العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة الساخـرة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب الفوائد للأصبهاني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كورونا طالعه من بيت ابوها رايحة لبيت الجيران (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب التوسل بالنبي (ص ) والتبرك بآثاره (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب السجود على التربة الحسينية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثالث والأخير ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى ــ الجزء الثاني ــ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: المغالطة الكبرى في دين النصارى (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: نقد كتاب شرعية الصلاة بالنعال (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب تنقيح المناظرة في تصحيح المخابرة (آخر رد :رضا البطاوى)      

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 25-09-2008, 02:36 PM   #1
م ش ا ك س
قلم مبدع
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 92
إفتراضي حديث عن الفقر والفقراء



أول السطر..



ينظرون إلى بيوتنا قصوراً لا يسكنها إلا المترفون
وننظر إلى بيوتهم أقفاصاً مناسبة لدواجننا




عندما يشتد المطر والبرق والرعد والصواعق نردد " اللهم حوالينا ولا علينا اللهم على الجبال وبطون الأودية ومنابت الشجر"



ويرددون "اللهم حوالينا ولا علينا اللهم على رافضين الزكاة والممسكين عن الصدقات وأولئك الذين يحرمون أولادهم الطعام وينفقوه على سابع جار"











سأتحدث عن الفقر والفقراء ، ككل الذين يتحدثون عنهم ، لن أكلف نفسي عناء الشعور بمعاناتهم



سأقول كما قال وزير الشؤون الاجتماعية "وطننا ليس فيه فقراء كما يعتقد البعض فعددهم اقل من مليونين"



أخشى أن يكون نسي وأخشى أنني سأنسى أنا أيضاً أن عدد سكان وطننا 26مليون نسمة وأن 6مليون منهم "مقيمين"



سأقول أيضاً كما قال وزير التجارة السابق" على الشعب أن يكيفوا أنفسهم مع ارتفاع الأسعار " دون مبالاة بمن يعيشون على الزكاة والصدقات



ولأن النسيان أمر مشروع للإنسان ممارسته ولأنه ليس من حق أحد الحديث عن النوايا ، سأتناسى إن عجزت أن أنسى بأن وطننا يسمى وطن النفط وأننا كما تعتقد شعوب العالم نشرب كأس نفط مع كل وجبة




سأتناسى ما قالته أم الأيتام عندما أعطاها فاعل خير قطعة لحم " ثلاجتنا متعطلة وأخشى فسادها اسمح لي أن أعطيها أسرة أخرى"



سأتناسى سؤال الطفل عندما رأى منزل ذو تصميم حديث " هل هذا بيت أمير ؟"
لم اخبره بأنه باعتقاده هذا قد ارتكب خطأ بحق كرامتهم وأن هذا منزل مواطن من الطبقة المتوسطة لأنه لا زلا صغيراً على كره العالم




كذلك سأتناسى تلك المرأة المكبلة بأساور الجريمة متهمة بالتسول عندما قال لها القاضي :أكتبي تعهد بعدم التسول كي أطلق سراحك فأجابته: " سأكتبه بشرط أن تعطيني من راتبك 1500 ريال أطعم بها أطفالي وأسدد أجار سكنهم"



وسأفعل كما يفعل كثيراً من مواطنين بلدي ، سأدعي قلة المال، وارتفاع الأسعار ، وأتحدث عن سعر برميل النفط ، ومؤشر الأسهم دائم الحمرة



سأتحدث عن المساكن وارتفاع أجاراتها وعن الزواج وتكاليفه وبعد أن يؤمن الجميع بأنني مواطن مغلوب على أمره " سأسافر أنا وأسرتي لقضاء إجازة العيد في الخارج"





آخر السطر ..



أردت أن أقترب من أولئك الفقراء أكثر لرغبتي في ممارسة الكتابة ، فوجدتهم موضوعاً مناسباً في رمضان ، ولأنني وقح للغاية سألت أحدهم عن العيد ، فقال : "العيد هو آخر الأيام التي نهتم فيها بطارق الأبواب "



كنت ارغب أن أسأله عن استعداده للعيد ، ومن أين سيشتري هدايا العيد لكنه الجمني بإجابته السابقة ..




تباً لأولئك الفقراء ، يمنعون فضولنا من التبجح ، ومعرفة تفاصيل حياتهم ، بسخريتهم التي يحطمون من خلالها آمالنا في تسلية أنفسنا بكتابة شيء عنهم.
م ش ا ك س غير متصل   الرد مع إقتباس
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .