العودة   حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > مكتبـة الخيمة العربيـة > دواوين الشعر

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: نقد رسالة في أن القرآن غير مخلوق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: عيد ميلاد السيسي (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: قراءة فى كتاب الحلم وتأويله (آخر رد :رضا البطاوى)       :: من هم رجال الماسونية الذين فككوا الاتجاد السوفييتي (آخر رد :ابن حوران)       :: نقد كتاب الرد على من ذهب إلى تصحيح علم الغيب من جهة الخط (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The rays of her love (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نقد كتاب العبرة في شهر الصوم (آخر رد :رضا البطاوى)       :: أحكام وآداب زيارة مسجد النبي (ص) (آخر رد :رضا البطاوى)       :: The green tea (آخر رد :عبداللطيف أحمد فؤاد)       :: نظرات فى كتاب الحكم بقطع يد السارق (آخر رد :رضا البطاوى)      

المشاركة في الموضوع
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
غير مقروءة 19-10-2006, 10:50 AM   #61
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
Smile يا شهر رمضان.. تمهّل وترفّق

يا شهر رمضان.. تمهّل وترفّق



عبد العظيم بدران


يقول ابن رجب رحمه الله:
"يا شهر رمضان ترفق..دموع المحبين تدفق..قلوبهم من ألم الفراق تشقق..
عسى وقفة الوداع تطفئ
من نار الشوق ما أحرق..
عسى ساعة توبة وإقلاع
ترقع من الصيام ما تخرق..
عسى منقطع من ركب المقبولين يلحق..
عسى أسير الأوزار يطلق..عسى من استوجب النار يعتق..
عسى وعسى من قبل يوم التفرقِ
إلى كل ما نرجو من الخير نرتقي
فيجبر مكسور ويقبل تائبٌ
ويعتق خطاء ويسعد من شقي
(من كتاب لطائف المعارف).
رحم الله ابن رجب، فقد أتعب من بعده، ولأن الأشواق لشهر القرآن لا تنتهي فقد قلت:
يا شهر رمضان تمهل..وترفق بالمحبين..
أبطئ الخطو قليلاً، للحاق المذنبين..
عانقِ الشوقَ طويلاً، فالجفا صعب مُهين..
ارحم الدمع بعينٍ، كم بكت عند السكون.
واسمع القلب بخَفقٍ، يتمادى للفراق.
يرقبُ اللحظةَ تأتي: ذاك حملٌ لا يطاق..
وانظر العينين: شوقاً لعناق في عناق..
ترسل النظرة حَزنى، للقاءٍ يستديم..
يا حبيبي: هل تُراك ذاهبًا؟ لولا تقيم!
ما الذي يبقى لنا بعد أن حان الفراق؟!
رحمةُ الله بكم، وجنانٌ زاهرات..
والنسائم فواحة، تملأ النفس بنور..
ليس شيء بعدكم، يُفرح القلبَ الصبور..
أين مني وقفةٌ، بصفوف العابدين؟
أين مني دمعة، تغسل الذنب المُهين؟
أين جمع في لقاءٍ، رتّل القولَ الكريم؟
أين إمساك اللسان، عن هراءات تمور؟
أين نورٌ يستنير، بوجوهٍ من ضياء؟
أين طفلٌ كالرجال، يعشق الليل يطول..
بصلاة بدعاء، بحنينٍ وأنين؟
كلما أطرقتُ يوما، لنداء الضارعين..
يطلق النورَ بسمعي، ذاك عهدٌ لا يَبين..
ورأيت النهر يجري، بدعاء المؤمنين..
لسماء الملكِ تهوى، أن تدوم الصلوات..
أشرقت نفسي بنور، زاهر في الخلوات..
ليت شعري كيف أتلو، صلواتٍ دائمات..
ليت كل العام دوما، نسماتٍ نفحات..
ليت كل الوقت يجري، بِسمات الرحمات.
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 19-10-2006, 12:20 PM   #62
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
Smile رمضــان

رمضــان



محمد حسن فقي


رمضان.. في قلبي هما هم نشوة ***** من قبل رؤية وجهك الوضاء

وعلى فمي طعم أحس بأنه ***** من طعم تلك الجنة الخضراء

ولا طعم دنيانا ,فليس بوسعها ***** تقديم هذا الطعم للخلفاء

ما ذقت قط ولا شعرت بمثله ***** أفلا أكون به من السعداء

قالوا بأنك قادم , فتهللت ***** بالبشر أوجهنا ..وبالخيلاء

وتطلعت نحو السماء نواظر ***** لهلال شهر نضارة ورواء

تهفوا إليه وفي القلوب وفي النهى ***** شوق لمقدمه , وحسن رجاء

لم لا نتيه مع الهيام..ونزدهي ***** بجلال أيام ..ووحي سماء ؟

بهما نحلق في الغمام ,ونرتوي ***** من عذبه .. ونصول في الأجواء

ونشف أرواحا فننهج منهجا ***** نفضي به لمرابع الجوزاء

ونصح أجسادا, فلا نشكو الونى ***** أبدل ولا نشكو من الأدواء

فنعود كالأسلاف أكرم أمة ***** وأعز في السراء والضراء

رمضان.. ما أدري ونورك غامر ***** قلبي فصبحي مشرق ,ومسائي

أأنال بعد مثالبي ومساوئي ***** بك منهما ,بعد القنوط شفائي

نفسي تحدثني بأنك شافع ***** عند المهيمن لي من الأسواء

وبأنني سأنال منك حمايتي ***** ووقايتي من معضل الأرزاء

ما أنت إلا رحمة ومحبة ***** للناس من ظلم قسا .. وعداء

فلقد كرمت من السماء بما أتى ***** من وحيها .. وشرفت بالإطراء

سدت الشهور فأنت سيد عامها ***** بل أنت سيد دهرها المتنائي

مهما أقول , فلن تطول مقالتي ***** شم الذرى , ولوامع الأسماء

رمضان .. من بعد الكدورة مسني ***** منك الجلال بحكمة ونقاء

قد كنت أسدر في الضلال وأرتمي ***** في حضنه بتبذل وغباء

حتى لقيتك فارعويت عن الخنى ***** وكرهت كل ضلالة وعماء

شتان ما يبن الخلاعة والتقى ***** أو بين عقل نابه وخواء

رمضان جئت وقومنا في محنة ***** والدين .. جازت حدها .. نكراء

زعماؤنا - إلا القليل - تورطوا ***** فيها , فشقوتنا من الزعماء

صبغوا الصوارم من دماء شعوبهم ***** في الأرض ,والأجواء والدماء

تلك الدماء زكية يا ليتها ***** سالت لأجل كرامة وجلاء

وتنكروا للدين , فهو خرافة ***** في زعمهم جازت على الآباء

حتى غدونا في صميم بلادنا ***** شذاذ آفاق من الغرباء

إن الزعامة حين تخضع رغبة ***** في الحكم ..تصبح لعنة الشرفاء

كلا ,فلا بالدين يعصف كيدهم ***** أبدا ،ولا العربية العرباء

الدين صرح شامل متوسد ***** كنف الجبال , وهامة الصحراء

لم تجد فيهم حكمة ووداعة ***** بالهمس .. أو بصراحة الصرحاء

فإذا استحى أو خاف منهم خائف ***** من سوء دعوته .. دعا بخفاء

سخروا بكل مسالم .. وتهكموا ***** جهلا وموجدة على الخلصاء

الفرد يعصف بالجماعة ضاربا ***** صفحا عن التشريع والإفتاء

فإذا نصحت له تنفج وانتضى ***** سيفا يسيل دما على النصحاء

لو لم يكن نذلا لما حسب العلا ***** وقفا ولا إرثا من الآباء

مهلا ..فرب جريمة لم تنتقم ***** من ربها انتقمت من الأبناء

ولربما عجلت فراح بطعنة ***** ممن أسال دماءهم .. نجلاء

كم أرعن أوحت له نزغاتة ***** بالموبقات ..فلج في الإفناء

ريعت به الدنيا وزلزل سمها ***** وضميرها من أسوأ الأنباء

لكنه استخذي وقد لاحت له ***** نذر الصوارم أيما استخذاء

سحقا لطاغية إذا نزلت به ***** أقداره أمسى من الجبناء

يبكي الذي سفك الدماء بريئة ***** تعسا له من سافك بكاء

من سامنا خسفا ولاقى مصرعا ***** لم يلق غير شماتة وهجاء

رمضان أثقلنا عليك ولم نكن ***** يوما على أحد من الثقلاء

عفوا , فإن نفوسنا في نشوة ***** تسري من الأعضاء للأعضاء

من بعد ما اصطبرت على لأوائها ***** رقصت وقد وافيت من لألأء

محبورة بثوابها ..مغمورة ***** بعطائها .. مسرورة بلقاء

لا زلت فينا قادما ومودعا ***** تسدى فنثني نحن خير ثناء

يا ذا الجلال ...وأنت خير مؤمل ***** للخاطئين ...وأنت خير وقاء

أوغلت في سبل الهوى فإذا الهوى ***** يمسي وطائي المشتهي وغطائي

وفناؤك الممتد أرحب ساحة ***** من أن يضيق بآثم خطاء

ضاقت علي منازلي ومرابعي ***** ومسالكي ..وجفا الجنوب كسائي

ودلفت في جنح الدياجر خائفا ***** ونكصت حين أبى علي فنائي

لم يبق لي إلاك فارحم آبقا ***** من ناره .. بالروضة الغناء

إني أحن لزهرها وثمارها ***** وتحسن برد ظلالها أحشائي

سأطوف في أرجائها متهللا ***** متوسلا بعقيدة سمحا ء

رغم الأثام ثوت بصدري صخرة ***** شماء لذت بها من الأنواء

يا صخرتي الشماء ..إن تتوسلي ***** لله أشد بصخرتي الشماء

فأنا فقير إليه في ملكوته ***** والفقر يقصد سيد الكرماء

ما أستريب بعدله وفضله ***** أو أستريب بتوبتي ودعائي
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 22-10-2006, 09:43 AM   #63
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
Smile اعتذار إلى الشهر المبارك

اعتذار إلى الشهر المبارك



محمود مفلح

جئت والجرح غائر في فؤادي ***** وحكايا بطولتي كالرماد

وأنا واقف ألملم أشتاتي ***** وأرنو إلى وجوه العباد

أتقي الشمس باليدين وأحيا ***** في زمان ينوء بالأصفاد

أيُّ شيء لم يقتلوه جهاراً ***** أو يبيعوه جملة في المزاد؟

حملوا جثَّة الضمير إلى القبر ***** وعادوا في خشعة الزُّهاد!

أخمدتني ضراوة الغزو حتى ***** بتُّ أغزو من شقوتي أولادي

وعلى وقع خُطوتي نبتَ الإثم ***** وضجَّت في مخلبي أحقادي

عصرنا يا شقيقي عصر صيدٍ ***** كم هتفنا لجرأة الصيَّاد

جئت يا شهرنا العظيم فإني ***** خجلٌ منك من خُطاي وزادي

جئت بالسيف والجواد ولكن ***** أين من أدمنوا ظُهور الجياد

ها هو السيفُ قد تكفَّن بالصمت ***** توارى في عتمة الأغماد

أكلته السُّنون.. بال عليه الدهر ***** أضحى ألعوبة للقراد

فَقَدَ الشهوة الحميمة للضرب ***** توارى عن مسرح الأمجاد

وعلى بابنا يموء جوادُ ***** لم أجد فيه (ملمحاً) للجواد

لم تفجِّره عاصفات الليالي ***** لا ولا هزَّهُ الأسى في بلادي

إيه يا شهرنا العظيم فإني ***** سَقَطت أصبعي وضاع زنادي!

منذ قرن وفي فمي أغنيات ***** لم تحرِّك شرارة في الرَّماد

لطمتْ وجهي الأعاصير هانت ***** في عروقي عراقةُ الأجداد

بين كأسٍ وقينة بتُّ أحيا ***** مستهاماً بقدِّها الميَّاد

نحن يا شهرنا العظيم غدونا ***** أرنبات تفرُّ من صيَّاد

وغدت خيمةُ الأخوة في الريح ***** بلا أعمدٍ ولا أوتاد

كتبتنا الأيام في هامش السَّطر ***** روتنا من غير منا إسناد

كم بترنا يد الأثيم فصرنا ***** نلثُمُ اليوم خنجر الجلاَّد

يِّداً واحداً عَبَدنا وها نحن ***** نعاني من تخمة الأسياد

عفو طهر الأنفاس منك فإني ***** قد فقدت النجيب من أولادي

ملبٌ للنجوم أنت وفوق النَّجم ***** شعَّت فيما مضى أعيادي

فيك غنَّت بمسمع الدهر "بدر" ***** وحداً موكبَ الرجالِ الحادي

وتلونا الأوراد فيك فراح ***** النصرُ يجري على خطا الأوراد

وهدمنا منابر الشرك حتى ***** فَقَدَ الشركُ ظلَّه في بلادي

منحتنا الآياتُ وجهاً فكنَّا ***** وانبلاج السَّنَى ظلَّه في بلادي

ايه يا شهرنا العظيم شموخاً ***** قد تنسَّمتُ من شميم الوادي

ضُمَّنا.. ضُمَّنا إليك فإنَّا ***** لم نزل من بنيك والأحفاد

أطلق الرُّوح من عقال التوابيت ***** وزيِّن أيامنا بالجهاد
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 22-10-2006, 10:25 AM   #64
محمد العاني
شاعر متقاعد
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: إحدى أراضي الإسلام المحتلة
المشاركات: 1,538
إفتراضي

الأخ العزيز النسري..
بوركت على هذا الجهد الجميل الذي تبذله في تجميع هذه القصائد الجميلة..
دُمت بخير أخي..
و كُل عام و أنت بألف خير..
__________________
متى الحقائب تهوي من أيادينا
وتستدلّ على نور ليالينا؟

متى الوجوه تلاقي مَن يعانقها
ممن تبقّى سليماً من أهالينا؟

متى المصابيح تضحك في شوارعنا
ونحضر العيد عيداً في أراضينا؟

متى يغادر داء الرعب صبيتنا
ومن التناحر ربّ الكون يشفينا؟

متى الوصول فقد ضلت مراكبنا
وقد صدئنا وما بانت مراسينا؟
محمد العاني غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 22-10-2006, 12:55 PM   #65
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
Smile تأمـلات في رمضـان

تأمـلات في رمضـان


أحمد محمد الصديق

أطلي علينا من سمائك كالبدر *** فليل السرى من حولنا تائه الفجر

أطلي .. ففي طياتك النور والهدى *** هو البلسم الشافي لأدوائنا الكثر

ويا ذكريات المجد سفرك حافل *** تطالعنا آياته من حمى ( بدر )

وتنفحنا من روعة ( الفتح ) نفحة *** تموج لها الأحلام ضاحكة الثغر

رأينا فلول الشرك كيف تحطمت *** على صخرة الإيمان في وقعة الدهر

وكيف تحدى الفجر جيش ظلامهم *** وخط سبيل المؤمنين إلى النصر

وأعلن أن الحق لا بد ظافرا *** ولو بعد حين فانتظر ساعة الصفر

رول الهدى قد كان للناس رحمة *** تشع بأنوار الهدايه والبر

أقام بعين الله دولته التي *** هي العدل في أعلى مراتبه الغر

وكنا به خير الأنام .. فما لنا *** نخالفه نحو الضلالة والخسر ؟!

بواترنا كانت إذا التمعت ضحى *** لها كسرى وقيصر في ذعر

حضارتنا كانت هي العلم والتقى *** ولكن هذا العصر يفخر بالعهر

تدور بنا الأيام .. والكل غافل *** وها نحن في التيه البعيد .. ولا ندري

لولا انتفاض الروح يدفع ركبنا *** ويبعث ما في معدن الترب من تبر

ولولا كتاب الله ينساب نوره *** حياة ... لبات الكون أشبة بالقبر

وأمست بيوت الظاعنين ملاعبا *** لريح البلى والقصر ينعى على القصر

فيا إخوة الإسلام عودوا لربكم *** لقد ضل منا الركب في المهمة القفر

وقد ران ليل الجاهلية ضاربا *** سرداقة .. لا يستقيم على أمر

رحيم بنا رب السماء ..وإنه *** ليمهل .. والإنسان يمعن في الكفر

ألا أيها الإنسان إنك كادح *** ولا بد أن تلقى غدا حاصل العمر

فإما نعيما كنت ترجوه موقنا *** وإما جحيما كنت تغدوه بالبشر

دعا رمضان الخير كل مرابط *** لديه .. فلبى المؤمنون على الإثر

وطافت بهم ريح الجنان عليلة *** تهب من الرحمان ... ذائعة النشر

تنفس فيها الخلد حين تفتحت *** أزاهيره البيضاء في ( ليلة القدر )

فطوبى لمن يحظى بشم عبيرها *** فيسجد مغشيا عليه من البشر

ويضرع في حب ويبكي من الجوى *** ويكتم أشواقا تأجح كا لجمر

ويصغي إلى صوت السماء كأنه *** صدى خفقات القلب ينبض في الصدر

صيامك مفتاح لكل فضيلة *** يزودك التقوى . ويغريك بالطهر

فقل مخلصا :آمنت بالله واستقم *** وأحسن له الأعمال في السر والجهر

هنا مصنع الأبطال .. يصنع أمة *** وينفخ فيها قوة الروح والفكر ..

ويخلع عنها كل قيد يعوقها *** ويعلي منار الحق .. والصدق والصبر

تصوم إذا صامت عن الفحش والخنا *** وتفطر في منأي عن الرجس والجور

لها العيد بشرى في الحياة ومثله *** وأفضل منه يوم تبعث في الحشر
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 22-10-2006, 12:57 PM   #66
النسري
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: الأردن
المشاركات: 9,066
إرسال رسالة عبر ICQ إلى النسري
Smile

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة محمد العاني
الأخ العزيز النسري..
بوركت على هذا الجهد الجميل الذي تبذله في تجميع هذه القصائد الجميلة..
دُمت بخير أخي..
و كُل عام و أنت بألف خير..
أشكرك أخي الكريم وكل عام وأنت بألف ألف خير
__________________
اللهم اشغلني بما خلقتني له ...

ولا تشغلني بما خلقته لي ...
النسري غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 06-12-2006, 05:25 PM   #67
د/محمد رفعت الدومي
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2006
المشاركات: 20
إفتراضي شعراء عرب محدثون وقدامي وشعرهم . مجمع من منشورات الخيمة.

انني لا اطمئن اليه
جد شخص لا يريح عليه
ذلك الشعر الغريب الذي
اضـ ــــبطه يغفو علي كتفيه
نكهة العطر المثير الذي
امــ ـــــضغه في كل شئ لديه
احتصار النار في شفتيه
انفعال الملح في ابطيه
والبرود المستفز الذي
يجـــ ـلد روحي حين اخلو اليه
خطفت دور الطولة مني
امرأة لا شك في عينيه
ما اسمها؟
ما شكلها؟
كيف تجني شفتاها الخوخ من خديه؟
لا..نعم.لا..لن أذوب شكي
فيه طول العمر في أذنيه
لست لو خيرته بيننا
أضــــ ـــــمن اني أفضل امراتيه
وانا ارحل في حبه حتــــــ ــتي
حدود الارض في قدميه
كيف احيا دونه وانا
أجـــــــــ ــــــــتذب الانفاس من رئتيه؟
كيف أحيا دونه وانا كلـــــــ ــــــــي انا من بعض صنع يديه؟
د/محمد رفعت الدومي غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 07-12-2006, 11:20 PM   #68
karim2000
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2006
المشاركات: 432
إفتراضي أمتي وجب الكفاح / شعر: د. يوسف القرضاوي

يا يا أمتي وجب الكفاح / شعر: د. يوسف القرضاوي



يا أمتي وجب الكفاح فدعي التشدق والصياح
ودعي التقاعس ليس ينصر من تقاعس واستراح
ودعي الرياء فقد تكلمت المذابح والجراح
كذب الدعاة إلى السلام فلا سلامُ ولا سماح
ما عاد يجدينا البكاء على الطلول ولا النواح
لغة الكلام تعطلت إلا التكلم بالرماح
إنا نتوق لألسنٍ بكم على أيد فصاح
***
يا قوم.. إن الأمر جدُ قد مضى زمن المزاح
سموا الحقائق باسمها فالقوم أمرهمو صراح
سقط القناع عن الوجوه ، وفعلهم بالسر.. باح
عاد الصليبيون ثانيةً.. وجالوا في البطاح
عاثوا فساداً في الديار كأنها كلأ مباح
عادوا يريقون الدماء ، لا حياء من افتضاح
والباطنية مثلوا الدور المقرر في نجاح
دور الخيانة وهو معلوم الختام والافتتاح
عادوا وما في الشرق (نور الدين) يحكم أو (صلاح)
كنا نسينا ما مضى لكنهم نكئوا الجراح
لم يخجلوا من ذبح شيخ, لو مشى في الريح طاح
أو صبية كالزهر لم ينبت لهم ريش الجناح
لم يشف حقدهمو دم سفحوه في صلف وقاح
عبثوا بأجساد الضحايا في انتشاء وانشراح
وعدوا على الأعراض لم يخشوا قصاصا أو جناح
ما ثم (معتصم) يغيث من استغاث به أو صاح
أرأيت كيف يكاد للإسلام في وضح الصباح؟
أرأيت أرض الأنبياء, وما تعاني من جراح؟
أرأيت كيف بغى اليهود, وكيف أحسنا الصياح؟
غصبوا فلسطينا وقالوا: مالنا عنها براح
لم يعبأوا بقرار (أمن), دانهم أو باقتراح
عاد التتار يقودهم جنكيز ذو الوجه الوقاح
عادت جيوشهمو تهدد بالخراب والاجتياح
عادوا ولا (قطز) ينادي المسلمين إلى الكفاح
لولا صلابة فتية غر, بدينهمو شحاح
بذلوا الدماء, وما على من يبذل الدم من جناح
***
عاد المروق مجاهرا ما عاد يخشى الافتضاح
نفقت هنا سوق النفاق تروج الزور الصراح
فيها يباع الفسق تحت اسم الفنون والانفتاح
وترى الفساد يصول جهرا في الغدو وفي الرواح
من كل أكذب من مسيلمة, وأفجر من سجاح
وجد الحصون بغير حراس, لها فغدا وراح
ومضى يعربد, لا يبالي, في حمانا المستباح
وتعالت الأصوات تدعو للفجور وللسفاح
مسعورة, إن رحت تزجرها تمادت في النباح
ما من (أبي بكر) يؤدبهم ويكبح من جماح
ويعيدهم لحظيرة الإيمان قد خفضوا الجناح
***
يا أمة الاسلام هبوا واعملوا، فالوقت راح
الكفر جمع شمله فلم النزاع والانتطاح؟
فتجمعوا وتجهزوا بالمستطاع وبالمتاح
يا ألف مليون, وأين همو إذا دعت الجراح؟
هاتوا من المليار مليونا, صحاحا من صحاح
من كل ألف واحدا أغزوا بهم في كل ساح
من كل صافي الروح يوشك أن يطير بلا جناح
ممن يخف إلى صلاة الليل بادي الإرتياح
ممن يعف عن الحرام, وليس يسرف في المباح
ممن زكا بالصالحات, وذكره كالمسك فاح
ممن يهيم بجنة الفردوس لا الغيد الملاح
من همه نصح العباد وليس يأبى الإنتصاح
يرجو رضا مولاه, لم يعبأ بمن عنه أشاح
مر على أعدائه ولقومه ماء قراح
إن ضاقت الدنيا به وسعته (سورة الإنشراح)
***
لا بد من صنع الرجال ، ومثله صنع السلاح
وصناعة الأبطال علم فى التراث له اتضاح
ولا يصنع الأبطال إلا فى مساجدنا الفساح
فى روضة القرآن فى ظل الأحاديث الصحاح
فى صحبة الأبرار ممن فى رحاب الله ساح
من يرشدون بحالهم قبل الأقاويل الفصاح
وغراسهم بالحق موصول, فلا يمحوه ماح
من لم يعش لله عاش وقلبه ظمآن ضاح
يحيا سجين الطين, لم يطلق له يوما سراح
ويدور حول هواه يلهث ما استراح ولا أراح
لايستوي في منطق الإيمان سكران وصاح
من همه التقوى وآخر همه كأس وراح
شعب بغير عقيدة ورق تذريه الرياح
من خان (حي على الصلاة) يخون (حي على الكفاح)
***
يا أمتى , صبراً، فليلك كاد يسفر عن صباح
لابد للكابوس أن ينزاح عنا أو يزاح
والليل إن تشتد ظلمته نقول: الفجر لاح
karim2000 غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 09-12-2006, 10:52 AM   #69
محمد العاني
شاعر متقاعد
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2002
الإقامة: إحدى أراضي الإسلام المحتلة
المشاركات: 1,538
إفتراضي

بارك الله فيك اخي الكريم على هذا النقل الرائع..
قصيدةٌ تنكأ الجراح..
بورك كاتبها و ناقلها..
__________________
متى الحقائب تهوي من أيادينا
وتستدلّ على نور ليالينا؟

متى الوجوه تلاقي مَن يعانقها
ممن تبقّى سليماً من أهالينا؟

متى المصابيح تضحك في شوارعنا
ونحضر العيد عيداً في أراضينا؟

متى يغادر داء الرعب صبيتنا
ومن التناحر ربّ الكون يشفينا؟

متى الوصول فقد ضلت مراكبنا
وقد صدئنا وما بانت مراسينا؟
محمد العاني غير متصل   الرد مع إقتباس
غير مقروءة 21-12-2006, 11:01 PM   #70
خاتون
مشرفة سابقة
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2006
الإقامة: المغرب
المشاركات: 489
إفتراضي

صحيح : من خان حي على الصلاة، خان حي على الكفاح

بارك الله في نقلك

تحياتي
خاتون
خاتون غير متصل   الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
 
  . : AL TAMAYOZ : .