العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب ذم القضاء وتقلد الأحكام الكتاب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اوامر ايرانية للقائد العام للقوات المسلحة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: قراءة فى كتاب اللياقات الاجتماعية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الأحزاب الوطنية قمامة يجب كنسها (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: تماطي قزم (آخر رد :ابن حوران)       :: سلوني عمن قام بتفجير ساحة الطيران في بلدي العراق !! (آخر رد :اقبـال)       :: الرد على كتاب جهل إله الإسلام بمعنى الانجيل (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد رسالة يا علي مدد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب أكل لحوم البشر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: العمل الحر عبر الإنترنت افضل 15 وظيفة لكسب المال،، دون أن تمتلك مالاً (آخر رد :المراسل)      

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 02-08-2008, 02:46 PM   #1
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي نصوص أدبية وشعرية مترجمة عن كلّ اللغات .

كاتب الموضوع: الدكتور بهجت عباس - 07-10-2007


آهِ يا قُـبطانُ! يا قُـبطاني!



( من أوراق عشب )



والت ويتمان ( 1819-1892 )



ترجمة بهجت عباس







أوه يا قُـبطانُ ! يا قُـبطاني ! لقد انتهتْ رحلتنـا الرّهيبة ،



فقد اجتازتْ سفينتـنا كلَّ عقبـةٍ ، وأُحرزَ الهدفُ الذي ابتغيناه ،



المينـاءُ قريبٌ ، إنني أسمع الأجراسَ ، الناسَ أجمعَ يهلّلون ،



بينما أعيـُنٌ تَـتَـبَّـعُ الرافـدةَ الثّـابتةَ ، تتقدّم السَّفينـة



متجهِّـمةً جريئـةً :



ولكنْ، آه يا قلبُ ، يا قلبُ ، يا قلبُ !



آه القَطـراتُ الحُـمـرُ النّازفـة ،



حيث القبطانُ يضطجع على سطح السَّـفينـة ،



ساقطـاً بارداً وميِّـتاً .







آه يا قـبطانُ ! يا قـبطاني ! انهضْ واسمعِ الأجراسَ



انهضْ- لك تُـنَكَّـسُ الرّايةُ- لك يرتعش صوتُ البوق ،



لك باقاتُ الأزهارِ والأكاليلُ الموشّحة ولك تَجَـمهُـرُ



السّواحل ،



إيّـاكَ ينـادون، الحشدُ المُتـرنِّحُ ، أوجهُهم المُتَحمِّسة



تدورُ ؛



هنـا ، يا قبطانُ ! أيّها الأب الغالي !



هذا الذراع تحت رأسك !



إنّه بعضُ حُلمٍ ، ذاك الذي على ظهر السّفينـة ،



سقطتَ بارداً وميِّـتاً .







قبطاني لا يُجيبُ ، شفتـاه باهـتتـانِ وساكـنتـانِ ،



أبي لا يُحِـسّ ُ بذراعي ، لا نبضَ فيه ولا حَـولَ ،



رست السَّفينـةُ سالمةً ومُجلجِـلةً ، أُغلقتْ رحلتُهـا وأُكمِلتْ ،



من رحلة رهيبـة أتت السَّفينـةُ المنتصرة مُحرزةً الهدفَ ؛



هلّلـي يا شواطئُ ، دقّـي يا أجـراسُ !



ولكنّي بخطىً كئيـبةٍ



أسير على ظهر السَّفينة حيثُ قُـبطاني يضطجع ،



ساقطاً بارداً وميِّتاً.















O Captain! My Captain!




O CAPTAIN! my Captain! our fearful trip is done,
The ship has weather'd every rack, the prize we sought is won,
The port is near, the bells I hear, the people all exulting,
While follow eyes the steady keel, the vessel grim and daring;
But O heart! heart! heart!
O the bleeding drops of red!
Where on the deck my Captain lies,
Fallen cold and dead.

O Captain! my Captain! rise up and hear the bells;
Rise up--for you the flag is flung--for you the bugle trills,
For you bouquets and ribbon'd wreaths--for you the shores crowding,
For you they call, the swaying mass, their eager faces turning;
Here, Captain! dear father!
This arm beneath your head!
It is some dream that on the deck
You've fallen cold and dead.

My Captain does not answer, his lips are pale and still,
My father does not feel my arm, he has no pulse nor will;
The ship is anchor'd safe and sound, its voyage closed and done,
From fearful trip the victor ship comes in with object won;
Exult, O shores! and ring, O bells!
But I, with mournful tread,
Walk the deck my Captain lies,
Fallen cold and dead.
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .