العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة المفتوحة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب العبرة في شهر الصوم (آخر رد :رضا البطاوى)       :: أحكام وآداب زيارة مسجد النبي (ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The green tea (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نظرات فى كتاب الحكم بقطع يد السارق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب أسرار المعوذتين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نظرات فى كتاب تحية المسجد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب جزء فيه قراءات النبي (ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: جائحة كورونا ذريعة للظلم وهضم حقوق الإنسان في المغرب (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: قراءة فى كتاب المهذب فيما وقع في القرآن من المعرب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب وجوب تحكيم شرع الله ونبذ ما خالفه (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 16-02-2008, 03:07 AM   #21
محمد الحبشي
قـوس المـطر
 
الصورة الرمزية لـ محمد الحبشي
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2006
الإقامة: بعيدا عن هنا
المشاركات: 3,527
إفتراضي

موضوع شيق جدا ..

وعرضك يا على أكثر روعة ..


__________________

محمد الحبشي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 16-02-2008, 03:13 AM   #22
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة rainbow
موضوع شيق جدا ..

وعرضك يا على أكثر روعة ..


اخي العزيز ان كان الموضوع رائعا
فقد ازداد روعه بمرورك وتعليقك

شكرا لك
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 16-02-2008, 03:25 AM   #23
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

اسطورة من الصين



هناك أسطورة صينية تحكي أن سـيدة عاشت مع ابنها الوحيد في سعادة ورضا حتى جاء الموت واختطف روح الابن

حزنت السيدة جدا لموت ولدها ولكنها لم تيأس بل ذهبت إلى حكيم القرية طلبت منه أن يخبرها الوصفة الضرورية لاستعادة ابنها إلي الحياة مهما كانت أو صعبت تلك الوصفة

أخذ الشيخ الحكيم نفسا عميقا وشرد بذهنه ثم قال:أنت تطلبين وصفة حسنا احضري لي حبة خردل واحدة بشرط أن تكون من بيت لم يعرف الحزن مطلقا وبكل همة أخذت السيـدة تدور على بيوت القرية كلها و تبحث عن هدفـها حبة خردل من بيت لم يعرف الحزن مطلقا

طرقت السيدة بابا ففتحت لها امرأة شابة فسألتها السيدة هل عرف هذا البيت حزنا من قبل؟ ابتسمت المرأة في مرارة وأجابت وهل عرف بيتي هذا إلا كل حزن؟ و أخذت تحكي لها أن زوجها توفى منذ سنة و ترك لها أربعة من البنات والبنين ولا مصدر لإعالتهم سوى بيع أثاث الدار الذي لم يتبقى منه إلا القليل

تأثرت السيدة جدا و حاولت أن تخفف عنها أحزانها و بنهاية الزيارة صارتا صديقتين ولم ترد أن تدعها تذهب إلا بعد أن وعدتها بزيارة أخرى ، فقد فاتت مدة طويلة منذ أن فتحت قلبها أحد تشتكي له همومها

و قبل الغروب دخلت السيدة بيت آخر ولها نفس المطلب ولكن الإحباط سرعان ما أصابها عندما علمت من سيدة الدار أن زوجها مريض جدا و ليس عندها طعام كاف لأطفالها منذ فترة وسرعان ما خطر ببالها أن تساعد هذه السيدة فذهبت إلي السوق واشترت بكل ما معها من نقود طعام و بقول ودقيق وزيت ورجعت إلي سيدة الدار وساعدتها في طبخ وجبة سريعة للأولاد واشتركت معها في إطعامها ثم ودعتها على أمل زيارتها في مساء اليوم التالي

و في الصباح أخذت السيدة تطوف من بيت إلي بيت تبحث عن حبة الخردل وطال بحثها لكنها للأسف لم تجد ذلك البيت الذي لم يعرف الحزن مطلقا لكي تأخذ من أهله حبة الخردل

و لأنها كانت طيبة القلب فقد كانت تحاول مساعدة كل بيت تدخله في مشاكله وأفراحه وبمرور الأيام أصبحت السيدة صديقة لكل بيت في القرية ، نسيت تماما إنها كانت تبحث في الأصل على حبة خردل من بيت لم يعرف الحزن ذابت في مشاكل ومشاعر الآخرين ولم تدرك قط إن حكيم القرية قد منحها أفضل وصفة للقضاء على الحزن حتى ولو لم تجد حبة الخردل التي كانت تبحث عنها فالوصفة السحرية قد أخذتها بالفعل يوم دخلت أول بيت من بيوت القرية
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-02-2008, 04:41 AM   #24
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

اسطوره من حضارة الازتك



حكاية كويولكساكي ( Coyolxauhqui )

هي الهة القمر عند الازتك ابنه كواتليكو (Coatlicue) الهة الارض واخت الاله هويتزيلولوشتيلي (Huitzilopochtli) اله الشمس والحرب ويقال انها حرضت النجوم
على امها لانها كانت حامل!!

ففي احد الايام كانت "القديسه" كواتليكو تصلي في المعبد فنزلت ووقعت على صدرها كرة من الريش فحملت وادركت ابنتها كويولكساكي ذلك فغضبت ظانه السوء والعار بامها
ودفعت اخوتها محرضه اياهم ان يقطعوا راس امهم .. وهنا ولد هويتزيلولوشتيلي وخرج من بطن امه مسلحا ازرق اللون فقتل اخته وجميع من تامر عليها من اخوته
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-02-2008, 04:54 AM   #25
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

اسطورة من اسكندينافيا

أودن



أودين كبير الآلهة عند الاسكندينافيين ، وزعيم آلهة الآسر. يُدعى بأبي الآلهة لكونه بالفعل أباً لمعظم الآلهة ويشتق اسمه من كلمة تعني الحماسة، الغضب، والشعر. ككافة الآلهة الإسكندنافية، فإن اختصاصات أودن متعددة ومعقدة، فهو إله الحكمة والحرب والمعركة والموت، كما أنه من المتفق عليه كونه إلهاً للسحر، والتنبؤ، والشعر، والنصر، والصيد.

تدلى أودن من شجرة العالم لتسعة أيام معلقاً برمحه، وتعلم هناك الأغنيات التسع القوية، والقصائد الثماني عشرة. وعند مياه نهر ميمر المُطَهِرة تخلى عن إحدى عينيه ليحصد حكمة العصور. يستطيع أودن حمل الموتى على الكلام ليسأل أكثرهم حكمة. ويصور جالساً على عرشه في أسكارد يراقب العوالم التسعة جميعها، وينقل إليه الأخبار غرابان هما هكين ومنين، كما يجلس في فالهالا حيث يؤخذ المحاربون القتلى.

ينتهى أودن مقتولاً على يد الذئب فنرير ابن الإله لوكي في معركة نهاية العالم (راكناروك)، وينتقم له ولده فيدار من قاتله.
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-02-2008, 04:10 PM   #26
جنة عدن
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2004
المشاركات: 6
إفتراضي

جزاك الله خير ا
__________________
رب اغفر لي ولوالدي ولجميع المؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات
جنة عدن غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-02-2008, 06:59 PM   #27
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة جنة عدن
جزاك الله خير ا
شكرا للمرور

تحياتي
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-02-2008, 09:12 PM   #28
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

اسطورة من روما

اسطورة رموس( Remus) ورومولوس( Romulus)



تروي الاسطورة ان اموليوس اخو الملك نوميطور حاكم البا اطاح اخيه عن الحكم وامر ابنته رايه سلفيا ان تكون كاهنه فيستا وذلك لتظل عذراء ويمنعها من ان تنجب فيصبح ابناءها ورثه شرعيين لجدهم الملك المخلوع .
لكن رايه سلفيا حملت من الاله مارس وولدت توأمين رموس ورومولوس
فلما عرف اموليوس بذلك امر بدفن رايه سلفيا حيه وامر احد خدامه ان يقتل التوامين ويلقيهم بنهر التيبر .
لكن الخادم لم يقم بقتلهما بل القاهما بالنهر ويجعلهما يطوفان عليه فاخذهما النهر الى شجرة تين وهناك وجدتهما ذئبه فقامت بالاهتمام بهما وارضاعهما ليجدهما بعد ذلك راعي غنم يدعى فاوسطولوس ويقوم بتربيتهما
لما كبر التوامان عادا الى مدينه البا وقتلا اموليوس واعادا جدهما حاكما عليها
ثم قررا بناء مدينه روما وخلال بناءها شب خلاف بين التوأمين فقتل رومولوس اخاه رموس ...
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 17-02-2008, 10:07 PM   #29
hammou
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2007
المشاركات: 14
Exclamation جريمة شنعاء

السلام عليكم يا اهل الحيمة .اشتقت لكم و لاخباركم .اما انا فلست ادري بمادا ابدا .المهم كنت في فلم بوليسي علئ الهواء .الزوج يمضي 13 سنة في السجن .وبعد حروجه ب30يوم يدبح من طرف ابنته الكبرئ بسبب الفلوس.البنت في السجن والام حرة والتحريت مستمرة معها.هدا حال جيراني المشتريكين معي في الحائط.انقضوني .نفسي تحطمت كيف انضر لهده الجارة وانا اضن انها قتلة

آخر تعديل بواسطة hammou ، 17-02-2008 الساعة 10:19 PM.
hammou غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 19-02-2008, 12:20 AM   #30
علي
مشرف الخيمة المفتوحة
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الوطن العربي - ومن القطر الفلسطيني تحديدا !
المشاركات: 4,769
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي
إفتراضي

اسطورة اشوريه

سميراميس



حسب الاسطورة ان اسم (((سميراميس))) يعني (الحمامة)، واطلق عليها هذا الا سم لأن الحمائم احتضنتها عند مولدها ورعتها واشرفت على غذائها..
وتحكي
الاسطورة انه انسابت سيول عارمة ذات يوم على منابع نهر الفرات ففاض النهر، وتدفقت مياهه، وخرجت الاسماك تستلقي على الشاطئ، وكانت بين تلك الاسماك سمكتان كبيرتان حيث سبحت السمكتان الى وسط النهر وبدأتا بدفع بيضة كبيرة طافية على السطح الى ضفة الفرات، واذ بحمامة بيضاء كبيرة تهبط من السماء وتحتضن البيضة بعيدا عن مجرى النهر. ورعت الحمامه البيضه حتى فقس منها الالهة ديركوتي بجسد سمكه ووجه امراة.

اعجب الاله الاعظم بديكوتري ووعدها بتحقيق كل ما تتمناه فتمنت ان تخلد السمكتين اللاتي حمت بيضتها فاجابها الاله ورفعهما وجعلهما المع نجمتي في برج الحوت !!

وكالهة استطاعت ديكوتري ان تحمل من غير زواج فولدت فولدت طفله بجسد انسان كامل يشع من جسدها النور لفرط جمالها !
وبسبب شكلها الانساني ذعرت امها من اتهام الالهة الاخرى لها بما هي منه براء
فوضعتها في الباديه دون معين وقد راها بيلوس اله نينوى فاشفق عليها وارسل رسوله ينبو
مع سرب الحمائم لرعايتها . ثم بدأت الحمائم تبحث عن غذاء للطفلة، فاهتدت إلى مكان يضع فيه الرعاة ما يصنعون من جبن، وحليب، فتأخذ الحمائم منها بمقدار ما تحمل مناقيرها، لتقدمه للطفلة التي عاشت مع حمائمها سعيدة لا تعرف أبداً طعم الشقاء.

وقد تنبه الرعاة إلى جبنهم المنقور وحليبهم المنقوص، فقرروا ترك أحدهم ليراقب المكان وشهد الراعي الحمائم وهي تحط حول الجبن وتلتقط قطعه الصغيرة، وتملأ مناقيرها بالحليب وتطير به إلى مكان ليس ببعيد، فأخبر الراعي رفاقه فتبعوا الحمائم حتى وصلوا إلى حيث صبية ذات جمال رائع، فأخذوها إلى خيامهم، واتفقوا على أن يبيعوها في سوق «نينوى» العظيم.
وفي صبيحة ذات يوم حملوا الفتاة وقد اطلقوا عليها اسم «((سميراميس))»، إلى سوق نينوى. واتفق أن كان ذلك اليوم يوم موسم للزواج الذي يقام كل عام، حيث تجتمع في السوق الكبير جموع الشبان والشابات قادمة من كل نواحي المملكة، لينتقي كل شاب عروساً شابة، أو ينتقي صبية يحملها إلى داره فيربيها إلى أن تبلغ سن الزواج فيتزوجها أو يقدمها عروساً لأحد ابنائه. كانت ساحة سوق «نينوى» تغص بالشيوخ «الكهول والشبان». دخل الرعاة بالصبية الصغيرة الحسناء إلى حيث يعرضونها للبيع. جلس الرعاة مع الصبية في أول الصف، فشاهدهم «سيما» ناظر مرابط خيول الملك، وكان عقيماً لا ولد له فهفا قلبله إلى «((سميراميس))» ورغب في تبنيها.
ودعا «يما» الرعاة وساومهم على ثمنها، وعندما تمت الصفقة، عاد بها إلى منزله. ما أن رأت زوجته هذه الصبية ذات الجمال الرائع حتى فرحت فرحاً غامراً واعتنت بها عنايتها بابنتها، وظلت ترعاها حتى كبرت واستدارت وبرزت أنوثتها كأجمل ما تكون النساء!



يتبع...
__________________

ان الثورة تولد من رحم الاحزان

لو نستشهد كلنا فيه ..صخر جبالنا راح يحاربهم !

إن حرية الكلمة هي المقدمة الأولى للديمقراطية - جمال عبد الناصر



الاختلاف في الراي لا يفسد للود قضيه
علي غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .