العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب نتيجة الفكر في الجهر بالذكر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التحقيق في مسألة التصفيق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: لا اخـاف ابـواب جهـنم (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب كيمياء السعادة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كيف تكون عبقريا (دراسة أكاديمية) (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: نقد بحث الرسالة وكيفية تشكيلها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد بحث الإدارة بالأفكار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال الثقة بالنفس (آخر رد :رضا البطاوى)       :: ملكة البكبورتات الفرنسية (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: قراءة فى مقال مهارة التخلص من الخجل (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 02-01-2008, 08:13 PM   #1
شملول
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2007
المشاركات: 116
إفتراضي تنظيم القاعدة هو صنيعة وكالة المخابرات الأميركية

الكل يعلم أن تنظيم القاعدة هو صنيعة وكالة المخابرات الأميركية وهو يقوم بكل ما يفيد الأجندة الصهيونية الأميركية ابتداء من تشويه صورة الإسلام وإظهاره للعالم بأنه دين ذبح وقتل ودمار وهو الآن يحاول أن يزج نفسه في المواجهة المصيرية مع الكيان الصهيوني لإعطاء ذريعة بأن المقاومة اللبنانية هي شريك للإرهاب الأعمى . وبالتالي يكون هناك مبرر لإسرائيل في استهداف احياء المدنيين الامنة فى كل ربوع الوطن العربي الحبيب .. وياليت يعى الظواهرى هذا الكلام ويكف عن هذه الترهات والخزعبلات التى لا تنم الا عن عقلية فاسدة تفننت اجهزة الغرب فى غسيلها وتسييرها نحو ما تريد ..
شملول غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-02-2010, 01:17 AM   #2
abbud
عضو متميز
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2003
الإقامة: germany
المشاركات: 1,168
إرسال رسالة عبر  AIM إلى abbud
إفتراضي

السلامعليكم ورحمة الله وبركاته
اخي العزيز الكل يعلم هذه الحقيقه ولا احد ينكرها وليس هي عيبا او عارا ؟؟ فليس ما صورته من هذه الصنيعه هي كل الحقيقه او الصدق فان المجاهدين بكل مشارف الارض الذين توكلوا على الله سبحانه وتعالى وجاهدوا في افغانستان وبين تلك المجاميع كان العبد لله اسامه بن لادن حفظه الله ورعاه واخوانه المجاهدين الذين معه ممن استشهدوا في ذالك الزمن وومن استشهد بهذا لزمن كان السبيل الوحيد للجهاد في افغانستان هوعن طريق الدول العربيه كلها بدون استثناء التي كان تسهل المرور لافغانستان وتمول المجاهدين بالسلاح والعده والعدد ! وبتالي فهذا الضوء الاخضر الممنوح للحكومات العربيه لم يكن من باب الشهامة العربيه والايمان القوي بل كان من المخابرات الامريكيه التي تحدثت عنها اخي العزيز .
والمهم في هذا الامر ان النيات في القلوب سواء كانت عند المجاهدين او قادة الحكومات العربية لا يعلمها الا الله سبحانه وتعالى وما يتضح لنا نحن العباد الفقراء هو ذالك الفرق الشاسع ممن يلهثون وراء رضى صاحب البيت الابيض وبين ممن هم يصعدون الجبال بالبرد القارص لرضى الله سبحانه وتعالى .
ولطالما الله وهبنا العقل وميزنا نحن البشر عن باقي خلقه ان نختار ونقارن بين قول الحق والصواب وبين الكذب والنفاق .
ولاتنسى اخي العزيز الخروج من عنق الزجاجه افضل من البقاء فيها فاختار انت هل تريد ان تبقى اسير قرارات وتصورات اصحاب البيت الابيض ام رضى الله سبحانه وتعالى والتقرب له بقول الحق ونصرة المجاهدين بكلمة فالكلمة الطيبه صدق ولك ان تختار .
__________________
من اعان الظالم على ظلمه ابتلاه الله بظلمه
abbud غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 09-02-2010, 07:32 AM   #3
ابــ جهاد ــو
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
المشاركات: 415
إرسال رسالة عبر MSN إلى ابــ جهاد ــو إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى ابــ جهاد ــو
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة شملول مشاهدة مشاركة
الكل يعلم أن تنظيم القاعدة هو صنيعة وكالة المخابرات الأميركية وهو يقوم بكل ما يفيد الأجندة الصهيونية الأميركية ابتداء من تشويه صورة الإسلام وإظهاره للعالم بأنه دين ذبح وقتل ودمار وهو الآن يحاول أن يزج نفسه في المواجهة المصيرية مع الكيان الصهيوني لإعطاء ذريعة بأن المقاومة اللبنانية هي شريك للإرهاب الأعمى . وبالتالي يكون هناك مبرر لإسرائيل في استهداف احياء المدنيين الامنة فى كل ربوع الوطن العربي الحبيب .. وياليت يعى الظواهرى هذا الكلام ويكف عن هذه الترهات والخزعبلات التى لا تنم الا عن عقلية فاسدة تفننت اجهزة الغرب فى غسيلها وتسييرها نحو ما تريد ..


انا من فاقت لي الدنيا بأيام مجيده
انا من سطرت للدينا أساطير حميدة
فلقد خضتُ غمار الحرب والحرب شديدة

هل عرفت الآن شأني أنني شبل العقيدة

قدوتي صحب رسول الله أرباب العوالي
قدوتي منهم عمير وأبن زيدٌ في النزالِ
منيتي الموت بظل السيف من تحت النبالِ
فاسأل الهيجاء عن أنني شبل العقيدة
همتي فوق الأعالي فوق هامات النجومِ
بل أنا سيف يرد الكيد في نحر الخصومِ
سوف أعلي راية الحق على كل التخومِ
إن سألت اليوم عني فانأ شبل العقيدة
يا أخي صوت أنين القدس فينا قد أهابا
إخوة في كل قطرٍ يتشكون المصابا
دمعهم بل الثرى قطراً وسفحاً وانسكابا
ضع يديك الآن هيا في يدي شبل العقيدة
ديننا أمنٌ على الدنيا توخاه الجميعُ
أخوتي هلا أيابٌ نحوه هلا رجوع ُ
إننا بالدين أسدٌ ولنا الحصن المنيعُ
فاسأل الأكوان عنا نحن أشبال العقيدة
__________________
(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً )
يا ذا الجلال والعزه انقذ المسلمين في غزه

اللهم كن لهم عونا ونصيرا
اللهم اجمع كلمة المسلمين على الحق يا رب العالمين
اللهم اصلح احوال المسلمين في فلسطين وفي العراق وفي كل مكان
اللهم الف بين قلوبهم واهدهم سبل السلام واخرجهم من الظلمات الى النور يا ذا الجلال والاكرام
اسأل الله الذي لا إله إلا هو أن يجعلني خيرا مما تظنون
وأن يغفر لي ما لا تعلمون، وأن لا يؤاخذني بما تقولون
ابــ جهاد ــو غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 10-02-2010, 07:38 PM   #4
عصام الدين
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2000
المشاركات: 829
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة شملول مشاهدة مشاركة
الكل يعلم أن تنظيم القاعدة هو صنيعة وكالة المخابرات الأميركية وهو يقوم بكل ما يفيد الأجندة الصهيونية الأميركية ابتداء من تشويه صورة الإسلام وإظهاره للعالم بأنه دين ذبح وقتل ودمار وهو الآن يحاول أن يزج نفسه في المواجهة المصيرية مع الكيان الصهيوني لإعطاء ذريعة بأن المقاومة اللبنانية هي شريك للإرهاب الأعمى . وبالتالي يكون هناك مبرر لإسرائيل في استهداف احياء المدنيين الامنة فى كل ربوع الوطن العربي الحبيب .. وياليت يعى الظواهرى هذا الكلام ويكف عن هذه الترهات والخزعبلات التى لا تنم الا عن عقلية فاسدة تفننت اجهزة الغرب فى غسيلها وتسييرها نحو ما تريد ..
نعرف..

أن ابن لادن صنيعة أمريكية، وايديولوجية الجهاد الذي بدأ بقتال السوفييت في أفغانستان بعد دخول الشيوعيين إليها، في ذلك الوقت استنفر العالم أجمع، مسلمون، مسيحيون، ويهود، الكل ضد هؤلاء الذين، قيل أنهم ملحدون، وكفار، ومستعمرين لبلاد الاسلام، مع العلم أنهم دخلوا أفغانستان بطلب من الرئيس آنذاك.
دعم الامريكيون المجاهدين، الذين لا نشك في نيتهم، ولكن الذي جرى هو أن أمريكا انتهت منهم، وبانهيار الاتحاد السوفياتي انتهت مدة صلاحيتهم، فأحسوا بأنفسهم مغدورين، لا أمريكا اعترفت بأفضالهم، ولا دولهم الأصلية قبلت عودتهم، بل تم تسميتهم، الأفغان العرب، كأن جنسياتهم الأصلية لم تعد تدل على هويتهم، فتاهوا بين الشيشان والبوسنة وغيرها، للجهاد مرة أخرى، وتزوج كثير منهم بشيشانيات أو بوسنيات وغيرهن ليذوبوا في مجتماعاتهم الجديدة، وأما الذين بقوا، هناك في أفغانستان، فلم يجدوا غير الانفجار غضبا أمام هذا الحليف السابق الذي غدا عدوا، يدعم اليهود ويسيء للمسلمين.
فكان الانفجار كما قلت، والذي تجلى في الضربات الارهابية في كل مكان.
ومنذ عشرات السنين.
__________________

حسب الواجد إقرار الواحد له.. حسب العاشق تلميح المعشوق دلالا.. وأنا حسبي أني ولدتني كل نساء الأرض و أن امرأتي لا تلد..
عصام الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .