العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الملحق > خـيـمــة الاستـــراحـــة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى مقال ثقتي بنفسي كيف أبنيها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض3 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :اقبـال)       :: The flags of love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العقل المحض2 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب العقل المحض (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال القواعد الأساسية للحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا لن اطلب من الحافي نعال (آخر رد :اقبـال)       :: فـليسـمع البعثيون غضبـهم (آخر رد :اقبـال)       :: حقيقة (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 18-11-2014, 07:40 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي عواصم لها جذور في التاريخ

أثبتت الدراسات التاريخية أنه قد تم تأسيس أول الحضارات على مُستوى الكُرة الأرضية في منطقة ما بين النهرين، أي منطقة العراق و شمال شرق سوريا حالياً، حيثُ تُشير الاكتشافات التاريخية على أن حضارة هذه المنطقة تعود إلى 10.000 عام قبل الميلاد. هذه الحضارات اندثرت ولم يبق منها إلا آثار.
ولكن المدن القديمة التي تمكنت من البقاء مسكونة وذات موقع مهم لآلاف السنين هو أمر نادر الحدوث. فقد سقطت إمبراطوريات وموانئ غمرها الطمي وأنهار تغير مسارها وأرض انحسرت وقبل أن تدرك البشرية ترى ذلك المكان الذي بدا وكأنه مركز العالم قد غمره النسيان. من بين عواصم الدول في الوقت الحاضر، لا يمكن إلا لحوالي 15 مدينة أن تدعي بشكل مقنع أنها موجودة باستمرار منذ أكثر من 3 آلاف سنة. هذه أول ثلاثة منها.

أثينا

أقدم دليل على سكن الإنسان في أكروبوليس أثينا الشهير "يعود إلى ما بين 5000 و7000 قبل الميلاد. في منتصف القرن الثاني ق.م. كانت أثينا موقعا هاما في الحضارة الميسينية، وبقيت مركزا تجاريا رائدا لقرون نظرا لموقعها المركزي في العالم اليوناني. في القرن الخامس قبل الميلاد، وبعد آلاف السنين ، بدأ ما يسمى العصر الذهبي الأثيني ، والذي منح العالم مساهمات أبدية في الديمقراطية (بريكليس)، والدراما (سوفوكليس، ويوربيدس) والتاريخ (هيرودوت وثيوسيديدس)، والطب (أبقراط) والفلسفة (سقراط وأفلاطون وأرسطو).



بيروت

أطلق عليها مرة لقب "باريس الشرق الأوسط"، ولكن عاصمة لبنان العالمية هي في الواقع ، أقدم من باريس نفسها ب3000 سنة تقريبا. تم العثور على المرجعية التاريخية الأولى عن المدينة في الرسائل التي بعث بها الملك المحلي لفرعون مصر حوالي 1400 ق.م. منذ ذلك الحين، حكم المدينة البحرية الفينيقيون والإغريق والرومان والبيزنطيون والعرب والصليبيون والعثمانيون والقوات الفرنسية قبل أن تصبح عاصمة لبنان المستقل في عام 1943. عام 551 ضربها زلزال عنيف رافقه مد بحري جارف واشتعال عدد لا يحصى من الحرائق. فقدت بسبب ذلك أهميتها لفترة قصيرة من الزمن حتى احتلها المسلمون 635 م.




القدس

تذكر نصوص من القرن الثاني قبل الميلاد. وجود مدن في المنطقة تسمى "Rushalimum" و "Urusalim"، ولكن أقدم وصف تفصيلي للمدينة وشعبها ورد في الكتاب المقدس العبري. إذ أطلقت عليها الشعوب والأمم التي استوطنتها أسماء مختلفة، فالكنعانيون الذين هاجروا إليها في الألف الثالثة قبل الميلاد أسموها "أورساليم" وتعني مدينة السلام أو مدينة الإله ساليم. واشتقت من هذه التسمية كلمة "أورشليم" التي تنطق بالعبرية "يروشاليم" ومعناها البيت المقدس، وقد ورد ذكرها في التوراة 680 مرة.
مثل بيروت توالى عليها الغزاة من المنطقة وأبعد وتعرضت أحيانا للمسح. ولكنها كغيرها من المدن في المنطقة كانت تبنى من جديد. طبعا القدس كانت ولا تزال مركز الأديان السماوية الثلاثة.



القدس البيزنطية


صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-11-2014, 06:13 PM   #2
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي

أنقرة

تقع على مفترق طرق التجارة القديمة على هضبة الأناضول الوسطى، وكانت أنقرة في موقع مستوطنة حثية قبل نحو 4000 سنة. وبعد ألف من السنين أصبحت مدينة مهمة في الامبراطورية الفريغانية (التي أعطت للعالم أساطير كل من الملك ميداس وعقدته المستعصية) عندما غزاها الاسكندر الأكبر في 334 قبل الميلاد. خضعت لسيطرة يونانية ورومانية وبيزنطية وعربية وفارسية وتركية، وقد غزا الأتراك العثمانيون المدينة عام 1356. أعلنها مصطفى كمال (أتاتورك) مؤسس البلاد الذي استخدم أنقرة كمركز لمقاومته ضد السلطان العثماني عاصمة تركيا الحديثة عام 1923.



لشبونة

هي العاصمة الخلابة للبرتغال حاليا، وقد ظهرت لشبونة لأول مرة على الساحة حوالي 1200 قبل الميلاد كقاعدة للسفن التجارية الفينيقية. عندما غزا الرومان ما هو معروف في الوقت الحاضر باسبانيا والبرتغال في القرن الثاني قبل الميلاد، بنوا المدينة، وأطلقوا عليها اسم Olisipo، وبنوا المعابد والحمامات والمسارح. احتل المسلمون لشبونة عام 711 م ولكن القوات المسيحية استعادتها في القرن الثاني عشر. وكان ميناء لشبونة مركزا مهما للملاحة البحرية خلال عصر الاستكشاف، فتراكمت والثروة المستخرجة من إمبراطورية البرتغال النائية في البرازيل وأفريقيا والهند وجنوب شرق آسيا.


دمشق
غالبا ما توصف العاصمة السورية بأنها أقدم مدينة في العالم ما زالت مسكونة وعامرة بالبشر. فقد أثبتت تنقيبات أثرية وتحليل الكربون المشع (Cl4) أن عمر الاستقرار البشري في هذا الموقع يعود إلى الفترة الواقعة بين (8000 إلى 10000) قبل الميلاد، أي ما يعرف بالعصر الحجري الحديث الأول، الذي لم يشهد صناعة الفخار. ولكن العديد من المدن الأخرى، بما في ذلك أريحا في الضفة الغربية وجبيل في لبنان، يمكن أن يطعن في ذلك اللقب. أطلق عليها إسم بالميرا في الألفية الثالثة قبل الميلاد، وأدى موقع دمشق على مفترق طرق آسيا وأفريقيا إلى جعلها هاما، ومحط أطماع ، وبؤرة للتبادل التجاري. بعد قرون تحت الحكم الآرامي والآشوري والبابلي واليوناني احتلت دمشق من قبل روما في القرن الأول قبل الميلاد وأصبحت في وقت لاحق موقعا عسكريا هاما في الإمبراطورية البيزنطية. بعد قدوم المسلمين في القرن السابع، أصبحت دمشق عاصمة الخلافة الأموية، وهي أول دولة إسلامية حقيقية، وأثرت في نجاح التنمية والتخطيط الحضري ونمو المدن العربية في وقت لاحق. قبل العصور الوسطى، كانت المدينة عاصمة مزدهرة، وجذبت الفنانين والحرفيين. في عام 1867، كتب مارك توين عن زيارته هناك، "بالنسبة لدمشق، السنوات هي لحظات فقط، والعقود ما هي إلا تفاهات عابرة من الزمن."

صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .