العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى كتاب أخي السجين تستطيع أن تكون متميزا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب آداب النوم (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب فحتى لا نفقدها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: احتجاجات وغضب الاحزاب الخاسرة في الانتخابات التزويرية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب أخي المريض ماذا بعد الشفاء؟ (آخر رد :رضا البطاوى)       :: love cup of the country (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب إتباع الصراط في الرد على دعاة الاختلاط (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كشف نتائج التحقيق بقصف معسكر صقر في بغداد (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب إتحاف الطلاب بفضائل العلم والعلماء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب المعاشرة والطاعة بالمعروف (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 18-02-2011, 08:20 PM   #1
zubayer
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: دار الخلافة
المشاركات: 1,635
Lightbulb "بوتفليقة بعد مبارك"

"بوتفليقة بعد مبارك"
الشباب العربى الجزائري يتهيأ لإطلاق الثورة العربية الوليدة في الجزائر العاصمة ، وماهى آلآ صدى للثورتيين المباركتيين في تونس ومصر وسيحمل الثوار الأعلام المصرية والتونسية .
لم يعد هناك كرسى محجوز لآى عميل جثم على صدورنا لعقود وباع كرامتنا للنصارى واليهود ، و لم يعد ذلك الزمن الغابر موجود ، ولم يعد للعملاء وجود ، وسيعرف الخونة العملاء آن اليوم الموعود آت ومعدود.
خرج آلآلآف من آبنائكم شباب الجزائر في مسيرة فرح ابتهاجا بخلع العميل مبارك و تعبيرا عن السعادة التى شاطرنا آهلنا فى كنانة العرب مصر وقد رددنا " بوتفليقة بعد مبارك" كآول علامات آندلاع الثورة المباركة آن شاء الله فى جزائر الشهداء..
ثم هتفت الجموع لتآكيد آعلان الثورة " الشعب يريد إسقاط النظام" و "بوتفليقة بعد مبارك". هكذا نؤكد للعملاء آن آيامهم معدودة.
علما ؛ ان وزارة داخلية الخائن بوتفليقة مازالت تصدر قراراًت حظر التجمعات والمسيرات بالعاصمة منذ أحداث ثورة يونيو 2001 ، وهو ما آدى الى الآنزلاقات الخطيرة التى تحل بآخواننا وخواتنا الثوار الجزائريين حيث آسفرت عن مقتل المئات والقى القبض على آلآف الثوار، وآعدام قادة الثورة و زج البقية السجون والمعتقلات ، وتغييب آصواتهم الثورية المطالبة بآسقاط النظام العميل وآعادة كرامة المسلمين ...
نظام بوتفليقة يصر و يرفض منحنا ترخيص ويتعمد القمع والقتل وزجنا السجون وقد كرر بوتفيلقة تجديده الخميس الماضي رفض منح آى ترخيص لمسيرات العاصمة الثورية و التى تتعرض للقمع وآلآضطهاد منذ منعها عام 2001
وعزا استمرار قرار المنع وتطبيق القمع إلى آن "النظام العام لايسمح أصلا لحرية التعبير وبالنشاط السياسي للشباب الجزائرى البطل " !.
وقد رفضت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين هذا التعسف و قررت تنظيم المسيرة رغم الحظر ودعت إلى تحقيق إصلاح سياسي فوري ، وأنها تمضي قدمًا في تنظيم المسيرات الآحتجاجية كل يوم جمعة آبتداءا من الأسبوع القادم حتى الاستجابة للوائح الشعب المطالبة بآسقاط النظام ، وآعادة هيكل النظام السياسي والديني آسؤة بآخوتنا فى تونس ومصر ، ورفع قانون الطوارئ المفروض في الجزائر منذ 19 عامًا وهو لايختلف مضمونه عن قانون طوارئ المخلوع مبارك الذى دفع ثمنه آبناء مصر حتى آصر ابناء مصر على خلعه ومبارك معا ، وإكد العلماء على آطلاق المعتقلين السياسيين ، وإنهاء نظام الرقابة الصارمة ورفع الحظر عن المظاهرات السياسية ، ومحاكمة رموز النظام حتى يكونوا عبرة لمن يأتي خلفهم...
ان الجزائر لاتختلف حالا عن مصر ، فالشعبان يعيشان حالا من سئ الى آسؤء بسبب آلانظمة القمعية و العميلة والموالية والخانعة للغرب على حساب عموم العرب والمسلمين .. "فمثلما أقام مبارك علاقات وثيقة مع الولايات المتحدة - فكانت المكافأة مليارات الدولارات من المساعدات العسكرية الأميركية لحماية نظامه - قام بوتفليقة بنسج شبكة علاقات وثيقة مع المسؤولين الأوروبيين والأميركيين، وأقنعهم بأنه يخوض معركة شرسة ضد المجاهديين الإسلاميين والجماعات المجاهدة في الجزائر، وأن الوضع سيكون غاية في الخطورة في حالة غيابه"...الجزيرة.
ولاشك ان هذه آلآنظمة يتم توجيها وفقا لخدمة مصالح الغرب وذلك من آجل ابقاء الهمينة الغربية على بلاد آلآسلام وتضيع حضارة آلمسلمين بالغطرسة والاحتيال والتهميش وتوسيع قواعد الغرب العسكرية فى بلاد المسلمين لآجهاض دور المسلمين والقضاء علية..
فإ ذا شباب الكنانة يعيش الآن أجمل عرس ثورى وروح ثورية في تاريخه وطوى صفحة الخونة والعملاء بآيام معدودة ، إثر انتصار الثورة التي أسقطت نظام ودكتاتور ، دعونا ؛ نعيش مظاهر فرح وآبتهاج فى جزائر الشهداء ، ونسقط العميل بوتفليقة ونظامه ، بعد أن جثم على صدورنا (20) عشرين عاما على صدورنا.
فثورة شباب عرب الكنانة حلت خطيبة في 25 يناير/كانون الثاني 2011 وتوجت عروسا في يوم الجمعة 11 فبراير/شباط 2011 ، فطوبى للعرسان ..
و بارك الله لنا في شباب جزائر العرب.الذين سيتوجوا عروسهم عن قريب بآذن الله... ..
آخبارنا فى جزائر الشهداء
__________________
۩ ۞۩ ۩۞۩۩۞۩۩۞
لا اله الا الله محمد رسول الله
★☀ الله أكبر☀★
۞۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩
zubayer غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 18-02-2011, 08:52 PM   #2
زهير الجزائري
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
الإقامة: من قلب الاعصار
المشاركات: 3,542
إفتراضي

الجزائر لن يحدث فيها شيء الثورة قمنا بها 1988 وادت الى حرب اهلية وجميع الثورات سيكدون لها لتتحول الى حروب اهلية تعيد نظلم السابق
__________________
زهير الجزائري غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 18-02-2011, 09:33 PM   #3
حوراء
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2010
الإقامة: في الارض الفضاء
المشاركات: 109
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة zubayer مشاهدة مشاركة


"بوتفليقة بعد مبارك"



الشباب العربى الجزائري يتهيأ لإطلاق الثورة العربية الوليدة في الجزائر العاصمة ، وماهى آلآ صدى للثورتيين المباركتيين في تونس ومصر وسيحمل الثوار الأعلام المصرية والتونسية .



لم يعد هناك كرسى محجوز لآى عميل جثم على صدورنا لعقود وباع كرامتنا للنصارى واليهود ، و لم يعد ذلك الزمن الغابر موجود ، ولم يعد للعملاء وجود ، وسيعرف الخونة العملاء آن اليوم الموعود آت ومعدود.



خرج آلآلآف من آبنائكم شباب الجزائر في مسيرة فرح ابتهاجا بخلع العميل مبارك و تعبيرا عن السعادة التى شاطرنا آهلنا فى كنانة العرب مصر وقد رددنا " بوتفليقة بعد مبارك" كآول علامات آندلاع الثورة المباركة آن شاء الله فى جزائر الشهداء..


ثم هتفت الجموع لتآكيد آعلان الثورة " الشعب يريد إسقاط النظام" و "بوتفليقة بعد مبارك". هكذا نؤكد للعملاء آن آيامهم معدودة.


علما ؛ ان وزارة داخلية الخائن بوتفليقة مازالت تصدر قراراًت حظر التجمعات والمسيرات بالعاصمة منذ أحداث ثورة يونيو 2001 ، وهو ما آدى الى الآنزلاقات الخطيرة التى تحل بآخواننا وخواتنا الثوار الجزائريين حيث آسفرت عن مقتل المئات والقى القبض على آلآف الثوار، وآعدام قادة الثورة و زج البقية السجون والمعتقلات ، وتغييب آصواتهم الثورية المطالبة بآسقاط النظام العميل وآعادة كرامة المسلمين ...


نظام بوتفليقة يصر و يرفض منحنا ترخيص ويتعمد القمع والقتل وزجنا السجون وقد كرر بوتفيلقة تجديده الخميس الماضي رفض منح آى ترخيص لمسيرات العاصمة الثورية و التى تتعرض للقمع وآلآضطهاد منذ منعها عام 2001


وعزا استمرار قرار المنع وتطبيق القمع إلى آن "النظام العام لايسمح أصلا لحرية التعبير وبالنشاط السياسي للشباب الجزائرى البطل " !.


وقد رفضت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين هذا التعسف و قررت تنظيم المسيرة رغم الحظر ودعت إلى تحقيق إصلاح سياسي فوري ، وأنها تمضي قدمًا في تنظيم المسيرات الآحتجاجية كل يوم جمعة آبتداءا من الأسبوع القادم حتى الاستجابة للوائح الشعب المطالبة بآسقاط النظام ، وآعادة هيكل النظام السياسي والديني آسؤة بآخوتنا فى تونس ومصر ، ورفع قانون الطوارئ المفروض في الجزائر منذ 19 عامًا وهو لايختلف مضمونه عن قانون طوارئ المخلوع مبارك الذى دفع ثمنه آبناء مصر حتى آصر ابناء مصر على خلعه ومبارك معا ، وإكد العلماء على آطلاق المعتقلين السياسيين ، وإنهاء نظام الرقابة الصارمة ورفع الحظر عن المظاهرات السياسية ، ومحاكمة رموز النظام حتى يكونوا عبرة لمن يأتي خلفهم...



ان الجزائر لاتختلف حالا عن مصر ، فالشعبان يعيشان حالا من سئ الى آسؤء بسبب آلانظمة القمعية و العميلة والموالية والخانعة للغرب على حساب عموم العرب والمسلمين .. "فمثلما أقام مبارك علاقات وثيقة مع الولايات المتحدة - فكانت المكافأة مليارات الدولارات من المساعدات العسكرية الأميركية لحماية نظامه - قام بوتفليقة بنسج شبكة علاقات وثيقة مع المسؤولين الأوروبيين والأميركيين، وأقنعهم بأنه يخوض معركة شرسة ضد المجاهديين الإسلاميين والجماعات المجاهدة في الجزائر، وأن الوضع سيكون غاية في الخطورة في حالة غيابه"...الجزيرة.


ولاشك ان هذه آلآنظمة يتم توجيها وفقا لخدمة مصالح الغرب وذلك من آجل ابقاء الهمينة الغربية على بلاد آلآسلام وتضيع حضارة آلمسلمين بالغطرسة والاحتيال والتهميش وتوسيع قواعد الغرب العسكرية فى بلاد المسلمين لآجهاض دور المسلمين والقضاء علية..



فإ ذا شباب الكنانة يعيش الآن أجمل عرس ثورى وروح ثورية في تاريخه وطوى صفحة الخونة والعملاء بآيام معدودة ، إثر انتصار الثورة التي أسقطت نظام ودكتاتور ، دعونا ؛ نعيش مظاهر فرح وآبتهاج فى جزائر الشهداء ، ونسقط العميل بوتفليقة ونظامه ، بعد أن جثم على صدورنا (20) عشرين عاما على صدورنا.



فثورة شباب عرب الكنانة حلت خطيبة في 25 يناير/كانون الثاني 2011 وتوجت عروسا في يوم الجمعة 11 فبراير/شباط 2011 ، فطوبى للعرسان ..


و بارك الله لنا في شباب جزائر العرب.الذين سيتوجوا عروسهم عن قريب بآذن الله... ..



آخبارنا فى جزائر الشهداء

لقد قدمت الجزائر خيرة أبنائها في الثورة التحريرية الكبرى ، وكانت قبلة الثورة والثوار في العالم كله ،ثم هبت عليها رياح الديمقراطية التي هلل لها كل العالم ، وصارت حرية التعبير والتعددية من مكاسب ثورة أكتوبر 1988 لم تعرفها حتى الدول التي نالت استقلالها قبل الجزائر بكثير ، وبعدهذه الرياح الجميلة هبت ريح صرصر عاتية أدخلت البلاد في دوامة العنف والإرهاب ، ارتفعت قائمة الشهداءليزدادوا على عدد أولئك الذين استشهدوا إبان الاحتلال الفرنسي ..
عندما كانت الجزائر تحترق كان العرب في سبات عميق ، ومنهم من شجع أبناء ها على العنف والأقتتال ،ومنهم من فرض عليهم التأشيرة ،وآخرون وصفوها بأبشع الأوصاف .
الأحوال في الجزائر ليست بأحسن من غيرها ولا نقول أن ظروف الفرد الجزائري أفضل من نظيره في الدول العربية ، والأوضاع أيضا سيئة ، ولكننا نلاحظ أن الوجوه البائسة التي ساهمت في تردي الأوضاع في نهاية القرن الماضي هي نفسها التي عادت إلى الواجهة ، لتصطاد مرة أخرى في المياه العكرة مستغلة غليان الوطن العربي ، وتريد أن تغرر بالشباب الحالي مثلما فعلت مع سابقه ،وأن تستنسخ التجربة من جديد في شكل يائس يدل على إفلاسها ، وتصلب ذهنها .
نعم الجزائر في حاجة ماسة إلى التغيير الجذري ، ويتطلع أبناؤها إلى التنمية والتطور ،لكن ليس عن طريق تحريك الشارع لتدفع فاتورة أخرى أكبر من التي دفعتها أثناء ما سمي بالحرب الأهلية .
لا نقول إن الجزائر ليست تونس أو مصر ،فقد يحدث فيها ما حدث عند جارتيها بسبب سياسة حكامها ، لكن ليس بالخروج إلى الشارع والمواجهات بين الشعب والجيش والتكسير والتقتيل .
إن الثورة لم تتوقف في الجزائر قبل الاستقلال وبعده , ولايزال الشعب الجزائري، كما هو معروف ،ثائرا . فعن أية ثورة يتحدث الإعلام العربي والغربي ؟؟
حوراء غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 18-02-2011, 11:13 PM   #4
zubayer
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: دار الخلافة
المشاركات: 1,635
Lightbulb

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة زهير الجزائري مشاهدة مشاركة
الجزائر لن يحدث فيها شيء الثورة قمنا بها 1988 وادت الى حرب اهلية وجميع الثورات سيكدون لها لتتحول الى حروب اهلية تعيد نظلم السابق
السلام عليكم
جزاك الله خيرا
ستنطلق الثورة بآذن الله
يا آخ العرب..اليوم هو يوم الثورة ، وآلآمس ولى وذهب وراح
__________________
۩ ۞۩ ۩۞۩۩۞۩۩۞
لا اله الا الله محمد رسول الله
★☀ الله أكبر☀★
۞۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩
zubayer غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 18-02-2011, 11:14 PM   #5
zubayer
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: دار الخلافة
المشاركات: 1,635
Lightbulb

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة حوراء مشاهدة مشاركة
لقد قدمت الجزائر خيرة أبنائها في الثورة التحريرية الكبرى ، وكانت قبلة الثورة والثوار في العالم كله ،ثم هبت عليها رياح الديمقراطية التي هلل لها كل العالم ، وصارت حرية التعبير والتعددية من مكاسب ثورة أكتوبر 1988 لم تعرفها حتى الدول التي نالت استقلالها قبل الجزائر بكثير ، وبعدهذه الرياح الجميلة هبت ريح صرصر عاتية أدخلت البلاد في دوامة العنف والإرهاب ، ارتفعت قائمة الشهداءليزدادوا على عدد أولئك الذين استشهدوا إبان الاحتلال الفرنسي ..
عندما كانت الجزائر تحترق كان العرب في سبات عميق ، ومنهم من شجع أبناء ها على العنف والأقتتال ،ومنهم من فرض عليهم التأشيرة ،وآخرون وصفوها بأبشع الأوصاف .
الأحوال في الجزائر ليست بأحسن من غيرها ولا نقول أن ظروف الفرد الجزائري أفضل من نظيره في الدول العربية ، والأوضاع أيضا سيئة ، ولكننا نلاحظ أن الوجوه البائسة التي ساهمت في تردي الأوضاع في نهاية القرن الماضي هي نفسها التي عادت إلى الواجهة ، لتصطاد مرة أخرى في المياه العكرة مستغلة غليان الوطن العربي ، وتريد أن تغرر بالشباب الحالي مثلما فعلت مع سابقه ،وأن تستنسخ التجربة من جديد في شكل يائس يدل على إفلاسها ، وتصلب ذهنها .
نعم الجزائر في حاجة ماسة إلى التغيير الجذري ، ويتطلع أبناؤها إلى التنمية والتطور ،لكن ليس عن طريق تحريك الشارع لتدفع فاتورة أخرى أكبر من التي دفعتها أثناء ما سمي بالحرب الأهلية .
لا نقول إن الجزائر ليست تونس أو مصر ،فقد يحدث فيها ما حدث عند جارتيها بسبب سياسة حكامها ، لكن ليس بالخروج إلى الشارع والمواجهات بين الشعب والجيش والتكسير والتقتيل .
إن الثورة لم تتوقف في الجزائر قبل الاستقلال وبعده , ولايزال الشعب الجزائري، كما هو معروف ،ثائرا . فعن أية ثورة يتحدث الإعلام العربي والغربي ؟؟

السلام عليكم :



جزاك الله خيرا على الطرح الجميل والمفيد ، لايخفى عليكم ان ذاك الوقت يختلف تماما عن هذا اليوم ، جلينا يختلف عن آجيال من سبقونا ،جيلنا اليوم جيل الثورة ، نعم سنقدم قوافل الشهداء ونحتفل بآعراس الجرحى .. وسيخرج العملاء والخونة والرويبضات ..و سنهزمهم وسنهزم كل الطغاة والمستبديين ..
نحن لانرضا الذل..ولانسمح لآى آمعة يتكلم نيابة للعدوا وهو بيننا ..نحن الثورة


الجزائر بلد العرب والعرب لا يسمحوا لعميل يدعمه الغرب اللعين بالمال والسلاح كى يقتلنا به ويدعوا انه ديقراطى .
لنا حق آلآختيار ولنا الحق فيمن نختار وليس لهم الحق فيما يختاره لنا , وسنعيش آسلامنا الذى آمرنا به الله , وليس آسلام الغرب اللعين ، فالغرب يريد بوتفليقة تابع خانع وبدوره يجعلنا تبع وخانعين ..نحن آحرار..نحن العرب ..قادمون قادمون بآذن الله
__________________
۩ ۞۩ ۩۞۩۩۞۩۩۞
لا اله الا الله محمد رسول الله
★☀ الله أكبر☀★
۞۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩
zubayer غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 19-02-2011, 04:12 AM   #6
zubayer
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: دار الخلافة
المشاركات: 1,635
إفتراضي كتبت الجزيرة موضوعا قيما

كتبت الجزيرة موضوعا قيما عن سر نجاح الثورات العربية ..آحببت ان يشاركنى بعض الاخوان والخوات واقصد من علق منهم على هذا الموضوع "بوتفليقة بعد مبارك"

..
ظروف دولية وإقليمية مواتية لنجاح الثورات
__________________
۩ ۞۩ ۩۞۩۩۞۩۩۞
لا اله الا الله محمد رسول الله
★☀ الله أكبر☀★
۞۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩
zubayer غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 19-02-2011, 12:37 PM   #7
مـشارك
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2010
المشاركات: 9
إفتراضي

عن اية ثورة تتحدثون بارك الله فيكم هل تقصدون ثورة سعدي العلماني ابن فرنسا و حفيد امريكا الذي لا يستطيع ان يجمع حوله الا بضعة مئات من المؤيديين و بعد اخذ الاذن من اسياده .....لاحطوا ان اغلب من يرفعون شعار التغيير و التطاهر اليوم هم من الشيوخ الذين تجاوزوا 50 سنة من العمر و بعضهم تقلد مناصب وزارية سابقة فاين الشباب?
الشباب في الجزائر لم يتحرك بعد و لم يقل شيئا حتى الان هو في حالة ترقب و انتطار لموعد قادم باذن الله تعالى
نعم الطروف في الجزائر تختلف كثيرا عنها في تونس و مصر و قد يطول الحديث عنها الان ربما في رد قريب سنحاول تناول الحالة الجزائرية ان شاء الله
مـشارك غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 19-02-2011, 04:09 PM   #8
صورية
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2011
المشاركات: 88
إفتراضي

السلام عليكم
الحق يؤخذ ولا يعطى.يؤخذ بالنضال الذي افتقدناه منذ زمن بعيد.ظنا منا اننا حصلنا على استقلالنا بعد ثورات كبدتنا الغالي والنفيس ...والننظر الى حالنا في العالم العربي وما وصلنا له من مستوى سياسي واقتصادي واجتماعي منحل لم تصل له الشعوب العربية من قبل والمشكلة تكمل في من :في الشعب ؟؟؟؟ أو في الحاكم ؟؟؟؟
__________________
صورية غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 20-02-2011, 04:39 PM   #9
zubayer
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
الإقامة: دار الخلافة
المشاركات: 1,635
Lightbulb دعونى آشاطركم المشاركة مع آلآحترام الكامل ...

آلآخوة و آلآخوات آلآعزاء ، الذين آبدوا تعليقهم على الموضوع ، دعونى آشاطركم المشاركة مع آلآحترام الكامل لتعليقكم...
لماذا لانسعى لنجاح ثورتنا العربية ..والله سبحانه شرفنا بآلآخلاق والعلم والعمل ..فهل نريد آكثر حتى نتحرك ...؟.
الطغاة فى بلاد العرب عينهم ووظفهم الغرب اللعين . آطيح بهم آلآن:
1- بن على حكم تونس العزيزة:
يمتلك وآقربائه بما فيهم (ليلى الطرابلسى) يمتلكون ($) مليارات الدورات ويضخوها فى البنوك آلآوربية عقارات وشركات سياحية وخدمية وهذه الاموال تخدم الغرب فقط .
طيب هل هذا بن على وآقربائه تونسى او آوربى..؟!
2- السمسار مبارك حكم مصر العزيزة
يمتلك وآقربائه بما فيهم (آحمد عز وحسين سالم آملاكهم فى الكيان المسخ آكثر من مصر) يمتلكون ($) مليارات الدولارات ويضخوها فى البنوك آلآوربية وآلآمريكية بعقارات وشركات بنكية ربوية هلكت مصر والمصريين معا..
العرب تقول :لا آحد يموت من الفقر فى مصر ...
طيب اسئلوا المصريين ماذا فعل بهم الفقر وهم آلآغنياء بعزة الاسلام..فاموالهم تخدم الغرب فقط .
طيب ..مبارك وعائلته عرفنا انه يملك (70) مليار , فقد فندها الوزير السويدى (كارلو) حين قال" هذا الرقم الذى سمح به للخروج ، الرقم آكبر بكثير ، هذا الرقم من المال يمتلكه اصغر آمراء ال سعود من الصف الثالث فى العائلة" ..الجزيرة \انكليش....
طيب ..هل بوتفليقه وال سعود وصالح والقذافى والقزم آلآردنى يختلفوا عن ما آجبرناه على الهروب والثانى خلعناه على مرائ ومسمع العالم كله ..؟
دعونا ..نتصفح ردود الغرب العين..
"صحيفة تايمز البريطانية: كتبت إن ربيع العرب أو الصحوة الكبرى بما يعادل سقوط الشيوعية عام 1989، يتسع نطاقه في مختلف أنحاء شمال أفريقيا وجميع بلاد العرب ، تماما كالماء الذي يتدفق من سد مكسور.
فالشباب العرب يخرجون ضد الطغاة الذين يردون بالطريقة الوحيدة التي يعرفونها، وقد بدت المنطقة أمس تختنق بالغاز المسيل للدموع وتترنح من الرصاص المطاطي والحي أحيانا.
من جانبها قالت مفوضة الأمم المتحدة لشؤون الإنسانية نافي بيلاي إن "منطقة بلاد العرب وشمال أفريقيا تغلي من الغضب".
أما العواصم الغربية فتخشى من أن تخسر قادة العرب الذين دعمتهم ليشكلوا سدا منيعا ضد التطرف الإسلامي "
صحيفة واشنطن بوست- المحامي والصحفي والمستشار الإعلامي جيفري غنام أعتبر ما يجري في بلاد العرب حاليا ليس ما يسمى بثورة الفيسبوك..ولفت الكاتب إلى أن المصريين تمكنوا من التواصل في (25) الخامس والعشرين من يناير/كانون الثاني وإيجاد سبل أخرى للاتصال عقب قيام السلطات بقطع خطوط الإنترنت.
وفي تونس، تمكن التونسيون من استخدام خوادم أخرى غير تويتر عندما أغلقت الحكومة هذه البوابة الاجتماعية.
العلل الاجتماعية ذات الجذور العميقة القمع من فوق والإحباط الاجتماعي والسياسي من تحت- كانت نواة الاحتجاجات التي عصفت بالعالم العربي، بقدر ما كانت السبب في الثورات على مر التاريخ.
ويضيف أن هذه الثورات الناجحة في العالم بدأت بتغيير المفاهيم عن المنطقة وإصرار مواطنيها على السعي لتحقيق الديمقراطية بطريقتهم.
ويخلص الكاتب إلى أن ثمة العديد من الأدوات التي اجتمعت معا لخدمة الثورات العربية الأخيرة منها الشبكات الفضائية مثل قناة الجزيرة، والإذاعية وحتى الاتصالات اللاسلكية والوسائل التقليدية.
ويقول إن الشباب العربي يذهبون بالمنطقة إلى وجهة جديدة، متسلحين بالتكنولوجيا التي أصبحوا يتقنونه".
نحن فى طريقنا قادمون لن يعجزنا هؤلاء العملاء الذين ضيعونا وجعلونا عبيدا ونحن آحرارا نحن من حكم مغارب الارض و مشارقها دون ان يسجل التاريخ آساءة للخلق فى حكمنا لهم ..لآننا لانسعى الى نفوذ ومال وانما نسعى الى هدف آسمى وهو رفع كلمة الله ..فلما لا نسعى الى ما آمرنا الله وحثنا وآمرنا به

__________________
۩ ۞۩ ۩۞۩۩۞۩۩۞
لا اله الا الله محمد رسول الله
★☀ الله أكبر☀★
۞۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩
zubayer غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 20-02-2011, 08:31 PM   #10
حوراء
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2010
الإقامة: في الارض الفضاء
المشاركات: 109
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة صورية مشاهدة مشاركة
السلام عليكم
الحق يؤخذ ولا يعطى.يؤخذ بالنضال الذي افتقدناه منذ زمن بعيد.ظنا منا اننا حصلنا على استقلالنا بعد ثورات كبدتنا الغالي والنفيس ...والننظر الى حالنا في العالم العربي وما وصلنا له من مستوى سياسي واقتصادي واجتماعي منحل لم تصل له الشعوب العربية من قبل والمشكلة تكمل في من :في الشعب ؟؟؟؟ أو في الحاكم ؟؟؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أختي الفاضلة صورية،
ماذا تقصدين بالنضال ؟ هل تقصدين إشعال فتيل الثورة والعصيان المدني ؟أم تقصدين النضال بالوسائل التي تضمن الخروج من الأزمات المتعددة ؟ إذا كان النضال الذي يدعو إليه البعض هوتضافر كل الجهود الطيبة فلاأعتقد أن هناك من يرفض التغيير الإيجابي .أما النضال الفوضوي الذي يعيدنا إلى العصور الوسطى ، فهو من قبيل التهور وسوء التقدير . وضرره أكثر من نفعه ، فقد تكبدت الجزائر خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات بسبب التحريض على الثورة ضد النظام
وفتاوى تكفيره ،. فالحذر الحذر من الدعوة إلى الفوضى والعنف ، لأن الدال على الشيء كفاعله!!
وماذا تقصدين بقولك "حال العالم العربي الذي لم تصل إليه الشعوب العربية من قبل ؟ وهل ترين أن الشعوب العربية تحررت من التخلف منذ سقوط الخلافة العباسية ؟!
حوراء غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .