العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة الفـكـــريـة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب أبواب الأجور (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل احدث العاب الكمبيوتر و الجوال 2019 (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: وأمـا بنعمة ربك فحـدث (آخر رد :اقبـال)       :: تنزيل العاب كمبيوتر 2020 مجانا (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: نقد كتاب العادلين من الولاة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تنزيل العاب و تحميل العاب كمبيوتر حديثة مجانا (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: نقد كتاب تنبيه الحذاق على بطلان ما شاع بين الأنام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 22-06-2009, 10:47 PM   #11
transcendant
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2008
الإقامة: الجزائر DZ
المشاركات: 2,785
إفتراضي

إقتباس:
أما موضوع متى تصلح الخصخصة وفي أي ظرف وفي أي بيئة، فلم تورد حضرتكم مثالا على ذلك ..

نحن متفقون على أن المؤسسات يجب أن تخضع لنمط تسييري مبني على أسس علمية ..

من الأمثلة الحية القريبة لنا .. أمامنا حالة ماليزيا و سنغافورة حيث لم تخوصص شركات النفط و لا

الموانيء ..

و هناك حالات كأمريكا مثلا حيث الخوصصة خاضعة لقوانين حمائية تحيلها تقريبا إلى النقيض .. مما

يجعلنا نشك أن حكاية الخوصصة ما هي إلا وسيلة استعمارية لنهب مقدراتنا نحن و فقط ..

عموما الخوصصة من عدمها تتعلق أساسا بنوع النشاط المقصود ..

__________________


transcendant غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 05-07-2009, 07:49 PM   #12
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,379
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة transcendant مشاهدة مشاركة


عموما الخوصصة من عدمها تتعلق أساسا بنوع النشاط المقصود ..

لقد أتيت على أس القضية

فالعتاد لا يكون قاتلا إلا في سلاحه ..

عندما تم التوطن بالأراضي التي أصبحت باسم الولايات المتحدة الأمريكية، كانت الإدارات تبتدع طرقا هي مفيدة بشكل معين، مثلا: كانت تعطي ملكية الأراضي على عمق 1 كم من الجانبين، إذا قام أحد المستوطنين بمد سكة حديد في المنطقة، وهي طريقة كان هدفها الإعمار وبجهود وأموال الخاصة (الأهالي).

أما أن تقوم الدولة ببيع مصفاة بترول أو مصلحة الهواتف والبريد أو المياه، لشركات أجنبية .. فالقضية مختلفة جدا أخي عثمان .. خصوصا أن المديونية لا تنخفض حجومها أو لم تدخل الأموال المأخوذة كثمن الى الخزينة العامة..

أعتقد أن حضرتكم تدركون ما أنوه إليه..

تقبل احترامي و تقديري
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 05-07-2009, 10:07 PM   #13
transcendant
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2008
الإقامة: الجزائر DZ
المشاركات: 2,785
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ابن حوران مشاهدة مشاركة
لقد أتيت على أس القضية

فالعتاد لا يكون قاتلا إلا في سلاحه ..

عندما تم التوطن بالأراضي التي أصبحت باسم الولايات المتحدة الأمريكية، كانت الإدارات تبتدع طرقا هي مفيدة بشكل معين، مثلا: كانت تعطي ملكية الأراضي على عمق 1 كم من الجانبين، إذا قام أحد المستوطنين بمد سكة حديد في المنطقة، وهي طريقة كان هدفها الإعمار وبجهود وأموال الخاصة (الأهالي).

أما أن تقوم الدولة ببيع مصفاة بترول أو مصلحة الهواتف والبريد أو المياه، لشركات أجنبية .. فالقضية مختلفة جدا أخي عثمان .. خصوصا أن المديونية لا تنخفض حجومها أو لم تدخل الأموال المأخوذة كثمن الى الخزينة العامة..

أعتقد أن حضرتكم تدركون ما أنوه إليه..

تقبل احترامي و تقديري

طبعا أتفق معك تماما ..

مقدرات الأمة ملك للأمة جميعا .. أمواتها و أحيائها و من لم يولدوا بعد .. و يمنع رهنها بأي مسمى

كان .

و الخوصصة في قطاعات كالطاقة هي كفعل سارق مال أبيه و مانحه للصوص .

أنا قصدت من كلامي معنى شرعي واضح هو .. الحكمة ضالة المؤمن أنى وجدها فهو أحق بها .

و الحكمة في التسيير ركن هام جدا للبناء و لا مانع من الاستفادة مما يفيد .

تحية زكية .
__________________


transcendant غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .