العودة   حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السيـاسية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: مانريـد الخبز والمـاي بس سالم ابو عــداي (آخر رد :اقبـال)       :: عمليات مجاهدي المقاومة العراقية (آخر رد :اقبـال)       :: أحمد هيكل (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب إتحاف الأعيان بذكر ما جاء في فضائل أهل عمان (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب عجالة المعرفة في أصول الدين (آخر رد :رضا البطاوى)       :: مــــــــردوع (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب مظلوميّة الزهراء (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب عقيدة أبي طالب (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب سبب وضع علم العربية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب أدلة أن الأئمة اثنا عشر (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 05-08-2016, 03:12 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي الذكرى الثانية للإبادة في سنجار

تصادف هذا الأسبوع الذكرى الثانية للإبادة المروعة للآلاف واستعباد آلاف آخرين في سنجار.
في منطقة سنجار قبل عامين، قتل ودفن أكثر من 5000 رجل. ونحن نعلم من خلال صور الأقمار الصناعية أن هناك العديد من المقابر الجماعية حول سنجار. كما تم اختطاف ما يقرب من 5000 امرأة وطفل وبعض الرجال، ولكن النسبة الغالبة بينهم من النساء.
سعت الجماعة الإرهابية الأكثر خطورة في العالم للقضاء على الطائفة اليزيدية من أجل استيراد سكانهم المختارين . في هذه العملية، دمرت قرى كاملة وآلاف السنين من التاريخ. ومزقت العائلات إربا وطرد الناس إلى جبال سنجار وتركوا ليموتوا.
وكادوا يموتون – لولا مهمة الانقاذ التى قادتها الولايات المتحدة بعد أن نظمت في أقل من 24 ساعة. وقد تم خلالها إنقاذ 2000 امرأة وطفل ، ولكن حتى اليوم، وبعد مرور عامين، لا يزال هناك أكثر من 3200 امرأة وطفل محتجزين في الأسر. بعضهم ، كما نعلم، لا يزالون في الموصل. البعض الآخر تم نقلهم إلى الرقة. وبعضهم أخذوا أبعد من ذلك بكثير وأصبح من الأصعب تعقبهم وأصعب من ذلك بكثير العثور عليهم.
لقد اتخذوا عبيدا، والنساء كعبيد جنس. تم تعذيبهن واغتصابهن وإخضاعهن لاغتصاب جماعي ، وللبيع في الأسواق. كما تم الاعتداء الجنسي على الأطفال. ويجري تدريب بعض الأطفال ليكونوا الجيل القادم من الإرهابيين تعدهم داعش للتفجيرات الانتحارية.
دعت لجنة تحقيق بتكليف من الأمم المتحدة عن حقوق الإنسان في سوريا أمس إلى وضع حد للإبادة الجماعية وغيرها من الجرائم التي ترتكبها داعش ضد اليزيديين، وأوصت مجلس الأمن الدولي بإحالة الوضع إلى المحكمة الجنائية الدولية أو محكمة مخصصة.
انتهى تقرير اللجنة، وهو بعنوان جاءوا للتدمير : جرائم داعش ضد اليزيديين، الذي صدر يوم 16 يونيو عام 2016، إلى أن داعش قد ارتكبت جريمة إبادة جماعية، فضلا عن جرائم متعددة ضد الإنسانية وجرائم حرب ضد اليزيديين.
وبتمويل من الحكومتين الكندية والألمانية، قام فريق من المحققين بجرائم الحرب من ذوي الخبرة حتى الآن بتحديد هوية 49 من مالكي العبيد و34 رجلا إضافيا من شاغلي مناصب عليا في البنية التحتية لداعش، وفقا للبي بي سي.
"صناع السياسة" هؤلاء هم من يركز الفريق عليهم، لأنهم يحملونهم مسؤولية الاستعباد المنهجي الذي شهدته النساء المتاجر بهن قسرا في شمال العراق وسوريا.
اضطرت داعش منذ ذلك الحين للخروج من مناطق عديدة، وقد تركت وراءها دمارا واسعا. ولكن مصير النساء والأطفال المستعبدين، مهمة صعبة كثيرا. وقد عبر أمين عام الامم المتحدة في بيانه بالأمس عن قلقه العميق بشأن سلامة الذين ما زالوا في الأسر لدى داعش ، ولا سيما الآلاف من النساء والأطفال اليزيديين، ودعا جميع العاملين في مجال مكافحة داعش لجعل إطلاق سراحهم "هدفا رئيسيا" في عملياتهم العسكرية.
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .