العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > صالون الخيمة الثقافي

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى كتاب خبر شعر ووفادة النابغة الجعدي (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب الفوائد للأصبهاني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كورونا طالعه من بيت ابوها رايحة لبيت الجيران (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب التوسل بالنبي (ص ) والتبرك بآثاره (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب السجود على التربة الحسينية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثالث والأخير ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثاني ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: نقد كتاب شرعية الصلاة بالنعال (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 11-03-2009, 12:07 AM   #141
متفااائل
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
المشاركات: 1,161
إفتراضي

اخي العزيز ...المشرقي الاسلامي

مرة اخرى نعود بعد اجازة قد طالت مدتها او تجاوزت ما كان محدداً لها
ولكن نعود برغبة تحدونا فى التعلم والاستفادة مما تمنحنا اياه ولا نملك
سوى قولنا لك جزاك الله خيراً

ربما لو احببت ان اضع ما فهمته هنا فى كبسولة او كلمات معدودة فاقول
هذا الفصل قد احتوى على ثلاث عناصر وهم :
1- الكلمة او العبارة الشاعرية او المجازية وفيها نخلط الواقعي بالخيالي
من اجل رسم صورة تجعل المعنى قريب للذهن مثلاً اضطرب القلب او تهلل القلب

2 - تكامل الكلمة الشاعرية وفيها تكون البيئة واحدة تهلل القلب فرحاً بعودتها وفيها
نجد الفرح يتناسب مع العودة فالبيئة هنا واحدة

3 - السرد وهو الحكي وهو هنا يتصل بالعناصر السابقة وكل عنصر يكمل الاخر
او اننا قد صنعنا من العناصر الثلاثة نسيج واحد متلاحم وبالنسبة للسرد يجب
ان يخدم الفكرة وعن نفسي اشبهه بسائق العربة فحين الزحام سيقلل سرعته
وحين يكون الشارع خالياً فسيسير حسبما يتراءى له وربما جاء فى مثال الحكي
عن المرأة الثرثارة فهنا يكون المجال متسع للاسراع او ذكر التفاصيل العديدة
فكما نرى هنا الفرامل فى يد السائق يحكمها الطريق والسرد يحكمه بالتالي الفكرة

والسرد تم شرحه بفكرة بسيطة تعبر عنها جمل مكونة من فقرات صغيرة جداً
كتمرين للخاطرة الاكبر المكونة من سطور .......

ما سبق هو تصور سريع عما جاء هنا من دروس وقد بدأت فعليا فى تكوين قاموس
خاص بي فحين قراءتي واجد كلمة مجازية قد اعجبتني اقوم بتدوينها وايضا ان وجدت
كلمة مجازية متكاملة راقت لي اقوم ايضا بتدوينها واعتقد هذا سيكون مفيدا حين اود
التعبير عن فكرة ما فهنا اكون قد امتلكت رصيداً لا بأس به ويكون امام متسع من الكلمات
التي تخدم الفكرة التى اتحدث عنها ولا اكون محصورا فى نطاق ضيق من جمل قليلة .......

وكنت قد قرأت روابط اشرتم اليها فى مشاركة سابقة اعتقد دار ليلى اسمها قرأت فيها
مواضيع عن الكتابة لكنها لم ترقني ولم اجد بها فائدة كما اجدها هنا ....

وانتظر دروسكم وانتظر ان اكتب شيئا ما

خالص الشكر والتقدير لكم
متفااائل غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 11-03-2009, 12:10 AM   #142
متفااائل
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
المشاركات: 1,161
إفتراضي

ملحوظة : كنت قد قرأت اسم الاستاذة امال فى اول مشاركة لها فى هذا الموضوع
ولكن اجدها غير متواجدة منذ فترة ارجو ان تكون بخير وان تعود وتمتعنا بما تكتب
متفااائل غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 11-03-2009, 02:42 AM   #143
ياسر الهلالي
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2008
المشاركات: 186
إفتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استاذنا العزيز دمت وجميع الاعضاء في هذه الصفحة المباركة بكل خير

اليك هذه الخاطرة:

حديث والد لولده

ولدي الحلبيب
ها انت على عتبات موسم جديد !
اراك أختفى الغيل بين امواجك .. وأنتها زغبك الى جناحيك
واصبحة زهرتك ثمرة يتذوقها الزمن الى ان يصنفها القبر

لقد فتح امامك باب جديد وانك داخله لا محاله !!
وسوف لن تجدني هناك .. وأن وجدتني ربما صعرت خدك بتأثير البركان المتنامي.
فان اذن الله لك باكمال المسير فستجد امامك طريقان

يا حبيبي اعرني سمعك وبصرك !

اما الطريق الاول:
فانه سهل جذاب تحفه ورودا يانعة تنبت في تراب البطل روائحها الزكية بذور المعاناة الابدية
وعليها من الاهواء ما هو كفيل بكسر قفص عصفورك البرئ ليحلق بأجنحة نضراتك ووجدانك ومشاعرك حول قنبلة مؤقتة وضعت في ابريق لا تعلم عنها شئ الان
فاجتنب هذا الطريق واكبح جماح نفسك واستعن بربك

اما الطريق الثاني
فهو طريق وعر في فم المخاطر تحفه اشواك منها ما هو بانتظرك ومنها ما ينبت بفعل قطرات عرقك.
طعنها مؤلم .. ولا بد لك منه.
افلا ابشرك ؟.. نعم سأفعل .. وان مطرت عيناك لؤلؤً من قلبك فكتبها في دفتر احتسابك
يا بني (انما تلك الاشواك من عملك بمكانة مخرز الحجام من دمك وجسدك)
يا بني اصبر واحتسب وادع لي انك اخر حسناتي بعد موتي.
__________________
اذا شئت ان تحيا سليما من الاذى
ودينك موفور وعرضك صيّن
لسانك لا تذكر به عورة امرئ
فكلك عورات و للناس السن
و عينك ان ابدت لك معايبا
فصنها و قل:يا عين للناس اعين
و عاشر بمعروف وسامح من اعتدى
ودافع ولكن بالتي هي احسن
ياسر الهلالي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 12-03-2009, 02:58 AM   #144
ياسر الهلالي
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2008
المشاركات: 186
إفتراضي

فانه سهل جذاب تحفه ورودا يانعة تنبت في تراب الباطل روائحها الزكية بذور المعاناة الابدية

هذه كانت غلطة املائية
__________________
اذا شئت ان تحيا سليما من الاذى
ودينك موفور وعرضك صيّن
لسانك لا تذكر به عورة امرئ
فكلك عورات و للناس السن
و عينك ان ابدت لك معايبا
فصنها و قل:يا عين للناس اعين
و عاشر بمعروف وسامح من اعتدى
ودافع ولكن بالتي هي احسن
ياسر الهلالي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-03-2009, 12:58 AM   #145
متفااائل
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
المشاركات: 1,161
إفتراضي

الاخ الكريم استاذنا ... المشرقي الاسلامي

اسمحي لي بمداخلة سريعة قرأت ضمن نصائحكم العديدة فى هذا الموضوع كلمة قربان ...
تقديم قربان للعمل الادبي ... بمعنى ان نردد البصر فى العمل يوم بعد يوم وسنكتشف فيه
ما نقدمه او نحذفه او نضيفه...
لا ادري استاذي لماذا لا استسيغ كلمة قربان ... وقد قرأت لك شئ مشابه فى هذا الموضوع
وقد قلت ان الملائكة لا يتزوجون فلا يجوز ان نستخدم كلمة كذا ( لا اذكر الكلمة ) بل الافضل
وقد استبدلتها بكلمة تفي بالمعنى وتحقق الهدف الابداعي ...

تقبل تحياتي وتقديري
متفااائل غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-03-2009, 08:54 AM   #146
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


أخي العزيز متفائل :
أشكرك على حسن مداخلتك وقد عرفت ُ أنك قد استوعبتَ ما قلتُه جيدًا وأنتظر مشاركاتك .
بالنسبة لكلمة قربان ، فقد كان يقول الأستاذ الشاعر الكبير محمد إبراهيم أبو سنة أنه لا يكتب القصيدة قهرًا وإنما يقدم له القرابين ... ربما ارتبطت في أذهاننا كلمة القرابين بالأشياء التي كان المشركون يعطونها للأصنام لكي ترضى عنهم . أما في الاستخدام المقصود ، فإنه لا أصنام بل القربان أو القرابين نعدها رشوة للذهن حتى يتمكن من توليد الأفكار والصور المطلوبة للتمكن من قوة العمل .
الكلمة التي لم أكن أستسيغها عروس ملائكي ، ولك أن تدرك كمّ الخطورة المنبعث من هذه الكلمة والأخت قامت بتغييرها جزاها الله خيرًا ، لا سيما وأن موضوع الخاطرة كان دينيًا إسلاميًا يتعلق بقيام الليل .
أشكرك لحسن مداخلتك وأنتظر ردودك
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-03-2009, 08:57 AM   #147
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ياسر الهلالي مشاهدة مشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استاذنا العزيز دمت وجميع الاعضاء في هذه الصفحة المباركة بكل خير

اليك هذه الخاطرة:

حديث والد لولده

ولدي الحلبيب
ها انت على عتبات موسم جديد !
اراك أختفى الغيل بين امواجك .. وأنتها زغبك الى جناحيك
واصبحة زهرتك ثمرة يتذوقها الزمن الى ان يصنفها القبر

لقد فتح امامك باب جديد وانك داخله لا محاله !!
وسوف لن تجدني هناك .. وأن وجدتني ربما صعرت خدك بتأثير البركان المتنامي.
فان اذن الله لك باكمال المسير فستجد امامك طريقان

يا حبيبي اعرني سمعك وبصرك !

اما الطريق الاول:
فانه سهل جذاب تحفه ورودا يانعة تنبت في تراب البطل روائحها الزكية بذور المعاناة الابدية
وعليها من الاهواء ما هو كفيل بكسر قفص عصفورك البرئ ليحلق بأجنحة نضراتك ووجدانك ومشاعرك حول قنبلة مؤقتة وضعت في ابريق لا تعلم عنها شئ الان
فاجتنب هذا الطريق واكبح جماح نفسك واستعن بربك

اما الطريق الثاني
فهو طريق وعر في فم المخاطر تحفه اشواك منها ما هو بانتظرك ومنها ما ينبت بفعل قطرات عرقك.
طعنها مؤلم .. ولا بد لك منه.
افلا ابشرك ؟.. نعم سأفعل .. وان مطرت عيناك لؤلؤً من قلبك فكتبها في دفتر احتسابك
يا بني (انما تلك الاشواك من عملك بمكانة مخرز الحجام من دمك وجسدك)
يا بني اصبر واحتسب وادع لي انك اخر حسناتي بعد موتي.
أحسنت وبدأت تتماثل لأسلوب لغوي راق ، لا سيما وأن أسلوب الراحل مصطفى صادق الرافعي رحمه الله قد استحوذت عليه أنت ، وطوّعته للغرض الوعظي في لغة مجازية رائعة ..
فقط هذا التعبير كان غير منطقي ، وكان فيه توالي في الصور المجازية بغير داعٍ :

وان مطرت عيناك لؤلؤً من قلبك فكتبها في دفتر احتسابك
فيما عدا ذلك ، فأنت بإذن الله في الطريق الصحيح وانتظر في الأيام القادمة بإذن الله مواضيع أخرى .

سعدت بمداخلتك وفي انتظار مزيد من إبداعاتك .
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-03-2009, 09:15 AM   #148
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


كما وعدتكم إخواني الأعزاء ، فقد مر الآن شهر وفي كل أسبوع كنا نأخذ خاطرة نتناول أبرز ما فيها ، وكان من الممكن لي السير بمعدل أسرع من هذا لكني آثرت التريّث حتى نكون على بينة من أمرنا

http://hewar.khayma.com/showthread.php?t=76421&page=7 المشاركة رقم 70
ولننظر ونتعرف على أبرز التطورات التي حدثت في هذه المرحلة .. وعلى بركة الله :


مشاركات الأخ العزيز ياسر الهلالي :

لقد تركتك وحيدة
ورحلت عنك وملئ صدري صرخات الاسئ
وملئ قلبي حسرات الشوق ... التي تزكيها نبضات الوداع
فحلقتُ بعيدا على متن العز ... الذي جرد سيفه في وجه الرحمة
فأخترته قبل ان اختارك !
ورضيت بساطه الشائك !
وان كان عدو الامل وقاهر الماني !
لقد عطفت عليا غلضته ... وآنستني وحشته ... وأنارني مسلكه الحلك !
أتعرفين لماذا ؟
لأنه اناخ بي مطاياه على امة عمياء
رُفع عنهم وحيه ... وقُطع فيهم نسله
فحرّفوا كلام ربهم ... فيصبحون على فسق ويمسون على فسق
نَفسهم الموسيقى
واُنسهم الخمر والزنأ
عبدوا اهوائهم ... فسموا انفسه احرارا
يكذبون فيصدقون انفسهم
على اعناقهم قلادات المنكر!
وعلى وجوههم تاريخ اسود يقرأه الامي منا ويجهله العلم فيهم !
انا لا اريد ان احدثك عنهم ولكن ..
اذا امتلأ الكوب فاض ... فعليك بالكوب ودعي يهودية او نصرانية تنضف ما طفح على السجاد

***

يا صديقي هل رأيت مافعله اليهود ؟؟
لقد ترعرع في قلوبهم الغدر الذي رضع من ثدي الاحقاد
قتلوا الورد بسيف الباطل الذي يسكن في غمد الكذب والاجرام
اني اقراء على جباههم علمهم بمصيرهم
وارى وجوههم اشلاء مبعثرة مزقها الكفر والالحاد ولكنها تتماسك بصمغ ذنوبنا
ويلمعها الضباب الذي غشأ عيوننا عن رؤية الطريق

لاتيأس ياصديقي !!
لقد حُبس الفجر (ليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين)
واذا حان الوقت سطع الفجر وعندها ستشرق الشمس لتجلي الضباب وتذيب صمغ وجوههم
وحين اذ (ينطق الشجر والحجر يامسلم ورائي يهودي فتعال فقتله الا شجر الغرغد فأنه من شجرهم)

***

حديث والد لولده

ولدي الحبيب
ها انت على عتبات موسم جديد !
اراك أختفى الغيل بين امواجك .. وأنتها زغبك الى جناحيك
واصبحة زهرتك ثمرة يتذوقها الزمن الى ان يصنفها القبر

لقد فتح امامك باب جديد وانك داخله لا محاله !!
وسوف لن تجدني هناك .. وأن وجدتني ربما صعرت خدك بتأثير البركان المتنامي.
فان اذن الله لك باكمال المسير فستجد امامك طريقان

يا حبيبي اعرني سمعك وبصرك !

اما الطريق الاول:
فانه سهل جذاب تحفه ورودا يانعة تنبت في تراب الباطل روائحها الزكية بذور المعاناة الابدية
وعليها من الاهواء ما هو كفيل بكسر قفص عصفورك البرئ ليحلق بأجنحة نضراتك ووجدانك ومشاعرك حول قنبلة مؤقتة وضعت في ابريق لا تعلم عنها شئ الان
فاجتنب هذا الطريق واكبح جماح نفسك واستعن بربك

اما الطريق الثاني
فهو طريق وعر في فم المخاطر تحفه اشواك منها ما هو بانتظرك ومنها ما ينبت بفعل قطرات عرقك.
طعنها مؤلم .. ولا بد لك منه.
افلا ابشرك ؟.. نعم سأفعل .. وان مطرت عيناك لؤلؤً من قلبك فكتبها في دفتر احتسابك
يا بني (انما تلك الاشواك من عملك بمكانة مخرز الحجام من دمك وجسدك)
يا بني اصبر واحتسب وادع لي انك اخر حسناتي بعد موتي.

***
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار





آخر تعديل بواسطة المشرقي الإسلامي ، 13-03-2009 الساعة 09:27 AM.
المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-03-2009, 09:38 AM   #149
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


مشاركات الأخت العزيزة إيناس :

نويت طي مسافات التردد...ومواجهة وحش الخوف....بسيف الأمل في لقائك ......سأقاتل قراصنة الشك ...... وأدخل قلعة حبك........ بيد مفتاح مملكة قلبي ........ وبيد وثيقة استسلامك لجيوش غرامي ......فإختمها بختم الوفاء وكلمة
ً ......أحًبكِ (هذه المشارك كانت قبل البدء في إعلان اتفاق خاطرة كل أسبوع لكنه عمل مميز لذا وضعته في سجل الأعمال المكتوبة من بعد الاتفاق في المشاركة 70)

***

ودعت أيام الطفولة بحسرة آخر دمعة البراءة
لما قالت لي، في رعاية الله فإني غير عائدة
آه، ما أحلاها كانت أيامك يا أيام الطفولة
تبسمت قالت : كبرت وأينعت فأين الحاجة ...؟
رفعت رأسي، مسحت دمعتي، لمست قلبي رصعته بأجمل الذكريات ...

وأنا أودعها ملوحة في السماء بمنديلي، ...
أحسست بلمسة يد فوق كتفي، وصوت دافئ يناديني،
لا تحزني، إبتسمي، أنا الشباب وأكيد ستحبيني
إلتفت وجدته قوية البنية، ملفوف العضلات، سبحان المناني
أخذ بيدي ... وقادني لأبهى وأجمل مكان ما رأت قبله عيني

صمت لصمتي، إبتسم لعجبي، ينتظر بنخوة سؤالي
وبصوت خجول، قلت ياإلاهي، كل هذا لي ...؟
قال : نعم، كلها أحلام، أهداف، أمنيات وأماني
لكن إنظري، ها هناك، ماذا يتراء لك ...؟

نظرت بعيدا، رأيت أناس سعداء بأيديهم أحلامهم متلألئة ، هم أصحابها
وبعضهم، بائسين باكين قرب قبور أمانيهم قد دفنوها
وبعضهم، عرق يتصبب واقفين أمام أبواب مسدودة يفتشون عن مفاتيحها ...

وبأصبعه أشار لطريق طويلة وقال...
هذه طريقك ... وهذا مشوارك ...
وتلك ... هنالك ... أبواب أحلامك وأمانيك ...
مفاتيحها في هذا الصندوق العاجي ...
كلمة السر ... طموحك،... جدك... كدك... إجتهادك وعملك ..

ثم وبنظرة حنونة وصوت خافت قال لي ...
إلى هنا ينتهي دوري ومهمتي يا بنيتي...
لك القرار، فأختاري طريقك ومشوارك ...
ولا تضيعي وقتا ولا ثانية من يومك ...
فلن يكون رؤوفا ولا رحيما بك غذك ...
ولا تعطي الفرصة ل.لو ... ول.ياريث ... فلن تنفعك حسرتك
فسيأتي يوم سأرحل وسأضيع فيه منك ...
لأني أنا كذا الشباب ياصغيرتي،...
لي عمر واحد، وساعة واحدة ... مثلك

فلا تنسي، هذه طريقك... وهناك أبواب أحلامك
فأحسني الإختيار والقرار ... والله يعينك
***
ما بكَ ......؟ ولم إستغرابكَ .....؟
لمَ السؤال عن صمتي .... ولم حيرة عينيكَ ....؟
أوَلاَ تعلم ....؟ أم نسيت أن تتذكر ....؟


كيف لا تعلم أن كل كلماتي ذابت في غيابك ....؟
كالشمعة حكمتَ بنهاية عمرها
لما أوقظتها لتنعم بدفئ نورها
فنسيت نوافذ الريح
رقصت على لحن دموعها
يوم حضرت مع قدوم رحيلك


فأنظر ... ها هنا .... ترى إسمك
مرسوم برماد آخر أنفاسها
صرخته مودعة به
طيف الآمال ...فكان آخر كلماتها


فلا تسأل اليوم لم صمتها ...؟
بل تذكر..
أن من يسكن الورى
أخرص ........لا يتكلم
فلا تستغرب .... وفقط تذكر
***
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 13-03-2009, 09:44 AM   #150
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

مشاركات الأخت العزيزة سلسبيلا :

تغرق سفينتى فى قاع قلبك فيفوح عبق انوثتى ليلتحف بطيفك الشفاف ويتذوق شهد حبك


***



سكن الليل وأسدل ستائرة المظلمة على قلبى
ومازال هناك بصيص من أمل أطل به على نافذة أحلامى الضائعة
فذاك قلمى الذى يحتضن أحلامى برفق وتلك ورقتى التى تداعب حروفى بأنامل حريرية الملمس
فى كل ليلة تعزف مشاعرى لحنا رقيقا بنبضات قلب تخفق كلما تذكرتك
فأعيش حلما ورديا للحظات وتأخذنى اللهفة لذاك الطريق المجهول
الذى سئمت البحث عنه
وبين أحلام يقظتى يعلو صوت الضمير وتأخذنى سواقى الزمن بين متاهات الحياة
لتسرق أجمل سنين عمرى ويحترق الحلم وما أجد إلا سلاح الصبر
وأعود ليأخذنى الحنين بتدفق مطر الذكريات لربيع العمر فألملم حقيبة اليأس من جديد لأقذفها فى قاع مظلم لا تراه العيون وبين ثنايا الأمل اعود ثانية لأرتمى بأحضان حروفى الشاردة لأتصيد المشاعر الصادقة هنا وهناك
فأغرق فى أمواج العشق ليبتسم لى القدر لحظات فتضىء شموس حب حالمة فى عتمة ليلى الكاحل ليستعمر قلبى احساس سئمت التخلص منه
فتارة يصيبنى سهم الحب وتارة انتزعه بعنف خشية من الندم
وبين طعنات حب هنا وهناك وقطرات نور هنا وهناك
عشت شاردة العقل والقلب بين الحقيقة والسراب
لأجدنى أرتوى من حروفى
فكلما اشتقت ارتويت بحبر قلمى
وكلما شعرت ببرودة احساس تلحفت بورقتى المغمورة بحروف أمل دافئة

***

فى ليـلة حب قمريــة سمعـت نداءا خفيــا داخــلى
دعــانى لحضـور حفــلة روحانيــة خاصــة
ولم تغرنــى أصـوات مقنعـة
فلبيـت الدعــوة بلهفــة وشــوق
أعوامـا إشتقتهــا إنتظـارا لهذه اللحظـة
إنطلقــت مسرعــة لأبحـث عن ثـوب فريـد
فـأى ثـوب أرتديـه كى أكون ملكــة الحفــلة
فأخذت هذا الثـوب
المطـرز بالإيمـان ..
وتحليت بأسـاور من مـرمـر التقـوى والخشــوع ..
وتعطرت بعبـق من نـور ..
ولم أجد فى هذه الحفــلة ما يعكـر صفوتـى وخلوتـى
من ضوضـاء خاطفـة القـلوب
حلقت روحــى فى فضـاء واسع شفـاف تحيطه شمـوس الطـاعة
وأبواب المغفـرة

***
__________________
هذا هو رأيي الشخصي المتواضع وسبحان من تفرد بالكمال

***
تهانينا للأحرار أحفاد المختار




المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 2 (0 عضو و 2 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .