العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: هل غياب العـرب كان هو السبب (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب مسألة الطائفين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اعــتــــرافــــــــــــــــــــــات أهل الخيـــام.....!!! (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: سجائر ناطقة (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: بنت الصحراء (هند الغيث) فى ذمة الله (آخر رد :عين العقل)       :: جيت استريح من صخب الفيسبوك والتوتير (آخر رد :عين العقل)       :: نقد كتاب الفتن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قصة امرأة تغلّبت على العاهة (آخر رد :عادل محمد سيد)       :: لما بدا في الأفق نور محمد .. الإبتهال كامل بصوت نقي + الكلمات ،،، (آخر رد :عادل محمد سيد)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 04-07-2017, 10:47 PM   #1
اقبـال
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2009
المشاركات: 3,229
إفتراضي المعارضون سيحضرون الى بغداد والسيوف في أغمادها

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد دأبت قاة الشرقية العراقية على مساندة الشعب العراقي دون التحييز لفئة دون اخرى بوجه الظلم والفساد الذي لحق به جراء الاحتلاليين الامركي والايراني ،كما اعتمدت على تقديم المعلومات المتميزة بالاضافة الى السبق الصحفي ، ومن المعلومات التي قدمتها يوم امس عن شخصية عراقية له الاثر الكبير في اضافة الارث الادبي والتاريخي في المكتبات الوطنية العراقية وهذه الشخصيه هو عبد الحميد العلوجي وقد قدم عنه في القناة شيء بسيط جدا متجاهلا اهم مؤلفاته الفذة في المطبوعات العراقية ، وان الكاتب العراقي عبد الحميد العلوجي قد قدم في عام 1989 للقاريء العربي والعالم الاسلامي كتابه يفضح ويحذر من دسائس المجوس الاشد خطورة من اليهود على الاسلام وذلك من خلال كتابه ( الباطنية وتياراتها التخريبية ) واختار نصوص تفضح اهدافها وتدين منازعها فيقول الكاتب في مقدمة كتابه مخاطبا القاريء العر بي اقتبسه كما هو
شاء المنحرفون والشعوبيون والمجوس ان يتخذو من الباطنية خيمة كبيرة يتعايش تحتها اعداء العرب والاسلام -- لتقويض المجد العربي وتجريح الاسلام ، فقد وجدتهم من خلال تعاليمهم الحافلة بالطقوس العجيبة والاسرار الحروفية ذوي منازع هدامه ترمي الى مايرفضه العقل العربي والتراث الاسلامي ، وتواكب بوعي تام مسيرة الشعوبية المتجمسه وتخدم مقاصدها المشبوهه --فرايت من مستلزمات التوعية في الواقع العربي الراهن ان اقدم للقاري العربي ولكل مسلم باقة مختارة مما كتبه ذوو الاختصاص بالملل والاهواء حول الباطنية وفروعها الخبية -- ليكونو على بصيرة من عدوهم الذي يناويء النهضة العربية والمستقبل العربي ويخاصم الدين الاسلامي بلا هوادة . ومن المعروف ان تيارات الباطنية هي الاسماعيلية والقرامطية والنصيرية والدروز والبهائية والبابكية .
لذا من يرغب بالاطلاع على الكتاب الثري بالمعلومات والمصادر السباقه مراجعته بعنوانه اعلاه
ومن الجدير بالذكر ان مسؤول قناة الشرقية هو الاعلامي الاستاذ سعد البزاز
وهو احد ابرز المعارضين للتبعية الفارسية وتفريس العراق والذين اطلقو عليهم اليوم من قبل البرلمان العراقي وبالتحديد على لسانه رئيسه سليم الجبوري للحضور الى بغداد لعقد مؤتمر المعارضة في منتصف تموز ، والمعارضة هم المناهضيين للعملية السايسية الفاشلة التي قادت ولازالت تقود العراق للهاوية ، كما ان الاستاذ البزاز هم من رفض الحضور الى مؤتمر بروكسل بسبب رفضه تقسيم العراق ، وما ان اعلن عن هذا المؤتمر حتى قامت الدنيا ولم تقعدحتى اسرع ابرز الحقوقيين المخضرمين العراقيين ان هؤلاء المعارضين سوف يلقى عليهم القبض فور وصولهم الى مطار بغداد ولاندري باي صفة قانونية ان يسجن ابن البلد في حين لم يصدر منه مثل هذا التصريح للقوات الغازية المحتلة للعراق .
فتشوهت اسم المؤتمر من المعارضة على لسان الفاسدين من الوزراء والنواب الحكوميين فصار مؤتمر السياسين السنة لايهام الشعب انه مؤتمر طائفي واطلق عليه مؤتمر الاخوان ويراد به اخوان المسلمين واطلق عليه ايضا بالمؤتمر الانتخابي واطلق عليه ايضا مؤتمر دعاة الفتن والطائفية والتخريب وذلك على لسان من قاد البلد للدمار وبيع ترابه عندما تسلم رئاسة الوزراء الا وهو نوري المالكي الذي اقلق مضجعه منذ الاعلان عن هذا المؤتمر وجرأة المعارضون للقدوم لبغداد وعلى ارض الوطن يطلقون صوتهم المعارض للفساد والفاسدين فهددو المعارضين فيما لو عقدو مؤتمرهم في بغداد
واخيرا اطل علينا رئيس البرلمان ان هذا المؤتمر ليس للمعارضين وانما هو مؤتمر الانتخابي السني لانتخاب نوري المالكي ولاندري كيف انقلب المؤتمر رأسا على عقب بهذه الصورة , ولعله من المحتمل اما ان تتبدل وجوه الاشخاص الحقيقيون بالمزيفون الموالون للمالكي وايران ، او تم تهديدهم فعلا بتصفيتهم لذا جنحو للسلم ان يحضرو الى بغداد بعقد مؤتمرهم هذا والسيوف في اغمادها .
ايها القاري العربي
ان من يحكم العراق اليوم هم من سلت سيوفهم باغمادها المتصدأة والمشاركة في مؤتمر المعارضة العراقية في لندن والتوقيع على وثيقة اسقاط نظام صدام واحتلال العراق ، فشتان مابين مايسمى بالمعارضة العراقية القادمة لعقد مؤتمرها على ارض الوطن بهدف انقاذ العراق من الوضع المزري تحت الاحتلاللين ولم شمل العراقيين من شماله لجنوبه وبين من
ماسمي بالمعارضة العراقيية تحتضنها ارض العدوفي لندن لتدمير العراق وقد دمرته فعلا .
فهؤلاء المعارضون العراقييون هم من يسعون الى الحفاظ على الهوية العربية للعراق ورفض الهيمنة الفارسية بكل اشكالها
ولعل الحديث عن شخصية العلوجي من قناة الشرقية لفتت نظري ومراجعة ذاكرتي عما سطره الكاتب قبل مايقارب ثلاث عقود من دور المجوسية وضررها على العرب والاسلام والذي حدث فعلا الان في العراق واليمن وسوريا ولبنان وربما امتدت الى ليبيا وغيرهن من البلاد العربية والاسلامية
https://www.youtube.com/watch?v=HayynIZCcT8
اقبـال غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .