العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة الفـكـــريـة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الفايكنج والإسلام (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الأمم فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الإناث فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: كلمات جذر الف فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: أكذوبة الطلوع للقمر والعودة (آخر رد :ماهر الكردي)       :: مشروع لإنشاء دار إيواء للنساء والأطفال المعنّفين في عجمان (آخر رد :ماهر الكردي)       :: سيناريو ضرب إدلب (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: كلمات جذر أذى فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: اجراءات امنية امريكية غير مسبوقة في العراق (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 15-10-2007, 09:52 PM   #1
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Question بين العرب و العجم المسلمين : من يحمل الراية اليوم ؟! ©

بسم الله الرحمن الرحيم .
الحمد لله خالق الناس على إختلاف أجناسهم و المقر بأن أكرمهم عنده تعالى أتقاهم ،
و الصلاة و السلام على سيد العرب و العجم ، من آخى بين المهاجرين و الأنصار و ساوىبين المسلمين بقوله الشريف - الناس سواسية كأسنان المشط الواحد لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى - سيدنا و مولانا محمد و على آله الطيبين الأطهار
و صحابته الأخيار و من تبعهم بخير و إحسان إلى يوم الدين .

---*---

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .
أما بعد ،
فحياكم الله و بياكم جميعا و أسأل الله تعالى أن يبارك في عيدكم لهذا العام و أن يتقبل منا و منكم جميع طاعاتنا في شهر رمضان المبارك و في كل أيام العام .


لقرون طويلة ، حمل العرب المسلمون راية قيادة الدولة الإسلامية في مفهومها الواسع و كان ذلك طبيعي نظرا لنزول الرسالة الخالدة في قوم العرب و لتفاني العرب المسلمون الأوائل و إخلاصهم في حمل الأمانة ، فكانت الفتوحات الباهرة ...الجغرافية و الإنسانية و الحضارية ...!
و منح التاريخ قرونا لأقوام أخرى ليقودوا العالم الإسلامي فلم يقصروا من جانبهم بل ساروا على نفس الحماس و الغيرة لهذا الدين ،و سطروا بدورهم صفحات ناصعة من التقدم و التحضر و القيادة الراقية للعالم أجمع ...!


دار الزمان و إستدارت الأيام ، و إذا بدورة حضارية جديدة لصالح غير المسلمين و إذا بالمسلمين عربهم و عجمهم قد صاروا محكومين بعد أن كانوا حكاما ...و متخلفين بعد أن كانوا متحضرين ...في ذيل القافلة الإنسانية بعد أن كانوا على رأسها ...!


اليوم ...لازال المسلمون يقاسون ما يعرف كل واحد منا و ما الله به أعلم ...!

و لكن ،،،

أشعر و كأن هناك بوادر قيامة إسلامية جديدة و حتى لا أكون متفائلا أكثر من اللازم ...اقول أن هناك بوادر نهوض لبعض المجتمعات المسلمة تبشر بخير في في عالم يقوده الشر ...و ببصيص من النور في العتمة المستغلقة التي تلف الإنسانية اليوم ...!


و الملاحظ أن هذه المحاولات الجادة تأتي من شعوب مسلمة غير عربية في معظمها ...!

انظروا من حولنا كيف حال الدول العربية مع زعامات عالم اليوم، أمريكا و ربيبتها إسرائيل ، كيف اصبحت ؟!

أكاد أجزم أن دولنا العربية أصبحت حليفة أليفة حتى لا نقول تابعة ذليلة ...!


بينما ،،،

أرى دولا أخرى مسلمة و لكنها غير عربية ، تشذ عن هذه العلاقة المهينة و نكتفي بذكر حالتين لهما ثقلهما في المنطقة : تركيا و إيران ...!
حتى لا نذكر حالات نجاح أخرى أعجمية مسلمة في ميادين أخرى : ماليزيا في الجانب الإقتصادي ، باكستان و قوتها النووية ، الأكراد و تموقعهم الجديد ، الخ ...!



و حتى لا يساء فهمي ،
فإني -و الله تعالى أشهده على ذلك- إني لأفرح جدا لهذه النجاحات لإخواننا المسلمين العجم و أسأل الله تعالى أن يثبتها لهم كي تخدم صالح المسلمين أجمعين في مشارق الأرض و مغاربها ،
و لكني أطرح موضوعا للحوار الهاديء حول أسباب نهضة العجم المسلمين ، إن جاز التعبير ، مقابل السقوط المتواصل للعرب المسلمين ...!


لماذا يتخلف العرب و يتقدم إخوانهم العجم ؟!
أين يكمن الداء العربي ؟!
هل العرب أقل قدرات و ثروات ؟!
هل المشكل في الأنظمة السياسية الحاكمة ؟!
هل في الجهل نتيجة ما اصطلح على تسميته بعصور الإنحطاط و ما خلفته الحقبة الإستعمارية ؟
هل في عدم استيعاب عقلية العصر و علومه و حضارته ؟
هل ؟
هل ؟
و هل ؟






سائلين المولى تعالى أن يلهم هذه الأمة أوبة عزيزة و قومة رشيدة تحرر فيها العقول و الأراضي السليبة ،


كلي إنتظار لعقلاء الخيمة و حكمائها للحوار هذا الموضوع .


و السلام عليكم و رحمة الله .
__________________

صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 15-10-2007, 11:35 PM   #2
محى الدين
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
الإقامة: إبن الاسلام - مصر
المشاركات: 3,171
إفتراضي

أخى صلاح الدين
فعلا موضوع جد خطييييييييييير
و لكن هل تعتقد ان من يدخل سوف يناقش مناقشة موضوعية ؟
اشك
فاذا قلت لهم ايران 000قالوا لك روافض كافرين ماذا يعنينا فيهم !!!
و اذا قلت تركيا000قالوا علمانيون ما شأننا بهم !!
المؤسف ان الجميع يدور فى رحى المذهبية
و المؤسف ان العالم يكيد لنا و نحن زى الاطرش فى الزفة كما يقول عوام المصريين
فما بالنا لا نريد ان نفهم ان المصالح شئ و الدين شئ
قد تخالفنى الدين او المذهب لكننا نتفق معا فى المصلحة
فلماذا لا نلتقى على الاقل عندها ؟
فى صلح الحديبية دخل فى عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم قبائل كافرة
رأت مصلحتها فى جانب الاسلام واصحابه فهل نهاها رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك ؟ لم يفعل بل دخل معهم فى الصلح
ايضا فى غزوة الاحزاب فرضتت ظروف الحرب و القتال ان يعاهد رسول الله صلى الله عليه
اليهود اتقاءا لشرهم و عقد معهم المعاهدات حتى نقضوها هم فكان ما كان منه صلى الله عليه وسلم
فلو اعتبرنا ان هذة البلاد الاسلامية على فرض ما يقول انصار المذهبية كفارا فلماذا لا نعاهدهم و هم اصبحوا شوكة فى حلوق اعدائنا
بعضهم فى فهم غريب لنصوص الدين يدعى ان امريكا و اليهود ارحم بنا من هؤلاء
فكيف سيجدى معهم نقاشا ؟؟
اذا كان العدو اصبح حبيبا و الحبيب عدو فانا لنا التفاهم مع هذة العقول !!!
للاسف قلبوا لنا الامور
حتى من ذهب للجهاد اخذ معه مذهبيته فاثار نار العداوة و البغضاء بين ابناء الشعب الواحد 00! ذهب السعودى بما يحمل من افكار عن السلفية الجهادية و معاداتها للشيعة
و بما حفظ عن ظهر قلب من علماءه عن ان الشيعة كفارا يستحقون ما يستحقون
و ليس السعودى فقد و لكن معظم من تبنى الفكر السلفى الجهادى ذهب ينشر نير الفتنة
فبدلا من ان يقتل الامريكى قتل الشيعى و جاء دور الشيعى لينتقم منه و بدلا من ان يقتل الامريكى قتل السنى و بدأت الحرب المذهبية و تناسى الجميع انهم فى الاسلام شركاء
و اصبحت بدلا من كونها حربا اسلامية امريكية اصبحت حربا مذهبية مقيتة
و يا ليتهم قعدوا فى بلادهم بدلا من الذهاب بدعوى الجهاد فاذا بهم يقلبون حال البلد
الذى عاش فيه السنى والشيعى منذ مئات السنين جنبا الى جنب
و نسى الجميع ايضا انه من المستحيل ان يمحى السنة الشيعة من الوجود و من المستحيل
ان يمحو الشيعة السنة من الوجود
فاذا كان الحال كذلك فلماذا لا يتفق الجميع على ترك المذهب قليلا و التفرغ لقتال العدو المشترك حتى اذا قضينا على عدونا المشترك جاء دور اهل العلم و الدين ليقربوا بين المذاهب و بعضها و ان لم يحدث فلهم دينهم و لنا ديننا
اثناء حرب لبنان عانيت الامرين فى اقناع البعض ان اليهود هم عدونا
و لكنه فى تشبيث غريب بفتاوى علماء متعصبين كان يقول اليهود احب الى من الشيعة
سبحان الله !!
اليهود يقتلون و يدمرون بلادنا و هم افجر خلق الله و هم اشد الناس عداوة لنا و رغم ذلك بقدرة قادر صاروا احبابنا فهل هؤلاء قوما ترجو منهم خيرا ؟؟
اشك يا اخى ان يكون هناك حوارا هنا بالعقل و الفكر
و لكن كما سترى كل من يدخل سوف يشتت الموضوع بدخوله من زاوية الشيعة والسنة
على الرغم ان الموضوع لنقاش احوال المسلمين جميعا !!!!!

و ساجيبك على بعض تساؤلاتك اخى الكريم
نعم سر من نحن فيه من تخلف تلك العقول المتحجرة التى غفلت عن دوران عجلة التاريخ
و اصبحت تنظر من منظور المصلحة الوقتية الضيقة غافلة عن النظرة المستقبلية
لا ينظرون الا لما تحت ارجلهم فقط
بينما غيرهم ينظر الى النجوم
و قديما قيل : " وجه نظرك الى النجوم لعلك تصيب مأذنة"
يعنى لتجعل طموحك اعلى عليين فاذا نزلت عنه لم تنزل الى القاع
و هذا ما اصابنا نحن المسلمين السنة لا ننظر الا تحت اقدامنا
منذ فترة و العرب يملكون المال و ملكوا العلم و لكننا لم نسمع ابدا عن قنبلة نووية عربية
سبقنا الباكستان و ساعتها فرحنا و قولنا انها قنبلة اسلامية نووية و لكن خاب ظننا
فقد قنبلة نووية باكستاينة و لم تحرر لنا القدس و لا الجولان
دائما نتمسح فى غيرنا
اين تذهب الاموال ؟
فى خزائن الغرب و بنوكه ؟ فتدور عجلة العلم و الصناعة عندهم ثم نستورد نحن منهم
بالله عليك
اكل هذة الاموال لا تستطيع ان تجعل العرب يمتلكون قنبلة نووية حتى لو كانت بحجم زيتونة !!!!

مصر بها مئات العلماء المؤهلين للدخول المجال النووى بكل قوة
و لكنهم يتعللون بنقص التمويل !!
و الخليجيون يمتلكون التمويل و لكنهم يتعللون بنقص الخبرة !!
طيب
لماذا لايعوض اهل الخبرة نقص اهل المال و يعوض اهل المال نقص امر الخبرة ؟
سوف تتدخل فى سلسلة من الحجج
امثال عدم اتفاق المصالح و السياسات وو0000الخ
اننا امة تعلم العالم كله اصول التشرذم فقد اصبحنا اساتذة فى ذلك
دائما نترك عوامل الاتفاق و لا نتمسك الا بعوامل الشقاق
حتى فى هذا المنتدى عندما يكون هناك اسباب اتفاق بين الاعضاء يتركونها
و بتشبثوا بعوامل الاختلاف
فترى الحوار لا يجدى و الكل متمسك بفكره
و ليس هنا سوى الجدال ثم يتبعه السباب ثم الايقاف
و هلم جرة
نريد رجالا ينبهون الناس و يرفعون الالتباس و يفكرون بحزم و يعملون بعزم و لا ينفكون حتى ينالوا ما يقصدون فاذا وجدناهم قدنا بهم العالم

و معذرة للاطالة
دعوة كريمة من قلم كريم نرجو ان تجد صداها بين الاعضاء
شكرا اخى القاسمى
__________________
كـُـن دائــما رجـُــلا.. إن
أَتـــوا بــَعــدهُ يقـــــــولون :مَـــــرّ ...
وهــــذا هــــوَ الأثـَــــــــــر


" اذا لم يسمع صوت الدين فى معركة الحرية فمتى يسمع ؟؟!!! و اذا لم ينطلق سهمه الى صدور الطغاة فلمن اعده اذن ؟!!

من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة محى الدين ، 15-10-2007 الساعة 11:44 PM.
محى الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 16-10-2007, 12:41 AM   #3
المصابر
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2006
الإقامة: أرض الله
المشاركات: 5,633
إرسال رسالة عبر ICQ إلى المصابر إرسال رسالة عبر MSN إلى المصابر إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى المصابر
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة صلاح الدين القاسمي
بسم الله الرحمن الرحيم .
لماذا يتخلف العرب و يتقدم إخوانهم العجم ؟!
أين يكمن الداء العربي ؟!
هل العرب أقل قدرات و ثروات ؟!
هل المشكل في الأنظمة السياسية الحاكمة ؟!
هل في الجهل نتيجة ما اصطلح على تسميته بعصور الإنحطاط و ما خلفته الحقبة الإستعمارية ؟
هل في عدم استيعاب عقلية العصر و علومه و حضارته ؟
هل ؟
هل ؟
و هل ؟




سائلين المولى تعالى أن يلهم هذه الأمة أوبة عزيزة و قومة رشيدة تحرر فيها العقول و الأراضي السليبة ،


كلي إنتظار لعقلاء الخيمة و حكمائها للحوار هذا الموضوع .


و السلام عليكم و رحمة الله .


اخى صلاح الدين أشكرك على وقفتك الجميلة بجانب الحق
وكما قيل الرجال مواقف

من جانب أخر أعتب عليك فى موضوعك هذا لعدم ذكر قبسات النور
التى تبرز فى مجتمعاتنا العربية فى الصومال والجزائر ومصر وجزيرة العرب

وشعلة الجهاد فى العراق

أخى الكريم

قال تعالى

فَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَلاَ أَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَافِرُونَ (55)
وقال تعالى

وَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَأَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ أَن يُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَافِرُونَ (85) سورة التوبة

حبيبى صلاح

شعوب عالمنا العربى والأسلامى بدون أستثناء تعرضت الى منهجية أستعباد شيطانية
وان بحثت وجدت كتابات عن أستعانة الدول الأوربية بعد أتفاقية الأستعباد سايكس بيكو
بشيطان أكبر مزرعة جماعية للزنوج فى أمريكا الناشئة

وأستقدموه ليطبقوا خبراته فى عالمنا الأسلامى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
لعن الله كل من شارك فى هدم دولة الخلافة وتفتيت الأمة

اللهم أرنا ثأرنا فيهم يا الله ومن علينا يا الله بسرعة الأجابة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
ونجحوا فعلا فى قهر شعوبنا العربية وتحويلهم الى عبيد يساقون

عدا فورات محدوده هنا أو هناك بتوجهات معظمها قومى أو قبلى

كانت سرعان ما يطبق عليها منهج الأستعباد وكأنهم فى أنتظار مثل تلك الفورات

بأقامة المذابح وفى أحسن الأحوال تنصب أعواد المشانق أمام الجموع

لتكريس مفهوم العبودية فينا

ولا حول ولا قوة الا بالله ( أبتغينا العزة بغير الله ودينه فأذلنا الله )

بأختصار يا أبو الصلح ما ذكرت من دول هل يعجبك طباع مجتمعاتهم

هل تتمنى العيش وسطهم سواء ماليزيا أو تركيا خاصة أو أيران

أخى صلاح أعطى الله الدنيا للمسلم والكافر

ولها قوانينها أوجزها فى القران , تركنا تعاليمة وتمسكنا بحروفه

فأنكسنا الله كما نكسنا عن ديننا

ولكن أخى , الخير فى وفى أمتى الى يوم الدين

فوسط من تكلمت عنهم قبسات نورانية وأخص باكستان وماليزيا

من مشكاة القبسات فى دولنا العربية

ولما لا يا أخى فقد بدا الدين بسلمان الفارسى وصهيب الرومى وبلال الحبشى

مساك زى الفل مواضيعك دسمة وعائد عائد لموضوعك هذا مرة أخرى

أخوك أبو مروان ..
__________________

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ (42) ابراهيم
كفر من لم يكفّر الكافر والمشرك
أعيرونا مدافعكم اليوم لا مدامعكم .تحذير البرية من ضلالات الفرقة الجامية والمدخلية
المصابر غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-10-2007, 12:57 AM   #4
عصام الدين
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2000
المشاركات: 829
إفتراضي

سيدي صلاح الدين... الطرح كبير، ولعل موضوعك يجيب على نفسه.
لكن بخصوص إضافتي الخاصة فإنني أقول :
أنا أتفق مع مداخلة سيدي سما بولاندي التي ستأتي بعد قليل.
تحياتي لك.
ولــــــه.
ولي.
__________________

حسب الواجد إقرار الواحد له.. حسب العاشق تلميح المعشوق دلالا.. وأنا حسبي أني ولدتني كل نساء الأرض و أن امرأتي لا تلد..
عصام الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-10-2007, 08:13 PM   #5
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Thumbs up أخي محي الدين ، جزاك الله كل خير ( 1 من 3 )

بسم الله الرحمن الرحيم .
الحمد لله خالق الناس على إختلاف أجناسهم و المقر بأن أكرمهم عنده تعالى أتقاهم ،

و الصلاة و السلام على سيد العرب و العجم ، من آخى بين المهاجرين و الأنصار و ساوىبين المسلمين بقوله الشريف - الناس سواسية كأسنان المشط الواحد لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى - سيدنا و مولانا محمد و على آله الطيبين الأطهار
و صحابته الأخيار و من تبعهم بخير و إحسان إلى يوم الدين .

---*---


إقتباس:
أخى صلاح الدين
فعلا موضوع جد خطييييييييييير


أخي محي الدين : مرحبا و جزاك الله خيرا على سرعة التفاعل ،
الحمد لله أنك متفق معي أن الموضوع المطروح خطير و يستحق الوقوف عنده ، لأني صراحة لا أخفي إعجابي بفكرك و طرجك .



إقتباس:
و لكن هل تعتقد ان من يدخل سوف يناقش مناقشة موضوعية ؟
اشك


قد يكون شكك في محله أخي الكريم ، و لكن دعنا نحسن الظن دوما مهما كانت قساوة الوضع .
و يكفي أن يحاورني في الموضوع أقلام على عدد أصابع اليد الواحدة على أن تكون جادة و صادقة في تحمل أمانة الكتابة و متفائلة بالحراك من أجل مستقبل أفضل للمسلمين عامتهم .

يكفينا هذا العدد يا أخي محي الدين كي نستفيد إن شاء الله تعالى ،
نيتنا واضحة و الباقي على الله تعالى .

إقتباس:
فاذا قلت لهم ايران 000قالوا لك روافض كافرين ماذا يعنينا فيهم !!!
و اذا قلت تركيا000قالوا علمانيون ما شأننا بهم !!
المؤسف ان الجميع يدور فى رحى المذهبية


نعم و مع الأسف الشديد ...!
و جميل جدا هذا التخلص للدخول مباشرة في صميم الموضوع ؛ فها أنت تضع يدك مباشرة على أحد أخطر أسباب تخلف العرب المسلمين : طغيان المذهبية و الطائفية !!!

و بعيدا عن هذا المرض العضال الذي أصاب الجسد العربي المسلم ، نقول أن إيران هي بلاد مسلمة و الإيرانيين هم مسلمون و كفى ...!
و أن تركيا هي بلاد مسلمة كذلك و الأتراك هم مسلمون و كفى ...!

بل لعل ما يعنينا هو أن يكون ما لمحت إليه من " مثالب" في أنظمة حكم هذين البلدين الصاعدين من جديد ، هي في حد ذاتها سر نهضتها و مكانتها المتميزة ...!
أقول لعل و ربما ...!

بصورة أوضح : يحق لنا التساؤل التالي :
- ألا يمكن أن يكون في نظام الحكم الإيراني: دولة دينية بالطريقة الإيرانية و ما فيها من تداول على السلطة بطريقة حضارية هو أحد أسباب فك إرتباط إيران الشاه بالتبعية لأمريكا و التحصل على قدر كبير من الإستقلالية و التطور العسكري و الصناعي ؟!
- و ألا يمكن أن يكون في تجربة الأحزاب الإسلامية في تركيا العلمانية نموذج جديد جدير بالدراسة خصوصا و أن النتائج إلى حد الآن مهمة حتى لا نقول باهرة على المجتمع التركي و على مكانة تركيا سواء في أوروبا أو حتى تموقع إستقلالية قرارها السيادي في العالم ؟






أسئلة تستفز كل باحث صادق و غيور على أمته ...!







إقتباس:
و مؤسف ان العالم يكيد لنا و نحن زى الاطرش فى الزفة كما يقول عوام المصريين

و الأنكى من ذلك ، أننا نكيد لبعضنا البعض كيدا يكاد أفضع من الكيد الخارجي ...!
فلا حول و لا قوة إلا بالله .


إقتباس:
فما بالنا لا نريد ان نفهم ان المصالح شئ و الدين شئ
قد تخالفنى الدين او المذهب لكننا نتفق معا فى المصلحة
فلماذا لا نلتقى على الاقل عندها ؟
فى صلح الحديبية دخل فى عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم قبائل كافرة
رأت مصلحتها فى جانب الاسلام واصحابه فهل نهاها رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك ؟ لم يفعل بل دخل معهم فى الصلح
ايضا فى غزوة الاحزاب فرضتت ظروف الحرب و القتال ان يعاهد رسول الله صلى الله عليه
اليهود اتقاءا لشرهم و عقد معهم المعاهدات حتى نقضوها هم فكان ما كان منه صلى الله عليه وسلم
فلو اعتبرنا ان هذة البلاد الاسلامية على فرض ما يقول انصار المذهبية كفارا فلماذا لا نعاهدهم و هم اصبحوا شوكة فى حلوق اعدائنا
بعضهم فى فهم غريب لنصوص الدين يدعى ان امريكا و اليهود ارحم بنا من هؤلاء
فكيف سيجدى معهم نقاشا ؟؟


نعم أخي محي الدين ، أشاطرك تماما هذا التشخيص ...!

و لكن ألا تراهم أنهم يطبقون ما تدعو إليهم من معاهدة من يخالفنا في الدين ؟!
فها هم يعاهدون و يوالون و يعطون أراضيهم ، بل و يدفعون الجزية و هم صاغرون لأولئك .؟!

ما لك أخي محي الدين ؟ كيف تحكم ؟!
ألا ترى أنهم يعاهدون أمريكا الصديقة و إسرائيل الحليفة و الغرب الوديع ؟!

هل تريد منهم أن يتحالفوا مع الإيرانيين ، قوم ليسوا لنا بأجوار و لا تربطنا بهم أية روابط حضارية و لا دينية و لا إستراتيجية ؟!

إيران احتلت فلسطين منذ العام 1948 م و ما زالت تفعل فعلها و تريدنا أن نقيم معها أتفاقية سلام ؟!

و هل تريدنا أن نتحالف مع الأتراك شعب لا تاريخ له و لا تربطنا معه أية روابط مصلحية ، و تركيا هي التي أتت بجيوشها الجرارة و دمرت العراق الحضارة و أشاعت فيه الفتنة و القتل الطائفي ؟

ما لك يا أخي محي الدين ؟ أراك تحلم يا أخي و عذرك أنك تحلم











(يتبع إن شاء الله تعالى )
__________________

صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-10-2007, 08:21 PM   #6
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Thumbs up أخي الفاضل محي الدين ، جزاك الله خيرا ( 2 من 3 )

إقتباس:
اذا كان العدو اصبح حبيبا و الحبيب عدو فانا لنا التفاهم مع هذة العقول !!!
للاسف قلبوا لنا الامور


و هنا مشكلة أخرى تضع يدك الكريمة عليها : بتنا - نحن العرب - لا نعرف حقيقة العدو من الصديق بالرغم من أن الأمور واضحة وضوح الشمس في يوم قائض ...!
عندما نحدد من هو العدو ، يا لغرابة الأيام ، من الصديق ,,,سنكون قد قطعنا شوطا مهما للنهوض ...!

إقتباس:
حتى من ذهب للجهاد اخذ معه مذهبيته فاثار نار العداوة و البغضاء بين ابناء الشعب الواحد 00! ذهب السعودى بما يحمل من افكار عن السلفية الجهادية و معاداتها للشيعة
و بما حفظ عن ظهر قلب من علماءه عن ان الشيعة كفارا يستحقون ما يستحقون




أراك اخي الكريم بعد أن أشرت إلى مشكلة المذهبية و الطائفية و عدم التوافق على معرفة أعداء المسلمين الحقيقيين من اصدقائهم ، أراك تشير إلى مشكلة أخرى في ثنايا حديثك ألا و هي المشكلة الفكرية ...و ما أدراك ما هي ؟!
لعل أخطر شيء حسب رأيي المتواضع هو هذا الفكر الذين يحركنا و يحكم تصرفاتنا ...!

لن أدخل في إطلاق أحكام على فكر على حساب آخر لأن هذا ليس مجاله هنا ، و لكني أزعم أننا كعرب مسلمين عانينا منذ قرون من تخلف فكري رهيب أدى بنا إلى الجلوس على المقاعد الخلفية للعالم ، بل مما زاد في الطين بلة هو فشل المشاريع الإصلاحية في عصر ما سمي بعصر النهضة مكرسا الجمود الفكري المتواجد و مغلقين أبواب الإجتهاد بأقفال أخرى أشد إحكاما ...!

فأمام غياب روح التجديد للإصلاح الشامل لأوضاع المسلمين ، ظهرت أفكار أكثر تطرفا و تزمتا نظَّرت ، بل و كرست تنظيرها إلى واقع ملموس يتمثل في صياغة مجتمعات عربية إسلامية جاهلة و منغلقة حول نفسها و تأكل بعضها البعض و تستبيح الدماء و تكفر بعضها البعض ...!

و الواقع الملموس و المعاش خير دليل على ما وصلنا إليه ...!






إقتباس:
و ليس السعودى فقد و لكن معظم من تبنى الفكر السلفى الجهادى ذهب ينشر نير الفتنة
فبدلا من ان يقتل الامريكى قتل الشيعى



أعتقد أنك تلمح بقوة ، و إن أسات الفهم فقومني تفضلا ، أن أحد أسباب تخلف العرب المسلمين هو تفشي ما يطلق عليه بالفكر السلفي الجهادي ...!
و هذا السبب و إن كان هناك أتباعه و هم كثر ، فإنه يستحق ندوات و حلقات حوار طويلة حول أسبابه ,,,تمظهراته ،،،محتواه و مضامينه ،،، ممارساته ،،،إلخ .
أليس كذلك ؟!




إقتباس:
و جاء دور الشيعى لينتقم منه و بدلا من ان يقتل الامريكى قتل السنى و بدأت الحرب المذهبية و تناسى الجميع انهم فى الاسلام شركاء
و اصبحت بدلا من كونها حربا اسلامية امريكية اصبحت حربا مذهبية مقيتة
و يا ليتهم قعدوا فى بلادهم بدلا من الذهاب بدعوى الجهاد فاذا بهم يقلبون حال البلد
الذى عاش فيه السنى والشيعى منذ مئات السنين جنبا الى جنب


الفعل المتخلف و رد الفعل المتخلف : حلقة رهيبة تنزف المسلمين و قواهم يوما بعد يوم ...!

السؤال الذي يقلقني أخي محي الدين : ما هي الآلة المصدر التي تنتج هذا الفكر المتخلف و تعيد و تكرر إنتاجه بأشكال و ألوان و رايات متعددة ؟!
أعتقد أنه كما أننا وجهنا حرابنا لبعضما البعض متناسين عدونا الخارجي ، أعتقد أن الحل او بوادر الحل لن تأتي كذلك إلا من الداخل كذلك ...!
سنضل ننهش بعضنا البعض و نعض بعضنا البعض و نسفك دماء بعضنا البعض و نتآمر على بعضنا البعض و نيتم صغار بعضنا البعض و نكفر بعضنا البعض إلى أن .....نشبع ذلك حد التخمة و حتى نصبح نرى الديكة أحمرة ...!
ساعتها قد نستفيق من السكرة و نتقيأ خلافاتنا ,,,و ساعتها قد تتغير المعادلة ...
نأمل ذلك ...!







إقتباس:
و نسى الجميع ايضا انه من المستحيل ان يمحى السنة الشيعة من الوجود و من المستحيل
ان يمحو الشيعة السنة من الوجود



و ما يدريك أخي محي الدين ، لعل ما عجز عنه الأجداد يفعله الأحفاد ؛ههه ؟!!!
إقتباس:
فاذا كان الحال كذلك فلماذا لا يتفق الجميع على ترك المذهب قليلا و التفرغ لقتال العدو المشترك

و لكن الحال الآن ليس كذلك أخي الفاضل ، و لذلك فلا تنتظر أن يتركوا المذهب و لو قليلا كي يتفرغوا للعدو المشترك ...!

نحن لم نصل بعد إلى تحديد العدو المشترك و تريدنا أن نترك المذهب يا رجل ؟!
المذهب و الفكر ( سلفي ، إخواني ، شيعي ، علماني ، الخ ) لا زال أهم عند العرب المسلمين
من الإسلام و من مصالح المسلمين كما حددها بوضوح و ببساطة سيدي
الحبيب محمد بأبي هو و أمي ...!


إقتباس:
حتى اذا قضينا على عدونا المشترك جاء دور اهل العلم و الدين ليقربوا بين المذاهب و بعضها و ان لم يحدث فلهم دينهم و لنا ديننا

لكن كيف السبيل إلى الوصول إلى التفاهم حول تحديد العدو المشترك و الصديق المشترك ؟
و هل أهل العلم و الدين كما أسميتهم ليس لهم دور الآن في تحديد هذا العدو المشترك ، قبل أن نصل إلى مرحلة التقريب أو ترك حرية المعتقد و التمذهب في إطار من التسامح ؟!


(يتبع إن شاء الله تعالى )
__________________


آخر تعديل بواسطة صلاح الدين ، 17-10-2007 الساعة 08:27 PM.
صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-10-2007, 08:36 PM   #7
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Thumbs up جزاك الله خيرا أخي محي الدين ( 3 من 3 )


إقتباس:
اثناء حرب لبنان عانيت الامرين فى اقناع البعض ان اليهود هم عدونا
و لكنه فى تشبيث غريب بفتاوى علماء متعصبين كان يقول اليهود احب الى من الشيعة
سبحان الله !!
اليهود يقتلون و يدمرون بلادنا و هم افجر خلق الله و هم اشد الناس عداوة لنا و رغم ذلك بقدرة قادر صاروا احبابنا فهل هؤلاء قوما ترجو منهم خيرا ؟؟
عزاؤك اخي محي الدين أنه لم تكن وحدك من عانى مما ذكرته أثناء حرب لبنان الأخيرة مع الكيان الصهيوني ...!
و عزاؤنا جميعا أنه إذا عُرف السبب ، يبطل العجب و لكن نبقى نتألم بشدة ...!
هذا ما وصفته نتيجة منطقية لما ذكرته حضرتك سابقا من إنتشار الفكر السابق و إرضاعه مباشرة بعد حليب الأمهات ، من خلال مناهج تعليمية و أفكار دينية ...!

إقتباس:

إقتباس:

اشك يا اخى ان يكون هناك حوارا هنا بالعقل و الفكر




و لكن كما سترى كل من يدخل سوف يشتت الموضوع بدخوله من زاوية الشيعة والسنة
على الرغم ان الموضوع لنقاش احوال المسلمين جميعا !!!!!

شرف الإنسان في المحاولة يا أخي ،
و لنعمل بالمثل الرائع بدل أن نلعن الظلام ، فلنشعل شمعة ...!
مادامت هناك حياة ، هناك أمل ...!
و كل إنسان مسؤول على ما يكتب و ما تخطه يداه ...!
و تذكر أخي الحبيب أن الحبيب المصطفى عليه الصلاة و السلام أوصانا بأن نواصل غرس الفسيلة و إن قامت الساعة علينا ...!

إقتباس:

إقتباس:

و ساجيبك على بعض تساؤلاتك اخى الكريم




نعم سر من نحن فيه من تخلف تلك العقول المتحجرة التى غفلت عن دوران عجلة التاريخ
و اصبحت تنظر من منظور المصلحة الوقتية الضيقة غافلة عن النظرة المستقبلية
لا ينظرون الا لما تحت ارجلهم فقط
بينما غيرهم ينظر الى النجوم
و قديما قيل : " وجه نظرك الى النجوم لعلك تصيب مأذنة"
يعنى لتجعل طموحك اعلى عليين فاذا نزلت عنه لم تنزل الى القاع
و هذا ما اصابنا نحن المسلمين السنة لا ننظر الا تحت اقدامنا


أشكرك جزيل الشكر على رغبتك الصادقة للإفادة بالرغم من نغمة الحزن و الشك التي اتفهمها جدا في ثنايا خطابك ...!
و أعتقد جازما أنك قد قدمت في ما سبق بعض الإجابات ...!
و لعلك الآن تريد أن تقدمها بشكل أكثر وضوح و تفصيل ...!
بوركت و بوركت مساعيك .
إقتباس:

إقتباس:

منذ فترة و العرب يملكون المال و ملكوا العلم و لكننا لم نسمع ابدا عن قنبلة نووية عربية






لماذا يا ترى ؟!

إقتباس:

إقتباس:

سبقنا الباكستان و ساعتها فرحنا و قولنا انها قنبلة اسلامية نووية و لكن خاب ظننا




فقد قنبلة نووية باكستاينة و لم تحرر لنا القدس و لا الجولان



على الأقل باكستان "الأعجمية " صنعت قنبلتها النووية و هي قنبلة ردع مهمة للجار الهندي و لكل من تحدثه نفسه على إستعمار اراضيهم ...!
كيف تريدهم أن يحرروا بقنبلتهم أراضينا العربية المسلمة المحتلة إذا كان اصحاب الأرض _ مجموعة فاعلة على الأقل منهم _ قد تخلوا على أراضيهم مكتفين
الآن بلفتات منها و يسعون لاهثين للصلح و السلام مع العدو الغاصب ؟!!!
كيف بالله عليك ...كيف ؟!


إقتباس:

إقتباس:

دائما نتمسح فى غيرنا




اين تذهب الاموال ؟
فى خزائن الغرب و بنوكه ؟ فتدور عجلة العلم و الصناعة عندهم ثم نستورد نحن منهم
بالله عليك
اكل هذة الاموال لا تستطيع ان تجعل العرب يمتلكون قنبلة نووية حتى لو كانت بحجم زيتونة !!!!

سألت عن الأموال و أجبت ، و معظم الملاحظين لا يخالفونك ...
و لكن لماذا هذا التمشي المأساوي ؟!
لماذا تبديد ثروة الشعوب ؟!
لماذا ؟!

إقتباس:

إقتباس:

مصر بها مئات العلماء المؤهلين للدخول المجال النووى بكل قوة




و لكنهم يتعللون بنقص التمويل !!
و الخليجيون يمتلكون التمويل و لكنهم يتعللون بنقص الخبرة !!
طيب
لماذا لايعوض اهل الخبرة نقص اهل المال و يعوض اهل المال نقص امر الخبرة ؟
سوف تتدخل فى سلسلة من الحجج
امثال عدم اتفاق المصالح و السياسات وو0000الخ


و بدوري سأكتفي هنا بالتساؤل معك أخي : لمـــــــــــــــــــــاذا ؟!!!
إقتباس:

إقتباس:

اننا امة تعلم العالم كله اصول التشرذم فقد اصبحنا اساتذة فى ذلك




دائما نترك عوامل الاتفاق و لا نتمسك الا بعوامل الشقاق



على الأقل ، أفلح العرب المسلمون في هذا العصر في شيء ...!
شكرا على التنبيه ...!




(يتبع إن شاء الله تعالى )
__________________

صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-10-2007, 08:38 PM   #8
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Thumbs up الأخ محي الدين ( ملحق إضطراري ...!

إقتباس:



إقتباس:


حتى فى هذا المنتدى عندما يكون هناك اسباب اتفاق بين الاعضاء يتركونها




و بتشبثوا بعوامل الاختلاف
فترى الحوار لا يجدى و الكل متمسك بفكره
و ليس هنا سوى الجدال ثم يتبعه السباب ثم الايقاف
و هلم جرة



و هل تعتقد يا أخي الفاضل أن رواد هذا المنتدى هم أحفاد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب أو عمر بن عبد العزيز أو صلاح الدين الأيوبي رضي الله عنهم أجمعين ؟!
نحن يا سيدي الكريم ، رواد هذا المنتدى و غيره ، أحفاد ملوك الطوائف في الأندلس و أحفاد الضعف و الوهن و الفتن ...!
لا بد أن نعرف من نحن و نرى وجوهنا جيدا في المرآة ، فالكل يعتقد أنه حفيد أولئك العمالقة و لكن هيهات ...هيهات ...!

إقتباس:


إقتباس:


نريد رجالا ينبهون الناس و يرفعون الالتباس و يفكرون بحزم و يعملون بعزم و لا ينفكون حتى ينالوا ما يقصدون فاذا وجدناهم قدنا بهم العالم




و معذرة للاطالة


نسأل الله تعالى على إظهار مثل هؤلاء الرجال الذين وصفتهم و أسال الله تعالى أن تكون من طلائعهم أخي الفاضل .
و لا بأس في إطالتك ، فهي و الله في صميم الموضوع و صادرة من قلب صادق و و عقل ثاقب ...هكذا أحسست و الله أعلم و أحكم ...!

إقتباس:


إقتباس:


دعوة كريمة من قلم كريم نرجو ان تجد صداها بين الاعضاء




شكرا اخى القاسمى




بل جزيل الشكر لك أخي الكريم محي الدين ،
بارك الله فيك و بك و كثر الله من أمثالك .


أخوكم و محبكم في الله :
صلاح الدين القاسمي
__________________

صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 17-10-2007, 08:47 PM   #9
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Smile رجاء

بسم الله الرحمن الرحيم .
الحمد لله و كفى ،
و صلى الله على الحبيب المصطفى .

---*---

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .
أما بعد ،

فليعذرني كافة الإخوة و الأخوات رواد الخيمة السياسية و خاصة الأخوان الكريمان المصابر و عصام الدين على التوقف اليوم ها هنا ، شاكرا لهما جميل تفاعلهما ...!

المعذرة منهما على عدم التفاعل الحيني نظرا :
- لكثرة المشاغل المهنية و قلة الوقت ، أعان الله الجميع و بالتوفيق إن شاء الله تعالى .
- لتركيزي على مداخلة أخينا الفاضل محي الدين
و تعبي مع المتصفح الذي لا يقبل إلا عددا معينا من الأسطر و الكلمات ...!
فكان أن تأثر التنسيق الشكلي ...!


جزاك الله خيرا أخي محي الدين ،
أكرمكما الله أخوي المصابر و عصام الدين على تدخلكما و لي عودة قريبة للتفاعل إن شاء الله تعالى .

و بانتظار حضرة الأخ الكريم سيدي سما بولاندي
و بقية الإخوة و الأخوات الذين يهمهم التحاور في هذا الموضوع .



السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .
__________________

صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 19-10-2007, 06:08 PM   #10
صلاح الدين
مشرف
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: تونس ثورة الأحرار
المشاركات: 4,198
Thumbs up اخي الفاضل المصابر ، جزاك الله كل خير

بسم الله الرحمن الرحيم .
الحمد لله خالق الناس على إختلاف أجناسهم و المقر بأن أكرمهم عنده تعالى أتقاهم
و الصلاة و السلام على سيد العرب و العجم ، من آخى بين المهاجرين و الأنصار

و ساوى بين المسلمين بقوله الشريف - الناس سواسية كأسنان المشط الواحد لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى -
سيدنا و مولانا محمد و على آله الطيبين الأطهار
و صحابته الأخيار و من تبعهم بخير و إحسان إلى يوم الدين .

---*---



إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر


اخى صلاح الدين أشكرك على وقفتك الجميلة بجانب الحق
وكما قيل الرجال مواقف



أخي الفاضل المصابر : و إن كنتُ لا أعلم تحديدا أي وقفة تقصد ، فبارك الله فيك و بك أخي أبو مروان على حسن ظنك بأخيك ،
و ندعو الله تعالى مخلصين أن يجعلنا و إياكم من الذين يقفون دوما إلى جانب الحق و أن يكتبا و إياكم في ديوان أهل الحق ، و أليس الحق قبل كل شيء ...
هو إسم من أسمائه الحسنى ؟!
اللهم بتفضلك علينا ، آمين .

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
من جانب أخر أعتب عليك فى موضوعك هذا لعدم ذكر قبسات النور
التى تبرز فى مجتمعاتنا العربية فى الصومال والجزائر ومصر وجزيرة العرب
وشعلة الجهاد فى العراق
من حقك أن تعتب على أخيك ...!
صحيح أن هناك قبسات نور تبرز من هنا و هنالك داخل الدول العربية سواء في تلك التي ذكرتها أو أخرى كلبنان ( المقاومة في الجنوب ) و المغرب الأقصى و موريتانيا ( التجربة السياسية ) و غيرها ...
و لكن يا أخي الفاضل المصابر أرجو أن تتفهم عدم ذكري لهذه المحاولات و التي لا ترقى مع الأسف الشديد لما طرحته في الموضوع ...!
هو حراك شعبي صحيح و لكنه حراك مختلف على تقييمه و لا يرقى إلى درجة حمل الراية و تصدر مكانة محترمة للمسلمين تحت الشمس و فوق الأرض .
و لهذا ركزتُ على الدول ممثلة في أنظمتها الحاكمة و ما تلقاه هذه الأنظمة من دعم شعبي من مواطنيها المسلمين ...هذا من جهة ،
و ما أصبحت تمثله هذه الدول المسلمة من أرقام صعبة في المعادلات السياسية الإقليمية و العالمية ..من جهة أخرى .



إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
أخى الكريم
قال تعالى
فَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَلاَ أَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَافِرُونَ (55)
وقال تعالى
وَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَأَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ أَن يُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَافِرُونَ (85) سورة التوبة
صدق الله العظيم ،
و من أصدق الله قيلا و من أصدق الله حديثا.
شكرا أخي المصابر على إيراد هذه الآيات الكريمة مهما كانت أسباب الإستشهاد بها ...!



إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
حبيبى صلاح
شعوب عالمنا العربى والأسلامى بدون أستثناء تعرضت الى منهجية أستعباد شيطانية
وان بحثت وجدت كتابات عن أستعانة الدول الأوربية بعد أتفاقية الأستعباد سايكس بيكو
بشيطان أكبر مزرعة جماعية للزنوج فى أمريكا الناشئة
وأستقدموه ليطبقوا خبراته فى عالمنا الأسلامى
أحبك الله الذي أحببتني فيه يا أخي المصابر ...
و ليس لدي أية إضافة على ما ذكرت من مؤامرات ، و ما أكثرها ، تعرض له المسلمون من الخارج و بمعونة داخلية ...!

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
لعن الله كل من شارك فى هدم دولة الخلافة وتفتيت الأمة
اللهم أرنا ثأرنا فيهم يا الله ومن علينا يا الله بسرعة الأجابة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
ونجحوا فعلا فى قهر شعوبنا العربية وتحويلهم الى عبيد يساقون
عدا فورات محدوده هنا أو هناك بتوجهات معظمها قومى أو قبلى
كانت سرعان ما يطبق عليها منهج الأستعباد وكأنهم فى أنتظار مثل تلك الفورات
بأقامة المذابح وفى أحسن الأحوال تنصب أعواد المشانق أمام الجموع
لتكريس مفهوم العبودية فينا
ولا حول ولا قوة الا بالله ( أبتغينا العزة بغير الله ودينه فأذلنا الله )
توصيف أليم و لكنه واقعي لما أصاب المسلمون ، و لكن يا أخي المصابر هل سبب هذا الذل و الهوان الذي يعيشه المسلمون هو سبب متأت من الخارج فقط ؟!
و متأكد أنك تقول أن هناك أذناب العدو الأجنبي من الداخل ؛
و لكن لنعتبر أن حتى هؤلاء العملاء و الأتباع من هم محسوبون على المسلمين ، لنعتبرهم مع صف العدو الأجنبي الخارجي ...
بافتراض ذلك ، ألا ترى أن هناك معوقات فكرية و تاريخية و سياسية حضارية هي كذلك سبب هذا التخلف المرعب ؟!

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
بأختصار يا أبو الصلح ما ذكرت من دول هل يعجبك طباع مجتمعاتهم
هل تتمنى العيش وسطهم سواء ماليزيا أو تركيا خاصة أو أيران
يا أبا مروان : لا أريد الدخول في نقاش طباع تلك المجتمعات لأنه ليس في صلب الوضوع المطروح للحوار ...
ما يهمني هو أن نتفق أولا و مهما كانت اختلافاتنا التاريخية و المذهبية و المرجعية مع هذه الدول ،
أن نتفق على توصيف معطى واقعي : هل تلك الدول لها الآن مكانة محترمة و يقرأ لها ألف حساب من طرف القوى المتنفذة في العالم ؟!
هذا ما يهمنا الآن يا أخي ، فإذا ما اتفقنا أن كل من إيران القوة العسكرية و النووية و الإقليمية و تركيا القوة العسكرية و الإقتصادية و السياسية و ماليزيا القوة الإقتصادية و سنغافورة و باكستان القوة النووية ...كلها دول شعوبها مسلمة و أعجمية .،
فلماذا يصعد نجم هذه الدول و تأفل نجوم الدول العربية المسلمة ؟
هذا هو سؤال موضوعي ؟
لماذا لا نجد دولة عربية مسلمة واحدة لها من مقومات النهوض ما يبشر بمستقبل جديد ، بالرغم من وجود عوامل الثروة و البشر ؟
لماذا ؟

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر
أخى صلاح أعطى الله الدنيا للمسلم والكافر
ولها قوانينها أوجزها فى القران , تركنا تعاليمة وتمسكنا بحروفه
فأنكسنا الله كما نكسنا عن ديننا
ولكن أخى , الخير فى وفى أمتى الى يوم الدين
فوسط من تكلمت عنهم قبسات نورانية وأخص باكستان وماليزيا
من مشكاة القبسات فى دولنا العربية
ولما لا يا أخى فقد بدا الدين بسلمان الفارسى وصهيب الرومى وبلال الحبشى
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر

مساك زى الفل مواضيعك دسمة وعائد عائد لموضوعك هذا مرة أخرى
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة المصابر


أخوك أبو مروان ..



نعم أخي الحبيب المصابر ،

و الفقير يسعى من خلال هذا الموضوع النبش في تلك القوانين القرآنية ؟
ما هي ؟!
كيف تركناها ؟!
كيف السبيل إلى العودة من النهل من معينها ؟!
ما هي الخطوات الأولى ؟!
من أين نبدأ ؟!


بانتظار عودتك الدسمة بحول الله ،
تقبل مني أسمى عبارات التقدير و الإحترام .


أخوكم : صلاح الدين .
__________________

صلاح الدين غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .