العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الملحق > خـيـمــة الاستـــراحـــة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: تفسير سورة البينة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة القدر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة العلق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة التين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة الشرح (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة الضحى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: النعال الابيض ينفع باليوم الاسود (آخر رد :اقبـال)       :: تفسير سورة الليل (آخر رد :رضا البطاوى)       :: حكومة لله يامحسنـين (آخر رد :اقبـال)       :: تفسير سورة الشمس (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 10-06-2014, 07:11 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي القلب لدى الشعوب القديمة

الناس في جميع أنحاء العالم يعتبرون القلب مقر الروح والمشاعر منذ العصور القديمة. حتى الشعوب الأكثر بدائية لاحظت بالتأكيد أن القلب يرتجف عند التوتر ، سواء أثناء مطاردة حيوان أو التلهف على الحبيب، و رأوا أيضا أن غرز الرمح في القلب يؤدي للوفاة. وكان من الطبيعي الاستنتاج أن القلب هو مركز الشجاعة، والحب، وجوهر الحياة، وغيرها من الأشياء الجيدة. أما الدماغ فلم يحظى بأي اهتمام يذكر.
اقتلع المصريون القدماء الدماغ من الجمجمة وتجاهلوه عند دفن شخصيات بارزة مثل الفرعون. كما اعتقدوا أنه عند دخول العالم السفلي بعد الموت، يوضع قلب الشخص في الميزان كوسيلة لتحديد مصيره.
بحلول القرن 16 قبل الميلاد لاحظ المصريون أن القلب كان في مركز شبكة من الأوعية الدموية (كانوا يعتقدون أنها كانت أنابيب صغيرة من الدم ) . لا شك أن هذا عزز الاعتقاد أن القلب هو مصدر الحياة والصحة عموما. ولكن وظيفة القلب وما هي علاقته بالضبط بالدورة الدموية استمر غامضا حتى نشر أعمال وليم هارفي عام 1628 ، ولكن البشر عرفوا دائما أنه عضو مهم.
ولكن السؤال الحقيقي هو لماذا حصل القلب على كل المجد وليس الدماغ. اليوم معظمنا لدينا شعور بأن وجودنا الداخلي يعيش وراء مقل عيوننا ، وعلى الرغم من إدراكنا ذلك بفضل المعرفة الطبية ، فإنه من الصعب أن نفهم كيف يمكن أي شخص أن يتصور أن الوعي موجود في مكان آخر.
اعتقد المصريون القدماء أن مركز الفكر والذاكرة والحكمة هو القلب. وهم لم يعلقوا أهمية خاصة على الدماغ واعتبروه بشكل رئيسي كمصدر للمخاط . كذلك ساوت بعض الكتابات الطاوية ( الصينية القديمة) بين القلب والعقل.
الإغريق لاحقا كان لديهم رأي آخر. أعلن الفيلسوف والفيزيولوجي Alcmaeon ، وهو طالب فيثاغورس الذي عاش حوالي عام 500 قبل الميلاد، أن الدماغ هو مركز الفكر ، وحذا المفكرون الغربيون عموما حذوه.
طبعا لم يهمل القلب. بدلا من ذلك، أصبح الرأس مركز الفكر والقلب منزل العواطف و الفضائل مثل الشجاعة والتحمل.
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .