العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة التنمية البشرية والتعليم

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الطائفية سياسية وليست دينية (آخر رد :صفاء العشري)       :: عصور البشرية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الماء فى القرآن والواقع (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قصة مغامرة علمية (آخر رد :صفاء العشري)       :: السرعة الكونية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: شواطئ رائعة حول العالم (آخر رد :صفاء العشري)       :: قانون الجذب العام للكون والقرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كل عام والمسلمون بخير (آخر رد :صفاء العشري)       :: قوانين الحركة والقرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قضية اللاجئين (آخر رد :صفاء العشري)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 03-04-2010, 12:14 PM   #31
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

في هذه الأيام

1ـ من المفضل أن تُطلى سيقان أشجار الزيتون بمعجون بوردو، وذلك لمنع الحشرات الكاملة من حفار ساق الزيتون من وضع بيضها في شقوق أو حفر نتجت من خطأ ميكانيكي أو خدش بفعل التقليم أو المحاريث أو غيرها.

ويتكون محلول بوردو من 8 أجزاء من كبريتات النحاس (الزنجارة) و 8 أجزاء من (النورة ـ الكلس ـ الجير) و100 جزء من الماء، هذا إذا أردنا أن نكافح به أمراضاً مثل (جرب التفاح) أو (البياض الزغبي).

أما في حالة معجون وقاية السيقان، وبالذات سيقان أشجار الزيتون فإن نسب المعجون تكون 1:1:1 أي جزء من كل من كبريتات النحاس والنورة والماء.

2ـ لمزارعي الزيتون في الأراضي البعلية (المطرية ـ التي لا تعتمد على الري بشكل كامل ).

تنتفخ البراعم الزهرية لأشجار الزيتون في هذه الأيام، وستزهر وتعقد أزهارها في الأسابيع القليلة القادمة.. ويجب معرفة ما يلي:

أ ـ إن أفضل درجة حرارة لعقد ثمار الزيتون هي بين 23ـ27 درجة مئوية، فإن ارتفعت عن ذلك، فإن أزهار الزيتون ستشتعل وتسقط دون عقد، ومن الممكن أن يتصادف عقدها مع الأجواء (الخماسيني) حيث ترتفع درجات الحرارة في بعض مناطق الشرق الأوسط الى أواسط الثلاثينات مئوي، مع مصاحبة رياح حارة جافة تسقط معظم أزهار الزيتون.

لتلافي آثار الرياح الخماسيني مع الأجواء الحارة المفاجئة، فعلى المزارعين أن يقوموا برية غزيرة لأشجارهم حتى تبقى البيئة رطبة تحت الأشجار وهذا سيخفض درجة الحرارة بمقدار 7 درجات مئوية. (حسب القاعدة الفيزيائية القائلة: ينتج عن التبخر برودة).

ب ـ يعتبر حمل الزيتون تجارياً إذا عقدت من كل 100ـ 200 زهرة، زهرةٌ واحدة، فإذا جاء الطقس مناسباً أي درجات الحرارة بين 23 و 27 والرطوبة كافية، فإن نسبة العقد ستكون حوالي 6ـ 7% من مجموع الأزهار. وعندها سيظهر تفاوت في أحجام حبات الزيتون الناضجة في نهاية الموسم، وعلى العموم ستكون الثمار صغيرة... وعلى المزارعين مراعاة ذلك، إما بخف الأزهار بواسطة بعض المحاليل الكيميائية (منظمات النمو) حسب نصيحة المختصين. أو الانتباه الى الري التكميلي والتسميد المناسب. لأنهم سيواجهون ظاهرة (كرمشة الثمار ـ تجعدها) وسقوطها قبل النضج.

ج ـ لينتبه مزارعو الزيتون من النموات السفلى (السرطانات) التي تنمو بجانب ساق الشجرة، فكل واحدة منها ستقلل الإنتاج بما يعادل 1.5 كغم لكل سرطانة. فإزالتها بسكين حاد وطلاء مكان القص بمعجون (الماستيكة) أو بمعجونة بوردو.








__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 05-04-2010, 12:49 PM   #32
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

وفي هذه الأيام

يحتار أصحاب الحدائق والبساتين في تفسير بعض الأعراض التي تصيب أشجارهم ومنها:

1ـ الحلم الأريوفي: هو عنكبوت صغير جداً لا يرى بالعين المجردة، وتكون مستعمراته بعشرات الآلاف ولا تعادل حجم رأس الدبوس، يصيب أوراق العنب فتظهر عليها انتفاخات فتظهر الورقة وكأنها مصابة بالجدري، ويكون موقع مستعمرات العنكبوت في الجهة الخلفية للورقة وعند استفحال الآفة وتركها دون علاج تبدو الورقة بلون بني غامق، وقوامها ضعيف هش، وكأنها تعرضت للهب.

العلاج: كبريت ملبد بواقع 50ـ60 غم/تنكة الماء (20 لتر)، ترش رشاً. وعلى من تُصاب أشجاره بذلك، أن يبعد أخشاب التقليم عن البستان ويقوم بحرقها.

2ـ المن: تصيب حشرة المن أوراق (الخوخ ـ الدراق) وكذلك أوراق الرمان والكوجة (جنارك) وكثير من اللوزيات، فتلتف الورقة التفافاً وعند فتحها يلاحظ المزارع كميات المن.



العلاج: الملاثيون 20ـ30 سم3/20لتر ماء. أو أي مبيد جهازي.
أو يكافح حيوياً بإطلاق حشرات الدعسوقة في البساتين فتهلك وتلتهم كل المن.


3ـ بسيليد الزيتون: في هذه الأيام، تنشط حشرات البسيليد والتي تنتقل بواسطة حملها من (النمل) الى أطراف أغصان الزيتون، ليستفيد النمل من إفرازاتها العسلية، في حين تستفيد هي من النمل بأنه ينقلها من مكان لآخر (تبادل المنفعة) ويتم التعرف عليها من خلال (جسيمات صغيرة) كأنها قطع من القطن نثرت على الدوابر الثمرية والبراعم الزهرية. ويتمثل خطرها بأنها تكون على سطح الزهرة غشاء يمنع من تخصيبها.



العلاج: سوبر أسيد (كونه يذيب طبقة الشمع) ويقتل الآفة، بمعدل 20سم3/20 لتر ماء.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 14-04-2010, 10:27 AM   #33
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

أعراض نقص العناصر الغذائية في النباتات

في مثل هذه الأيام وما بعدها، يتبادل الناس الحديث عن مزروعاتهم وأشجارهم، وقد يأتي الحديث بالصدفة في سيارة نقل ركاب أو في عيادة أو في مناسبة اجتماعية ما. وقليل من الناس من يذهب الى دوائر الزراعة، أو محلات بيع المواد الزراعية. وإن ذهب أحدهم، فلا يستطيع شرح المشكلة التي تمر بها نباتاته، أو أحياناً يساهم الموجودون من الحضور في اجتهادات غير دقيقة في تشخيص المشكلة واقتراح حلولها.

ومن النوادر التي لاحظتها في إحدى الدوائر الزراعية، أن أحد المراجعين، كان يزور مريضاً في مستشفى قريب من دائرة الزراعة، ولعله لاحظ مبنى تلك الدائرة بالصدفة، فقرر أن يدخل الى إحدى الغرف، وكان بها بعض المراجعين والموظفين الذين يتناقشون في مباراة لكرة القدم، فسألهم دون حماس: عندي شجرة ليمون أوراقها مصفرة، فأجابه أحدهم على عجل، إن ذلك من قلة الماء.. فرد عليه، إن الماء عليها باستمرار .. فتطوع آخر: قد يكون من كثرة الماء!

في الأشجار ونباتات الخضر، قد يلتبس على المواطن أو حتى المختص (المستعجل) تشخيص ظاهرة معينة، بين أن يكون المسبب حشرة أو بكتيريا أو فطر أو نقص في العناصر الغذائية.

العناصر الغذائية اللازمة للنبات

تقسم العناصر الغذائية اللازمة للنبات، الى قسمين: الأول: أساسية مثل: الكربون والأكسجين والهيدروجين والنيتروجين والفسفور والبوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم والكبريت والحديد.

والثاني العناصر الصغرى، مثل البورون والنحاس والمنغنيز والزنك والمولبيديوم والكلور.

و تأثير زيادة تلك العناصر، مثل قلتها، وسنحاول وصف حالة كل عنصر من تلك العناصر بما يُسهل للهواة معرفة تشخيص ما تشكو منه نباتاته:

نقص عنصر النيتروجين

يدخل النيتروجين في تركيب المواد الحية للخلية، فهو يدخل في تركيب البروتينات والدهون والأحماض النووية، ويكون من 1 ـ15% من الوزن الجاف للنبات. كما أن يدخل في تركيب الأنزيمات التي تساعد في تفاعلات التنفس والتركيب الضوئي، لذا فهو مهم في بناء الخلية.

يحصل النبات على النيتروجين من الأملاح المعدنية مثل اليوريا ونيترات الأمونيوم، كما يحصل عليها عضوياً من خلال الأسمدة العضوية كمخلفات مزارع الأبقار والأغنام والدجاج الخ. ويمكن أن تثبت بعض العقد البكتيرية في نباتات البقوليات (عدس، فول، حمص الخ) نيتروجين الجو وتقدمه للنبات.


أما أعراض نقص النيتروجين فهي

النباتات بطيئة النمو، قليلة التفرع، أوراقها صغيرة ومصفرة، وتتساقط الثمار قبل نضجها، والمتبقي منها يكون صغيراً وهزيلاً..

ويجب التمييز بين الاصفرار الناتج عن نقص النيتروجين عنه في نقص الحديد، فنقص النيتروجين يؤدي الى شحوب عام في الورقة، في حين في نقص الحديد تكون عروق الورقة داكنة الاخضرار في حين الاصفرار في باقي أجزاء الورقة.

لعلاج نقص النيتروجين: تضاف الأسمدة النيتروجينية (أمونيا، يوريا) (زبل حمام أو دجاج) ويجب تجنب إضافة الأسمدة الحيوانية بعد شهر فبراير/شباط.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-04-2010, 09:43 PM   #34
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

أعراض نقص البوتاسيوم

يحتاج النبات كميات كبيرة من البوتاسيوم، في كل مراحل نموه، علماً بأنه لا يدخل في تركيب مكونات الخلية مثل البروتين أو الدهون أو حتى الكلوروفيل. ولكن يعتقد أن له دور في عمليات البناء كالتمثيل الضوئي أو تنشيط الأنزيمات.

وأعراض نقص البوتاسيوم تختلف من نبات لآخر: ففي العنب والطماطم والخيار والملفوف (الكرنب) والتفاح، تظهر على الأوراق المسنة بهيئة تبرقش ثم تصفر حواف الأوراق، وفي نقصه الشديد تصل الى عرق الورقة وفي مرحلة متقدمة تظهر حواف الأوراق وكأنها تم حرقها. أما في الحمضيات فإن الأوراق تلتف وتتجعد. والثمار تكون أشكالها غير منتظمة لا في البطاطس ولا في العنب ولا في الطماطم ولا في البطيخ الخ.

__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 08-05-2010, 12:45 PM   #35
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

أعراض نقص الفسفور

يمتص النبات الفسفور على هيئة أيون أحادي الشحنة أو أيون ثنائي الشحنة، ويُجهز الفسفور من الأشكال العضوية التي تدخل الى الجذور وتنتقل من خلال الخشب الى الأجزاء الأخرى من النبات. ويدخل الفسفور في تركيب الروابط النووية ـ الأحماض النووية، وبعض الأنزيمات المساعدة.

تكون النباتات المصابة بنقص الفسفور قصيرة النمو، وفي حالة الإصابة المتقدمة في الأشجار، تتقارب السلاميات (المسافة بين عقد الأغصان) وتتعرى من أوراقها، في حين تكون الأوراق داكنة الاخضرار.


وتتأثر النباتات ذات النواة الكبيرة بإنتاجها بصورة أوضح منها في ذوات النواة الصغيرة.

= = = = = =

يشكو بعض أصحاب الحدائق هذه الأيام من اصفرار أوراق الزيتون، وتساقط الثمار في بعض الأشجار، خصوصاً التفاح واللوزيات (مشمش، برقوق، خوخ)، وكذلك في أشجار الحمضيات (الليمون الشهري بالذات).

الاصفرار في أوراق الزيتون:



سيتدخل بعض المهندسين الزراعيين بشكل مستعجل ويقولون أن الأشجار دائمة الخضرة، تبدل أوراقها، صحيح أنها تبدلها لكن بالتدريج وبشكل غير ظاهر، وليس في هذه الأيام على أي حال، بل مع الخريف غالباً.

على صاحب الشجرة أن يتحرى إن كان هناك (خنفساء قلف) وهي حشرة تصطف تحت اللحاء بلون البرتقال وبحجم (بذرة الرشاد) ويمكن التعرف عليها، من قطع غصن رفيع أوراقه مصفرة بشدة، وتلمس اللحاء (القشرة) عند منطقة اتصال ذلك الغصن بالغصن أو الفرع الأكبر، وعلاجها ب 25سم3/20 لتر ماء من السوبر أسيد.

أو البحث عن (سوسة الأغصان) وهي تشبه سوسة الفول، تكون ثقوباً سوداء لا تُرى بوضوح، ولكن من يدقق النظر سيرى تلك الثقوب، وبواسطة مسمار أو أداة حادة سيستخرجها، وعلاجها بالدورسبان، حسب التعليمات وحسب تركيز المصنع.

كذلك، فإن اصفرار أوراق الزيتون، قد يكون أحد أسبابه حفار الساق، وقد مررنا عليه.

تساقط الثمار:

تتساقط الثمار عادة نتيجة عدم انتظام الري، فالتعطيش والري بعدها يسقط الثمار التي بحجم حبة الحمص. ومن فاته سقاية بستانه أو أشجاره، وأحس بعطشها، عليه أن يسقيها سقيا خفيفا متقارباً، ولا يغدق عليها الماء مرة واحدة.

كما أن هناك سبب آخر، هو غياب مصدات الرياح، التي تهب فجأة مع ارتفاع في درجات الحرارة، يؤدي لتساقط الثمار.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 27-05-2010, 10:47 AM   #36
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي


أعراض نقص الكبريت



يتم امتصاص الكبريت على هيئة أيون الكبريت الثنائي، ومعظم الكبريت الممتص ينتقل الى البراعم دون تغيير. ويدخل الكبريت في تركيب البروتين ومركبات التنفس، وفيتامين ب1 (الثيامين) والبيوتين. نادرة هي الحالات التي يظهر فيها نقص الكبريت، لتوفره في التربة. والكبريت لا يتحرك بسهولة داخل النبات، ولذلك فإن نقصه سيظهر على الأوراق الحديثة إذ تبدو شاحبة ورهيفة.

أعراض نقص المغنيسيوم


المغنيسيوم سهل الانتقال في النبات، فإن حدث أن نقص في النبات فإن أعراضه ستظهر على الأوراق المسنة، بشكل اصفرار واضح بين عروق الورقة.

ويدخل المغنيسيوم، في تركيب الكلوروفيل حيث تصل نسبته فيه 2.7% كما يكون مسئولا عن تركيب البروتينات بتحفيزها، ويدخل في تكوين البذور التي تحتوي نسبة عالية من الدهون (عباد الشمس، سمسم، صويا الخ). وتظهر علامات نقصه واضحة عندما تختفي الألوان المحددة للصنف، مثلاً (عنب الكمالي أو الحلواني الأحمر) سيبدو باهتاً شاحبا عندما ينقص المغنيسيوم المتوفر. وتختلف الكمية التي يحتاجها النبات باختلاف التربة والصنف وعمر النبات.

أعراض نقص الكالسيوم

يتم امتصاص الكالسيوم بشكل أيونات Ca++ وتظهر أعراض نقص الكالسيوم في الأنسجة الحديثة لبطء حركة الكالسيوم داخل أنسجة النبات، ويدخل الكالسيوم في تركيب الصفيحة الوسطى للخلايا، وهو ضروري لعملية (انقسام: تكاثر ونمو الخلايا)، أي استطالة الأنسجة المرستيمية.

ولأن الكالسيوم ضروري للمحافظة على نفاذية الأغشية الخلوية، فنقصه، سيظهر بشكل تضاؤل حجم الجذور والبراعم ونموها.. وتعالج الظاهرة بإضافة كبريتات الكالسيوم حسب النوع للنبات والتربة (يحتاج تحليل مختبري).

أعراض نقص الحديد

يتم امتصاص الحديد على هيئة أيونات Fe-2، وكذلك يمكن امتصاصه بشكل مركب عضوي (دماء الذبائح) أو عن طريق رش الأوراق بمركبات الحديد القابلة للامتصاص (مخلبات الحديد).

تظهر أعراض نقص الحديد على الأوراق الحديثة، لبطء حركته، وتظهر بشكل اصفرار ما بين العروق، وللحديد علاقة بتثبيت النيتروجين كما له علاقة في عمليات التركيب الضوئي والتنفس.

بعض النباتات شرهة للحديد كالعنب والحمضيات ونباتات البيوت البلاستيكية.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 06-06-2010, 12:38 PM   #37
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

الاحتياجات المائية لحيوانات الحدائق والمزارع

قد يحتفظ بعض السكان بأنواعٍ من الحيوانات الداجنة، في بيوتهم الريفية، أو في استراحاتهم، ويكون لاحتياجات تلك الحيوانات من غذاءٍ وماءٍ وغيرها ما يستدعي الضرورة بالإلمام بتلك الاحتياجات، ليحتاط فيها المالك على مستودعات تخزينية كافية، ولتعطي تلك الاحتياجات نتائج إنتاجية عالية.

وسنتحدث في هذه الزاوية عن الاحتياجات المائية، التي كثيراً ما يستخف بها، ليس أصحاب الحدائق والبيوت الريفية فحسب، بل حتى أصحاب المزارع المتوسطة المتخصصة في تربية الأبقار والأغنام والخيول والدواجن، ناظرين الى تلك الحيوانات على أساس أنها (لا تفهم) وتشرب كل ماءٍ يُقدم إليها.

أنواع الماء من حيث جودتها للحيوانات:

1ـ ماء جيد: مثل مياه الينابيع والآبار العميقة والمياه السطحية في المرتفعات العالية، واستساغة (تقبله من قبل الحيوان) عالية.

2ـ مياه مشكوكٌ فيها: مثل مياه الأمطار في (البِرك والغدران) ومياه الأراضي الزراعية. والاستساغة فيها متوسطة.

3ـ مياه خطرة: مثل مياه الأنهر ومياه الآبار الضحلة، والاستساغة فيها ضعيفة.

أفضل درجات الحرارة لماء المزارع

إن أفضل درجة حرارة لمياه الشرب للحيوانات هي تلك التي بين 12 ـ15 درجة مئوية. ويرتكب بعض المزارعين أخطاءً كبيرة في تخزين الماء في (مكعبات معدنية) مكشوفة، قد تصل درجة الحرارة فيها بالصيف الى أكثر من 40 درجة، وقد تتجمد بالشتاء القارص. ولتلافي تلك المخاطر، فإن كان ولا بد من استخدام الحاويات المعدنية، فإنه بالإمكان تغطيتها بمظلة (كالخيام) أو تغطيتها بألواح البولسترين أو الكارتون أو الخيش وترطيبه بين حين وآخر في الصيف.

ومخاطر الماء الباردة للحيوانات أكثر من الدافئة، حيث يؤدي تناولها الى سوء هضم الأعلاف، وعند الحيوانات الحوامل سيؤدي الى إجهاضها على الفور. أما الماء الساخن فهو يجعل الحيوان يبتعد عنه وبالتالي سيختل عمل الأجهزة البيولوجية ويؤدي الى أمراض مختلفة.

كمية الماء اللازم لكل حيوان

الأبقار الحلوب: 35ـ70 لتر يومياً؛ العجول تحت عمر سنة 12ـ 25 لتر؛ أبقار ناشفة لا تحلب 30ـ45 لتر.

الأغنام والماعز: حيوانات بالغة 4ـ8 لتر؛ سخال وخراف تحت سنة 3ـ4 لتر.

الخيول: خيول العمل والسباق 40ـ50 لتر؛ خيول مرضعة 45 ـ60 لتر؛ فحول 50ـ60لتر؛ المهر تحت سنة 15ـ 25 لتر.

الدواجن (دجاج ورومي): نعتمد في مزارعنا معادلة على أساس استهلاك العلف، فنعطي برميلاً من الماء 200 لتر لكل 100 كغم من العلف المستهلك، فإذا كان القطيع من 10 آلاف كتكوت يأكل يومياً طناً (1000 كغم) علف فإنه يحتاج الى 2000 لتر من الماء. وتفيد تلك المعلومة بصرف العلاجات المذابة في الماء.

أشكال المشارب

يُفضل أن يكون الماء متوفراً باستمرار أمام الحيوانات، وهناك من يعتمد مشارب كونكريتية لمزارع الأبقار تكون أبعادها 3م،1.5م، 0.75م (للارتفاع). وتكون مغطاة في ظلة في المسارح، ويُعاب على هذا النوع من المشارب، أنه سينقل العدوى، ويتلوث بسرعة بفعل اختلاط أعلاف الاجترار بالماء.

وهناك مشارب أوتوماتيكية، تزود الحيوان بالماء عندما يضغط على جزءٍ خاص منها، فينساب الماء حتى يرتوي الحيوان، وميزات تلك المشارب، أنها لا تضيع الماء في أرضية الحظيرة (خصوصا في حقول تربية الدجاج) حيث تنتشر الفطريات والبكتيريا (الكوكسيديا).

نلتقي إن شاء الله

__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-06-2010, 10:33 AM   #38
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

نصائح زراعية لمثل هذه الأيام

1ـ حاول أن تكمل رش أشجار الزيتون قبل حلول شهر يوليو/تموز، لأن الزيت يبدأ في التكوين منذ ذلك التاريخ، وإنه سيحتفظ بالمواد الكيمياوية داخله، فليتوقف الرش منذ ذلك التاريخ لحين القطف. والرش في مثل هذه الأيام يكون لمكافحة (ذبابة الفاكهة) وتكون بأحد المواد التالية (لانيت أو دورسبان).

2ـ حاول الالتزام بري الأشجار في المساء، وتجنبه وقت اشتداد الحر في الظهيرة، لأن ذلك يؤدي لتساقط الثمار (خصوصاً في فترات الري المتباعدة) كما يؤدي الى انتشار بعض الأمراض الفطرية (كالبياض الدقيقي).

3ـ تجنب رعي الأبقار الحلوب في اشتداد درجات الحرارة، لأن ذلك يؤدي الى (دلع) الحليب أي انخفاض نسبة المواد الصلبة والدهون فيه مما يجعل المعامل ترفضه كما أن المشترين المباشرين سيكتشفون انخفاض مستواه من حيث القوام والنكهة.

4ـ في حظائر الدجاج اللاحم، المبنية بوسائل بسيطة، سقف معدني من طبقة واحدة، إذا ارتفعت درجة الحرارة عن 35 ْم، فإنه لا يفضل إعطائها العلف نهاراً بل بعد انخفاض درجة الحرارة في المساء.

5ـ في البساتين التي تُزرع فيها فواكه (عَطرة أو عصارية) فإن ستكون عرضة لهجوم أسراب طيور (الزرزور). ويكفي لتجنب تلك الطيور أن يؤتى بغراب أسود تُزال أحشاؤه ويثبت على صارية خشبية، فإن الطيور لن تقرب الأشجار المثمرة (الخوخ، البرقوق، العنب، التين). وهي طريقة أقل كلفة من الشبك ومدافع (الكربيد) التي تطلق أصوات تلقائية كل 30 ثانية لطرد الطيور. (وصفة كُردية عرفناها من أكراد شمال العراق).

6ـ في الحقول الاعتيادية للبطاطس، فإنه من المفضل إزالة الحشائش من خطوط الزراعة، وتصدير التراب (أي أخذ التربة الناعمة من الخط المقابل ووضعها فوق مركز الدرنة المزروعة)، وهي آخر عملية تصدير وعزق قبل قطف (العروة الربيعية).

7ـ بالإمكان استخدام (إسفنجات التلقيح: وهي إسفنجة مغموسة بهرمون خاص لزيادة الخصوبة) في الأغنام، حيث تزيد نسبة التوائم.

8ـ لا يفضل بالأشهر الحارة (6،7،8) إضافة الأسمدة، إلا في الزراعة المغطاة (البيوت البلاستيكية والزجاجية والظلل الخشبية).

نلتقي إن شاء الله
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 13-07-2010, 12:38 PM   #39
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

كيف يُستهلك الماء من قِبَل النبات؟

يحتار الكثير من أصحاب الحدائق، أو الراغبون في إنشاء البساتين وحقول الخضروات والمحاصيل، في احتياجاتهم من مياه الري، ولو توجهوا لدائرة الزراعة القريبة منهم، لحصلوا على بعض الإجابات، لكن تلك الإجابات لن تكون كافية لكي يحولها السائلون الى إجراء أو يضعونها في حساباتهم لتأمين المياه.

في هذه المساهمة، سنقدم بعض الأساسات النظرية (من باب التثقف بالشيء)، حتى يتمكن المواطن العادي من تكوين قاعدة يفسر بها نصائح المختصين.

أمثلة افتراضية لتسهيل مهمة الفهم:

الأرض أو التربة: لنفترض أن هناك تربة جرداء في بقعة لا نبات فيها، وسقط عليها مطرٌ 50 ملم، أي أن الهكتار الواحد قد أضيف له 500م3
من الماء، بمعدل 50لتر من الماء لكل متر مربع. ولو فرضنا أن الحديقة أو البستان مساحته 1000 متر مربع، فإن نصيبه سيكون 50 متراً مكعباً من الماء، ولو افترضنا أن المتر الواحد ثمنه دولاراً واحداً فإن هذه الكلفة ستكون 50 دولارا للحصول على مثل هذا القدر من الماء. ويبقى عندنا كم مرة سنشتري مثل تلك الكمية لإدامة حديقتنا والحصول على المنتوج؟

أين سيذهب الماء الساقط بالمطر في البقعة الجرداء، وهل سيكون فقدانه متساوياً في جميع الأراضي؟

قوام التربة:

التربة الرملية غير التربة الطينية غير التربة المزيجية، وغير التربة العضوية، فالطينية تحتفظ بالماء مدة أطول، والتربة المزيجية تحتفظ أكثر من الرملية والعضوية أكثر من الرملية وهكذا. وللتعرف على نوعية التربة في حديقتك (وإن ذكرنا ذلك سابقاً) فإنه ممكن تبليل جزء من التربة بالماء وفركه بين الأصبعين لتكوين خيط من الطين، فإن انقطع قبل طول 1سم فتربتك رملية وإن انقطع بين 2 و3 سم فتربتك عضوية أو مزيجية، وإن انقطع بعد 3سم فالتربة طينية.

ميلان الأرض: عندما يزيد مستوى ميلان الأرض عن 0.05% فإن الماء النازل عليها من المطر سيلقى طريقه في الجريان خارج سطح التربة.

نعومة السطح التربة ووجود الأنفاق: الترب الناعمة المحروثة جيداً لا تفقد من رطوبتها الكثير بواسطة التبخر، مثلما تفقده الترب الخشنة المحروثة بآلات الحفر العميق (المحراث القلاب الثلاثي والمحراث القرصي الثلاثي) فأفضل الآلات للحفاظ على رطوبة التربة هي تلك التي تلي المحاريث العميقة، مثل (الدسكهارو 36 قرص) أو (الروديفيتر: عازقة الأعشاب والترب الدوارة). كما أن الأنفاق التي تصنعها القوارض (فأر، جرذ) يتم سحب المياه من خلالها.

حرارة الطقس:

يلجأ الباحثون للقيام بالتجارب الموقعية في المناطق التي يعملون فيها، ويستخدمون لتجاربهم عدة طرق لقياس التبخر الذي يفقد المياه من الترب، ويضعوا في حساباتهم: الإشعاع الواصل للأرض (سعرة/سم2/ دقيقة) ومعامل انعكاس السطح (بدون وحدات)، والإشعاع الراجع بأمواج طويلة (سعرة/سم2/دقيقة)، والزيادة في الحرارة الكامنة للجو والهواء (سعرة/سم2/دقيقة)، والطاقة المتاحة للتبخر من السطح (سعرة/سم2/دقيقة).

كما يضع الباحثون في حسابهم سرعة الريح (طبعاً لما لها علاقة بكمية الرطوبة الفاقدة). ولهم طرق يعرفها المختصون في عملهم. فمثلاً لو كانت درجات الحرارة في مثل شهرنا هذا (تموز/يوليو) هي 44 درجة مئوية فإن الفاقد بالتبخر سيكون 153 ملم ( 15.3سم في تجربة الأحواض المفتوحة ـ خلال الشهر كله. وهكذا.

فرضية دلائل النبات

عندما يصل جهد الماء في النبات الى نقطة يقل بعدها النمو أو الإنتاج بشكل كبير فإن ذلك يعني وجوب الري. ويستعين المزارعون في حقولهم بنبات (عباد الشمس) حيث يكشف ذبول أوراقه احتياج البستان أو الحقل للري.

لا تتساوى النباتات في احتياجها للماء فالزيتون الذي تتسم أوراقه بملمسها الأملس والشمعي الذي يفقد بصعوبة رطوبته غير التين مثلاً الذي يفقد الماء عن طريق الثغور في سطح الورقة. كما أن الألوان الفاتحة للأزهار والأوراق وحتى السيقان تعكس موجات الحرارة التي تزيد من فقدان ماء النبات، بعكس النباتات ذات الألوان القاتمة.

ويستطيع المبتدئون التعرف على عطش النبات من خلال:

لون النبات: عند نقصان كمية الماء الواصلة للنبات فإن أوراقه تميل لتبديل ألوانها، نباتات (الفاصولياء والقطن والفول السوداني مثلاً) تميل للزرقة والأسود المخضر بازدياد الإجهاد المبذول لاستخلاص الماء.

حركة الورقة والنمو: عند تغيير ضغط الانتفاخ turgor pressure*1
في بعض الأوراق يحدث تغير في الشكل ومثال ذلك انتصاب أوراق نبات قصب السكر. وقد يتبدل حجم الأوراق مع ضغط الانتفاخ، وقد استغلت تلك الظواهر في تطوير نبات الأناناس وإنتاجه، كما استفاد منها المختصون بجدولة ري النخيل.

نلتقي إن شاء الله

هامش:
*1ـ الري: تصميم وممارسة/ستانلي فيبوند/ ترجمة: د.أحمد يوسف حاجم/ جامعة الموصل:1990 صفحة 138.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-07-2010, 12:49 PM   #40
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,259
إفتراضي

المكننة الزراعية ـ الساحبات

استخدام الساحبات وفر على البشرية جهوداً وأموالاً كثيرة، فمحدودية استخدام الحيوانات وضرورة أن يرافق كل حيوان، عامل بشري، يعني أن هناك أعداداً كبيرة من الناس ستُحجز للقيام بالأعمال الزراعية، وأعداد هؤلاء الأشخاص سيساوي أعداد حيوانات العمل (الجر والحمل والحراثة وغيرها). وفي عام 1971 كان نسبة العاملين في الزراعة في البلدان العربية، حوالي 70% من القوى العاملة، وهي نفس النسبة التي كانت في كوريا الجنوبية في نفس السنة.

فالمكننة وتحسين البذور والأصناف النباتية والحيوانية وبحوث السماد ووقاية النبات ومكافحة الأمراض، قد استغنى عن أعدادٍ كبيرة من الأفراد، لدرجة أن 6 ملايين من العاملين في الزراعة في الولايات المتحدة الأمريكية، يؤمنون الغذاء لحوالي مليار ونصف من سكان العالم، أي أن أربعة أشخاص يؤمنون الغذاء لألف من البشر، في حين كان الألف يحتاجون لسبعمائة ليؤمنون لهم الغذاء قبل أربعين سنة.

ما الذي تقوم به الساحبات؟

أ ـ تحسين الأراضي واستصلاحها ويشمل ذلك: تنظيف الأرض من الأعشاب الضارة، والصخور وتعديل وتسوية الأرض، وإنشاء القنوات والمبازل (مصارف المياه).

ب ـ تهيئة الأرض ويشمل الحراثة والتنعيم و(التثريب Subsoiling) وعمل المروز والمساطب والألواح الخ.

ج ـ زراعة المحصول وتشمل عمليات البذار (sowing) والغرس (planting) وفصل الشتلات أو خفها (thinning) والتسميد وحماية النباتات من القوارض والأمراض برش المبيدات.

دـ الحصاد harvesting وهي عمليات قص المحصول ورفعه من الحقل ثم جمعه ونقله خارج الحقل الى مراكز التصنيع والتسويق والتخزين. وقد نمر على ذلك بشيء من التفصيل مستقبلاً.

أنواع الساحبات



أ ـ الساحبات المزنجرة (ذات الجنزير Track-laying vehicles)


تستخدم هذه الساحبات للأعمال الثقيلة، في استصلاح الأراضي، وتكسير الطبقة الصماء (الطبقة الصماء: هي طبقة تتكون من حبات الرمل الناعم جداً في الأراضي الرملية، وحتى المزيجية، فتتسلل الحبات الناعمة جداً من خلال الحبات الأكبر، لتكون طبقة كأنها صخرية على عمق 50ـ60سم، فتقف جذور الأشجار والنباتات عاجزة عن اختراقها فيبدو عليها التقزم وتدني المحصول) وتظهر تلك الظاهرة في أراضي الصحراء التي تستصلح وتزرع لموسمين أو ثلاثة، ثم تظهر الحالات التي ذكرناها. فهنا يستخدم السلاح الشوكي (سيتر، أو جزل) الذي يخترق التربة على عمق 100ـ 120 سم، ويكسر تلك الطبقة.



ومن ميزات تلك الساحبات أن ثقلها على التربة أخف من ذات الإطارات، حيث يتوزع ثقلها على مساحة أكبر من ذات الإطار. أما عيوبها فتتجسد بصعوبة دورانها وحساسيتها لنقص التزييت والتشحيم.

ب ـ ساحبات الدفع الرباعي

وهي ساحبات لها إطارات (مطاط) تستخدم لأعمال الحراثة العميقة وفتح القنوات، وقوتها لا تقل عن 80 حصان. كما تستخدم في قلع البطاطس. وقلع الشتلات بواسطة سلاح يحضن المرز من الأسفل ويستخلص الشتلة أو درنات البطاطس أو البنجر السكري.

ج ـ ساحبات الدفع الثنائي

وهي الأكثر شيوعاً، ولها أعمال شتى من عزق البساتين والحقول، والحدائق، ورشها ونقل المحاصيل المختلفة.

د ـ ساحبات خاصة

منها ذات ثلاث إطارات كساحبة (فلاديمير) الروسية وتستخدم لتخطيط المشاتل وحقول الخضروات.

ومنها ذات إطارين، يربط بها عربة أو مقص أو محراث أو آلة رش مبيدات وتستخدم في المساحات الضيقة، حيث تُدفع في الغالب دفعاً ـ بالمرافقة.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .