حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة السيـاسية (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=11)
-   -   صور وتعليق (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=48306)

أحمد ياسين 21-11-2006 07:25 PM

اتهم رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق الشيخ حارث الضاري
الحكومة بتلفيق اتهامات بالإرهاب ضده،
لإضعاف ثقله السياسي في الدفاع عن السنة.


وأوضح في مقابلة مع رويترز أن الحكومة أرادت أن تفتعل
أزمة لإسكاته بعد أن فضح ما سماها الجرائم الجماعية
للقتل بالهوية من قبل مليشيات الأحزاب الشيعية،
واتهم الحكومة بالتغاضي عن أعمال هذه المليشيات التي تمارس القتل الجماعي للسنة
ويقول إنها وصلت إلى ما بين 150 و350 جثة يوميا في الأشهر الأخيرة.


وأضاف رئيس هيئة العلماء
أن آخر هذه الأعمال كان الأسبوع الماضي
في بغداد حيث خطف رجال يلبسون زي الشرطة عشرات السنة
من إحدى الوزارات، مشيرا إلى أن هذه المليشيات

هي وراء معظم ما يجري بالساحة العراقية من قتل طائفي.



واتهم الضارى الأميركيين بالسماح
للمليشيات
الشيعية
بالعمل دون رادع بهدف المساعدة في هزيمة المسلحين الذين يقاومون وجودهم، ويتسببون بخسائر كبيرة بين قواتهم.


كما اتهم الجيش الأميركي باستخدام من وصفهم بشيوخ القبائل المرتزقة
من الأنبار لتحقيق انقسامات عشائرية بهدف إضعاف المقاومة.


وأكد الضاري أنه أثار حفيظة البعض بالحكومة عندما زار السعودية هذا الشه
ر، مشيرا إلى أن "هؤلاء كانوا دائما يحولون بيننا وبين الإخوة العرب..
كانوا يسعون على مدى ثلاثة أعوام ونصف إلى عزل القوى الوطنية".


وقال إن عدم تدخل دول الجوار العربية منذ الاجتياح الأميركي
"سمح لإيران ذات القوة الإقليمية لتلعب دورا أكبر في العراق
وأن تكون لها طموحات توسعية".


مظاهرة
تصريحات الضاري تأتي في حين تظاهر آلاف من سكان حي الأعظمية
شمالي بغداد، منددين بمذكرة اعتقاله ومطالبين الحكومة بإلغائها والاعتذار له.


"
متظاهرون بالأعظمية نددوا بمذكرة اعتقال الضاري،
وطالبوا الحكومة بإلغائها والاعتذار له
"
وانطلقت المتظاهرون من مسجد أبو حنيفة النعمان،
وجابوا شوارع المدينة ورفعوا اللافتات التي تندد بقرار الحكومة.


وقال أحد المتظاهرين إن قرار الحكومة يتناقض مع كل تصريحاتها السابقة وضد المصالحة الوطنية، وهو لا يؤدي إلا إلى مزيد من التصادم والاقتتال.


وكانت وزارة الداخلية أصدرت الخميس مذكرة اعتقال ضد الضاري لاتهامه "بدعم الإرهاب والتحريض على الفتنة الطائفية"، في خطوة أثارت غضب العراقيين السنة الذين قالوا إنها وجهت ضربة قاضية للجهود الرامية لتشجيعهم على التخلي عن دعم المسلحين والانخراط بالعملية السياسية.

البائع نفسه 22-11-2006 10:08 AM

http://www.lail-alsahara.com/2006/4/342.jpg

للأسف لا يوجد تعليق ....

رأيتها فأعجبتني .

أحمد ياسين 23-11-2006 12:45 AM




مرحبا بك اخي البائع نفسه
بعد طول غياب
كما اشكرك على وضع صورة معبرة فعلا

أحمد ياسين 23-11-2006 12:50 AM


أحمد ياسين 23-11-2006 12:00 PM


أحمد ياسين 26-11-2006 08:17 PM


أحمد ياسين 26-11-2006 08:21 PM

http://www.aljazeera.net/mritems/ima...57887_1_34.jpg
أمير قطر يتقدم مستقبلي شعلة الألعاب الآسيوية

أحمد ياسين 27-11-2006 02:05 PM

http://www.aljazeera.net/mritems/ima...07458_1_34.jpg

أعلن الحرس الثوري الإيراني مقتل 36 من عناصره
وجرح اثنين في تحطم طائرة عسكرية بمطار مهرآباد غرب طهران.
وكانت أنباء أولية قد تحدثت عن مقتل 38
هم جميع ركاب وأفراد طاقم الطائرة وهي من طراز أنتونوف 74،
وتحطمت بعد دقائق من إقلاعها في طريقها إلى شيراز جنوب إيران.

يشار إلى أن سجل الطيران الحربي والمدني الإيراني سيء
في مجال الكوارث الجوية
بسبب قدم الطائرات وعدم توافر قطع الغيار والصيانة اللازمة
نتيجة العقوبات الأميركية.

وتفرض الولايات المتحدة حظرا على الحكومة والشركات الإيرانية يمنعها من شراء طائرات بوينغ الأميركية أو إيرباص الأوروبية التي تدخل في تكوينها قطع أميركية. واضطر الإيرانيون لاستكمال أسطولهم الجوي بالطائرات روسية الصنع ومنها أنتونوف.

ومن أبرز الكوارث مؤخرا تحطم طائرة عسكرية من طراز سي-130 في ديسمبر/كانون الأول 2005 فوق منطقة سكنية بأحد ضواحي طهران بعد إقلاعها ما تسبب بمقتل 94 راكبا و28 على الأرض وكان معظم الضحايا من الصحفيين الذين كانوا في طريقهم لتغطية مناورات عسكرية. وفي يناير/كانون الثاني الماضي قتل 11 شخصا في تحطم طائرة عسكرية أيضا.
المصدر


أحمد ياسين 28-11-2006 03:34 PM

http://www.aljazeera.net/mritems/ima...44621_1_34.jpg
البابا يزور تركيا
وسط احتجاجات شعبية وإجراءات أمنية مشددة

أحمد ياسين 28-11-2006 03:47 PM

http://www.aljazeera.net/mritems/ima...58376_1_23.jpg
ذكرت مصادر حقوقية
وأخرى مقربة من السجين السياسي أحمد الدقامسة
أن الأخير بات يعاني وضعا صحيا حرجا
بعد إصابته بذبحة صدرية ورفضه العلاج بمستشفى حكومي.


وأعلنت لجنة الحريات في نقابة المهندسين الأردنيين
أن الدقامسة، الذي يعد السجين السياسي الأبرز بالمملكة،
مصاب بارتفاع ضغط الشريان وداء السكري
وتصلب شرايين القلب.


وأضافت أن فحوصات أجريت للسجين بينت أنه يعاني
من آلام في الصدر، وأنه بحاجة ماسة لدخول المستشفى
وإجراء عملية قسطرة.


وأكد رئيس اللجنة المهندس ميسرة ملص، للجزيرة نت،
أن الدقامسة رفض إجراء العملية في مستشفى البشير الحكومي
طالبا نقله لمستشفى المدينة الطبية.


وقال ملص "من خلال اطلاعي على ظروف إقامة السجناء الأمنيين
في مستشفى البشير، فإنه يتم وضعهم في غرفة زنزانة تجعل السجين يفضل العودة للسجن على أن يبقى في المستشفى".


كما لفت إلى أنه طلب من الحكومة المسارعة في نقل الدقامسة للمستشفى
حفاظا على حياته.


وأوضحت مديرية الأمن العام،
في تصريح صحفي أصدرته الاثنين، أن صلاحياتها تنحصر في تحويل نزلاء السجون للمستشفيات الحكومية، وهو ما حدث مع الدقامسة الذي قالت إنه رفض العلاج وطلب إعادته لسجن سواقة (150 كلم جنوب العاصمة عمّان).

والدقامسة جندي بجيش المملكة حكم عليه بالسجن المؤبد عام 1997 بواحدة من أشهر المحاكمات في تاريخ البلاد بعد أن أطلق عام 1996 النار على مجموعة من الطالبات الإسرائيليات عند معبر الشيخ حسين بين الأردن وإسرائيل.


وكان الحادث أسفر عن مقتل ثمانية من الطالبات اللواتي قال الدقامسة أمام المحكمة إنهن سخرن منه بشكل استفزازي أثناء تأديته للصلاة، وهو ما حدا به لإطلاق النار بكثافة نحوهن.


وتطالب الأحزاب السياسية والنقابات المهنية السلطات، في مناسبات متكررة، بالإفراج عن الدقامسة الذي ينظر له قطاع عريض من الأردنيين على أنه "بطل" بينما تصنفه السلطات الرسمية في عداد المدانين بحكم قضائي نظرا لارتكابه جريمة.


المصدر


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.