العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بـــوح الخــاطـــر > خيمة كتاب روائـع الخـواطر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب المرشد الأمين للبنات والبنين لرفاعة الطهطاوى (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر مرى فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر مهن فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا البصـرة -- مـن ْ أ نتـم ؟؟؟ (آخر رد :اقبـال)       :: كلمات جذر ملء فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب البارع في إقطاع الشارع (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر مئة فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: شرب الدخان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر مور فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر ميد فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 22-01-2010, 12:40 PM   #1
إيناس
مشرفة بوح الخاطر
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3,262
إفتراضي علي فوزي ضيف

هذيان مجنون 52
.

.
.
،أترصد أن أقع في كل ما تنصبه لي الحبيبة من فخاخ بمتعة،!!
فأرتطم بلدغاتها التي تبعثُ عَبرها ترياق يسري في روحي الحبلى بحبها،،
لأطالبها بمزيد من الإغتيال كي تُجبرني على الإعتراف، و تُلقنُني نكهة الإقتراف!!
فتنهكني حباً... و ما أروعني عندما أتعرض لإبتزازها بإعتزاز ،
لأُجابه فيها شوقي بشتى أحلامي التي أدّعيها بإصرار.!!
تُراوغُني الشقيّة إذ تُلقي على مسمعي وابلاً من الأخبار الملغمة ،
و تنتظر إنفجارها في داخلي، و هي تخفي بسمة حد القهقهة..
بوجه عابس تُرصعُه بدمع مستنزف..؟!
تكّح ،،و تكلمني بإعياء... تتمارض كي تجس نبض قلقي عليها،
فأعتكف على سؤالي عليها بتكرار، و تُطمئنُني أن حرارتها إرتفعت،،؟!
كي أقع في فخها بإشتهـــاء..
،، كثيراً ما تُبطئ في الرّد على إتصالي ،لتتقطع أوصالي في طلبها، فتنغلق أطرف الدائرة ...
تزداد حيرتي، و بعد طول إنتظار.. تنهي عذابي بحجة أنها لم تنتبه أو شيئا من هذا أو ذاك..
،،تلسعني بقرارها بصبغ شعرها أو قصّه ،و تختلس خلجاتي مع أنها تدرك ما يعجبني فيها
تتعمد إشعالي لتشعر بالدفئ من إحتراقي، و تتبسم و تمنحني رغبتي على حساب رغبتها المفبركة...
و تخذش قلبي بغرس أظافرها فيه.. حين تُخبرني أن هناك من يرغب في أن يتقدم لها،،
لتتأخر أحلامي فيها للأبد..
تتواطأ مع خبثها لكي تُشعرني بهاجس من الخوف المدمر حين تُبدي رغبة أهلها في القبول...
و بعد إشباعي إنهياراً تشفق عني بأنها لن تقبل بغيري..!!؟
تجعلني الحبيبة منهكاً حينما تتناسى عيد ميلادها، لترصُد إهتمامي ،و تتفحص ذاكرتي إن إحتفظت بتاريخها،؟
و هي تُدرك أن كل التواريخ المميزة رهن الحبس، و الإعتقال في ذاكرتي، و لن تفر الى أراضي نسياني المسيّجة بأحلامي!!؟
فقد قضيت جل عمري أخطئ أهدافي، و لا تخطئ ذاكرتي...




بقلم: علي فوزي ضيف
__________________

Just me

إيناس غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2010, 12:42 PM   #2
إيناس
مشرفة بوح الخاطر
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3,262
إفتراضي كرهتكِ بحب...؟

كرهتكِ بحب...؟

أسفي على نفسي هو بقدر أسفي على أُنثى تربعت على عرشٍ فضيّعته
لتعلِن ندمَها ، و تَستوحِش إمارة بلا أمر ، و ملكٌ بلا مملكة…
أدركتِ الآن سيدتي ذلك الفراغ الشاسِع الذي أورَثْتُهُ لكِ ، و تيقنتِ أنني
كنت في أجزائكِ، و كامل أرجائكِ المُهمة..، و عَلِمتِ كم كنتُ مضيئاً في ظلامِك..،
و كم كنتِ تتغذين من روحي…، و تستهليكين هلاكي بنشوة ، و بتذوق حد التلذذ…؟

…أخيرًا أدركتِ حقيقةَ وجودي في حياتكِ القاحلة، و الجدباء..
حيث تعاملْتِ بمعاملة تاجرٍ.. توسّم ربْحاً فضفِرَ بالخسارة ليحاول جاهداً
استرداد ما كان يملكه يوماً..لكن هيهاتْ..هيهاتْ أن تسمعين ترانيم ما فات..، أو تستلهمين مني عذْب الكلام بعد العذاب ..أو سماح و إصفاح ببعض العتاب..
فحضور، و عودة بعد الغياب..سرابٌ سيدتي ما تفكرين فيه سراب..؟

..تُرى كيف كانت رِحْلتُكِ بدوني..؟و إلى أي حدٍ كانت تُسْعِدُكِ أهَاتي و شُجُوني..، و الى أي مدى تمَاديْتِ في الهَجْر منتعلةً ما أُعاني من قهرٍ في أرض كُلها أشواك محدبة و مدببة تترصّدُني عُنوة و بإيعازٍ منكِ…؟؟؟
لطالَما تَسَامَحْتُ و مَسَحتُ عنكِ غبار خُبْثكِ الأنثوي فما زادَكِ ذلك إلا تمرُداً ، و أَعْلنتِ كُفركِ و زندقتكِ بحبي المنصاع لحبك..لينتشلني من عمقك كبريائي.. مبعدا إياي عن خريطتك التي أردتِ توسِيعها على أشلاءِ روحي، و نزيفَ قلبي المنجذِب نحوك بقصفكِ..؟

..سيدَتي ما تريدينه لم يعد صالحاً لأن أعيده لك ، و لن يكون بوسعكِ استهلاكه ، فلقد تم تعطيله من خلالك..و لن يتسنى لكِ إصلاحه..و لم تتركِ لنا فرصة لقاء بعد الجفاء…؟و لم يعد بإمكانك ترميم ما هدّمت طباعك ، فلقد ضاعت معالم ذلك التشييد الخرافي..ذهبت متعة التأمل فيه، و أنني أشفق عليكِ من مشاهدة ما آلت اليه روحي ، و ما أصبح فيه قلبي..؟؟
لن يروق لكِ ذلك صدّقيني..، فلعلك تتذكرين ملامحه الجميلة، و ما زلت محتفظة بصورته الأولى يوم أهديته لك، و نحن من على ذلك الجسر…؟

..أو قد يتراءى لك أنها ظفرت به امرأة أخرى… لا سيدتي ..ليس من عادتي أن أهدي شيئا لا يليق بأن يهدى..انني اتردد في التفكير أن أهدي حتى وردة أسقط النسيم أحد أوراقها..، فما بالك بقلب منكسر لشظايا لا تُلّم..
أما تعلمين أنني لا أهدي الا كاملاً و صالحاً…
لكن الحمد لله
فقد ظفرتُ بخسارتكِ…و كرهتكِ بحب



بقلم علي فوزي ضيف
__________________

Just me

إيناس غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2010, 12:43 PM   #3
إيناس
مشرفة بوح الخاطر
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3,262
إفتراضي حنين بأنين!!!

لا زالت سياط الذكرى تتعقبني في كل حركة و في كل سكون، و في كل غفوة من غفوات صحوة الماضي المتعب...و إنني لا زلت أيضا أقاوم كقتيل يقف مكابرة رغبة في أن يموت واقفا متأملا في قاتله و لجروحه..متتبعا لتدفق دمائه من تلك الجروح الغائرة ملقيا بنظرات حب لقاتله فلعل الانتهاء يطبع البداية فيه ، و لعل هذا الاكتواء ينير ظلمته...و لعل غرغرته الأخيرة تحيي قاتله..؟!
..فبين الحين و الحين أجدني مكبلا بطلاسمك الأبدية..متحررا من سواك ، و حتى نفسي التي بين جنبي الملتهبة بحنين نارك و نورك..، و مكتشفا لميلاد موتتي فيك ، فيمتد بي وجع الحروف...مسترضيا إياها عسى أن تخرج هذا الكبت و هذا الكبد..فيتنفس بركاني...! لكنني عبثا أحاول حينما أستحضر امتلاك غيري لك..
و ها هو حنيني مرافقا لأنيني الذي لن تسمعي صداه ، و حزني الذي لن تدركي مداه، و لن أضع بعد اليوم كفي أمامك، و لن تتتبعي خطوطها التي ترسمك..، و لن يتسنى لك قراءة قصائدي المحترقة، و لا خواطري المختنقة فيها..كما لن تجد سهامك المخترقة مكانا في روحي لتستقر فيه ، و سأجد لنفسي قبرا أقبر فيه..و حبرا أنفث فيه وهجي..، و مكانا يتسع لآلامي و رفات أحلامي الضائعة فيك..، و شظايا أنيني فقد غربت شمسك و أفل نجمك، و لست مترقبا لغد يجمعنا بعد الأمس، فلا حديثا بعد ذلك الهمس.


بقلم علي فوزي ضيف
__________________

Just me

إيناس غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2010, 12:44 PM   #4
إيناس
مشرفة بوح الخاطر
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3,262
إفتراضي أتسألينني كم أحبك..؟

أتسألينني كم أحبك..؟
و قد نثرت أمامك أشعاري ، و جالت في بحرك خواطري و أفكاري...، و ضاءت في روحي نارا فاحترقت...و انعكست على وجهك أنواري..
أتسألينني كم أحبك..؟
و كنت في حبك صوفيا في عشقه ، و رعدا قي برقه ، فبت ملتهبا كخشب في حالة حرقه..لينبعث فيك الدفء الذي أغراك..لتتمردي و تستلذين نور ناري..،و تتمتعين بهذا الوهج ظنا منك أنه لن ينطفئ...
أتسألينني كم أحبك..؟
و حبك داء مزمن بقلبي فتداعى له سائر البدن و الروح ليلازمني في كل حالاتي، و لا يفيد معه أي تلقيح أو مصل مضاد..غير حبك و ودك...فما زلت أعاني نوبات التذكر العنيفة أفقد فيها تماسكي، فأحن إليك بحنين مجنون يجعل حبي مجنونا فأتذكر كل الجنون...؟ لكنني أقاوم كل ذلك الضغط المرتفع المنجر من تورم مشاعري و أحاسيسي نحوك.، و أحاول جهدي أن أوقف ذلك النزيف الحاد المتمثل في الكتابة المتواصلة بتواصل الألم المنبعث من قلبي المتعب..، و عبثا أحاول استدراج إرادتي لاسترداد روحي منك..؟
...أتسألينني كم أحبك..؟
و أنت من مزج قطرات الدمع بحبر القلم على ضوء الشمع..؟ أنت من دفعني الى الرحيل، و التناسي، و ما أصعب أن يغادر المرء مكانا يحبه أو شخصا يعشقه بكل ما فيه و بتيه..؟ بكلماته، و بسماته و نظراته و حتى دموعه..، و الأصعب أن من نحب قربه هو الذي يطلب منا الرحيل و يدرك جيدا مرارته و متاعبه و وحشته..
رحلة خضت بعضا منها إلا أني كلما هممت بخطوات...أسمع نداءك بالعودة و لا أجد إلا أن أقول..لبيك حبيبتي لبيك...ما زالت روحي تحن إليك...؟ لكنها أرهقتني لعبة العودة و الرحيل..و اعذريني حبيبتي لن أعود إلى قلب سادي و روح تتمتع بالانصهار...
أتسألينني كم أحبك..؟
و كنت كل النساء و كل العناء أيضا..؟حبك حررني من غدر الرجال فليته حررك من خبث النساء...؟!
اسأليني كم أحببتك..؟
فلهيب حبك أحرقني و جعلني رمادا فكان مدادا لألم زاد امتدادا، و شظايا لامست كل الزوايا.

بقلم علي فوزي ضيف
__________________

Just me

إيناس غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2010, 12:47 PM   #5
إيناس
مشرفة بوح الخاطر
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3,262
إفتراضي هذا الصباح

...هذا الصباح أفقت، و قد أهتز قلبي من بين أضلعي عندما أدركت أنه لا صباح لي بعدك...صباح بارد بفكر شارد و حزين.. أعلن الجفاء في مرابعي، و زواياي ، فكان جوا باهتا يتولد منه الانقباض و الحزن..و أجدني أبث حزني و تتحشرج العبرة مني و في...أرقب الأماكن و أستنطق ما في الأماكن..لكنها هي أيضا باهتة أعلنت صمتها..؟ لم يعدهناك طعما يميز الأشياء عن بعضها.. كما لم يعد للحياة في غيبتك نكهة أو مذاق أستطعمه..
فقد تفتحت شهيتي للسجائر دون غيرها ،و أستفردت بي..فلعل لهيبها يطفئ لهيبي ، و لعل دخانها ينقشع بها ضبابي...، و لعل نفثي يكون فيه بثي، و آهتي المحصورة في غياهب روحي العليلة لفقدك، و أفولك من مباهج حياتي التي لم ينرها غيرك، و لم تضلم بغيرك..
...هذا الصباح قد لاح بما لا تطيقه نفسي، و لا يحتمله ، وجداني من تلك الأرواح، و الأشباح التي تطاردني في كل حالاتي..في نومي، و صحوتي، و لعلني أرتاح في لحظات الغفوة و التي لم تكن متكاملة في هذا الصباح..
..هذا الصباح كلي يسألني عنك لأستعظم الجواب و أستثقل الحقيقة... لأعلن الصمت أيضا..
عيناي تقتفي أثرك في هذا الضلام بين الوجوه، و تحملق في كل العيون العابرة فلا ترى لك شبيه، لتعود خائبة تكابد الهجر في ضجر، و لا تستطعم غير رؤياك..؟
أذناي لا تكاد تفارق المواويل الحزينة لتتعبني ..بعدما ألفت سماع صوتك بهمسه و صراخه....فتحاصرني الذكريات بجميل ما فات، و بقبح ما هو آت..تجتر نبرات همسك الدافء، و تطرب للمواويل الحزينة...
يداي تتمدد عسى أن تلامسك لتداعب خصلات شعرك المنساب في.. لترتد الي خائبة و منكسرة، و لا تجد الا هذا القلم فتلتقطه لتبدا رحلة الاجترار محاولة استرضاء باقي الحواس اشفاقا..
هذا الصباح أفتقد اشتمام عطر الأوركيد فشهيقي خاب في أن يتلقى بعض ذلك الرذاذ.. طمعا في ارتواء بعد العطش..فلا عطر بعدك..
..انني أختبئ وراء صبري مستعينا بقلمي، و حبري، و ألملم الجراح..لكنني عبثا أحاول ابعاد طيفك الذي يستدرجني فأستدرج للحنين بأ نين، و لأتحسس الماضي بعباراته و عبراته الساكنة في أجزائي و كامل أرجائي..فلن يشرق يوما لا تشرقين فيه..



قلم:علي فوزي ضيف
__________________

Just me

إيناس غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 03-04-2010, 03:40 AM   #6
المراسل
" الراصــــــــــــــــد "
 
الصورة الرمزية لـ المراسل
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2006
المشاركات: 3,094
إرسال رسالة عبر MSN إلى المراسل
إفتراضي

علي فوزي ضيف انسان مبدع يتقن الكلمات المعبرة في ابداعاته الخاطرة


لاحرمنا الله منه المزيد ولي عودة للمتابعة اكثر


وشكرا ايناس
__________________
مسؤول على موقع

المراسل غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 04-04-2010, 11:31 PM   #7
الغذيوي
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2010
الإقامة: ليبيا
المشاركات: 37
إفتراضي

واحة ظليلة ، يانبيعها عذبة رقراقة

إبداع وتواصل مع الحياة

كم أرتحتُ هنا
__________________
مدونتي
هنا أجلس بعض الوقت
حديث الخاطر
الغذيوي غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .