العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الاسلامي > الخيمة الاسلامية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد الجزء الثاني من نسخة الزبير بن عدي الكوفي الهمداني (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب نسب عدنان وقحطان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مأساة الحمار اللذي تاه في الشارع (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب حديث الضب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب مبلغ الأرب في فخر العرب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الكلام على حديث امرأتي لا ترد يد لامس (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد الكتاب أحكام الاختلاف في رؤية هلال ذي الحجة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب زهر العريش في تحريم الحشيش (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب كرامات الأولياء (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 23-10-2019, 08:10 PM   #1
رضا البطاوى
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2008
المشاركات: 3,101
إفتراضي نقد كتاب التذكير بفضل كلمة التكبير


نقد كتاب التذكير بفضل كلمة التكبير
مؤلف الكتاب أو بالأحرى جامع رواياته هو يوسف بن إبراهيم الساجر وموضوع الكتاب كما جاء فى المقدمة:
"فجمعت فيه ما تيسر لي من فضل كلمة(الله أكبر) فهي: (من أحب الكلام إلى الله-مكفرة للذنوب والخطايا-تثقل الميزان-من الباقيات الصالحات-غرس من غراس الجنة-صدقة-)، واخترت له عنوانا(التذكير بفضل كلمة التكبير الله أكبر)
والآن لنقد الروايات وهى:
1-من قال الله أكبر كتبت له عشرون حسنة وحطت عنه عشرون سيئة:
-عن أبي هريرة و أبي سعيد رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (( إن الله اصطفى من الكلام أربعا سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر) فمن قال: (سبحان الله) كتبت له عشرون حسنة، وحطت عنه عشرون سيئة، ومن قال: ( الله أكبر) فمثل ذلك، ومن قال: (لا إله إلا الله)، فمثل ذلك، ومن قال: (الحمد لله رب العالمين) من قبل نفسه، كتبت له ثلاثون حسنة، وحطت عنه ثلاثون سيئة)) رواه أحمد، وابن أبي الدنيا، والنسائي واللفظ له، والحاكم بنحوه وقال صحيح على شرط مسلم، وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب رقم[1554]

الخطأ الأول أن من قال: (سبحان الله) كتبت له عشرون حسنة، وحطت عنه عشرون سيئة، ومن قال: ( الله أكبر) فمثل ذلك، ومن قال: (لا إله إلا الله)، فمثل ذلك، ومن قال: (الحمد لله رب العالمين) من قبل نفسه، كتبت له ثلاثون حسنة، وحطت عنه ثلاثون سيئة
اختلاف الأجر بين قول وأخر هو تناقض بين والكل يخالف الأجر فى القرآن وهو أن العمل الصالح بعشر حسنات كما قال تعالى "من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها " كما أن العمل الصالح وهو الحسنة يمحو كل السيئات قبله كما قال تعالى "إن الحسنات يذهبن السيئات"
الخطأ الثانى اصطفاء الله من الكلام أربعا سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر وهو ما يخالف كون ما جاء فى القرآن مصطفى من الكلام
2-الله أكبر كلمة تنفض الخطايا:
-عن أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ غصنا فنفضه فلم ينتفض، ثم نفضه فلم ينتفض، ثم نفضه فانتفض، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( إن (سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر) ينفضن الخطايا كما تنفض الشجرة ورقها))
رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح والترمذي ولفظه: أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بشجرة يابسة الورق فضربها بعصا، فتناثر ورقها، فقال: (( إن (الحمد لله، وسبحان الله، ولا إله إلا الله، والله أكبر) لتساقط من ذنوب العبد كما تساقط ورق هذه الشجرة)).. وحسنه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب رقم[1570]

المستفاد القول الحسن يمحو السيئات
3-إذا قال العبد الله أكبر تغرس له شجرة في الجنة:
أ-عن أبي هريرة رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم مر به وهو يغرس غرساً، فقال يا أبا هريرة! ما الذي تغرس؟) قلت: غراسا
قال: (( ألا أدلك على غراس خير من هذا؟ سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، تغرس لك بكل واحدة شجرة في الجنة))
رواه ابن ماجه بإسناد حسن واللفظ له، والحاكم وقال صحيح الإسناد، وحسنه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[1549]
ب-عن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( لقيت إبراهيم عليه السلام ليلة أسري بي، فقال يا محمد! أقرىء أمتك مني السلام، وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة، عذبة الماء، وأنها قيعان، وأن غراسها: ( سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر) ))رواه الترمذي، وحسنه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[1550]

ج-عن سلمان الفارسي قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (( إن في الجنة قيعانا، فأكثروا من غرسها)) قالوا: يا رسول الله! وما غرسها؟ قال: (( سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر))
رواه الطبراني، وحسنه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[1551]
د-عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( من قال: (سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر)، غرس له بكل واحدة منهن شجرة في الجنة))رواه الطبراني، وحسنه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[1552]

الخطأ فى الروايات الثلاث أن غراس الجنة كلمات سبحان الله والحمد000أكبر ويخالف هذا كون الغراس الشجر ومقابل الذكر هو الحسنات وليس شجر الغراس الكلامى مصداق لقوله تعالى "من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها "فالثواب حسنات وليس شجر فى الجنة

4-الله أكبر من أحب الكلام إلى الله:
-عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( أحب الكلام إلى الله أربع: ( سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر)، لا يضرك بأيهن بدأت))
رواه مسلم، وابن ماجه،وصححه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[1546]

الخطأ أن أحب الكلام لله هو سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر وهو يخالف كون كل كلام الله طيب بدليل تساوى كل الأذكار فى الأجر عشر حسنات
5-الله أكبر من أفضل الكلام:
-عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم[عن النبي صلى الله عليه وسلم] قال: ((أفضل الكلام: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر))رواه أحمد، وصححه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[1548]

الخطأ أن أفضل الكلام عند الله هو سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر وهو يخالف كون كل كلام الله طيب بدليل تساوى كل الأذكار فى الأجر عشر حسنات
6-من ضن بالمال أن ينفقه وهاب العدو أن يجاهده والليل أن يكابده فليكثر من قول" لا إله إلا الله والله أكبر والحمد لله وسبحان الله":
-عن عبد الله -يعني ابن مسعود- رضي الله عنه قال: (( إن الله قسم بينكم أخلاقكم، كما قسم بينكم أرزاقكم، وإن الله يؤتي المال من يحب ومن لا يحب، ولا يؤتى الإيمان إلا من أحب، فإذا أحب الله عبدا أعطاه الإيمان، فمن ضن بالمال أن ينفقه، وهاب العدو أن يجاهده، والليل أن يكابده، فليكثر من قول: ( لا إله إلا الله، والله أكبر، والحمد لله، وسبحان الله) ))
رواه الطبراني ورواته ثقات وليس في أصله رفعه وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب رقم[1571]

هذا القول تشريع لإباحة الضن وهو البخل وهو ما حرمه الله تعالى بقوله "ولا تجعل يدك مغلولة إلى عنقك "
7-الله أكبر تثقل الميزان:
-عن أبي سلمى رضي الله عنه راعي رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (( بخ بخ لخمس ما أثقلهن في الميزان( لا إله إلا الله، وسبحان الله، والحمد لله، والله أكبر)، والولد الصالح يتوفى للمرء المسلم، فيحتسبه)رواه النسائي واللفظ له، وابن حبان في صحيحه، والحاكم وصححه، وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب رقم[1557]

الخطأ تفضيل قول لا إله إلا الله، وسبحان الله، والحمد لله، والله أكبر)، والولد الصالح يتوفى للمرء المسلم، فيحتسبه على سائر العمل وهو ما يناقض كون الجهاد أفضل العمل كما قال تعالى:
"وفضل الله المجاهدين بأموالهم وأنفسهم على القاعدين درجة"
8-الله أكبر من الباقيات الصالحات:
-عن الحارث مولى عثمان قال: جلس عثمان رضي الله عنه يوماً، وجلسنا معه، فجاء المؤذن، فدعا بماء في إناء، أظنه يكون فيه مد، فتوضأ، ثم قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يتوضأ وضوئي هذا، ثم قال من توضأ وضوئي هذا، ثم قام يصلي صلاة الظهر، غفر له ما كان بينها وبين الصبح، ثم صلى العصر، غفر له ما كان بينها وبين الظهر، ثم صلى المغرب، غفر له ما كان بينها وبين العصر، ثم صلى العشاء، غفر له ما كان بينها وبين المغرب، ثم لعله يبيت يتمرغ ليلته، ثم إن قام فتوضأ فصلى الصبح، غفر له ما بينها وبين صلاة العشاء، وهن{ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ })قالوا: هذه الحسنات، فما الباقيات يا عثمان؟ قال هي: لا إله إلا الله، وسبحان الله، والحمد لله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله)رواه أحمد بإسناد حسن، وأبو يعلى، والبزار، وحسنه الألباني في الترغيب والترهيب رقم[366]

الخطأ أن الصلاة تمحو الذنوب المستقبلية بينها وبين الصلاة التالية وهو ما يناقض أن الذنوب وهى السيئات الممحية هى الذنوب الماضية وليست المستقبلية
رضا البطاوى غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .