العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد كتاب عقيدة أبي طالب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سبب وضع علم العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أدلة أن الأئمة اثنا عشر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الصحابي و عدالته (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب حديث الطير (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عن الثورة التشرينية في العراق (آخر رد :ابن حوران)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: نقد كتاب الإبادة لحكم الوضع على حديث «ذِكْرُ عَليٍّ عبادة» (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تواطؤ إعلامي (آخر رد :ابن حوران)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 16-02-2010, 09:41 PM   #1
الامير الفقير
كاتب مميز
 
الصورة الرمزية لـ الامير الفقير
 
تاريخ التّسجيل: May 2006
المشاركات: 396
Cool انفلونزا الأنتخابات ... والفاصوليا !!!



انفلونزا الأنتخابات ... والفاصوليا !!!



قد تستغرق بلدية مدينة ما عدة سنين من أجل انشاء جسر أو طريق سريع أو برج ناطح للسحاب من أجل أن يخدم أبناء تلك المدينة لفترة قد تطول وقد تقصر ... فكيف بصناعة ووضع دستور لأمة يخدمها وأبنائها لقرون وقرون وتتناقله أجيال وأجيال ... ألا يحتاج الأمر الى فترات مناسبات تعطي ذلك الدستور استحقاقاته والتي هي استحقاقات الشعب أولا وآخرا ... أم أن التميز والدهاء والفهلوة الـ ( البرايمرية ) قد وضعت تلك المسألة على طريق التقدم والتطور أيضا ضمن سياق العالم الجديد السريع الخطوات المبني على مبدأ التيك أواي ... مما أنتج في شهور لا تتجاوز بعض من أصابع اليد دستورا عراقيا أعرجا أهوجا أفلجا أفحجا ... تمتاز بنوده وفقراته بالمطاطية والبلاستيكية والستاتيكية وامسك رجليـّه وسيب ايديـّه ... مما فتح الأبواب مشرعة أمام المتنازعون على الكراسي من أصحاب المطاعم ومهربي السلاح وبائعي الخواتم والسبح والسماسرة من أجل تطبيق مبدأ ... اجتث أخاك ظالما أو مظلوما ... بعد التفسير ( الهوائي ) الرائع من قبل اولائك لفقرات ذلك الدستور ضمن امكاناتهم الأكاديمية وفق الشهادات التي حصلوا عليها من اكاديمية لا تأكل البليلة وأنت سكران

وكلنا يعلم علم اليقين أن البعث في العراق أصبح الشماعة التي تعلق عليها مناقب أبعاد الخصوم السياسيين من العملية السياسية العرجاء ... وقد وصلت الصفاقة والسفالة باولائك المجتثين بأن أخذوا ينقبون في قلوب وعقول عباد الله لكي يقولوا أنظروا كيف يتعاطف ذاك أو هذا مع الدكتاتوريين ... أنضحك أم نبكي والله حيرة ... سنسمع في الأيام القادمة العجب العجاب ... وقد نصحت أحد معارفي من الذين أغرتهم مناصب الأحتلال ورشح نفسه عن دائرة كبيرة بمنافسين أكبر ... نصحته بأن يقلل من أختلاطه بالخصوم السياسيين ... خصوصا أنه محب لمرق الفاصوليا ... والكل يعلم تأثيرها في تكوين غازات البطن وغير البطن ... فمن المحتمل أن يجلس مع أحد المنافسين بعد غدوية دسمة ويقوم باخراج اصوات ( إنفلاقية ) غير مسيطر عليها مما سيتسبب في اجتثاثه حتما على أعتبار أن البعثيين محبون للطك وضرب الرصاص والمفرقعات

هي مؤامرة حتما ... ومرسومة بتأني ... وعلى من لا يستطيع من أبناء العروبة قراءة الأسطر وما خفي بينها أن يعلم أنه سيتم استبدال رجال العراق العروبيين بمن ستضعهم أذرع الأخطبوط الأيراني التي أمتدت الى كل دولنا الأقليمية دون حصر ... ولتحيا أمريكا
__________________
الامير الفقير غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .