العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة صـيــد الشبـكـــة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: حكم من يصنع ويحضر الاحتفال بالمولد النبوي (آخر رد :ماهر الكردي)       :: تفسير سورة المرسلات (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة الإنسان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة القيامة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انتهاكات “أبو غريب”.. عار يلاحق الجمهوريين من بوش إلى ترامب (آخر رد :اقبـال)       :: تفسير سورة المدثر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة المزمل (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الاستعطاء المشين و(السعاية) المقيتة (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: تفسير سورة الجن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة نوح (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 24-11-2015, 07:20 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي شارلز داروين

في مثل هذا اليوم نشر كتاب داروين "في أصل الأنواع عن طريق الانتقاء الطبيعي" في إنجلترا.
داروين، الذي تأثر بعمل عالم الطبيعة الفرنسي جان باتيست دي لامارك والخبير الاقتصادي الانجليزي توماس مالتوس، حصل على معظم الأدلة لنظريته خلال حملة دراسية لمدة خمس سنوات على متن سفينة قام خلالها بزيارة أماكن مختلفة مثل جزر غالاباكوس ونيوزيلندا، تعرف فيها داروين على أنواع النباتات والحيوانات والجيولوجيا في العديد من الأراضي. هذه المعلومات، جنبا إلى جنب مع دراسته في الاختلاف والتهجين بعد عودته إلى إنجلترا، ساهمت في تطوير نظريته في التطور العضوي.

لم تكن فكرة التطور العضوي جديدة. فقد اقترحها في وقت سابق، من بين أمور أخرى، جدّ داروين ايراسموس داروين، وكان عالما إنجليزيا متميزا ولامارك الذيوضع في أوائل القرن ال19 أول رسم عن التطور - سلم يقود من كائنات من خلية وحيدة إلى الإنسان. ومع ذلك، فإن العلم لم يقدم شرحا عمليا لظاهرة التطور حتى داروين.

صاغ داروين نظريته في الانتقاء الطبيعي قبل 1844، لكنه كان حذرا في الكشف عن أطروحته للجمهور لأنه من الواضح أن ذلك يتناقض مع التفسير الديني للخلق. وفي عام 1858، ظل داروين صامتا حول النتائج التي توصل إليها، إلى أن نشر عالم الطبيعة البريطاني ألفرد راسل والاس بشكل مستقل ورقة تلخص أساس نظريته. بعدها قدم داروين ووالاس محاضرة مشتركة حول التطور أمام المجتمع العلمي في لندن في يوليو 1858، وحضر داروين كتابه في أصل الأنواع عن طريق الانتخاب الطبيعي للنشر.

نشرالكتاب يوم 24 نوفمبر 1859،وبيعت جميع النسخ على الفور. استقبل معظم العلماء بسرعة نظرية تحل الكثير من الألغاز لعلوم البيولوجيا، ولكن المسيحيون الارثوذكس أدانوا العمل كبدعة. وازداد الجدل حول أفكار داروين مع نشره أصل الإنسان (1871)، الذي قدم دليلا على تطور الإنسان من القردة.

ومع وفاة داروين في عام 1882، كانت نظريته في التطور مقبولة عموما. وتكريما لعمله العلمي، دفن في كنيسة وستمنستر بجوار الملوك والملكات والشخصيات اللامعة الأخرى في التاريخ البريطاني. أدت التطورات اللاحقة في مجال علم الوراثة والبيولوجيا الجزيئية إلى تعديلات في نظرية النشوء والارتقاء ، ولكن لا تزال أفكار داروين مركزية في الميدان العلمي ومرفوضة من بعض الأديان.
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .