العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة القصـة والقصيـدة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى كتاب الأبدال المستعملة في الطب والعلاج (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى كتاب أحاديث أحمد بن محمد بن إسماعيل السرجاني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الى صحافي إسرائيلي موسادي (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب الأربعون النبوية في مغفرة الذنوب البشرية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى رسالة مهمات المسائل في المسح على الخفين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى كتاب التسامح بين الفروسية الألمانية والفروسية العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: International fire of jealous (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: قراءة فى جزء حديث أبي القاسم الطيب بن يمن بن عبد الله (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى دعاء حزب الشكوى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال الكاريزما وأهميتها للشخصيات القيادية (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 06-07-2010, 01:12 PM   #1
هشام مصطفى الفنان
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2009
الإقامة: مصر
المشاركات: 13
إفتراضي قصيدة إسكندريه (ديوان لاتعتذر أيها العشق)

http://www.youtube.com/watch?v=JgoBUlcN448

وتلــوحُ فــى الأفـق البعيـدِ مدينـة ٌ
قد ذبتُ عشقــا ًفـى هواهــا الآســـرِ

مــازلـتُ برقـا ًفى سماهــا راعــدا ً
والعشــقُ بعضٌ من جنون ِالشاعـرِ

يارحـــلة َالــوعدِ المُثيــرِ ترَيـَّـثــى
إن الوعـــودَ تزيـَّنـَـتْ للســــاحـــر


لا تـُخـبرى البنــتَ التــى أحببتـُـها
أن البحـــارَ تجمَّعــتْ فى نــاظرى

ومضــا ً..وتعبـرُ فـى الفـؤادِ أميرةٌ
لــبراءة الأنــوارِ نظــــرةُ عــابــرِ

فى غمرةِ التقبيل ِترقصُ ريشتــى
مـاذا ستفعلُ فى العناق ِمشاعــرى

تخطو الجميلة ُفى الدلال ِأضُمُهـا
من ذا سينجــومــن دلال ِالخاطــرِ؟!

أعــروسة البحــرِ التـى غازلتُهــا
فى الليل ِفى الفجرِ النـدىِّ الناضـرِ


غنــى جنــونــا ًأمطـرى إن...
الخيالَ يموتُ عشقا ًفى الشتاءِ الماطرِ

يـــامــوجتــى أو تهجــرين قصــائدى
آهٍ... وآهٍ ....مـــن ضمــيرِ الهــاجـــرِ

ضُمـــى اشتيـــاقى عــاتبينــى مــرةً
وتحكمــى فــى مـــوج بحــرى العاثرِ

يشـــدو المحــارُ على شطوطِكِ مُبحرا ً
والبحـــرُ والبحــارُ أنــتِ.. فغـــامـرى

مازلـــتِ فــى عينـــى البــريئةِ طــفلة ً
والطفـــلُ هـــل يعصى حنينَ أوامرى؟

يامَـنْ بشعــــرى قـــد زرَعــتِ لآلئـــًا
إن لامَــكِ الحـــرفُ الأخيـــرُ فحاذرى

تـــزهو المفــاتنُ بالجمـــالِ وإن طغـى
مـَـنْ لــــيسَ يـــزهو بالجمـــال ِالبــاهِرِ

قــدرٌ أحبـُـكِ فــى السكــونِ ِجــواهـرا ً
هل صرتِ رغمَ الرعدِ أنتِ جواهرى؟!

قامـــرتُ عُمـــرى فى بحاركِ لـم أزلْ
أرجــــوك إن شط َّالحنــينُ فقــامــرى

للخيــل لــو تعــدو بشطــــك ِمــوجــة ٌ
والخيـــلُ هـــل تخشـــى جنونَ حوافـرِ؟


مـَـنْ أول الفرســان ِكان تكلمـــى..
مَــنْ آخِــر العُشــاق.ِ...ليسَ بآخِـرِ!!

[url]http://hm16.ahlamuntada.com[/ur

هشام مصطفى الفنان غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .