العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة الساخـرة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب عقيدة أبي طالب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سبب وضع علم العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أدلة أن الأئمة اثنا عشر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الصحابي و عدالته (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب حديث الطير (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب الإبادة لحكم الوضع على حديث «ذِكْرُ عَليٍّ عبادة» (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تواطؤ إعلامي (آخر رد :ابن حوران)      

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 03-05-2012, 08:34 PM   #1
زهير الجزائري
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2007
الإقامة: من قلب الاعصار
المشاركات: 3,543
إفتراضي كروكدين والفانوس السحري

عاد كروكدين اليوم شارد الذهن الى كوخه على ضفاف واد السمار.على غير العادة..لم يذهب للعمل ولم يجمع البلاستيك وزجاج والحديد من المزبلة لا حظ الجميع غيابه اليوم ...كان واضح غياب كروكدين عن مزبلة واد السمار
هم ..وغم.. وضيق.. واكتئاب ، حيرة ..وتفكير.. وخوف ..واضطراب علامة واضحة بادية عليه وليس هنالك من يخفف عنه او يواسيه حتى صديقه الوحيد كريمو تشيبالو الذي اطلق عليه اسمه الذي اشتهر به لما لمحه يسبح في الواد وقال له ،يارب تقول كروكدين راه يعوم،ارتبط الاسم به الى اليوم
كان يروح ويجئ في كوخه ويركل أي شيء كان بصادفه في طريقه ..ولما ركل فانوس مهترئ كان قد وجده في المزبلة خرج منه فانوس وقال شبيك لبيك اطلب ماتريد يكون بين يديك . نظر اليه كروكدين وقاله اسمع روح اخطينى ماراهش ناقصنى همك فقال العفريت انى اكلمك بجدية هل تعريف علاء الدين..فقال شكون هذا ثانى..فقال الشخصية التى كانت في عهد الملك هارون بوساح لما كان العالم مشغول بحب الاميرة شمشمار وكان الامير شقونقو مفتون بحبها وكان يصمم لها بطاقات بفتوشوب يكتبها فيها اشعار..منها حبك عكلنى وجابنى طايح على فمى.في الدرج. ومعها باقة ورد وموسيقة بوعلام تيتيش وكان يبعثها في رسائل خاصة في منتديات وفي فايس بوك ولكنها لم تكن تعبئ به ونكاية فيه كانت تطبخ طبق سكران طايح في الدرج وتضعه في منتدى لانها كانت تعرف انه يحبه ...ولكنى زوجتها لعلاء الدين لانه لما وجدنى طلبي مني ذلك..
فابتسم كروكودين وقال تقدر تزوجنى بعلجية لى تبيع الكسرة
فقال نعم
قال بصح دومنداتلي دار وكوشة نتاع كسرة وبقرة
هاك المفتاح واخرج ستجد قصر هو لك وساعود الى فانوس وكلما احتجتنى اضرب الفانوس بركلة
خرج فوجد قصره فسعد جدا لانه اخير تحقق حلمه وصار باستطاعته تزوج علجية
.. دخل قصره وهو سعيد لكن الشكاوى كانت تتهاطل من حسادين والغيورين على مركز الشرطة نام كروكدين.... ولم يصحى الا على دق عنيف على بابه
فتح الباب فتم اعتقاله واخذ الى مركز الشرطة كان اول سؤال الى اى تنظيم تنتمى من هى الدول التى تمولك...
ماهى الفتن التى تريد زرعها في البلاد وبعد استنطاق وسجن وترهيب وترغيب لم يعترف كروكدين بشيء فتم اطلاق سراحه كان مرهقا ومتعبا وكان غير قادر على حمل جثته لكن من حسن حظه كان صهر المستقبل مار من هناك ببرويطاته التى كان يبيع بها الكسرة فناداه وقال له وصلنى للدار يرحم والديك فاوصله
فتح باب قصره فوجد استدعائين واحد من البلدية وثانى من الضرائب فحملهم قرر ان يزور اولا مصلحة الضرائب فدخل فمنح الاستدعاء لبواب فقال له انتظر ...بقي ينتظر ساعتين فانزعج وقال للبواب مكتاش ندخل قاله كى تفهم روحك يامسمار ...هنا تذكر انه طلب قصرا ولم يطلب مال من العفريت فقال ساهل المرة الجاية كى نجى رانى نتهلا فيك فقال ادخل وماتزيدتش تعاود .. دخل واتجه الى مكتب المدير جلس فبادره المدير بالحديث فيما تتاجر فقال نبيع زجاج وبلاستيك وحديد في مزبلة نتاع واد السمار فاندهش المدير وقال راكم عايشين في مزبلة وماتصرحوش بمداخيلكم وتتهربو من ضرائب منا وغادى تعودو تصرحو وتخلصو الضرائب بصح دير في حسابك نتهلاو في حبابنا لى يفهمونا المهم اعرضنى العشية نفطرو في باب الزوار الجاج بنين ثم وانا مانحوسش على جاجة سمينة
خرج من مصلحة الضرائب وعاد الى قصره حمل الفانوس ووضعه على الارض وضربه بركلة فخرج العفريت فقال شبيك لبيك اطلب تلقي بين يديك قاله شوف جبنا مليار من البنك الصناعى التجاري فقاله العفريت مخلا فيه والو عبد الرحمان عاشور فقال شوف جبنا من خزينة عمومية فقال مهبول ندير لاشان وري سراق عامين مانوصلش للخزينة بصح معلهش راح نسحب من مركز البريد تكون ازمة سيولة بصح واحد مايتقلق ويقول علاش لانهم دراهم العمال ومتقاعدين
بعد ان احضر العفريت المال وضع منه شيئا بسيط واتجه الى البلدية طلب مقابلة المير ولكن المير لايستقبل يوم الثلاثاء ولا الاربعاء والا الاحد يستقبل فقط يوم الاثنين بعد صلاة العصر فاعطى للموظف ورقة حمراء تصر النظرين فقال له اتفضل ادخل ضرك نوصلك للمير وبعد ان دخل كروكدين الى مكتب المير قاله المير ماتحشمش تبنى قصرواحد ماتبنيش زوج وانت ماعندكش تسريح من البلدية ببناء ولا حتى رخصة لوكان بنيت زوج كنا اعطيناك رخصة ولكن الان عليك بدفع غرامة وضع كوكودين يده في جيبه واخرج رزمة من المال فقال له المير دس دراهمك هذو وسخ الدنيا نحوسو على قصر احنا رشوة ضرك تنعطى للزبال باش يرفدلك صليحك وتعطى للعساس وماعليك غير تروح تخلص
__________________
زهير الجزائري غير متصل   الرد مع إقتباس
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .