العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الاسلامي > الخيمة الاسلامية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قراءة فى مقال القواعد الأساسية للحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: انـا لن اطلب من الحافي نعال (آخر رد :اقبـال)       :: فـليسـمع البعثيون غضبـهم (آخر رد :اقبـال)       :: حقيقة (آخر رد :ابن حوران)       :: تحميل برامج مجانية 2019 تنزيل برامج كمبيوتر (آخر رد :أميرة الثقافة)       :: عدي صدام حسين يرفض اسقاط النظام السياسي في العراق وترامب يمتثل لطلبه (آخر رد :اقبـال)       :: إيران والملاحق السرية في الاتفاقيات الدولية (آخر رد :ابن حوران)       :: حُكّام المنطقة الخضراء في العراق: وا داعشاه!! (آخر رد :اقبـال)       :: العراق (آخر رد :اقبـال)       :: تيجي نلعب دولة؟ (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 23-01-2008, 07:53 AM   #41
منير القسوره
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2007
المشاركات: 113
إفتراضي

شبل الباز:

كان محل ردك هو في موضوع(ارضاع الكبير ) وليس هنا
وكان الاجدر بك مناقشة النص وتبيان الحقيقه وفصلها عن الزيف
واذ عجزت عن ذلك اخذت بالعموميات وقمت بالا تهام الاجمالي وبغير هدف واضح
ارجو منك التركيز في كلامك
منير القسوره غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2008, 08:34 AM   #42
منير القسوره
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2007
المشاركات: 113
إفتراضي

الاخ حسن78
يقول الله:
--- فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ -----

ارجو ان تغير اسلوبك حتى استطيع الاخذ والرد معك
وللجواب على سؤلك (موضوع الاختلاف كما من بلاغ الله)
الرابط المباشر:


http://hewar.khayma.com/showthread.php?t=68330


ارجو العوده اليه
منير القسوره غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2008, 03:58 PM   #43
كريم الثاني
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
المشاركات: 520
إفتراضي



الأخ الفاضل منير القسورة ،،، حياك الله .

وأشكرك على تواصلك وعلى هذا الإطراء الذي لا أستحقه .

وأشكر أيضا" الزميل الفاضل " ماجد " على هذه اللفتة الكريمة وهذا التوجيه ،،، وأقول له كلامه رائع ولا خلاف عليه بشكل عام .

نعم هناك علم منطق أجله وأحترمه وأعتمد عليه وعلى مسلماته في الحوار وفي النظر والبحث ولكن ليس سهلا" أن نقوم بإخضاع الواقع التاريخي والاجتماعي بما يحتوي من موروث ديني لهذا المنطق ،،، وانت تعرف أن هناك إشكالية بين علماء الأمة حول هذه المسألة وان هناك صراعا" جرى ما بين الفقهاء والفلاسفة كانت الغلبة فيه للفقهاء على الفلاسفة وذلك على يد الإمام الغزالي رحمه الله .

وأنا بدوري حتى لا يكون حوارنا حوار طرشان فإنني أقول أن المسلمة الأولى بالنسبة لي هي :

صحة القرآن ومصدره الإلهي ، وأرفض كل ما يتعارض معه .


*********


وعودة إلى كلام الزميل الفاضل منير ،،، تقول :

(( اولا ينبغي التاسيس على ماهية الشرعيه وهل الاصل بالسلطه هي الشرعيه حتى يثبت العكس ام انه لاشرعيه حتى يثبت العكس ))


أخي الفاضل : الأصل بالسلطة هي الشرعية والسلطة تكتسب شرعيتها قبل البدء بالعمل وليس العكس وهذا ما فعله الرسول صلى الله عليه وسلم في بناء دولته الإسلامية ـــ المثالية بالقوانين والأنظمة التي تحكمها ـــ وأرجو الانتباه أن هذا الكلام لا يترتب عليه أن مجتمع المدينة المنورة كان مجتمعا" مثاليا".

فلو تتبعنا مسيرة الرسول الأكرم في بناء دولته سنجد أنها قامت على ركيزتين أساسيتين :

الأولي : البيعة ،،، فكانت بيعة العقبة الأولى ثم بيعة العقبة الثانية .

هاتان البيعتان هما اللتان سمحتا للرسول الأكرم بقدوم المدينة المنورة والبدء بإقامة دولته الإسلامية ، إذ لولاهما لما كان بمقدور النبي الأكرم قدوم المدينة ومخاطبة أهلها والعمل على صياغة مستقبلهم وتنظيم حركتهم .

ولعل اهم ما يُميز هاتين البيعتين انهما اختياريتين ،،، فلم يُجبر الرسول أحدا" من المبايعين على بيعته بل كان جميعهم أحرارا" ،،، مختارين .

الثانية : هي وثيقة المدينة وهذه الركيزة انبثقت عن البيعة بشكل غير مباشر ، وهذه الوثيقة تنظم حركة المجتمع في المدينة المنورة وعلاقاته الداخلية والخارجية ،،، وألفت الانتباه إلى أن هذه الوثيقة والتي هي بمثابة دستور مكتوب دخل في إطارها كل أهل المدينة بما فيهم اليهود .




لاحظ اخي الفاضل ،،، الرسول الكرم يعرض نفسه على الناس وهم بدورهم إما ان يقبلوه أو يرفضوه ولم يجبرهم او يُمارس عليهم أية ضغوطات وحتى عندما دب الخلاف بين المسلمين على صلح الحديبية جدد المسلمون البيعة لرسول الله ،،، وهذه البيعة التي تمت في صلح الحديبية ما هي إلا استفتاء على قيادة رسول الله للمجتمع الإسلامي ،،، وهذا ما تفعله الأمم التي تحترم شعوبها عندما تريد ان تتخذ قرارات مصيرية .



بيعة العقبة الأولى والثانية ووثيقة المدينة وصلح الحديبية أحداث لا خلاف بين المسلمين عليها .

والرسول يا أخي الفاضل جاء ليقدم لنا منهجا" عمليا" ( تطبيقيا" ) في الحكم الذي غايته العدل بين الناس ، هذا الآلية غير موجودة في القرآن الكريم لم يقل لنا القرآن الكريم كيف نبايع ومن نبيايع حتى آيات الشورى التي وردت في القرآن الكريم ( وشاورهم في الامر ،،، وامرهم شورى بينهم ) هناك خلاف حول فهمهما وحول مدلولاتهما وحول تبيقهما .

لذلك لا مناص امامنا من النظر في سلوك الرسول الأكرم والإقتداء في الآلية التي بنى عليها دولته والطريقة التي أخذ تفويضا" منهم بحكمهم ،،، وهي الطريقة الفضلى والمثلى وهذه الطريقة متبعة حتى يومنا هذا لدى الدول التي تحترم شعوبها بإختلاف الآليات في أخذ البيعة ، فكل من يعتقد أنه اهل للحكم ويقبله عموم الناس يُصبح حاكما" لهم متوليا" لأمورهم ومن لا يبله الناس يعود من حيث أتى ولكن لا يٌقتل ولا تسبى امواله أو نساءه أو يُحرم من فيئه وحقه في ممارسة حياته الطبيعية .

هذا هو منهج الرسول ،،، ولا اعتقد أنك تختلف معي عليه .

إذا" ،،،، أين المشكلة ؟؟؟؟


المشكلة يا أخي الفاضل ،،، أن سلوك المسلمين بعد ذلك وطرقهم المختلفة في اختيار حاكمهم أصبحت على اختلافها وتعارضها أصبحت طرقا" شرعية ومقدسة ولا يجوز المساس بها .


فعرف المسلمين أشكال مختلفة من البيعة كبيعة ابي بكر ،،، وبيعة عمر ،،، والستة الشورى " عثمان " وبيعة علي من قبل الثائرين الذين جاؤوا الى المدينة ثم التوصية كبيعة الحسن والغلبة كبيعة معاوية والتوريث كبيعة يزيد ثم بداية سنة جديدة في حياة الدولة الإسلامية " الملك العضوض : التوريث " والتي ما زالت سائدة الى يومنا هذا في بلاد العرب والمسلمين والتي هي عنوان جهلهم وتخلفهم عن ركاب الأمم .

وجميع هذه الأشكال من البيعة لم تُحاكي آلية الرسول في أخذه البيعة من الناس ولكن بدرجات متفاوته .


المسلمون السنة قالوا ان رسول الله مات وترك هذا الأمر للأمة من بعده ،،، كلام رائع ،،، لماذا لم يفعل ذلك أبا بكر أو عمر أو علي أو معاوية أم انهم اكثر حرصا" من رسول الله على مصلحة الأمة ،،، لا اعتقد ذلك .

ولو كان هذا الشكل في أخذ البيعة دينا" ومقدسا" لكان أو من خرج عليه ( معاوية وعائشة وطلحة والزبير ) وبذلك يتساوى معهم الإمام الحسين في خروجه على الشرعية او في حقه المطالبة بالحكم ،،، فهؤلاء جميعهم نكثوا بيعتهم لعلي والتي يُجمع المسلمون على شرعيتها ،،، ولكن علي لم يقتل أحدا" منهم باستثناء طلحة الذي قتل في ساحة الحرب .

وهذا يقودنا إلى إعادة النظر في رؤيتنا لهذه المرحلة التاريخية من حياة الأمة والتي ما زالت ظلالها القاتمة تُخيم علينا إلى يومنا هذا .




**************

تقول أخي الفاضل :

(( نعم اكتسب حكم يزيد الشرعيه من اهل الحل والعقد الذين كانوا اهل دولة ابيه ))


وأنا أسألك من هم اهل الحل والعقد ؟؟؟؟؟

وهل ترك لنا النبي محمد مجموعة من الصحابة وقال لنا أن هؤلاء هم أهل الحل والعقد ؟؟؟؟

وهل كان لدى أبو بكر أو عمر أو عثمان مجلسا" معروفا" أسمه " مجلس الشورى " ؟؟؟؟


إذا كان الأمر كذلك فمن هم ؟؟؟؟

!!!!!!!!!!!!!!


ام ان كل الصحابة هم اهل الحل والعقد ؟؟؟؟

أو ان أهل المدينة " العاصمة " هم اهل الحل والعقد ؟؟؟؟؟


قل لي أنت يا أخي الفاضل ،،، من هم أهل الحل والعقد وكيف يتم أو تم تعينهم



أخشى ما أخشاه أن يكون أهل الحل والعقد هم خاصة الخليفة

!!!!!!!!!!!


للحديث بقية وشكرا" لك .







كريم الثاني غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2008, 04:17 PM   #44
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة الوافـــــي
منير القسوره

هل تؤمن بأحاديث رسول الله عليه الصلاة والسلام الصحيحة ..؟؟
وما هو ضابط صحة الحديث عندك إن كنت تؤمن به ..؟؟

أنتظرك لنكمل

مازلنا بانتظار الإجابة ؟!؟!؟
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2008, 06:02 PM   #45
شبل الباز
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2007
الإقامة: مصر أم الدنيا
المشاركات: 36
Lightbulb

بسم الله الرحمن الرحيم
0 تواصلا لحديثنا السابق عن عمن يسمون أنفسهم بالقرانيون والذين يلتفون بالدين لهدم الدين !!فنقول وبالله التوفيق : نقول أن خطر هذه البدعة يمكن ان تتسلل إلى البسطاء أو أنصاف العارفين الذين لايتعمقون الأمور أو اقتصر إلمامهم ببعض القشور دون أن تكتمل قاعدة علمهم بالدين ومصادرة وأحكامه ، ولا يدركون معنى الرسالة واستحالة إنفصامها عن سنة الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم الذى حمل بلاغها وبيانها وتفصيلها وقواعدها إلى الناس !!! الدعوة إلى حذف السنة أو السنة القولية ، دعوة ضالة مغلوطة ، تحذف ركنا أصيلا من أركان المصدر الإسلامى ، وتناقض ذات القرآن المجيد الذى تتوسل به لضرب دينه وهدمه !!!! رسول القرآن المجيد هو الذى حمل ، كسنن كافةا لرسالات السماوية ، رسالة القرآن المجيد إلى الناس 00لا تتصور الرسالة بغير الرسول الذى تلقاها وأبلغها إلى الناس ، ولا يتصور الإبلاغ بها مشمولا ببيانها بغير دور هذا الرسول فى أقواله وأفعاله وتقريراته 00ويتضح لزوم ذلك فى الإسلام بخاصة ، إنه دين عالمى نزل للعالمين إلى يوم الدين ، واقتضت عالميته أن يكتفى فى بعض المواضيع ببيان المجمل المناسب لشتى العصور والأمكنة ، وهذا من أسرار إعجازه ، موكلا إلى رسول القرآن الذى لا ينطق عن الهوى - أن يبين ويفصل ويوضح ، بيانا وتفصيلا يعاضد القرآن المجيد ولا يناقضه أو يخرج عنه ، مقرونا بآيات قرآنية صريحة تأمر باتباع الرسول وطاعته والأخذ بما يأمر به والأنتهاء عما يتهى ، دون أن تقيد هذه الطاعة الواجبة أو تخصصها بأى قيد اوتخصيص !!! فى ذات القرآن المجيد الذى يتشح به " القرآنيون " لتنحية سنة رسول القرآن ، وردت آيات بينات فى هذه الطاعة وموجباتها 00" وما أرسلنا من رسول إلا ليطاع بإذن الله " ( النساء / 64 ) 00وفى سورة آل عمران : " وأطيعوا الله والرسول لعلكم ترحمون " آل عمران / 132 ) وفى سورتى المائدة والتغابن : " وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول " ( المائدة / 92 ، والتغابن / 12 ) 00وفى الأمر فيما يأتى به ، والأنتهاء عما نهى عنه : وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا " ( الحشر / 7 ) 00من أطاعه فقد أطاع الله " من يطع الرسول فقد أطاع الله " ( النساء / 80) 00" أطيعوا الله وأطيعوا والرسول ولا تبطلوا أعمالكم " ( محمد 33 ) 0 تعدد الأمر بطاعة رسول القرآن فى العديد من آياته 00هذا الأمر بالطاعة العامة ، بغير تقييد أو تتخصيص ، فقد اقترن بآيات أخرى تدل على وجوب اتباع ما يقضى به 00معنى الأسوة والأقتداء تدل على وجوب مايقضى به 00معنى الأسوة يدل دلالة قاطعة على وجوب التأسى والأقتداء بالسنة ، وإهدار هذه السنة هو إهدار لمعنى الأسوة والاهتداء الذى قال فيه القرآن الحكيم : " لقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنة " ( الأحزاب / 21 ) ، ولذلك ليس غريبا أن يجعل القرآن من الرضا بحكم رسول القرآ ن شرطا للإيمان لا يتم بغير تمامه واكتماله 00ترى فى سورة النساء دعوة صريحة إلى رد الأمور إليه عليه الصلاة والسلام ، لاتكتفى بما ورد( فى الآية 80 من سورة النساء )من أن من يطع الرسول فقد أطاع الله ، وإنما توجب الآية (83 ) رد الأمور إليه ليعلمه الذين يستنبطونه منهم 00ثم ترى فى الآية 65 من سورة النساء دور النبوة فيما يشجر بين الناس وما يقتضيه من أقضيات أو أحكام أو أقوال جعل القرآن من قبولها والعمل بها آية من آيات طاعة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بل شرطا من شروط الإيمان فتقول الآية : فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا فى أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما " ( النساء : 65 )
وللحديث بقيه إن شاء الله 0
__________________
كَبُرَت خِيانةً أن تُحِدث أَخاكَ حَديثاًهو لك مُصِدق وأنت له كاذِب (شبل الباز )
شبل الباز غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2008, 01:10 AM   #46
الوافـــــي
عضو شرف
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2003
الإقامة: saudia
المشاركات: 30,397
إرسال رسالة عبر MSN إلى الوافـــــي
إفتراضي

إستشهاد الحسين - رضي الله عنه - بين الحقائق والأوهام

في هذا الملف رؤية أهل السنة والجماعة ببساطة في خروج الحسين
ويتضمن الملف رأي أغلب الصحابة وكبارهم في ذلك الخروج
ومنهم أخيه محمد بن الحنفية وعبد الله بن عمر وبن الزبير

ولن يستطيع ( الرافضة ) أن ينتقصوا من حبنا لرسول الله صلى الله عليه وسلم وآل بيته الطيبين الطاهرين
وإننا - ورب البيت - لنحبهم أكثر منهم ، بل وأشد حبا
__________________



للتواصل ( alwafi248@hotmail.com )
{ موضوعات أدرجها الوافـــــي}


الوافـــــي غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2008, 07:10 AM   #47
منير القسوره
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2007
المشاركات: 113
إفتراضي

الاخ النسري
اقتباس:
مازلنا بانتظار الإجابة ؟!؟!؟
الاجابه:
لا اؤمن بما يناقض كتاب الله
منير القسوره غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2008, 07:19 AM   #48
منير القسوره
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2007
المشاركات: 113
إفتراضي

الاخ العزيز شبل الباز
كل كلمه في ردك تحتاج الى وقفات للتدقيق والرد وبذلك تخرجنا او تعيقنا عن الموضوع وقد حصل فعلا
ولاما نع من الاجابه عليها على الرغم من انها سوف تأخذ وقتا وجهد كبيرين
فمثلا القراانيون هي صفه وليست اسم ولم يطلقه القراانيون على انفسهم بل الااخرين، وذلك مثل الوهابيون والمعتزله والخوارج وغير ذلك من الفئات،
وكذلك هم ليسوا فئه واحده ولا يجمعهم راي واحد وانما اراء كثيره جدا
ولا ادري هل انت تصفني اني منهم ومن اي فئه وعلى اي راي؟؟؟؟ ام هكذا تطلق الحديث بلا هدف؟
كما انك اخذت بالعموميات وقفزت قفزات كبيره وبدّعت على رايك بدون سند وصوبت على رايك وهذا ينافي العلميه في الحوار، ولم تأخذ بالحسبان الدقه في الوصف والتسميه وجعلت مقررات ومسلمات من عندك بغير سند اودليل واطلقت التهم جزافا وبغير حساب وكأنك الحق الذي لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه
كما وانك لا تريد الانفتاح والطلاع على الغير بل وقفت متصلبا في وجه الحوار،
وجعلت من نفسك حاميا للبسطاء وانصاف العارفين وهذا ليس من حقك، بل الحق ان هؤلاء يجب ان يتفكروا ويتاملوا بانفسهم ولا يجب تجريعهم الحقيقه المزعومه،
واتهمت غيرك بمخالفة السنه والدين وجعلت نفسك على سراط مستقيم بدون تريث ولا تفكير لذلك سوف يطول ردي عليك وبمجرد قراءة الاسطر الاولى وقد طالبتك بان ندخل بالموضوع مباشره ففيه الافضل
لذلك ارجو ان نعود الى الموضع الاصلي الذي تتهرب منه وتتهمني بالتهرب منه(او ربما غيرك الذي اتهمني)
مع التقدير
منير القسوره غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2008, 07:21 AM   #49
منير القسوره
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2007
المشاركات: 113
إفتراضي

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَاْ وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ
منير القسوره غير متصل   الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2008, 08:34 AM   #50
منير القسوره
عضو نشيط
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2007
المشاركات: 113
إفتراضي

الاخ كريم الثاني
بدايه الفت نظرك الى ان اى تنظير في مسالة الشرعيه سيصدم بحقيقتين اثنين
الاولى ان القراان الكريم لم يتجاوز (امرهم شورى بينهم في مسالة الحكم )
والثاني ان الشرعيه ستصدم بالواقع والتاريخ وتبدل المجموعات الحاكمه ولا يستطيع احد ان يقرر شرعيه من عدمها ولكن المساله تؤخذ بالتقدير النسبي والواقعي والقياس الى صلاحية الفئات الحاكمه
ويبقى الخروج مساله تثير الارتياب والتوقف عندها لما فيها من محاذير وايات من القران ذات صله مثلا ايه:
(وَاتَّقُواْ فِتْنَةً لاَّ تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ)
وايه:
(وان جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله انه هو السميع العليم)
فأذا كان الامر بالجنوح الى السلم مع الذين كفروا فانه مع الذين امنوا اولى
وتنظيرك السابق انا اسميته بالمثاليه وهو لم يكن الا عند ابتداء دولة الرسول ولا يمكن ان يتكرر
اقتباس:
وهل كان لدى أبو بكر أو عمر أو عثمان مجلسا" معروفا" أسمه " مجلس الشورى " ؟؟؟؟


إذا كان الأمر كذلك فمن هم ؟؟؟؟

والجواب نعم وهو المجلس الشوري الذي اسسه الرسول بناءا على الامر(وشاورهم بالأمر)
اما من هم فلا استطيع ان اجيبك حتى ان ابا بكر منهم ام لا ولكن استطيع ان اجزم ان خلافة ابي بكر هي نتاج هذا المجلس الشوري
وهذا المجلس الشوري هم اهل الحل والعقد بمصطلح اخر او تسمية اخرى
وعلى الرغم من انه لابد من تبدل الكثير او الاكثر من هؤلاء اهل الحل والعقد لدى الدوله الامويه باسباب كثيره الا انه لابد ان يكونوا هم اهل الحل والعقد ولايوجد غيرهم بطبيعة الحال والواقع
ولا اعتقد ان هنالك ضروره ل (من هم هؤلاء)
اقتباس:
وأنا بدوري حتى لا يكون حوارنا حوار طرشان فإنني أقول أن المسلمة الأولى بالنسبة لي هي :

صحة القرآن ومصدره الإلهي ، وأرفض كل ما يتعارض معه .


وانا متفق معك تمام الاتفاق في هذه المساله
اقتباس:
ام ان كل الصحابة هم اهل الحل والعقد ؟؟؟؟

أو ان أهل المدينة " العاصمة " هم اهل الحل والعقد ؟؟؟؟؟


قل لي أنت يا أخي الفاضل ،،، من هم أهل الحل والعقد وكيف يتم أو تم تعينهم



أخشى ما أخشاه أن يكون أهل الحل والعقد هم خاصة الخليفه



وليس كل اصحابه هم اهل الحل والعقد ولكنهم لابد ان يكونوا مختارين بعنايه وهم خاصة تابعي النبي
والااخر يتبع الخليفه ومدى صلاحه من فساده وايضا يتبع الظروف التي تمر بها الدوله من الحرب او السلم او النظام او الفوضى مما يتطلب او يؤدي الى قرارات تتفق مع الواقع
مع التقدير
منير القسوره غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .