العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب مظلوميّة الزهراء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب عقيدة أبي طالب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سبب وضع علم العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أدلة أن الأئمة اثنا عشر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الصحابي و عدالته (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب حديث الطير (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الإبادة لحكم الوضع على حديث «ذِكْرُ عَليٍّ عبادة» (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 31-01-2012, 01:35 AM   #1
عبدالحميد المبروك
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2005
المشاركات: 200
إفتراضي طرابلس يا حبيبتى

طرابلس يا حبيبتى

مدينتي .. حبيبتي .. أنحني إجلالا لصمتك وصبرك .. فأنا أعرف أن حلقك مليءبالغصص .. وأن دمعك قد تحجر في مقلتيك ، وأن قلبك يقطر ألماً وحزناً وفزعاًوخوفا و رعبا.
لقد أرادوا لك هذا الصمت الرهيب المريب بعد أن كتموا – ولايزالون – أنفاسك .. وخنقوا البسمة في شفتيك .. وكبلوا معصميك بارودا ونارا وإرهابا .
حبيبتي .. لم تغنك سماحتك ولم تشفع لك طيبتك وأنت تفتحين ذراعيكوتحضنين كل من يأتي إليك ولم تحل رحابة صدرك بينك وبين المتنكرين لك الذيننهلوا من خيراتك وتنسموا عبير ألفتك ومودتك ، فانقلبوا وحوشا وذئابا وأوغادا ينهشون لحمك الطري الغض ويلطخون جبينك الوضاء بأوحال النكران ويرجمونك بأقبحالأوصاف.
حبيبتيطرابلس.. أنزف دمعاحارا وأنا أراك أسيرة كسيرة الجناح وقد قيدوك بسلاسل البطش والترويع والإيغالفي الدم.
أواهطرابلس.. لقد كتمواأنفاسك وطعنوك – ولا يزالون – يثخنونك بحراب الحقد والتجبر والجبروت وهم يخضبون أصابعك بدماءأبناءك الشرفاء ، وسحلوا أجسادهمبعد أن قذفوهم بالبارود وأثخنوهم جراحا وخنقوهم بالغاز وأوغلوا في نهشهم في أزقة فشلوم و سوق الجمعة و زاوية الدهمانيو تاجوراء و السياحيةو قدح و الدريبي وكشلاف وقرجي......
أواه ثم أواهطرابلس.. لم يرض لكأبناؤك البررة هذا الحالفتجمعوا و تنظموا و إنتفضوا في ليلة تاريخية من ليالي القدر الرهيبة وولوا وجوههم شطر ساحة الشهداءيهتفون وينادون برفع الظلم وإزالة الاستبداد و عدم التخلي عن بنغازي و أنهم المضمدين لجراحها فكنت تفاخرين بهم .. وتزغردين و تحضنينهم فرادى وجماعات و تقبلين جباههم .. وتشدين على أيديهموتخطين معهم على جدرانك لاءات العز والحرية ..و دفعوا في ساعات محدودة ما لم تدفعه مدينة أخرى حيث تجاوز عدد الشهداء في تلك الليلية الرهيبة الستمائة شهيد..وكان ما كان من تطويق..و قمع... وكانت أحياؤك التي أسروك فيها .. وأحكموا الطوق على ساحاتها .. وحاراتها .. وشوارعها .. وأزقتها .. ناهيك عن مداخلك ومخارجك ..حيث علا رصاص البطش .. وانتشر كالجراد يسفك الدماء الزكية .. البريئة .. الطاهرة .. وصارت جراحك تنزف .. و آلامك تزداد .. وأفراحك تتحول إلى حزن في كل أرجائك .. وتتوالىجنازات شرفاءك .. وعويل نساءك .. ودموع شيوخك .. وحزن ثكالاك .. وفزع عذاريك ..وتوالى خطف أبناءك و بناتك من بين أحضانك .. يغيبون عنك قسرا إلى المجهول .. وتكثر في جنباتك عيون الشر .. تلاحق حتى من يذرف دمعة حزن عليك .. جرحاكيكبلون بالأغلال في أسرة المستشفيات .. و تمتليء ثلاجات الموتى بالجثث المجهولة الهوية .. وعزلوك عزلا تاما عن التواصل مع العالم ..ورقص الرعاع فوق جسدك المنهك .. ركلوك بأحذيتهم القذرة ..وعلت فيك أصوات أبواق العهر الإعلامي .. وإمتلأت جنباتك بلافتات النفاق الرخيص وشعارات التزلف والكذب الصريح .. إنهم ياطرابلسالحبيبة يلطخونوجهك الصبوح بأصباغ الحقد .. إنهم يُشوهونه ويُزيفونه .. إنهم يفقؤون عينيك بحرابهم .. إنهم يحرقون ضفائرك.. و يكتمون حتى الارتعاشة في شفتيك.
لقدأسروك و إختطفوك يا مدينة النبل .. والطيبة والسماحة ..وأحكموا الخناق عليك بسفاكيالدماء و طغاة العصر وبرصاص التنكيل والترويع .. وحاولوا – ولا يزالون – أن يشتروك بالديناروالدرهم .. و يشترون صمتك بالمال ..
طرابلس .. يا حبيبتي .. يا أسيرة منهكة .. صبرا وثباتا .. فوالله لن يطول أسرك بإذن الله .. وستتنسمين عبير الحرية عما قريب و يزفك أبناؤك .. بهية .. جميلة .. متألقة .. صبوحة .. شماء..فأبنائك موجودون و سيتفضون في اللحظة حاسمة المناسبة و التي إن شاء الله لن تطول..
كتبت بتاريخ 4/8/2011 الليلة الرابعة من شهر رمضان عند دخول الكتائب إلى الحي الذي أسكن فيه.

عبير الورود فواح يلاقيك من سوانيها ...هايم مع النسمات يغني لي رواغيها
طرابلس , طرابلس عروس البحر غنية على الأوصاف فتان حسنها مشهور وتاريخها يكفيها
يا أم السرايا و الشط و الهاني شايل حنيني ليك
يا ام السرايا ... و الشط والهانى..... شايل حنينى ليك..... ياعيونى جيت
يا حلم ديما.....ويعيش فى وجدانى.....بكل الوفا لحبك.....اناغنيت
عبدالحميد المبروك غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .