العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب زهر العريش في تحريم الحشيش (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب كرامات الأولياء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اصلاحات حكومية - شدة لاتحلين وقرصة لاتثلمين واكلي لما تشبعين (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب نخب الذخائر في أحوال الجواهر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أحاديث مسندة في أبواب القضاء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: خطوبة هبة زاهد وحسن الشريف: (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب فضائل أمير المؤمنين معاوية بن أبي سفيان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التحصين في صفات العارفين من العزلة والخمول (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى زيارة أمير المؤمنين (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 09-07-2006, 11:43 PM   #1
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي مجازر ال صهيون

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم لك الحمد ان انعمت علينا بنعمك التي لاتحصى ولاتعد
ومن بين نعمك علينا هو هذه البحبوحة من الوقت
هذه النعمة التي ليست في متناول الجميع
واثني ثناء عليك وحدك لاشريك لك
فانت اهل الثناء واهل الفضل
انت الاول وانت الاخر وانت الظاهر وانت الباطن
وانت على كل شيئ قدير

اخوة الايمان لقد تبلدت الاحاسيس
واصبحت جرائم ال صهيون عادية تماما
فعند سماع اقترافهم لاي جريمة
اصبحت لاتتحرك المشاعر
وكانها شيئ اعتدنا عليه
فموت الفلسطيينين المساكين اصبح
كموت الذباب او اي نوع من انواع الحشرات و الفئران والافاعي
وتطالعنا الفضائيات مرات عن رحمة بالحيوان من دول الغرب المتصهين
فنرى مثلا فيلا او كلبا جهزت من اجل انقاذه الطائرا واعطيت من اجله المكافئات
والله يااخوتي انني اكتب هذه الحروف
ليس من اجل الكتابة كما يظن الحمقى والمغفلون
ولا من اجل عدد المشاركات كما قال لي بعض المفلسين
انما لاحرك بعض العواطف والانفس الطاهرة العفيفة كنوع من انواع التذكير
فالكل منا يسهى وينام
والواحد القهار وحده من يشرف على الانام لاتاخذه سنة ولانوم
انها مجازر ترتكب في حق شعب اعزل
تحت اعين الكاميرات العالمية وتحت الجوع والحصار
ولااحد يعبئ لحالهم الا الندرة النادرة
ممن امنوا بربهم حق الايمان وتحملوا
مسؤولية الدفاع عن الاسلام
من منطلق ايماني
لايريدون جزاء ولاشكورا
سواء عملوا في الخفاء ام عملوا في العلن
إقتباس:
قررت ان اخصص هذا الموضوع فقط
للجرائم التي يقوم بها العدوان الصهيوني
يوميا في حق اطفالنا البراءة
وفي حق شيوخنا وعجزتنا
بنشر الاخبار بالصوت والصورة

انظروا وتخيلوا ياايها المسلمون

تخيل نفسك اخي المسلم انك انت هو ذلك الشيخ
هو انت ذاك الطفل هو تلك العجوز
تخيلها ولو للحظة
انها امك او احد من افراد اسرتك
هل ياتيك النوم ويهنا لك العيش
هل تتركهم وتذهب لرؤية مقابلة او لعبة
بالله عليك كن صادقا مع نفسك اولا قبل ان تكون صادقا مع الناس
قد تقول لو كان
ولو كان ماكان
ولو مكان وكان في كان وان لم تكن وكن وتكون وكن
و
و
و
و
و
و
و
نحن لانطالبك فعل شيئ لاتستطيعه
نطالبك فقط ان تقطع على نفسك عهدا
بان تذكر اخوانك وان تدعو لهم
ان تشاركهم الاحزان
فليس المسلم الذي ينام وجاره جائع
وليس المسلم من فرط في الاقصى وهو بيد الانجاس والارخاس

وليس المسلم من لم يهتم بامر المسلمين
اليس الايمان ماوقر في القلب وصدقه العمل
اين الاقصى من نصيبك
هل فكرت يوما في تحريره
ام ان غيرك هو الذي يحرره
وانت تقطع تذكرة السفر لتذهب
وتاخذ صورا تذكارية هناك
فكر تحرك
الاقصى في خطر فماذا انت فاعل
يااخي يااختي
والله اننا سنسال ماذا فعلنا
لاخواننا
هل نصرناهم ام خذلناهم
حرك راسك
حرك ايديك
حرك قلمك
حرك تفكيرك
مابك تكلمم اصرخ
قل لالا
لا
لا
لا
لا
لا
لا
لا
لالا
ماهذا السكوت انطق انطقك الله الحق
  الرد مع إقتباس
قديم 10-07-2006, 01:43 AM   #2
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي




تواصل قوات الاحتلال عدوانها على قطاع غزة
باستهداف طائراتها ودباباتها نشطاء فصائل المقاومة
والبنى التحتية بالقطاع، فضلا عما تخلفه من دمار على الصعيد الإنساني.



إذ قال شهود إن مروحية إسرائيلية أطلقت صاروخا
على هدف بمدينة غزة في ساعة متأخرة من ليل الأحد،
ولم ترد أنباء فورية عن خسائر. وقال بيان للجيش الإسرائيلي إنه استهدف مخزنا للأسلحة تابعا للجهاد الإسلامي.





وكان فلسطيني استشهد بغارة جوية وأصيب 11 آخرون في غارات على رفح جنوب القطاع ومدينة غزة,
استهدفت على التوالي نشطاء من كتائب عز الدين القسام
الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)
وكتائب شهداء الأقصى التابعين لحركة فتح.



كما ذكر مسؤولون فلسطينيون أن الطيران الإسرائيلي
نفذ غارة جوية أولى على منطقة بيت حانون شمال قطاع غزة،
لم تؤد إلى سقوط ضحايا.



وعلى الأرض توغل رتل من مدرعات الاحتلال في منطقة معبر المنطار
بين إسرائيل وقطاع غزة.



فلسطينيا, أطلقت خمسة صواريخ محلية الصنع استهدفت مدينة سديروت القريبة من قطاع غزة، استنادا للجيش الإسرائيلي. وأعلنت كتائب القسام مسؤوليتها عن إطلاق أربعة من تلك الصواريخ.



وأطلق ما مجموعه 30 صاروخا على إسرائيل من شمال القطاع منذ الأربعاء، رغم العملية العسكرية الكبيرة التي تشنها قوات الاحتلال على هذا القطاع لوقف هذه الهجمات.



فشل إسرائيلي


عدوان متواصل (الفرنسية)
استمرار إطلاق الصواريخ وعدم قدرة قوات الاحتلال على الوصول إلى الجندي الأسير, دعا وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيرتس إلى الاعتراف بأن العملية التي يشنها جيش الاحتلال على قطاع غزة منذ أسبوعين لم تكلل بالنجاح بعد معلنا استمرار "عمليات توغل محدودة ".



ويرى مسؤولون ومراقبون أن احتمالات وقف الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة، وتسوية قضية الجندي الأسير، باتت شبه معدومة في ظل مواقف متشددة وغياب أي تدخل أميركي جدي.



وقال مسؤول مقرب من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس فضّل عدم الكشف عن اسمه "لا يبدو أن الجهة التي تحتفظ بالجندي الأسير ستقبل بإطلاق سراحه هكذا دون مقابل، وإسرائيل لن تقبل بإطلاق سراح فوري لمعتقلين فلسطينيين".



وأوضح الناطق باسم الحكومة الفلسطينية غازي حمد من جهته أن "الأمور صعبة ومعقدة لكن ثمة تحركات لتفعيل بعض القنوات في محاولة لحل جيد ومناسب لتسوية الأزمة بعيدا عن التصعيد العسكري الإسرائيلي".



أما سكرتير حكومة تل أبيب إسرائيل ميمون فقد جدد الأحد رفض اقتراح رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية بالوقف المتبادل للعمليات العسكرية. وكرر اشتراط الإفراج عن الجندي الذي أسرته المقاومة كما كرر رفض إطلاق فلسطينيين معتقلين مقابل إطلاق الجندي. الرفض الإسرائيلي لدعوة هنية اعتبرته كتائب القسام اليوم بمثابة "إعلان حرب".



جهود أخرى


عباس والقنصل الأميركي (الفرنسية)
الرئيس الفلسطيني الذي غادر قطاع غزة للقاء رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي في أريحا بالضفة الغربية في الثالث عشر من الجاري, التقى القنصل الأميركي العام بالقدس جاكوب والاس، للبحث في الأزمة الحالية.



كما أرسل عباس موفدين اثنين إلى دمشق لإجراء محادثات مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل بشأن قضية الجندي.



معاناة إنسانية
العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة فاقم الوضع الإنساني المتدهور أصلا بالقطاع بسبب الحصار المفروض على الأراضي الفلسطينية.



وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن الوقود الذي يشغل مولدات الكهرباء بالمستشفيات وخصوصا غرف العمليات قد نفد، مما يهدد بتوقف المستشفيات عن العمل.


معاناة كبيرة (الفرنسية)
كما دمر الاحتلال 43% من الطاقة التشغيلية لمحطة توليد الكهرباء بقصفه محطة توليد الكهرباء بالقطاع، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائيء عن 200 ألف عائلة.

وأدى نقص الوقود حسب عريقات إلى عدم تشغيل مولدات ضخ المياه لغزة، مما تسبب بعجز البلديات عن إيصال مياه الشرب إلى المواطنين، موضحا أن المخزون الغذائي سينفد على أبعد تقدير خلال اليومين القادمين.

ودعا المسؤول الفلسطيني جميع المنظمات الإنسانية الدولية إلى الحضور إلى غزة فورا، لإنقاذ حياة المواطنين الذين يبلغ عددهم 1.3 مليون فلسطيني. من جهته طالب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان بتمكين موظفي المنظمة الدولية والمساعدة الإنسانية من الوصول فورا إلى غزة.

وإضافة إلى القطاع الإنساني، فقد ألحق القصف الإسرائيلي أضرارا بالبنية التحتية خصوصا الجسور فضلا عن تدمير مقري رئاسة الوزراء ووزارة الداخلية إضافة إلى قصف مؤسسات مدنية.



ورغم المعاناة الإنسانية المتزايدة أيد غالبية الفلسطينيين الإبقاء على الجندي الإسرائيلي أسيرا, كما أيدوا عملية أخرى من نفس النوع معتبرين ذلك "الرد المناسب في الوضع السياسي الحالي".



جاء ذلك في استطلاع للرأي أجري في قطاع غزة والضفة الغربية، ونشرت نتائجه الأحد

آخر تعديل بواسطة أحمد ياسين ، 10-07-2006 الساعة 01:57 AM.
  الرد مع إقتباس
قديم 10-07-2006, 10:15 PM   #3
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي


قالت مصادر طبية فلسطينية إن أربعة فلسطينيين استشهدوا
وأصيب سبعة آخرون في غارتين إسرائيليتين شرق مدينة غزة وشمالها.



وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي
إنه استهدف في الغارتين مقاتلين فلسطينيين كانوا يحاولون إطلاق صواريخ على المواقع والأهداف الإسرائيلية شمال قطاع غزة.



وبموازاة ذلك أعلنت سرايا القدس التابعة للجهاد الإسلامي
مسؤوليتها عن إطلاق صاروخ متوسط المدى على مدينة عسقلان
داخل الخط الأخضر شمالي قطاع غزة.


وقالت في بيان إن ذلك جاء ردا على استشهاد اثنين من أعضائها في قصف نفذته مروحية إسرائيلية على سيارة كانت تقلهما في الفراحين شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

ولم توضح المصادر الفلسطينية بعد
هوية الشهيدين اللذين سقطا بعد ساعات من استشهاد مقاوم فلسطيني آخر في قصف إسرائيلي مماثل على حي الشجاعية شرق غزة.



شروط الاحتلال

أولمرت جدد رفض التفاوض مع حماس
يأتي ذلك في وقت أعلن فيه وزير الداخلية الإسرائيلي
روني بار أون أن حكومته قد تطلق سراح عدد من المعتقلين الفلسطينيين بعد عودة الجندي الذي أسر في 25 يونيو/ حزيران الماضي مثلما كانت تفعل قبل أسره.


جاء ذلك بعد ساعات من رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت الإفراج عن أي معتقلين فلسطينيين مقابل إطلاق سراح الجندي جلعاد شليط، وقال إن أي تبادل من مثل هذا النوع سيعد خطأ جسيما.


كما رفض أولمرت خلال مؤتمر صحفي عقده في القدس تحديد مهلة زمنية لوقف العمليات الإسرائيلية في غزة، وزعم أن الهدف الأساسي للعملية هو الإفراج عن الجندي الإسرائيلي، ووقف إطلاق صواريخ القسام على الإسرائيليين.


وجدد أولمرت رفضه التفاوض مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بشأن الأسير، وأبدى رغبته في التفاوض مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس. ونفى وجود أي نية للإطاحة بحكومة رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية.



تصريحات مشعل

مشعل أكد أن الجندي الإسرائيلي أسير حرب (الفرنسية)
في المقابل أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل أن قضية الجندي الإسرائيلي الأسير لا يمكن أن تحل دون عملية تبادل مع معتقلين فلسطينيين.

وقال مشعل في مؤتمر صحفي بدمشق إن هذا الموقف يتبناه الشعب الفلسطيني وفصائله الوطنية وعليه شبه إجماع وطني.

وتعهد بالحفاظ على حياة الجندي انسجاما مع الأخلاقيات التي تتمسك بها المقاومة الفلسطينية، موضحا أن الجندي أسير وتنطبق عليه قوانين الحرب.

وتحدث مشعل عن جهود تبذلها مصر وقطر وتركيا وبعض الدول الأوروبية لتسوية هذه القضية، مشددا على أن هذه الجهود اصطدمت بالعقبة الإسرائيلية.


وحمل رئيس الوزراء الإسرائيلي المسؤولية عن استمرار احتجاز الجندي الإسرائيلي بسبب رفضه أي حل لا يتناسب مع سياسته الرامية إلى التصعيد.


وامتدح مشعل رجال المقاومة والعملية الجريئة البطولية التي أسروا فيها هذا الجندي، وقال إن العدوان الإسرائيلي الذي شن بعد هذه العملية فشل في تحقيق الهدف منه وهو كسر إرادة الشعب الفلسطيني وإسقاط حكومة حماس.

المصدر
  الرد مع إقتباس
قديم 12-07-2006, 01:38 AM   #4
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي


شنت طائرة حربية إسرائيلية من دون طيار غارة على مسلحين
شمال قطاع غزة ضمن حملتها العسكرية المسماة أمطار الصيف،
رغم دعوات الحكومة الفلسطينية لوقف إطلاق النار.

وذكرت متحدثة باسم جيش الاحتلال
أن "الطيران شن غارة ضد خلية إرهابية كانت تستعد لإطلاق صاروخ على إسرائيل
انطلاقا من بيت لاهيا".

جاء ذلك بعد أن نقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن مصدر عسكري قوله
إن الحكومة أعطت الضوء الأخضر من أجل مواصلة وتوسيع عملياتها في غزة.


الحكومة الإسرائيلية تعطي جيش الاحتلال الضوء الأخضر لمواصلة الاعتداء على غزة (الفرنسية)

وكان ستة فلسطينيين قد استشهدوا
وأصيب سبعة آخرون أمس بغارات إسرائيلية على القطاع.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 17 فلسطينيا الليلة الماضية بأنحاء مختلفة من الضفة الغربية.

وأصيب صباح أمس الثلاثاء ضابط إسعاف فلسطيني بجراح في مدينة نابلس،
وذلك خلال محاصرة قوات الاحتلال الإسرائيلي أحد المباني بضاحية رأس العين بالمدينة.

وارتفع عدد القتلى الفلسطينيين إلى أكثر من 50 شهيدا منذ بدء العدوان الإسرائيلي الذي دخل يومه الـ18 على غزة.

قنابل سامة
وعن الأسلحة التي يستخدمها جيش الاحتلال، اتهمت وزارة الصحة الفلسطينية إسرائيل
بقصف غزة بقنابل تحتوي على مواد سامة ومشعة تتسبب في تمزيق واحتراق أجساد الشهداء والجرحى الفلسطينيين.

وقال تقرير صادر عن الوزارة إن معظم الإصابات الناتجة عن حملة أمطار الصيف الإسرائيلية ضد غزة،
سببتها قذائف مطورة تؤدي إلى بتر الأعضاء وحرق كامل الجسم.



ودعت وزارة الصحة المجتمع الدولي إلى إرسال لجنة طبية لكشف المواد السامة التي تخلفها القذائف بأجساد المصابين.

ومع تدهور الأوضاع الإنسانية
جراء تلك الاعتداءات، قالت وكالات الإغاثة التابعة الأمم المتحدة
إن إسرائيل لا تفعل ما يكفي لمنع وقوع كارثة إنسانية محتملة بغزة.

وأوضح دبلوماسيون أنهم طلبوا من تل أبيب خلال اجتماع مغلق تخفيف القيود على دخول المعونات الأساسية إلى القطاع.

وقد توفي رضيع وشابة فلسطينيان تقطعت بهما السبل مع مئات الفلسطينيين، تحت حرارة الصيف الشديدة على الجانب المصري من معبر رفح الحدودي المغلق بين القطاع ومصر.

وذكرت مصادر أمنية مصرية أن حمزة أبو زيادة (عام ونصف) ومنى أبو مصطفى (25 عاما) توفيا من شدة الحر بعد ساعات من الانتظار الطويلة، وإثر إصابتهما بإعياء شديد.

دعوات للتهدئة
وإزاء استمرار الاعتداءات الإسرائيلية، كرر رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية دعوته التي أطلقها قبل عدة أيام لإسرائيل بوقف إطلاق النار والتفاوض لحل أزمة الجندي الأسير.

وقال هنية خلال جلسة للحكومة "أقول لزعماء الاحتلال, قادة إسرائيل, دعوا لغة العقل والحكمة والمنطق تسود". وأضاف أن الحكومة الفلسطينية ما زالت ملتزمة بالمبادرة التي أطلقتها، مشيرا إلى أن المفاوضات والسياسة والتهدئة هي الطريق للخروج من الأزمة.

ووجه المسؤول الفلسطيني نداء عاجلا إلى المجتمع الدولي والأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي ومنظمات حقوق الإنسان، للتدخل ووقف التدهور الإنساني على الساحة الفلسطينية.


محمود عباس يقوم بزيارة مفاجئة للأردن ويلتقي عبد الله الثاني (الفرنسية)

في نفس الإطار اعتبر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن العدوان الإسرائيلي على غزة يستهدف المدنيين ويزيد مصاعب الفلسطينيين, واصفا الوضع بأنه "صعب للغاية".

وقال عباس بعد محادثات بعمان مع رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت -قبل أن يجتمع بالملك عبد الله الثاني- "إن الإسرائيليين يستهدفون المدنيين من جهة والبنية التحتية من جهة أخرى".

وأضاف أن الأسوأ في الأمر استهدافهم المدنيين بمن فيهم العائلات "فكل يوم ترى أعدادا كبيرة من النساء والأطفال يقتلون" داعيا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إلى التدخل

المصدر
.

  الرد مع إقتباس
قديم 12-07-2006, 05:47 PM   #5
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي

  الرد مع إقتباس
قديم 12-07-2006, 06:57 PM   #6
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي



ارتفع إلى 18 عدد الشهداء الفلسطينيين
الذين سقطوا في سلسلة الغارات والقصف الصاروخي
التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي على مناطق متفرقة
من غزة في الساعات الماضية.

فقد أعلنت مصادر طبية فلسطينية
أن ثلاثة فلسطينيين بينهم شرطي استشهدوا في غارة نفذها
الطيران الحربي الإسرائيلي ظهر اليوم على بلدة القرارة في خان يونس
جنوب قطاع غزة، مشيرة إلى أن ثلاثة آخرين أصيبوا بجروح مختلفة في نفس الغارة ونقلوا إلى مستشفى ناصر بخان يونس.

جاء ذلك بعد وقت قصير من استشهاد فلسطيني رابع عندما أصابت قذيفة إسرائيلية سيارة كان يستقلها في المنطقة نفسها.

وقبل ذلك استشهد فلسطينيان آخران أحدهما عنصر في الأمن الوطني
والآخر مسؤول لجان المقاومة الشعبية في خان يونس هشام أبو نصير
أثناء تصديهما لتوغل الاحتلال في بلدة القرارة أيضا.

وفي قرية أبو العجين المجاورة,
حيث تتوغل قوات الاحتلال استشهد عنصر من جهاز الأمن الوطني الفلسطيني، كما استشهد فلسطيني وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في قصف مدفعي إسرائيلي على مخيم دير البلح لللاجئين الفلسطينيين وسط القطاع.


عمال الإنقاذ ينتشلون أحد الناجين من غارة الاحتلال التي استهدفت منزلا بغزة (الفرنسية)

مذبحة
يأتي ذلك في وقت توعدت فيه إسرائيل بالاستمرار في عملياتها العسكرية على غزة بعد هجومها الذي ادعت فيه استهداف قائد الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس محمد ضيف وأسفر عن استشهاد تسعة فلسطينيين من أسرة واحدة.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية مارك ريغيف إن إسرائيل تعتبر محمد ضيف قائد كتائب القسام هدفا مشروعا لها.

وأعلن ناطق عسكري إسرائيلي أن ضيف أصيب في الغارة. لكن مصادر أمنية فلسطينية قالت إن الضيف أصيب إصابات خفيفة بالغارة, كما قال مصدر طبي فلسطيني إنه خضع لعملية جراحية.

غير أن كتائب القسام نفت هذه الأنباء بشكل قاطع، وقالت إن ضيف لم يكن موجودا في المنطقة وقت الغارة وإن الاحتلال يهدف من وراء هذه الإدعاءات إلى التغطية على جرائمه. وذكر نشطاء أن أبو أنس الغندور قائد الكتائب في شمال غزة أصيب في الغارة.

وتوعدت كتائب القسام برد قاس ومؤلم على هذه الغارة، وقالت في بيان إن "رسالتنا إلى الصهاينة أن قيادتكم المجرمة تجركم نحو دوامة من العنف لن يسلم منها أحد وأنها باستهداف المدنيين تحكم عليكم أن تكونوا في مرمى نيران المقاومة".

ويعيد حطام المبنى المؤلف من ثلاث طبقات إلى الأذهان اغتيال إسرائيل القائد العسكري لحماس صلاح شحادة عام 2002 بإسقاط قنبلة وزنها طن على منزله ما أدى لاستشهاد 14 شخصا في ذلك الهجوم.

وقال الناطق باسم حماس مشير المصري للجزيرة إن الاحتلال يهدف من تصعيد عدوانه إلى كسر الإرادة الفلسطينية بعد فشله الذريع أمام صمود المقاومة، مشيرا إلى أن كل الخيارات مفتوحة لمواجهة هذا العدوان.

وأكد أن مسالة إطلاق الجندي الإسرائيلي الأسير مقابل الإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين باتت الآن قضية عربية بعد دخول حزب الله على الخط بأسره لجنديين إسرائيليين هذا اليوم

المصدر
  الرد مع إقتباس
قديم 13-07-2006, 02:04 AM   #7
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي

  الرد مع إقتباس
قديم 13-07-2006, 11:41 AM   #8
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي


الاحتلال يواصل قصف غزة ويدمر مقر الخارجية الفلسطينية


إقتباس:
  الرد مع إقتباس
قديم 13-07-2006, 06:02 PM   #9
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي

  الرد مع إقتباس
قديم 14-07-2006, 01:32 AM   #10
أحمد ياسين
ضيف
 
المشاركات: n/a
إفتراضي

  الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .