عرض مشاركة مفردة
قديم 15-06-2011, 12:31 AM   #173
المشرقي الإسلامي
أحمد محمد راشد
 
الصورة الرمزية لـ المشرقي الإسلامي
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2003
الإقامة: مصر
المشاركات: 3,808
إفتراضي

(168)
3-الكورس :
والكورَس- أو الجوقة- هم جماعة المنشدين والمغنيين في المسرحية الإغريقية القديمة ، وقد كان للكورَس شأن كبير في مرحلة نشأة المسرح ، وقبل أن يتعدد الأبطال في المسرحية ، كانت مهمة الحورس شرح الأحداث والتعليق عليها ، والإشارة إلى بعض الأحداث التي لا يمكن تقديمها على المسرح . وقد استعار الشاعر المعاصر وظيفة الكورَس هذه في بعض القصائد ليكون بمثابة صوت آخر خارجي يراقب المسار العام للقصيدة ، ويعلق على ما يجري ، وفي بعض القصائد كان الشاعر نفسه يقوم بوظيفة الكورَس فيعلق بصوته الخاص على بعض الأحداث والأفكار التلي يتألف منها المحتوى العام في القصيدة ، ومن النماذج الجيدة لهذا النمط من أنماط الاستعارة وظيفة الكورَس المقطع الخامس من قصيدة "مذكرات الملك عجيب بن الخصيب" (145) لصلاح عبد الصبور الذي يدين فيه الشاعر موقف الأديب المعاصر-وصاحبالكلمة المعاصرة عمومًا- في تهافته على تملق السلطة ومداهنتها من خلال تصويره لموقف شعراء مملكة الملك عجيب بن الخصيب في حادثة وفاة أبيه وتوليه الملك مكانه ؛فالشاعر في هذا المقطع يقوم بدور الكورَس في المسرحية الإغريقية من التعليق على موقف هؤلاء الشعراء وشرحه وإدانته ، وقد جمع الشاعر إلى هذه الوسيلة الفنية المسرحية وسيلة أخرى للتفرقة بين صوته هو الخاص-الممثل لصوت الكورَس-وصوت الشعراء المتملقين ، حيث اختار لصوته هو وزن المتدارك في صيغته الحرة ، واختار لصوت الشعراء وزن الطويل في صيغته الموروثة ، وقد استعار عبد الصبور بيتًا من التراث ارتبط بهذا الموقف المداهن الذي يجمع التهنئة والتعزية وهو بيت ابن نباتة :

هناء محا ذاك العزاء المقدما
فما عبس المحزن حتى تبسما
__________________________
(145) : ديوان "احلام الفارس القديم " . دار الآداب . بيروت 1964.ص97
المشرقي الإسلامي غير متصل   الرد مع إقتباس