العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > صالون الخيمة الثقافي

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: من هم رجال الماسونية الذين فككوا الاتجاد السوفييتي (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الرد على من ذهب إلى تصحيح علم الغيب من جهة الخط (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The rays of her love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العبرة في شهر الصوم (آخر رد :رضا البطاوى)       :: أحكام وآداب زيارة مسجد النبي (ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The green tea (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نظرات فى كتاب الحكم بقطع يد السارق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب أسرار المعوذتين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى كتاب تحية المسجد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب جزء فيه قراءات النبي (ص) (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 14-07-2007, 01:00 PM   #1
مازن عبد الجبار
شاعر متألق
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 429
إفتراضي حكاية....في هجاء مازن عبد الجبار

[FRAME="11 70"]مضى عُمُرٌ بساحاتِ الجُمانِ
ولم أبرحْ أسيراً للأماني
وبعد السعد ألفيتُ الرزايا
تناوبُ بين رمحٍ أوْ سنان
وماسيّان حين يمرّ عمري
بقيد الحزن أوْ قيد الهوان
فكيف يقيم ذو عقلٍ بدنيا
تَروح الى فلانٍ من فلان
عدوتُ مع الزمان وكان جنبي
ففاجأني هناك وقد عداني
فلا هذا الزمان هنا زماني
ولاهذا المكان بِه مكاني
ملأتُ دروبه بشذى ورودٍ
وأدمى شوك من غدروا جَناني
ولم ألمِ الزمان ولا بنيه
ولا شروى فلانٍ أو فلان
حسامي قد تولىّ جرح نفسي
ولا أحدٌ سوى نفسي رماني
تبادلْنا سقيت الدهر دمّي
وألوان المرارة قد سقاني
فإنْ لم تكتف الأيام مني
فمنها قدْ كفاني ما كفاني
عُداتي تملأ الآفاق حتى
كأنّ هوان أزمنةٍ هواني
ولي صحراءُ ليس بها نباتٌ
وقد كانت مروجاً من جِنان
ألا منْ يصْحُ مِنْ بعد الأوان
يجدْ أنّ الزمان سوى الزمان
فإنْ يكنِ العناء رجوع ذاتي
الى ذاتي فَدَعْني كي أُعاني
متى وجهي ستصْدُقُهُ المرايا
فتُبدي لي حقيقةَ ما اعتراني
على عهدي أسير لِغير أُفْقٍ
ووجهي غُربةٌ بِسوى مكاني
وتبحث رحلتي عنّي فيا لي
بِبحثي ثمّ عني كم أعاني
ومحصولي بذي الدنيا سرابٌ
وربّتما بساحتهِ أراني
أراني في عيونٍ لاتراني
لأنّي قد وُطيتُ بِما علاني
وما منح الزمانَ اليَّ نزرٌ
أُصالح مِ الأسى ما قد جفاني
تصاممَ غير مكترثٍ بِصوتي
وكم لبّيته لمّا دعاني
وكمْ حاولتُ أنْ أعدو زماني
عدا لكن بِسعيي قد عداني
وكمْ أعدو وأعدو كي أُلبّي
ندا موتٍ بعيدٍ قد دعاني
وكم أعدو فراراً من مكانٍ
فأُلفى قاصداً ذات المكان
نوائبهُ زَحفْنَ اليّ زحفاً
أُعاني منْ لظاها ما أُعاني
كأنّي غير معنيٍّ بشئٍ
إذا صاحتْ هلمّي يا أماني
فلم أرَ في دنوٍٍّّ وابتعادٍ
من الأيام مثل أسايَ داني
متى يهنآ منَ العقلاء هاني
ومِلْئ عيونه مرأى الهوانِ
صعوداً في صعودٍ في صعودٍ
أمَا يكفي الليالي ما كفاني
أمَا حقّي لو النكْبا غزتني
أقول وراءها يأسي غزاني
وقدْ نأت الأماني الغيد حتى
كأنّ السعد فيها غير شآني
إذا ما كنتَ ذا حظٍّ عثورٍ
فلا تلهثْ وراء خطى الحسانِِ
فما نفْع الورود ملأْنَ روضاً
لمشتاقٍ وليس له يدانِ
سيبقى مترعاً بالسحر دنّي
وقلبي نبضه وَتَرُ الكمانِ
كسا غيري النعيم المحض ثوباً
وأثواب الكآبة قد كساني
ويأ تيني بحُلْم مستحبٍّ
ويتبعه نقائض ما أتاني
تعاورت الخطوب العمْر حتى
سهامي غرْبلتْ خلْب الجَنانِ
إذا ما نلتُ في يومٍ رخاها
قفاني صعبها فيما قفاني
أنا بين الشقاوة والهوانِ
كفاني مِ التجارب ما كفاني
فردّي العقل لي وإليك قلبي
وخليني أعاني ما أعاني
لقد شرب الهوى دمّي ودمعي
فيالله ماذا قد سقاني
ملأتُ كؤوسه خمراً وعطراً
وبالحزن المعتّق قد ملاني
إذا مسعاكَ كانَ بلا فلاحٍ
رأيتَ جفاكَ حتّى في المكانِ
لقد حرمتُ ما الاعداء حولي
على قلبي منادمة الغواني
نسيتُ عتيقَ ما أمّلتُ لكنْ
تحسّرهُ لصيقٌ في كياني
وما في الدهر منْ بعد الرزايا
رزايا قد خُلقنَ من الحسانِ
ظننتُ الشيب في رأسي سراجاً
ولكنْ بالسواد أسىً كساني
فلا تسألْ غداة وضعت رجلي
بحيزوم المنيّة ما دهاني
وكيف رغبتُ عن وجهي بوجهٍ
علاني فيه سقماً ما علاني
رميتُ على طريق المجد نفسي
ففاجأني غروبي قبل آني
وأقفو ذا الزمان وراء حُلْمٍ
لأرجع والأسى خلفي قفاني
وكم مهّدتُ لي فيه مكاناً
فكان يبيح أعدائي مكاني
وجهدي صار فيه ملاك غيري
فلي غوصي به ولهم جماني
فلا تسألْ وَهَمّي مِلْءُ صدري
فديتك ما دهاني واعتراني
عشقتُ الغيد كي أنسى همومي
فزاد ليَ الأسى حبّ الغواني
ووسْط زحامهن أنا وحيدٌ
غريبٌ مثلما دوما أراني
رجعتُ موارياً رأسي بأمسي
فليت بما طوى أمسي طواني
ونَيْلُ المكْرمات على فؤادي
أعزّ إليَّ من نَيْل الجُمان
مازن عبد الجبار ابراهيم العراق
[/FRAME]
__________________
اهلا بكم في مضيفي المتواضع على هذا الرابط
www.postpoems.com/members/mazin

آخر تعديل بواسطة السيد عبد الرازق ، 15-07-2007 الساعة 12:03 AM.
مازن عبد الجبار غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 14-07-2007, 04:16 PM   #2
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

يا الله ما أروع قصيدك أيها المتألق

وقفت طويلا علني اقتبس نورا من بين حنايا القوافي
فحاصرني السواد والحزن المعتق منذ الخليقة الأولى

ولأن نفسي أمارة بالحزن سأعيد القراءة للمرة العاشرة
ولي اليقين أني سأسعد بالقراءة حتى السعادة

رائعة تضاف إلى روائعك


تحياتي
خاتون
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 15-07-2007, 12:07 AM   #3
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

جميلة ومليئة بالحكمة والحزن والأسي
فالزمان ليس زمانك والمكان ليس مكانك .
ولكنها ياسيدي الأيام .
وتلك طبيعة الأشياء فينا.
فراق بعد جمع واكتمال.
تحياتي شاعرنا مازن .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 15-07-2007, 03:23 PM   #4
مازن عبد الجبار
شاعر متألق
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 429
إفتراضي

قمة الابداع خاتون
شكرا جزيلا للمرور الجميل
__________________
اهلا بكم في مضيفي المتواضع على هذا الرابط
www.postpoems.com/members/mazin
مازن عبد الجبار غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 15-07-2007, 03:40 PM   #5
مازن عبد الجبار
شاعر متألق
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 429
إفتراضي

الشاعر القدير السيد عبد الرزاق
دواويني الشعرية العشرة في الحكمة قائمة على التوغل في اللاوعي لاصلاح ما فيه من سوء حاولت نشرها عالميا فطلبوا حذف الابيات التي فيها افكار اسلامية وعربيا طلبوا تحوير تلك الابيات وهذا ما لن يكون ابدا وكان نصيبي الفشل في المحاولتين وانا الان في موقف عصيب لم يعد لي فيه سوى هجاء ذاتي ولا اعتقد ان احدا سيلومني على ذلك
شكرا جزيلا للمرور الجميل
__________________
اهلا بكم في مضيفي المتواضع على هذا الرابط
www.postpoems.com/members/mazin
مازن عبد الجبار غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 15-07-2007, 05:09 PM   #6
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

أخي الفاضل وشاعرنا القدير الأستاذ مازن.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
طرأت لي فكرة أن أنقل ابيات الحكمة في دواوين الشعر ونكمل عليها .
ولكني أحببت أن آخذ رآيك أولا.
تحياتي وتقديري والمودة
وسلام الله عليكم ورحمته وبركاته
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-07-2007, 11:10 AM   #7
مازن عبد الجبار
شاعر متألق
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 429
إفتراضي

الاستاذ الشاعر القدير السيد عبد الرزاق
لم افهم ما تعني ولكني وددت ان اوضح الامر التالي
كتابة القصيدة الموجهة الى اللاوعي يحتاج الى عدة امور علمية ذات صلة به مثلا هنالك ابيات التهيئة ثم المقدمة ثم....ثم...فنكون الابيات السابقة واللاحقة لابيات الحكمة المباشرة متصلة بها لا يجوز الفصل بينها وبين بعضها لان ذلك يمنع الوصول الى الهدف من وراء العمل برمته وذلك ما ادركه من رفض نشر دواويني الشعرية وقد يكون اتمام العملية العلمية على حساب قوة الصورة الشعرية انه فن جديد اعتقد اني اول من مارسه اقتضى الامر التنويه وانا في انتظار ردكم
__________________
اهلا بكم في مضيفي المتواضع على هذا الرابط
www.postpoems.com/members/mazin
مازن عبد الجبار غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-07-2007, 02:36 PM   #8
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

أخي الفاضل وشاعرنا الكبير مازن عبد الجبار.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
قمت بنقل أبيات الحكمة شعركم إلي خيمة الثقافة والأدب قسم دواوين الشعر.
لأن القيمة النصية فيها عالية وأنا لأأريد أن تندثرمع الأيام في طيات النسيان.
يمكنك المراجعة مع نشر قصائدك قصيدة قصيدة فيها قبل أو بعد نشرها في خيمة الثقافة والأدب .
أو بمعني آخر أن تنشأ لكم ديوانا بخيمة دواوين الشعر.
تحياتي وتقديري وخالص الود.
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 22-07-2007, 01:33 PM   #9
مازن عبد الجبار
شاعر متألق
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 429
إفتراضي

استاذنا الشاعر القدير السيد عبد الرزاق
شكرا جزيلا للمرور الجميل والنقل
__________________
اهلا بكم في مضيفي المتواضع على هذا الرابط
www.postpoems.com/members/mazin
مازن عبد الجبار غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 23-07-2007, 09:59 AM   #10
اوراق الثريا
عضو مميّز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2007
المشاركات: 807
إفتراضي

اخي الاستاذ مازن
انت تكتب باحاسيس جميلة جدا
سهوت معك وكانك تردد بالقصيدة واسمعك
لا ادري مع كتاباتك من تعانق
البحر ام الجبل ام النجوم
مررت على كل كتاباتك في ديوانك

نبارك لنا في قدومك الينا شاعرا متالقا
دمت ولا حرمنا من تواجدك ولا من ابداعاتك
تحياتي واعجابي مع احترامي وتقديري لك
__________________
كيف لي ان اقتحم اسوار عزلتي
ان استرق من نور الشمس إلهامي
ان ادفن خيباتي بعيداً
سئمت ضجري عجزي وذاتي
ما الطريق إلى المجهول الرحيم؟؟
اوراق الثريا غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .