العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الاسلامي > الخيمة الاسلامية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: مأساة الحمار اللذي تاه في الشارع (آخر رد :اقبـال)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب حديث الضب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب مبلغ الأرب في فخر العرب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الكلام على حديث امرأتي لا ترد يد لامس (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد الكتاب أحكام الاختلاف في رؤية هلال ذي الحجة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب زهر العريش في تحريم الحشيش (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب كرامات الأولياء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اصلاحات حكومية - شدة لاتحلين وقرصة لاتثلمين واكلي لما تشبعين (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب نخب الذخائر في أحوال الجواهر (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 11-04-2008, 02:10 PM   #1
الشيخ عادل
كاتب إسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 642
إرسال رسالة عبر MSN إلى الشيخ عادل
إفتراضي لماذا تقرأ سوره الكهف يوم الجمعه..؟؟




احبتى فى الله والاخوه الكرام

كان يا مكان..... كان الآن



معاكم اخوكم عادل الغلبان: الراجى عفو ورضا الرحمن :صلاة وشفاعة المختار العدنان

اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا.. وانت تجعل الحزن إن شئت سهلا..

إخوانى في الله
قد لا يعرف بعضنا بعضا ، و لكن نريد أن تكون أروحنا على إتصال متين

نريد أن نكون أكثر قربا من الأخوه من بعضهم رغم أننا لا نتقابل و جها لوجه

نريد أن يكون إجتماعنا فى منتدانا هذا على الخير ...و للخير فقط

نريد به حب الله ، و نطمع في رحمته ، و نرجو عفوه

نريد أن يكون هذا الموضوع مكانا لتجميع الحسنات ، ....علامه فارقه نتذكرها إن شاء الله في الجنه

أخوتي في الله

يا من لم أركم بالعين ، ولكنى أتمنى بعد هذا الموضوع أن أراكم بالقلب هيا نبدا سوا موضوعنا


ان الحمد لله نحمده ونستهديه ونستغفره .ونعوذ بالله من شرور انفسنا ومن سيئات اعمالنا...

.من يهديه الله قلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا ..

بالحمد نبدا معا خواطرنا عن سوره الكهف لان اليوم الجمعه ..

وانا مبسوط اننى اكتب الموضوع ونيتى فيه انه لوجه الله تعالى وان مت وانا النت الان ابعث يوم القيامه على ما مت عليه

وانتم كمان وانتم بتقراوا الموضوع بتمعن فهو علم وتبعثون وانتم هكذا ..

فيا بخت من مات على عمل صالح يبعث عليه كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم :

يبعث المرء على ما مات عليه ..

يعنى مش فى السوق ..ولا فى السينما ..او امام التلفاز ..او غير ذلك من الاعمال التى تغضب الله ...

يعنى الراجل بتاع الجرايد مثلا اللى عندنا فى يفضل طول النهار ينادى اخبار اهرام ..جمهوريه

حتى ياتى فى قلبه ذلك فيبعث وهو ينادى هكذا؟؟

ولكن اريد لكم اخوتى فى الله ان تبغثوا وانتم زى الشيخ كشك رحمه الله مات وهو ساجد ..


او حتى مش زيه بس فى اى عمل صالح ..وكفى ذلك الان ونخش فى الموضوع ..

اصل انا سامحونى رغاى شويه ..

نحن نعلم ان الله سبحانه ختم سورة الإسراء بالحمد، وبدأ سورة الكهف بالحمد،

والحمد لله دائماً هو الشعار الذي أطلقه رسول الله صلى الله عليه وسلم في خير الكلمات:

"سبحان الله والحمدلله "

سبحان الله بدئت بها سورة الإسراء، والحمد لله بدئت بها سورة الكهف.

سبحان الله تنزيه لذاته سبحانه أن يكون له شريك، لا في الذات، ولا في الأفعال، ولا في الصفات...

والحمد لله كذلك تكبرة للذات، وبعد ذلك جاء العطاء من الذات فقلنا:

الحمد لله، فسبحان الله تنزيه، والحمد لله شكر على العطاء.

والحمد لله استهل بها الحق سبحانه خمس سور من القرآن:

{الحمد لله رب العالمين "2"}
(سورة الفاتحة)


{الحمد لله الذي خلق السماوات والأرض وجعل الظلمات والنور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون "1"}
(سورة الأنعام)

{الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب .. "1"}
(سورة الكهف)


{الحمد لله الذي له ما في السماوات وما في الأرض وله الحمد في الآخرة .. "1"}
(سورة سبأ)

{الحمد لله فاطر السماوات والأرض جاعل الملائكة رسلاً أولى أجنحةٍ .. "1"}
(سورة فاطر)


ولكن، لكل حمد في كل سورة حيثية خاصة....تعالوا نشوف ازاى.؟

فالحمد في الأولى لأن الله رب العالمين، ورب يعني الخالق والمتولي للتربية، خلق من عدم، وأمد من عدم، وتولى تربية عباده، فهو رب لكل العالمين؛ لذلك يجب أن نحمد الله على أنه هو الرب الذي خلق العالمين، وأمدهم بفضله.


وفي الثانية: نحمده سبحانه الذي خلق السماوات والأرض، وجعل الظلمات والنور،

وهذه آيات من آيات الله ونعم من نعمه، فالسماوات والأرض فيها قيام البشر كله بما يمد حياتهم بالقوت، ويستبقي نوعهم بالتكاثر.

والظلمات والنور من نعم الله، وهما متكاملان لا متضادان، فلظلمة مهمة، كما أن للنور مهمة،

الظلمة للسكون والراحة،

والنور للسعي والحركة،

ولا يمكن لساع أن يسعى ويجد في عمل، إلا إذا ارتاح وسكن وجدد نشاطه،

فتقابل الظلمة والنور للتكامل، فالحياة لا تستقيم في ظلام دائم، كما أنها لا تستقيم في نور دائم.


وفي السورة الثالثة من السور التي افتتحها الحق سبحانه بـ(الحمد لله) ـ والتي نحن بصددها ـ

أراد الحق سبحانه أن يوضح أنه لم يرب الخلق تربية مادية فقط،

بل هناك تربية أعلى من المادة تربية روحية قيمية،

فذكر هنا الحيثية الحقيقية لخلق الإنسان، فهو لم يخلق لمادته فحسب، ولكن لرسالة أسمى،

خلق ليعرف القيم والرب والدين، وأن يعمل لحياة أخرى غير هذه الحياة المادية، فقال تعالى:

{الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب .. "1"}
(سورة الكهف)


فحيثية الحمد هنا إنزال الكتاب الذي يجمع كل القيم.

وقلنا: إن الحق سبحانه محمود برحمانيته قبل أن يخلق الخلق وضع له النماذج التي تصلح حركة الحياة، كما قال تعالى:

{الرحمن "1" علم القرآن "2" خلق الإنسان "3" علمه البيان "4"}
(سورة الرحمن)


فتعليم القرآن جاء قبل خلق الإنسان..ليه ده واحد حايسالنى مش كده ؟؟

اقول له :

وضع الحق سبحانه لعباده المنهج المنظم لحياتهم قبل أن يخلقهم،

لعلمه سبحانه بطبيعة خلقه، وبما يصلحهم،

كالمخترع للآلة الذي يعلم مهمتها ويحدد قانون صيانتها،

فالكتاب الذي نزل على محمد صلى الله عليه وسلم هو المهمة الأساسية، فيجب أن توطن عليها نفسك، وتعلم أنه المنظم لحياتك، وبه قانون صيانتك.

ماشى اتفقنا لحد كده كويس واعتقد انه كافى لشرح المقدمه واللى لسه واحد حا يسالنى ..

انت لسه يا شيخ ما دخلتش فى موضوعنا اقول له خايف اكون سرحت فى المقدمه ولكن

نكمل شويه ...

سورة الكهف هي عبارة عن أربع قصص

قصة أصحاب الكهف

، وقصة صاحب الجنتين

وقصة موسى والخضر


وقصة ذي القرنين،

فما علاقة القصص الأربع ببعضها؟ ولماذا سميت بسورة الكهف؟ ولماذا تقرأ كل يوم جمعة؟

ونبدأ من الاخر عشان اخوه كتير اكيد عايزين يعرفوا.وكذلك فضلها؟

فضل وثواب سورة الكهف

يقول النبي صلى الله عليه وسلم

"من قرأ سورة الكهف من يوم الجمعة أو في يوم الجمعة أضاء الله له نوراً من تحت قدميه إلى عنان السماء".
كما ويقول صلى الله عليه وسلم

"من قرأ العشر الأواخر من سورة الكهف كانت له عصمة من الدجال".


وفي حديث آخر: "من أدركه منكم - أي الدجال – فليقرأ عليه فواتح سورة الكهف" رواه مسلم.

فما هي علاقة سورة الكهف بالدجال وما علاقة القصص الأربع في السورة ببعضها؟

تعالوا نلقي نظرة على الاسئله دى كلها



لماذا تقرأسوره في يوم الجمعة،...؟؟


يوم الجمعه هو يوم إجازة عند المسلمين، فبدلاً من السكون والخمول في هذا اليوم،

عليهم أن يقرأوا سورة الكهف ويعتبروا بما فيها من حركة وإيجابية لينطلقوا بالعمل الإيجابي ويعصموا أنفسهم من الفتن، لأن الساكن يسهل صيده.


حيث اننا نلاحظ في السورة كثرة الحركة بشكل ملفت، فالسورة كلها عبارة عن قصص لأناس يتحركون بإيجابية، من أهل الكهف الذين تركوا الأهل والديار وأووا إلى الكهف (

فَأْوُواْ إِلَى ٱلْكَهْفِ، ...


إلى سيدنا موسى عليه السلام الذي ذهب إلى مجمع البحرين وتجاوزه حتى أدركه التعب الشديد
لَقَدْ لَقِينَا مِن سَفَرِنَا هَـٰذَا نَصَباً.

وأثناء مرافقته للخضر عليه السلام، نرى كثرة الحركة

فَٱنْطَلَقَا حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِى ٱلسَّفِينَةِ خَرَقَهَا... فَٱنْطَلَقَا حَتَّىٰ إِذَا لَقِيَا غُلاَمًا فَقَتَلَهُ... فَٱنطَلَقَا حَتَّىٰ إِذَا أَتَيَا أَهْلَ قَرْيَةٍ ٱسْتَطْعَمَا أَهْلَهَا... (71-77).

وكذلك في قصة ذي القرنين ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَباً... (85)

وليس هذا فحسب، بل إنه طاف الأرض كلها من شرقها إلى غربها

حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ مَطْلِعَ ٱلشَّمْسِ (90) حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ (93).

وكان من إرشاداته للقوم الذين يساعدهم: فَأَعِينُونِى بِقُوَّةٍ (95)
فلا يتفرجون عليه خلال بنائه للسد، ولكن يجب عليهم أن يتحركواو يشاركوا...

وهذا كله يشير إلى أن العواصم من الفتن تكون بالحركة والإيجابية وليس بالسكون والاستسلام والسلبية.
فإن أوذي المرء في مكان فليتحرك إلى مكان آخر يمكنه من إقامة شعائر دينه والحفاظ عليه،

ولذلك شرعت الهجرة في الإسلام فراراً بالدين وأشارت السورة إليها من خلال الحديث عن هجرة أهل الكهف

ونكمل سوا باقى هذه التساؤلات عن هذه السوره


وهذا والله اعلم وسامحونى على الرغى والاطاله


ومتنسوش ..الاتى

استحلف بالله يا قارئا.....ان تسأل الغفران للشيخ عادل



انتظرونى ونورانيات ايمانيه اخرى.... ولو مت فى الفردوس الاعلى ان شاء الله


__________________
اذا ضاق بك الصدر ...ففكر فى الم نشرح

فان العسر مقرون بيسرين..فلا تبرح
الشيخ عادل غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 11-04-2008, 03:38 PM   #2
tota
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2008
المشاركات: 36
إفتراضي

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاء الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك
ومن منا لا يريد ان يضأ له نورا بين الجمعتين
وكذلك هي حصن لتاجيل خروج ياجوج وماجوج الي ان يشاء الله جل جلاله وحينما يخرجون هؤلاء الفسده لايتركون احدا علي وجهه الارض لانهم مفسدون وينظرون الي السماء ويقولون نحن الاعلي ولا يوجد اعلا غيرنا فيددعوا سيدنا عيسي نجنا يارب من هؤلاء المفسدون فينزل عليهم دود صغير من السماء فياكلهم وتبقي الارض برائحه نتنه فيقول سيدنا عيسي يارب ان الارض اصابها مكروه برائحه هؤلاء المفسدين فنجنا يارب من هذه الرائحه فيستجيب الله عزوجل لدعاؤه واذا بالارض تتطيب بافضل العطور السماويه وتصبح الارض ملساء ولونها صافي مثل الرخام ولا يبقي في هذا الوقت الا المسلمون الصالحون المعمر قلوبهم بالايمان
والله ورسوله اعلم
tota غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 11-04-2008, 04:10 PM   #3
الشيخ عادل
كاتب إسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 642
إرسال رسالة عبر MSN إلى الشيخ عادل
إفتراضي



- •ღ- [ tota ] -ღ•-

اسعدني كثيرا مرورك العاطر ..

الله لايحرمني روعه تواصلك ..

لك مني اعطر التحايا وازكاها ..

ولك ودي وتقديري ..



__________________
اذا ضاق بك الصدر ...ففكر فى الم نشرح

فان العسر مقرون بيسرين..فلا تبرح
الشيخ عادل غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 12-04-2008, 01:33 PM   #4
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
إفتراضي




__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 12-04-2008, 03:05 PM   #5
الشيخ عادل
كاتب إسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 642
إرسال رسالة عبر MSN إلى الشيخ عادل
إفتراضي



- •ღ- [ النسرى ] -ღ•-

اسعدني كثيرا مرورك العاطر ..

الله لايحرمني روعه تواصلك ..

لك مني اعطر التحايا وازكاها ..

ولك ودي وتقديري ..



__________________
اذا ضاق بك الصدر ...ففكر فى الم نشرح

فان العسر مقرون بيسرين..فلا تبرح
الشيخ عادل غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-04-2008, 10:35 AM   #6
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
إفتراضي

اخي وشيخي الفاضل ...

لقد قرأتُ في أحد المواقع التالي في نفس الموضوع وأحببتُ أن أدرجه للفائدة أيضاً ...

لماذا سورة الكهف تعصم من الدجال؟
سورة الكهف من السورة المكية
وهي إحدى خمس سور بدأت ب (الحمد لله) (الفاتحة، الأنعام، الكهف، سبأ، فاطر)
وهذه السورة ذكرت أربع قصص قرآنية هي :ـ
1. اصحاب الكهف 2.صاحب الجنتين 3.موسى عليه السلام والخضر. 4.ذو القرنين
ولهذه السورة فضل كما قال النبي عليه الصلاة والسلام : " من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء الله له من النور ما بين قدميه وعنان السماء" وقال" من أدرك منكم الدجال فقرأ عليه فواتح سورة الكهف كانت له عصمة من الدجّال" والأحاديث في فضلها كثيرة.

وقصص سورة الكهف الأربعة يربطها محور واحد وهو أنها تجمع الفتن الأربعة في الحياة:
1- فتنة الدين (قصة أهل الكهف). 2- فتنة المال (صاحب الجنتين). 3- فتنة العلم (موسى عليه السلام والخضر). 4- فتنة السلطة (ذو القرنين).

وهذه الفتن شديدة على الناس والمحرك الرئيسي لها هو الشيطان الذي يزيّن هذه الفتن ولذا جاءت الآية (وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا) آية0 5 صدق الله العظيم
وأيضا :ـ وفي وسط السورة أيضاً.
ولهذا قال الرسول صلى الله عليه وسلم: أنه من قرأها عصمه الله تعالى من فتنة المسيح الدجّال لأنه سيأتي بهذه الفتن الأربعة ليفتن الناس بها وقد جاء في الحديث الشريف: "من خلق آدم حتى قيام ما فتنة أشدّ من فتنة المسيح الدجال" وكان صلى الله عليه وسلم يستعيذ في صلاته من أربع منها فتنة المسيح الدجال.

وقصص سورة الكهف كل تتحدث عن إحدى هذه الفتن ثم يأتي بعده تعقيب بالعصمة من الفتن: 1- فتنة الدين: قصة الفتية الذين هربوا بدينهم من الملك الظالم فآووا إلى الكهف حيث حدثت لهم معجزة إبقائهم فيه ثلاثمئة سنة وازدادوا تسعا وكانت القرية قد أصبحت كلها على التوحيد. ثم تأتي آيات تشير إلى كيفية العصمة من هذه الفتنة (وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا * وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءتْ مُرْتَفَقًا) آية 28 – 29.

فالعصمة من فتنة الدين تكون بالصحبة الصالحة وتذكر الآخرة . . .
2- فتنة المال: قصة صاحب الجنتين الذي آتاه الله كل شيء فكفر بأنعم الله وأنكر البعث فأهلك الله تعالى الجنتين. ثم تأتي العصمة من هذه الفتنة (وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا * الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا) آية 45 و46. والعصمة من فتنة المال تكون في فهم حقيقة الدنيا وتذكر الآخرة.
3- فتنة العلم: قصة موسى عليه السلام مع الخضر وكان موسى عليه السلام ظنّ أنه أعلم أهل الأرض فأوحى له الله تعالى بأن هناك من هو أعلم منه فذهب للقائه والتعلم منه فلم يصبر على ما فعله الخضر لأنه لم يفهم الحكمة في أفعاله وإنما أخذ بظاهرها فقط.
وتأتي آية العصمة من هذه الفتنة (قَالَ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ صَابِرًا وَلَا أَعْصِي لَكَ أَمْرًا) آية 69. والعصمة من فتنة العلم هي التواضع وعدم الغرور بالعلم.
4. فتنة السلطة: قصة ذو القرنين الذي كان ملكاً عادلاً يمتلك العلم وينتقل من مشرق الأرض إلى مغربها عين الناس ويدعو إلى الله وينشر الخير حتى وصل لقوم خائفين من هجوم يأجوج ومأجوج فأعانهم على بناء سد لمنعهم عنهم وما زال السدّ قائماً إلى يومنا هذا. وتأتي آية العصمة (قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا * الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا) آية 103 و104.

فالعصمة من فتنة السلطة هي الإخلاص لله في الإعمال وتذكر الآخرة.. ختام السورة: العصمة من الفتن: آخر آية من سورة الكهف تركّز على العصمة الكاملة من الفتن بتذكر اليوم الآخرة (قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا ) آية 110 فعلينا أن نعمل عملاً صالحاً صحيحاً ومخلصاً لله حتى يَقبل، والنجاة من الفتن إنتظار لقاء الله تعالى ...

والله تعالى اعلم

وجزاكم الله خيراً
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 25-04-2008, 02:13 PM   #7
الشيخ عادل
كاتب إسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 642
إرسال رسالة عبر MSN إلى الشيخ عادل
إفتراضي

الاخ النسرى
اضافه رائعه ونجعلها فى ميزان حسناتك ان شاء الله
__________________
اذا ضاق بك الصدر ...ففكر فى الم نشرح

فان العسر مقرون بيسرين..فلا تبرح
الشيخ عادل غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 25-04-2008, 03:11 PM   #8
hema103
عضو فعّال
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2008
المشاركات: 313
إفتراضي

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اهلا يا شيخ عادل
وايه المواصيع الجميله ده
وردود الا عضاء كمان جميله
ويارب تكون الاستفاده اكبر لينا ولكل من يقرءها
ده عن يوم الجمعه
ياريت تقول يوم السبت كمان
وبعد ما تقوله نطلب الاحد الى يوم الخميس
ايه رايك
هههههههههههههههههههههههه
جزاك الله خيرا
__________________
ندى 103
hema103 غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 30-04-2008, 12:49 PM   #9
hayati
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3
إفتراضي

الله يجزيك الخير يا أخي
hayati غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 01-05-2008, 02:18 PM   #10
romayssae
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 13
إفتراضي

السلام عليك فضيلة الشيخ و شكرا جزيلا على هذه المعلومات القيمة
romayssae غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .