عرض مشاركة مفردة
قديم 25-04-2014, 05:14 PM   #1
صفاء العشري
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2010
المشاركات: 742
إفتراضي وادي أنتيلوب في كاليفورنيا

مع انتصاف فصل الربيع من كل عام تفترش البراري والسهول والأراضي الخالية من المزروعات زهور برية تخلب الأنظار بألوانها الصارخة.
وككل ربيع، يعود وادي أنتيلوب (الظبي) في كاليفورنيا، وهو عبارة عن محمية، إلى قيد الحياة مع المفاجآت الموسمية التي تحملها الأراضي العشبية لصحراء موهافي. وادي أنتيلوب يقع في غرب صحراء موهافي على ارتفاع يتراوح بين 2600 - 3000 قدم، مما يجعله بيئة صحراوية عالية. المنطقة لا تروى بل هي بعلية تعتمد على الأمطار وحسب. هذا العام كانت الأمطار الغزيرة التي هطلت في أواخر فبراير وتلك التي تلتها في مارس سببا في تفتح غير عادي.
المحمية عبارة عن 1800 فدان تخترقها ثمانية أميال من الممرات عبر التلال المنحدرة بلطف، بما في ذلك ممر معبّد مخصص للكراسي المتحركة، والتي تجعل من الحديقة مكانا رائعا للمشي واستكشاف كل المواسم. الابتعاد عن المدينة والاسترخاء في هدوء الريف، فقط مع الطيور الغناء والصقور المحلقة بصمت في سماء المنطقة تجعل من المحمية مقصدا للعديد من المتنزهين. كما أن المقاعد التي تنتشر على طول الممرات تشكل أماكن جيدة للجلوس بهدوء ومراقبة الحياة البرية والاستماع إلى أصوات الحيوانات والحشرات التي تعيش فيها.
هذه الزهور الصفراء هي النسخة الكاليفورينة لشقائق النعمان التي تملأ السهول في موسم الربيع في العديد من الأماكن في العالم.
المهرجان السنوي يجري في نهاية هذا الأسبوع.












أما هذه الصورة الرائعة فهي على ذمة أحد المواقع من هلمون تل جمعة في سوريا
صفاء العشري غير متصل   الرد مع إقتباس