العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب معرفة أرداف النبي(ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب الرسالة الحجة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الأنوار البينة في تخريج أحاديث المصطفى من المدونة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب المورد في عمل المولد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مانريـد الخبز والمـاي بس سالم ابو عــداي (آخر رد :اقبـال)       :: أحمد هيكل (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب إتحاف الأعيان بذكر ما جاء في فضائل أهل عمان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب عجالة المعرفة في أصول الدين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مــــــــردوع (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 20-11-2007, 03:59 PM   #71
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

عصام القريب

ما اسعد الحروف بك يا بيغماليون
وما أسعدني بحضورك المنحوت ببهائك


تحياتي
خاتون: لغة عاجزة
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 20-11-2007, 05:45 PM   #72
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة بيلسان


خاتوني الجميلة


انا وانت نمشي على نفس الرصيف...نلتقط الانفاس ...نقف على ذاكرة الحروف...نسكن الوجع....ونلهث وراء حلم بعيد...مهوسة انتي بالوصل..ومخنوقة انا بنار الشوق...تقفين على باب موصود....واقف انا امام مملكته العجيبه ...

ملاكي الساهرة في أهدابي


وأنت هنا، تذكريني بحر البعد والهجير وتسقطين قناع الاوراق الزائفة
لتذكريني بأن الخرافة التي نسعى وراءها قد عانقت فينوس وتلاشت في الهباء

لأجل ذلك ولأجل أشياء أخرى

احملي أحزانك وارحلي ودعيني أغازل أبجديات الفرح
وأنفث في الهواء فقاعات اللحظات الحالمة
وافتحي بوابة العشق الموصودة وانثري الغبار في وجوه خزنتها

واكتبي حزنك على رمال الأيام المهترئة
لعل بحور حبي تمتد لتمسح على رأس أقلامك الكئيبة فتباركها
وتصير لازوردية تروي الأرض العطشى بعبير فرحك




تحياتي
خاتون: خطوة الى الفرح
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 29-11-2007, 12:01 AM   #73
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي 15-11-2007

قبل حين من القهر

كانت أكفان الحيرة تلفني وترمي بي إلى أقاصي الحرمان
وكانت أخاديد العمر المترهلة تحفر مثواها في أنين الغياب

لا أخفيك
كانت تسرقني مني لحظات غرور توهمني أن لا شروق بعد غروبي
وأن كل ملاحم الحزن ستكتب لرحيل طيفي وضحكاتي
فتبتسم صباحاتي موهمة مسائي باحتفال صاخب
ثم تهاجمني قوافل الدموع قاطعة طريق الأمل في صحرائي


وجاءت
تقف لتدافع عن كبريائي وتشفع لي عند ملائك المنى
جاءت تظللني من حمرة الغروب الذي كاد أن يحرق ساعاتي
جاءت تغازل عشقي وتمسد رجله اليسرى المكبلة بالغياب
جاءت كسِنة حالمة على أريكة لازوردية ترسم الأحلام الزرقاء والبرتقالية

وكانت الكلمة.


خاتون: واقفة هنا ترنو إلى هناك

آخر تعديل بواسطة خاتون ، 05-12-2007 الساعة 10:38 PM.
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 29-11-2007, 12:12 AM   #74
muslima04
مشرفة قديرة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2003
المشاركات: 1,505
إفتراضي

السلام عليكم ورحمة الله،


أممم،،طيب..أكذب عليك لو قلت لك أنني فهمت كلامك 100%...لكن أحب أن أقرأ كتاباتك لأنني معجبة بقلمك ماشاء الله( حتى وإن لم أفهم كل الكلمات)...فقلت أسجل حضور لأشجع؟
muslima04 غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-01-2008, 09:55 PM   #75
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله أيتها المسلمة

هذه لغة العشق الخاتونية فلا تتعبي حالك في فك حروفها
هي حالات لمن أراد أن يتيه في ميادين الحب والغياب
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 02-01-2008, 09:59 PM   #76
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

تاهت دروبي عن مدينتي وضاعت خريطتي بين سهول الشوق وجبال الغربة
وانصهرت في سواقي التوحد فيك،
فما عدت أرى الله والوجود إلا من خلال عينيك الغارقتين في ميادين الغياب

سأقف بعتبة ظلك أرجو لحظة العناق
فهل لك أن تحملني من ضيق نفسي إلى رحابة صدرك
وان ترفعني عاليا لأختبئ من جبني ودموعي الخرقاء
وهل لك أن تشدني نحوك أكثر لتردني إلى بلادي
وأن تحملني على جناح الشوق لترميني إلى أقصى نقطة في عالمك


سأقف هنا حتى يشيخَ الزمان وينحني ظهره
أعانق الحنين واللحظات الهاربة
فالمخاض الذي أتوق إليه في هذه اللحظة يساوي مليون ولادة
وهذه ولادة الشوق إلى الحياة بين يدي كاهن أو قادم من هناك



خاتون: مرابطة بأعتابه
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-01-2008, 12:20 AM   #77
*سهيل*اليماني*
العضو المميز لعام 2007
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2006
المشاركات: 1,786
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة خاتون
تاهت دروبي عن مدينتي وضاعت خريطتي بين سهول الشوق وجبال الغربة
وانصهرت في سواقي التوحد فيك،
فما عدت أرى الله والوجود إلا من خلال عينيك الغارقتين في ميادين الغياب

سأقف بعتبة ظلك أرجو لحظة العناق
فهل لك أن تحملني من ضيق نفسي إلى رحابة صدرك
وان ترفعني عاليا لأختبئ من جبني ودموعي الخرقاء
وهل لك أن تشدني نحوك أكثر لتردني إلى بلادي
وأن تحملني على جناح الشوق لترميني إلى أقصى نقطة في عالمك


سأقف هنا حتى يشيخَ الزمان وينحني ظهره
أعانق الحنين واللحظات الهاربة
فالمخاض الذي أتوق إليه في هذه اللحظة يساوي مليون ولادة
وهذه ولادة الشوق إلى الحياة بين يدي كاهن أو قادم من هناك



خاتون: مرابطة بأعتابه

خاتون : من القاعدة
__________________
*سهيل*اليماني* غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-01-2008, 03:08 AM   #78
محمد الحبشي
قـوس المـطر
 
الصورة الرمزية لـ محمد الحبشي
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2006
الإقامة: بعيدا عن هنا
المشاركات: 3,527
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة *سهيل*اليماني*
خاتون : من القاعدة
ولا أعرفها ولا عمرى شفتها ..


__________________

محمد الحبشي غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-01-2008, 10:13 AM   #79
بيلسان
صاحبة المخالب المخملية
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2001
الإقامة: في ذاكرة رجل..
المشاركات: 2,722
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة *سهيل*اليماني*
خاتون : من القاعدة

سهيل*

يعني بالله عليك هل تحسب هذا تعليقا جيداً ....فهنا ليست الخيمه الساخرة...


انت مخرب فظيع للمواضيع....(مخرب الخيمة).......


فرفقا بالقوارير ومواضيعهن يا يماني....
بيلسان غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 13-02-2008, 08:40 AM   #80
محمد الحبشي
قـوس المـطر
 
الصورة الرمزية لـ محمد الحبشي
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2006
الإقامة: بعيدا عن هنا
المشاركات: 3,527
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة خاتون
تاهت دروبي عن مدينتي وضاعت خريطتي بين سهول الشوق وجبال الغربة
وانصهرت في سواقي التوحد فيك،
فما عدت أرى الله والوجود إلا من خلال عينيك الغارقتين في ميادين الغياب

سأقف بعتبة ظلك أرجو لحظة العناق
فهل لك أن تحملني من ضيق نفسي إلى رحابة صدرك
وان ترفعني عاليا لأختبئ من جبني ودموعي الخرقاء
وهل لك أن تشدني نحوك أكثر لتردني إلى بلادي
وأن تحملني على جناح الشوق لترميني إلى أقصى نقطة في عالمك


سأقف هنا حتى يشيخَ الزمان وينحني ظهره
أعانق الحنين واللحظات الهاربة
فالمخاض الذي أتوق إليه في هذه اللحظة يساوي مليون ولادة
وهذه ولادة الشوق إلى الحياة بين يدي كاهن أو قادم من هناك



خاتون: مرابطة بأعتابه
مرابطة هناك ..
حيث تشرق الشمس الذهبية كل صباح وتصدح العصافير فى أوكارها ..
وحيث تتفتح الزهور يداعب النسيم خدودها ويعانقها الندى .. هناك فى عالم الخيال والضباب ..
فمتى يأتى الربيع ..
__________________

محمد الحبشي غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .