العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الدفع فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: #خطبة_جمعة: #ذكرى_المولد_النبوي (آخر رد :الكرمي)       :: من كلمات وأجوبة أمير حزب التحرير العالم الجليل عطاء أبو الرشتة - ج9 (آخر رد :الكرمي)       :: #البث_الإذاعي ليوم #السبت 07 #ربيع_الأول 1439هـ |2017/11/25م (آخر رد :الكرمي)       :: مع #القرآن_الكريم - سورة يس (آخر رد :الكرمي)       :: مع الحديث الشريف القضاء والقدر بمفهومه الجديد (آخر رد :الكرمي)       :: من كلمات وأقوال أمير حزب التحرير العالم الجليل عطاء بن خليل أبو الرشتة (آخر رد :الكرمي)       :: الجولة الإخبارية 2017/11/25م (مترجمة) (آخر رد :الكرمي)       :: كراهية ترامب وخوفه من الأجانب في أمريكا: حيث يمزق المعلمون الحجاب عن رؤوس البنات ال (آخر رد :الكرمي)       :: أنزل الله الإسلام ليَحكم، لا ليُحكم (مترجم) (آخر رد :الكرمي)      

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 13-10-2017, 08:28 AM   #1
الكرمي
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2009
المشاركات: 16,784
إفتراضي نشرة أخبار الصباح ليوم الخميس من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا 2017/10/12م

بسم الله الرحمن الرحيم

نشرة أخبار الصباح ليوم الخميس من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا


2017/10/12م




العناوين:


طائرات الاحتلال الصليبي تجدد مجازرها وتقتل أربعين مدنياً يعبرون الفرات بريف دير الزور الشرقي.
ريف حماة الشرقي: تبادل سيطرة بين تنظيم الدولة وتحرير الشام... وحركة نزوح جديدة للمدنيين.
مآلات إخضاع إدلب تستنسخ ما باتت عليه حماس ومن قبلها حزب إيران اللبناني في خدمة الاستعمار الغربي.
أردوغان ونجارة خازوق الوطن... تجريد الفصائل والقضاء على مخلصيها وجمع السلاح... ماذا أنتم فاعلون؟!
بنفس بريطاني زعيم المعارضة التركية يحذر أردوغان النفوذ الأمريكي من "كلفة باهظة" لعملية إدلب.


التفاصيل:


وكالات / جددت طائرات الاحتلال الصليبي الروسي مجازرها الوحشية بحق المدنيين العزل مع استهداف المعابر المائية بريف دير الزور الشرقي، في مجزرة بشعة راح ضحيتها العشرات بين شهيد وجريح. وذكر ناشطون أن الطائرات الروسية شنت غارتين جويتين استهدفت المعابر المائية في مدينة القورية وبلدة الطيانة، ما أدى لسقوط أربعين شهيداً على الأقل كحصيلة أولية، بالإضافة لسقوط جرحى تنذر إصاباتهم الخطرة بارتفاع عدد الشهداء، فيما لا تزال بعض الجثامين طافية بمياه نهر الفرات دون المقدرة على انتشالها. وقالت مصادر متطابقة إن 8 مدنيين استشهدوا، بينهم أطفال ونساء من عائلة واحدة، الأربعاء، جراء قصف للتحالف الصليبي الدولي استهدف منزلهم بالقرب من مسجد (عمر) في مدينة البوكمال شرقي دير الزور. وارتكبت مؤخراً طائرات التحالف الصليبي الدولي وحليفيه الروسي والنصيري عشرات المجازر بحق المدنيين، اكتسبت زخماً أكبر وتغطية أوسع مع شمول اتفاقات وقف القتال ضد النظام عموم أنحاء البلاد. وفي الرقة، تشهد المدينة بعض الهدوء، مع التوصل إلى اتفاق يقضي بخروج مقاتلي تنظيم الدولة مع عائلاتهم بضمانات من ميليشيات الديمقراطية الأمريكية في سوريا، وتفيد بعض الأنباء بأن لقاءً بين القوات الأمريكية ومجلس الرقة المدني التابع لذات الميليشيات في عين عيسى، تمخض عن اتفاق خبيث يوقف الاشتباكات في الساعات المقبلة داخل المدينة، ويبقى الأمريكان خارج الاتفاق وفي حل منه، وستنطلق الحافلات بالمدنيين من الرقة بمرافقة الميليشيات نفسها، دون تحديد الوجهة.

سمارت - حمص / أقر عضو في "هيئة التفاوض" المسلطة على شمال حمص، الأربعاء، أن الروس يبررون قصف قوات النظام لمنطقة "تخفيف التصعيد" في ريف حمص الشمالي وريف حماة الجنوبي بأنه رد على خروقات الفصائل العسكرية. وأضاف العضو - الذي طلب عدم ذكر اسمه لأسباب أمنية - أنهم يبلغون الجانب الروسي بأي خرق ترتكبه قوات النظام، ويتعهدون بإيقافه، إلا أنهم يبررون ذلك بأنه رد على خروقات ارتكبتها الفصائل المسلحة. وفي حسرة، أكد العضو أن الفصائل ملتزمة بوقف القصف، مكتشفاً أن الاتفاق "لا يناسب" قوات النظام!!

شبكة شام الإخبارية - حماة / تواصلت الاشتباكات بين تنظيم الدولة وهيئة تحرير الشام في ريف حماة الشرقي، لليوم الثالث على التوالي، حيث تعمل تحرير الشام على تطويق عناصر التنظيم في منطقة الرهجان، وسط حركة نزوح إضافية لعوائل المدنيين تشهدها قرى المنطقة التي تدور فيها الاشتباكات بين التنظيم والهيئة. ونقلت "شبكة شام الإخبارية" عن مصادر ميدانية أن عناصر تنظيم الدولة الذين تسللوا من ناحية عقيربات بعتادهم الكامل لا يزالون يسيطرون على منطقة الرهجان والمستريحة وأم الفور وسرحا وحصرات ودوش وجب التبلقية ومريجب الجملان وأبو لفة والجاكوسية، وسط محاولات متواصلة لتحرير الشام للسيطرة على المنطقة. من جهتها، أفادت وكالة "إباء" الناطقة باسم الهيئة، مساء الأربعاء، أن مقاتليها تمكنوا من استعادة السيطرة على قرية أم ميال وقرية الطليحان وتلتها الاستراتيجية في ريف حماة الشرقي، مع قتل أكثر من 46 مقاتلاً من التنظيم على سائر المحاور.

متابعات / أكدت وكالة "الأناضول" الرسمية أن عناصر من رئاسة أركان الجيش التركي قاموا، الأربعاء، بعمليات استكشاف واستطلاع تحضيراً لدخول أعداد أكبر من عناصر ومدرعات الجيش التركي لمحافظة إدلب. ورجحت الوكالة أن يقيم الجيش التركي العديد من نقاط المراقبة والتمركز في إدلب لحماية اتفاق مناطق وقف الفتال والاشتباك من الداخل بينما يتكفل الجيش الروسي بالحماية من خارج المحافظة. بينما أفادت وكالة "سمارت" أن حركة نور الدين الزنكي، منعت، الأربعاء، دخول وفد تركي جديد إلى مقراتها غرب مدينة حلب، وقالت مصادر الوكالة إن الحركة منعت الوفد المؤلف من أربع سيارات الدخول إلى مناطق سيطرتها، بسبب مرافقة هيئة تحرير الشام للوفد. وأضافت المصادر أن تحرير الشام ادعت أمام الوفد التركي أن نقاط سيطرة الزنكي تتبع لها، ورفضت الأخيرة دخول الوفد إليها إثر ذلك، قبل أن يعود الوفد إلى تركيا. ولم يصدر أي تعليق عن أي جهة مسؤولة في الحكومة التركية عن منع وفدها من إتمام جولته الاستطلاعية في المنطقة، كما لم يصدر أي بيان رسمي عن أي من فصائل الاحتفاء بالتدخل التركي سواء الزنكي أو تحرير الشام أو غيرهما حيال الأمر. كذلك أشار مصدر آخر، أن بلدة أطمة بإدلب، عند الحدود السورية - التركية، شهدت استنفاراً أمنياً لمقاتلي الزنكي وفيلق الشام تزامناً مع دخول الوفد. ويأتي هذا في ظل الصراع المحموم بين أنصار طبعتين لمشروع واحد يلهو بالمناطق المحررة ويكون آخر همه قتال النظام فضلاً عن إسقاطه، خصوصاً بعد إصدار عدة فصائل بياناً، الثلاثاء، دعت فيه لدعم حكومة العلماني أبي حطب، في إدارة المناطق المحررة. وكان في طليعة الموقعين على البيان: نور الدين الزنكي، إلى جانب جميع الفصائل التي تسوسها المخابرات التركية.
الكرمي غير متصل   الرد مع إقتباس
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .