العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الاسلامي > خيمة الحج والعمرة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب التشبه بالنساء والرجال (آخر رد :رضا البطاوى)       :: طاغية الطغتة (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: قراءة فى كتاب الكلام المنظوم مما قيل في الجاثوم (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب إثبات أن الحنان صفة من صفات الله (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب تيسير الرحمن في أحكام سجود تلاوة القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب تنوير البصيرة في حكم المسح على الجبيرة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب حكم المراهنة في الألعاب الرياضية ملخص من كتاب الفروسية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب السفر إلى الماضي (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب السياسة الشرعية في الاحتياطات التأديبية للحد من العنف في نطاق الأسرة (آخر رد :رضا البطاوى)      

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 29-09-2009, 10:45 AM   #1
فرحة مسلمة
''خــــــادمة كــــــتاب الله''
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2008
المشاركات: 2,952
إفتراضي اداء العمرة خطوة خطوة بالصور

ورد في السنة ما يدل على فضل العمرة وثوابها..
فمن فضلها "غفران الذنوب وزوالها" :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
"العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما،
والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة".
{رواه البخاري}،
والكفارة : إن الحسنات يذهبن السيئات ) .



ومن فضلها "إكرام الله لضيوفه" :
قال صلى الله عليه وسلم " الغازي في سبيل الله والحاج والمعتمر
وفد الله دعاهم فأجابوه وسألوه فأعطاهم "
رواه ابن ماجه وحسنه الألباني .



ومن فضل العمرة أنها "تنفي الفقر كما تنفي الذنوب" :
وفي هذا يقول النبي صلى الله عليه وسلم "تابعوا بين الحج والعمرة،
فإن متابعة بينهما تنفي الذنوب بالمغفرة كما ينفي الكير خبث الحديد".
ومعلوم أن:"ثواب العمل يزيد بزيادة شرف الوقت
كما يزيد بحضور القلب وبخلوص القصد"
كما قال ابن الجوزي رحمه الله..
ومن هنا كان للعمرة في رمضان ثوابٌ مضاعف،
وقال ابن بطال: إن ثواب العمرة في رمضان يعدل ثواب الحج
لكنه لا يقوم مقامه في إسقاط الفرض.






الاحرام
الإحرام هو نية الدخول في العمرة .
يستحب أن يتلفظ المعتمر بقول ( لبيك عمرة ) عند إحرامه.
يُحرم الرجل في إزار ورداء من غير المخيط
[ أي غير المفصل على مقدار العضو ,


كالفنيلة والشراب والسروال ...الخ ]
ويستحب أن يكون أبيضين .
[كما في الصورة ]
يستحب الاغتسال والطيب والتنظف قبل عقد نية الإحرام .
ليس للإحرام ركعتان تسميان ( ركعتي الإحرام )
لكن لو صادف وقت حضور صلاة فريضة صلاها
ثم يحرم بعدها كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم .
تسن التلبية بعد الإحرام وهي قول
( لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك لبيك ,
إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك).
ويرفع بها الرجال أصواتهم ,
أما النساء فيخفض أصواتهن بها .
ويتوقف المعتمر عند التلبية عند ابتدائه الطواف .
يجوز خلع لباس الإحرام وتغييره إذا اتسخ مثلاًََ ,
ويجوز للمحرم لبس الإحرام في بيته قبل سفره
ولكن لا يعقد نية الإحرام إلا عند الميقات .
ليس للمرأة لباس معين للإحرام
كالأسود أو الأخضر كما يعتقد البعض .
لا يجوز للمرأة المحرمة أن تلبس القفازين أو النقاب
لقوله صلى الله عليه وسلم
(لا تنتقب المحرمة ولا تلبس القفازين)
رواه البخاري .
ولكنها تستر وجهها ويديها عند حظور الأجانب
بغير القفازين والنقاب







((((الطواف ))))


الطواف سبعة أشواط على الكعبة
يبدأ كل شوط من أمام الحجر الأسود وينتهي به .
يجعل المعتمر الكعبة عن يساره أثناء طوافه .
يسن أن يرمل المعتمر في الأشواط الثلاثة الأولى ,
والرَمَل :هو مسارعة المشي مع تقارب الخطوات .
يسن أن يضطبع المعتمر في طوافه كله ,



والاضطباع :هو أن يجعل وسط ردائه تحت كتفه الأيمن وطرفيه على كتفه الأيسر


[كما في الصورة]


يزيل المعتمر الاضطباع إذا فرغ من طوافه .


يسن لمن يطوف أن يستلم الحجر الأسود (أي يلمسه بيده )


ويقبله عند مروره به ,


فإن لم يستطع استلمه بيده وقبلها ,


فإن لم يستطع استلمه بشيء معه ( كالعصا وما شابهها )


وقَبَّل ذلك الشيء ,


فإن لم يستطع أشار إليه بيده ولا يقبلها
[كما في الصورة]



يسن لمن يطوف أن يستلم الركن اليماني بيده ولا يقبله ,

فإن لم يستطع استلامه بسبب الزحام لم يشر إليه .
يسن لمن يطوف أن يكبر عند استلامه للحجر الأسود
أو عند الإشارة إليه
[كما في الصورة]
لا يشرع لمن يطوف أن يقبل أو يستلم أو يشير إلى الركنين الشاميين
لأنه صلى الله عليه وسلم لم يفعل ذلك بهما.
يسن لمن يطوف أن يقول بين الركن اليماني والحجر الأسود :
( ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار ).
ليس هناك ذكر أو دعاء خاص لكل شوط من أشواط الطواف
كما يعتقد البعض . بل يجوز أن يقرأ المسلم القرآن في طوافه ,
أو يقول ما شاء من الأدعية النبوية الصحيحة .
تشترط الطهارة للطواف .
أما إذا انتقض وضوء المسلم وهو يطوف
فإنه يتوضأ ثم يعيد الطواف كله من جديد .
إذا أقيمت صلاة الفريضة وهو يطوف فإنه يصليها مع المسلمين
ثم يكمل ما بقي من طوافه .
لا يجوز للمرأة الحائض أن تطوف حتى تطهر من حيضها .
يجوز للمرأة أن تأكل حبوباً تؤخر الحيض عنها
حتى تتم عمرتها بشرط أن لا تكون مضرة بصحتها .
من شك في عدد أشواط الطواف التي طافها
فإنه يرجح الأقل , ثم يكمل .

__________________








فرحة مسلمة غير متصل  
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .