العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة الفـكـــريـة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى مقال خطوات نحو النجاح الدراسي (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الى الزعمـاء العرب -- ستـذكـرون هذه اللحظة (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب مختصر رسالة في أحوال الأخبار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال القيادة وبناء الفِرق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مسرحية " أعضاء الخيمة العربية في وليمة المشرف العام " بطولة كل الأعضاء (آخر رد :ابن حوران)       :: قراءة فى مقال الصورة الذهنية تعكس الحقائق أحيانا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تحميل لعبة جاتا gta 2019 كامله بال... (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: تعرف على فوائد الحلبة العجيبة (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: فوائد الزنجبيل لعلاج حب الشباب (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: اذا دعوتهم ليوم كريهة سدوا شعاع الشمس بالفرسان ،،هنـا اخبارهم (آخر رد :اقبـال)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 10-08-2011, 08:23 PM   #1
د. تيسير الناشف
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2009
المشاركات: 32
إفتراضي بعض وجوه معاناة المرأة

بعض وجوه معاناة المرأة
د. تيسير الناشف

يجري في السطور التالية تناول بعض وجوه معاناة المرأة، وهي كثيرة، في البلدان المتقدمة النمو والبلدان النامية التي تشتد فيها وجوه تلك المعاناة، الأمر الذي يتطلب التناول المستعجل لمعاناتهن ومشاكلهن.
الإعانات والتدريب المهني
تتلقى نسبة قليلة من النساء المعوزات في عدد من بلدان العالم النامي قدرا من اعانات الرعاية الاجتماعية والمالية. وعلى الرغم من أهمية تلقي هذه الاستحقاقات ينبغي للسلطات المختصة وضع وتنفيذ برامج التدريب للنساء على أداء المهن التي تكون مزاولتها مصدرا للدخل، مما من شأنه أن يغنيهن عن الحاجة إلى تلقي الإعانات المالية الحكومية. من شأن ذلك التدريب المهني أن ينطوي على تحقيق الكرامة الأكبر للمرأة.
تدني مستوى التعليم
ويتدنى في البلدان النامية، وخصوصا أشد البلدان فقرا، مستوى التعليم للنساء على المستويين الثانوي والجامعي، وحتى المستوى الابتدائي. والأمية أكثر تفشيا بين النساء من تفشيها بين الرجال في هذه البلدان. ولا يمكن تأهيل النساء للدخول في القوة العاملة وللإسهام في التنمية المستدامة دون رفع المستوى الدراسي للمرأة وتخفيض نسبة الأمية، ثم القضاء عليها في نهاية المطاف.
القوالب النمطية
تعاني النساء أيضا من شيوع القوالب النمطية الجنسانية ومن العنف ضدهن. تبني هذه القوالب يمسّ بقدر ووضع النساء.
اغتصاب الزوجة
عانى عدد لا يستهان به من الزوجات، وخصوصا الزوجات الصغيرات السن، وما فتئن يعانين، من الاغتصاب في الحياة الزوجية.
الزواج المؤقت والسياحي
مما يستحق الشجب أيضا الزيجات المؤقتة التي حدثت وما انفكت تحدث في مناطق معينة في البلدان النامية، ومنها بعض البلدان العربية، تعاني من الفقر على نحو خاص. ومن السيء أن الأب يقوم في حالات غير قليلة بترتيب تزويج ابنته دون السن القانونية برجل ثري عادة يكون أحيانا مسنا جدا.
ومما له صلة بالزواج المؤقت الزواج السياحي، الذي يخالف الشريعة، يجعل الفتاة عرضة للاستغلال لأن الزوج، الذي هو ثري أم ميسور الحال في معظم الأحيان، يرشو الفتاة أو أسرتها بالمال والهدايا، ثم يطلقها بعد أخذ وتره منها.

تشويه الأعضاء التناسلية
هذه العادة الوحشية، التي يُقصد بها إضعاف الحس الجنسي لدى الفتاة، شائعة في بعض أجزاء من البلدان النامية. من الآثار السلبية الكثيرة المترتبة على إضعاف الحس الجنسي لدى الفتيات حرمان الزوجين، لدى ممارسة الوصال الجنسي بينهما، من التناسب في الاستجابة الجنسية، ما يسبب الظلم للزوجة وعدم الانسجام بينهما.

سن الزواج

من غير المستحسن زواج أو تزويج الطفلات غير البالغات. وينبغي لقانون الأحوال الشخصية أن يحظر على الوصي على الفتاة الحق في إدخالها في عقد الزواج إذا كانت في سن مبكرة جدا أو حتى تصبح في سن حمل الأطفال في بعض الحالات. ولتمكين المرأة من الحصول على حقوقها ينبغي توفر سبل الوصول إلى القضاء.
د. تيسير الناشف غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .