العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: المسئول الحزبي: خطوة في طريق القيادة (آخر رد :ابن حوران)       :: الصفر فى الحساب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الأعداد المجردة وهم (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الله اكبر الله اكبر الله اكبر سرايا الثوار تتقدم بالزحف لبغداد (آخر رد :اقبـال)       :: حول التطرف (آخر رد :صفاء العشري)       :: فى جدول الضرب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: فى حساب الكسور (آخر رد :رضا البطاوى)       :: فى مسائل القسمة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الرئيس الفرنسي انهان يارجاله (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة الأعداد فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 22-04-2005, 09:41 PM   #31
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي إن شاء الله :) ،،،

غنيُّ بلا مال


قال الإمام محمد بن إدريس الشّافعيّ رضي اللّه عنه :


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - بَلَوْتُ بَنِي الدُّنْيَا فَلَمْ أَرَ فِيْهِمُ=سِوَى مَنْ غَدَا وَالبُخْلُ مِلءُ إِهَابِهِ
2 - فَجَرَّدْتُ مِنْ غِمْدِ القَنَاعَةِ صَارِمَاً=قَطَعْتُ رَجَائِي مِنْهُمُ بِذُبَابِهِ
3 - فَلاَ ذَا يَرَانِي وَاقِفَاً فِي طَرِيقِهِ=وَلاَ ذَا يَرَانِي قَاعِدَاً عِنْدَ بَابِهِ
4 - غَنِيُّ بِلاَ مَالٍ عَنِ النَّاسِ كُلِّهِمْ=وَلَيْسَ الغِنَى إِلاَّ عَنِ الشَّيءِ لاَ بِهِ
5 - إِذَا طَالَمَا يَسْتَحْسِنُ الظُّلْمَ مَذْهَبَاً=وَلَجَّ عُتُوّاً فِي قَبِيحِ اكْتِسَابِهِ
6 - فَكِلْهُ إِلَى صَرْفِ اللَّيَالِي فَإِنَّهَا=سَتُبْدِي لَهُ مَا لَمْ يَكُنْ فِي حِسَابِهِ
7 - فَكَمْ قَدْ رَأَيْنَا ظَالِمَاً متَمَرِّداً=يَرَى النَّجْمَ تِيْهاً تَحْتَ ظِلِّ رِكَابِهِ
8 - فَعَمَّا قَلِيلٍ وَهُوَ فِي غَفْلاَتِهِ=أَنَاخَتْ صُرُوفُ الحَادِثَاتِ بِبابِهِ
9 - فَأَصْبَحَ لاَ مَالٌ وَلاَ جَاهَ يُرْتَجَى=وَلاَ حَسَنَاتٌ تَلْتَقِي فِي كِتَابِهِ
10 - وَجُوزِي بِالأَمْرِ الَّذِي كَانَ فَاعِلاً=وَصَبَّ عَلَيْهِ اللّه سَوْطَ عَذَابِهِ
[/poem]

[line]
1 - بلوت: اختبرت وجربَّت وامتحنت. قال تعالى في سورة الأنبياء الآية 35: {وَنَبْلُوَكُم بِالشَّرِّ والخَيْرِ فِتْنَةً}. الدنيا: الحياة الحاضرة التي تقابل الآخرة، الجمع: دنا، والنسبة إليها: دنيوي.
غدا: نقيض راح. البخل: ضد الجود، وهو إمساك المال عما لا يصح حبسه عنه. الإهاب: الجلد المغلِّف لجسم الحيوان، أو ما لم يدبغ منه، الجمع: أُهُبٌ.
2 - جرَّدتُ: جرد العود: قَشَرَهُ وأزال ما عليه، وجرده من ثوبه: عراه. الغمد: غلاف السيف. القناعة: رضا الإنسان بما قسم له. الصارم: السيف القاطع، الجمع: صوارم. ذبابه: ذباب السيف: حدَّه الذي يُضرب به.
3 - ذا: اسم إشارة للمفرد المذكر القريب، وتلحقه كاف الخطاب الحرفية متصرفة على حسب أحوال المخاطب. فيقال: ذاكَ، وذاكِ، وذاكما، وذاكم، وذاكنَّ. وقد تتقدمه (ها) التنبيه، فيقال: هذا، وهذاك، وقد تتوسط لام البعد بينهما وبين الكاف فيقال: ذلك.
4 - الغنى: الاكتفاء واليسار.
5 - الظلم: انتقاص الحق. المذهب: المعتقد الذي يذهب إليه. ستبدي: ستُبَيِّن وتُوضِّح.
6 - كله: وكَّل إليه الأمر: اعتمد عليه فيه وفوضه إليه. صرف الليالي: نوائبها وحدثانها، قال الشاعر:
فَلَمْ أَرَ كالأَيَّامِ لِلْمَرْءِ وَاعِظاً * وَلاَ كَصُروُفِ الدَّهْرِ لِلْمَرْءِ هَادِيَا

7 - النجم: أحد الأجرام السماوية المضيئة بذاتها. تيه: تاه في الأرض تيهاً وتيهاناً: ضل الطريق وذهب متحيراً، فهو تائه، والتيه: الضلال. الظِّلُّ: هنا بمعنى الضر والمنعة والكَشَفُ. الركاب: يقال: هو يمشي في ركابه؛ أي: يتبعُه.
8 - غفلاته: غفل عن الشيء: غفولاً وغفلة: سها عنه أو تركه إهمالاً من غير نسيان، فهو غافل، الجمع: غفولٌ، وغُفَّلٌ. أناخت: أقامت. وأناخ به البلاد أو الذل: حلَّ به ولزمه. يقال: أنخت الجمل؛ فبرك. قال الأَعشى:
مَتَى مَا تُنَاخِي عِنْدَ بَابِ ابنِ هاشِمٍ * تُرَاحي وَتَلْقَيْ مِنْ فَوَاضِلِهِ نَدَى

الحادثات: المفرد: الحادث، وهو ما يجدُّ ويحدث.
9 - الجاه: والجاهة: القدر والمنزلة. يقال فلان ذو جاه. يرتجى: رجاه: رجاء، ورجواً، ورجاوة: أَمَّله، فهو راج، والشيء مرجوٌّ، وهي مرجوة. والإرجاء: الأمل (نقيض اليأس). كتابه: أجله، وقدره، وحكمه.
10 - جوزي: جاز القول جوزاً وجوازاً ومجازاً: قُبِلَ ونَفَذَ. صبَّ: صب عليهم العذاب: أَرسله. سوط عذاب: عذاب شديد مؤلم دائماً. قال تعالى في سورة الفجر الآية 13: {فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ}.
[مصدر هذه الأبيات من: المستطرف في كل فن مستظرف: 2/59، وتنسب الأبيات أيضاً - (محرز بن خلف): من نسل أبي بكر الصديق، مؤدب تونسي من كبار الزهاد، تهافت عليه الناس للتبرك به وسماع كلامه، كان في شبيبته يعلِّم القرآن بأريانة، وسكن مرسى الروم (قرب القيروان)، ثم استقر في مدينة تونس يقرىء القرآن والحديث والفقه، ولد سنة 340هـ الموافق 951، وتوفي سنة 413هـ الموافق 1022م. وكان سلفياً سمع في أحد أسواق القاهرة رجلاً يسب السلف، فأمسك بطرف ثوبه، وصاح: أيها الناس، إني لا أرضى، فتهاووا على الرجل حتى تقطع لحمه بين أيديهم وهم يقولون: قال محرز: لا أرضى. وكان فصيحاً لا يلحن، وينسب له شعر، وهو أول من سنَّ بإفريقية قراءة القرآن بعد الصبح عوضاً عن الذكر، وكان لأهل المراكب البحرية اعتقاد راسخ فيه فإذا مروا بقبره أخذوا شيئاً من ترابه، وإذا هاج ألقوا التراب فسكن.
انظر: مناقب محرز بن خلف ضمن مجموع أوله مناقب الجبنياني: 89-174، والأعلام: 5/284.

[line]
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-04-2005, 09:44 PM   #32
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

دعاء


قال الإمام الشافعي رضي اللّه تعالى عنه:


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - سَقَى اللَّهُ أَرْضَ العَامِرِيِّ غَمَامَةً=وَرَدَّ إِلَى الأَوْطَانِ كُلَّ غَرِيبِ
2 - وَأَعْطَى ذَوِي الحَاجَاتِ فَوْقَ مناهم=وَأَمْتَعَ مَحْبُوبَاً بِقُرْبِ حَبِيبِ[/poem]

[line]
1 - سقى: أعطاه ما يشربه، وجعل له ماء يسقى به، وسقى اللّه فلاناً الغيث: أنزله له. العامري: المقيم. الغمامة: السحابة، أو البيضاء من الغمام، الجمع: غمائم، وغمام. رد: أعاد. الأوطان: المفرد: الوطن: مكان إقامة الإنسان ومقره وإليه انتماؤه، وُلِدَ به، أم لم يولد. الغريب: الذي ليس من القوم، ولا من البلد، والبعيد عن وطنه، والجمع: غرباء. وهي غريبة، الجمع: غريبات، وغرائب.
2 - ذوي الحاجات: أصحاب الحاجات، والحاجة: ما يحتاج إليه الإنسان ويطلبه لقضاء أمر ما. الجمع: حاجات، وحاجٌ، وحوائج. عن السيدة عائشة رضي اللّه عنها قالت: قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "اطْلُبُوا الحَوائجَ عِنْدَ حِسَانِ الوُجُوهِ" - أخرجه أبو نعيم في الحلية: 3/156، والهندي في كنز العمال: 16795، مناهم: قَدرهم. أمتع: طال، وبلغ الغاية في الجودة، وِأبقاه لينتفع به. المحبوب: المحب، والحبيب، قال المخبل:
أَتَهْجُرُ لَيْلَى بِالفِرَاقِ حَبِيبَها * وَمَا كَانَ نَفْسَاً بالفِرَاقِ تَطِيبُ
[مصدر هذين البيتين من: مناقب الشافعي للبيهقي: 2/85].
[line]
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-04-2005, 09:48 PM   #33
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

التَّغرُّب


قال الإمام محمد بن إدريس رحمه اللّه تعالى:


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - مَا فِي المَقَامِ لِذِي عَقْلٍ وَذِي أَدَبِ =مِنْ رَاحَةٍ فَدَعِ الأَوْطَانَ وَاغْتَرِبِ
2 - سَافِرْ تَجِدْ عِوَضاً عَمنْ تُفَارِقُهُ =وَانْصَبْ فَإِنَّ لَذِيذَ العَيْشِ فِي النَّصَبِ
3 - إِنِّي رَأَيْتُ وُقوفَ المَاءِ يُفْسِدُهُ =إِنْ سَاحَ طَابَ وَإِنْ لَمْ يَجْرِ لَمْ يَطِبِ
4 - وَالأُسْدُ لَوْلاَ فِرَاقُ الأَرْضِ مَا افْتَرَسَتْ =وَالسَّهْمُ لَوْلاَ فِرَاقُ القَوْسِ لَمْ يُصِبِ
5 - وَالشَّمْسُ لَوْ وَقَفَتْ فِي الفُلْكِ دَائِمَةً =لَمَلَّهَا النَّاسُ مِنْ عُجْمٍ وَمِنْ عَرَبِ
6 - وَالتِّبْرُ كَالتُّرْبِ مُلْقَى فِي أَمَاكِنِهِ =وَالعُودُ فِي أَرْضِهِ نَوْعٌ مِنَ الحَطَبِ
7 - فَإِنْ تَغَرَّبَ هذَا عَزَّ مَطْلَبُهُ =وَإِنْ تَغَرَّبَ هذَا عَزَّ كَالذَّهَبِ [/poem]

[line]
1 - المقام: المنزلة. العقل: ما يكون به التفكير والاستدلال وتركيب التَّصوّرات والتصديقات. الأدب: رياضة النفس بالتعليم والتهذيب على ما ينبغي. الراحة: الارتياح، وضد التعب. اغترب: اغترب الرجل: نزح عن بلاده ووطنه.
2 - العوض: البدل. انصب: اتعب. النصب: التعب. قال اللّه في سورة فاطر الآية 35: {لاَ يَمَسُّنَا فِيهَا نَصَبٌ وَلاَ يَمَسُّنَا فِيهَا لُغُوبٌ}.
3 - ساح: الماء سيحاً وسيحاناً: جرى على وجه الأرض، فالماء سائح وسَيْحٌ. طاب: لذَّ.
4 - الأُسد: انظر ترجمتها في القصيدة رقم: 225 في الحاشية رقم: 1. افترست: اصطادت. السهم: عدد من الخشب يُسوَّى في طرفه نصل، يرمى به عن القوس. لم يصب: تجاوزه ولم يصبه. قال الشاعر:
لِلْمَوْتِ فِينَا سِهَامٌ وَهِيَ صَائِبةٌ * مَنْ فاتَهُ اليَوْمَ سَهْمٌ لَمْ يَفُتْهُ غَدَا
5 - الشمس: نجم تدور حوله الكواكب الشمسية، ومنها الأرض، الجمع: شموس، والشمس تمدُّ الأرض بالضوء والحرارة، ومصغَّر الشمس: شَمَيْسَة. الفلك: المدار يسبح فيه الجرم السماوي، الجمع: أفلاك. ملها: سئمها وضجرها. العجم: من ليسوا عرباً، الواحد: عجمي نطق بالعربية أو لم ينطق. العرب: أُمَّة سامية الأصل، نشأت في شبه الجزيرة العربية، ثم انتشرت في البلاد الواقعة بين الخليج العربي شرقاً والمحيط الأطلسي غرباً، الجمع: أعرب، وعُرُبٌ.
6 - التبر: فتات الذهب أو الفضة قبل أن يصاغا، فإذا صيغا فهما ذهب وفضة، الوحدة: تبرة. الترب: التراب، والتراب: ما نعم من أديم الأرض، وما تذروه الرياح من التربة بعد جفافها. الجمع: أتربة. العود: أي: عود البخور.
7 - عزَّ: قوي. مطلبه: طلبه ومبتغاه. الذهب: (مذكر ويؤنث): معدن نفيس. انظر ترجمته في القصيدة رقم: 22 في الحاشية رقم: 3.
[مصدر هذه الأبيات من: توالي التأسيس: 144، وجواهر الأدب: 725-726، وانظر كتاب شعر الفقهاء: 128].
[line]
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-04-2005, 09:51 PM   #34
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

الحبيب


لما مات ابن الإمام الشافعي رحمه اللّه تعالى، أنشد قائلاً:


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - وَمَا الدَّهْرُ إِلاَّ هَكَذَا، فَاصْطَبِرْ لَهُ=رِزْيَّةُ مَالٍ، أَوْ فِرَاقُ حَبِيب[/poem]

[line]
1 - الدهر: الأبد، ومُدَّة العالم من بدء وجوده إلى انقضائه. فاصطبر: تحمّله صابراً. رزية: الرزية والرزيئة: المصيبة، الجمع: رزايا. ورزأ رزيئة رزءاً ومرزئة: أصابته مصيبة، والمرزئة: المصيبة، الجمع: مرازىء. والمرزؤون: الكرماء، الواحد: مُرَزّأ. فراق: افترق القوم: فارق بعضهم بعضاً، وتباعدوا.
[مصدر هذا البيت من: مناقب الشافعي للبيهقي: 2/89، والمخلاة: 128، وقد ورد هذا البيت في الديوان المنسوب إلى الإمام علي كرَّم اللّه وجهه صفحة: 17، بهذا النص:
وَمَا الدَّهْرُ والأَيَّام إِلاَّ كَمَا تَرَى * رَزِيَّةُ مَالٍ أَوْ فِرَاقُ حَبِيبِ


[line]

ويتبع إن شاء الله ،،
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-04-2005, 12:07 AM   #35
muslima04
مشرفة قديرة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2003
المشاركات: 1,505
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين ومن والاهم بإحسان إلى يوم الدين،،

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،،

جزاك الله عنا بالإحسان إحسانا وغفرانا اخي الكريم الطيب.. رائع بالفعل..

إلا قل لي اخي الفاضل..

هذه الأبيات

- مَا فِي المَقَامِ لِـذِي عَقْـلٍ وَذِي أَدَبِمِـنْ رَاحَـةٍ فَـدَعِ الأَوْطَـانَ وَاغْتَـرِبِ
2 - سَافِرْ تَجِدْ عِوَضـاً عَمـنْ تُفَارِقُـهُوَانْصَبْ فَإِنَّ لَذِيذَ العَيْـشِ فِـي النَّصَـبِ
3 - إِنِّي رَأَيْـتُ وُقـوفَ المَـاءِ يُفْسِـدُهُإِنْ سَاحَ طَابَ وَإِنْ لَمْ يَجْـرِ لَـمْ يَطِـبِ
4 - وَالأُسْدُ لَوْلاَ فِرَاقُ الأَرْضِ مَا افْتَرَسَتْوَالسَّهْمُ لَوْلاَ فِـرَاقُ القَـوْسِ لَـمْ يُصِـبِ
5 - وَالشَّمْسُ لَوْ وَقَفَتْ فِي الفُلْـكِ دَائِمَـةًلَمَلَّهَا النَّـاسُ مِـنْ عُجْـمٍ وَمِـنْ عَـرَبِ
6 - وَالتِّبْرُ كَالتُّرْبِ مُلْقَـى فِـي أَمَاكِنِـهِوَالعُودُ فِي أَرْضِـهِ نَـوْعٌ مِـنَ الحَطَـبِ
7 - فَـإِنْ تَغَـرَّبَ هـذَا عَـزَّ مَطْلَـبُـهُوَإِنْ تَغَـرَّبَ هــذَا عَــزَّ كَالـذَّهَـبِ


هي لسيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه..أنا أعرفها..فقط اضاف عليها بعض الكلمات..والله أعلم..أنا شاركت بها بالأمس في موضوع لأخينا الوافي..هي لسيدنا علي كرم الله وجهه..والله أعلم دائما..لكن جميل..

وكم هو رائع هذا البيت ايضا:

لِلْمَوْتِ فِينَا سِهَامٌ وَهِيَ صَائِبةٌ * مَنْ فاتَهُ اليَوْمَ سَهْمٌ لَمْ يَفُتْهُ غَدَا

وهذا:

فَلَمْ أَرَ كالأَيَّامِ لِلْمَرْءِ وَاعِظاً * وَلاَ كَصُروُفِ الدَّهْرِ لِلْمَرْءِ هَادِيَا

الكل رائع،،رب زد وبارك

ويضحكني عندما أرى تفسير لكلمات معروفة كثيرا مثل الشمس مثلا

جزاك الله عنا خيرا..أنتظر بفارغ الصبر أن تنتهي لتمر إن شاء الله إلى ديوان الإمام علي كرم الله وجهه ثم الإمام عبد الله بن مبارك رحمه الله ثم...إن قبلت طبعا

جعله الله في موازين حسناتك برحمته آمين يا رب
muslima04 غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-04-2005, 02:34 AM   #36
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

نعم أختي ،، هي كذلك نسبت لسيدنا علي رضي الله عنه ،،

قد يكون قرأها فنسبت له ،، أو قد يكون هناك اختلاف في المصادر ،، فهذه ليست الأبيات الوحيدة المشتركة ،،،

وإن شاء الله نتم الموضوع على خير ،،


ونكمل ،،
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-04-2005, 02:38 AM   #37
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

الحِلم سيِّد الأَخلاق


قال إمامنا محمد بن إدريس الشافعي رضي اللّه تعالى عنه:


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - إِذَا سَبَّنِي نَذْلٌ تَزَايَدْتُ رِفْعَةٌ=وَمَا العَيْبُ إِلاَّ أَنْ أَكُونَ مُسَابِبهْ
2 - وَلَوْ لَمْ تَكُنْ نَفْسِي عَلَيَّ عَزِيزَةٌ=لَمَكَّنْتُهَا مِنْ كُلِّ نَذْلٍ تُحَارِبهْ
3 - وَلَوْ أَنَّنِي أَسْعَى لِنَفْعِي وَجَدْتَنِي=كَثِيرَ التَّوَانِي لِلَّذِي أَنَا طَالِبهْ
4 - ولَكِنَّنِي أَسعى لأنْفَعَ صَاحِبِي=وَعَارٌ عَلَى الشَّبْعَانِ إِنْ جَاعَ صَاحِبهْ[/poem]

[line]
1 - سبني: شتمني. النذل: الخسيس من الناس، والمحتقر في جميع أحواله، أنذال، ونذول، ونذلاء. تزايدت: ازددت. الرفعة: الشرف وارتفاع القدر والمنزلة. العيب: النقيصة، الجمع: عيوب. مُسابَبَة: مبادلةُ المسبات والشتائم.
2 - عزيزة: غالية ونفيسة. مكنتها: مكن له في الشيء: جعل له عليه سلطاناً وقدرة. قال تعالى في سورة الكهف الآية 84: {إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الأَرْضِ}. تحاربه: تقاتله.
3 - لنفعي: لفائدتي: التواني: التقصير والفتور.
4 - العار: العيب. الشبعان: شبع شبعاً: امتلأ من الطعام، فهو شبعان، وهي شبعى، وشبعانة، الجمع: شباع، وشباعى. جاع: ضد شبع، فهو جائع، وجوعان، وهي جائعة وجوعى، والجوع: الحاجة إلى الطعام.
[مصدر هذه الأبيات من: أحسن القصص: 4/106].
[line]
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-04-2005, 02:40 AM   #38
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

قافية التاء
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-04-2005, 02:44 AM   #39
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

السكوت جواب السَّفيه


قال الإمام الشافعي رضي اللّه عنه: "إياك ومخالطة السفهاء ومن لا ينصفك"


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - إِذَا نَطَقَ السَّفِيهُ فَلاَ تُجِبْهُ =فَخَيْرٌ مَنْ إِجَابَتِهِ السُّكُوت
2 - فَإِنْ كَلَّمْتَهُ فَرَّجْتَ عَنْهُ =وَإِنْ خَلَّيْتَهُ كَمْداً يَمُوتُ
3 - سَكَتُّ عَنِ السَّفَيِهِ فَظَنَّ أَنِّي =عَيِيتُ عَنِ الجَوَابِ وَمَا عَيِيتُ [/poem]

[line]
مناقب الشافعي للبيهقي: 2/172، ومناقب الشافعي للرازي: 124، وتهذيب الأسماء واللغات: 1/55، وسير أعلام النبلاء: 10/98.
1 - السَّفيه: من يسوء تصرفه في ماله، والجاهل، الجمع سفهاء، وسفاه. قال المعري:
وَلاَ تَجْلِسْ إِلَى أَهْلِ الدَّنَايَا * فَإِنَّ خَلاَئِقَ السُّفَهَاءِ تُعْدي

السكوت: ترك التكلم مع القدرة عليه.
ورد هذا البيت في أدب الدنيا والدين: 246، بهذا النص:
سَكَتُّ عَنِ السَّفِيهِ فَظَنَّ أنِّي * عَييِتُ عَنِ الجَوَابِ وَمَا عَيِيتُ

2 - فَّرجت: فرج غمه: كشف. الكمد: الحزن المكتوم، والحزن الشديد، ومرض القلب من الحزن.
3 - عييت: عجزت، وعيّ في منطقِه: عجز عنه فلم يستطع بيان مراده منه.
[مصدر هذه الأبيات من: شرح نهج البلاغة: 18/99، وأدب الدنيا والدين: 246، ومنهاج اليقين: 420، وشعر الفقهاء: 368].
[line]
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 26-04-2005, 02:47 AM   #40
المتيم المجهول
مجرد عضــو ،،،
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: الشرقية ،،، غيـــــــــر
المشاركات: 5,429
إرسال رسالة عبر MSN إلى المتيم المجهول
إفتراضي

أَفضل النَّاس


قال الشّافعيُّ رضي اللّه عنه:


[poem=font="Simplified Arabic,5,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
1 - النَّاسُ بِالنَّاسِ مَا دَامَ الحَيَاةُ بِهِمْ =وَالسَّعْدُ لاَ شَكَّ تَارَاتٌ وهبَّاتُ
2 - وَأَفْضَلُ النَّاسِ مَا بَيْنَ الوَرَى رَجُلٌ =تُقْضَى عَلَى يَدِهِ لِلنَّاسِ حَاجَاتُ
3 - لاَ تَمْنَعَنَّ يَدَ الْمَعْرُوفِ عَنْ أَحَدٍ =مَا دُمْتَ مُقْتَدِراً فَالسَّعْدَ تَارَاتُ
4 - وَاشْكُرْ فَضَائل صُنْعِ اللّه إِذْ جُعِلَتْ =إِلَيْكَ لاَ لَكَ عنْدَ النَّاسِ حَاجَاتُ
5 - قَدْ مَاتَ قَوْمٌ وَمَا مَاتَتْ مَكَارِمُهُمْ =وَعَاشَ قَوْمٌ وَهُمْ فِي النَّاسِ أَمْوَاتُ[/poem]

[line]
1 - تارات: المفرد: التارة، والحين، والمرَّة. يقال: فعل ذلك تارة بعد تارة، أي: مرَّة بعد مرَّة، وعاد إلى هذا الأمر تارة أخرى؛ أي: كرَّة أخرى.
2 - الورى: الخلق.
3 - المعروف: الإحسان. وخلاف المنكر، وعند الفقهاء: كل ما عُرِفَ بالشرع أو بالعقل حُسْنُهُ ومنه قول اللَّه عزَّ وجلَّ في الآية 17 من سورة لقمان: {يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلاَةَ وَأْمُرْ بِالمَعْرُوفِ وَاْنْهَ عَنِ المُنْكَرِ}.
[مصدر هذه الأبيات من كتاب: (المنهج الأحمد: 1/71، وشعر الفقهاء: 370].
[line]
__________________

ذكراكم تزين القلب ،، فاذكرونا بكل الخير كما نذكركم
المتيم المجهول غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .