عرض مشاركة مفردة
قديم 13-02-2010, 09:05 AM   #1
اقبـال
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2009
المشاركات: 3,205
إفتراضي احمدي نجادي صرح بان الغرب لايمكن لهم ان يعيدوا البعثيين الى العراق

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه،،
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين



حلم نجادي ان العراق ولاية فارسية


شبكة البصرة



علي العتيبي





من مهازل القدر والتاريخ تطبيق مقولة ضربني وبكى سبقني واشتكى




فبعد تمرد الحوثيين على الحكومة اليمنية بدعم واسناد وتدخل سافر من دولة تدعي الاسلام والاسلام منها براء الا وهي جارة السوء ايران الشر والحقد والخبث ومن بعد تحرش المتمردين بالسعودية وقيام السعودية بالرد عليهم واذا بدوله الولي السفيه تطالب الدول العربية بعدم التدخل في شؤون اليمن الداخلية بما يعني ان لايران حق التدخل وهي الفارسية المجوسية الصفوية ولايحق لاشقاء اليمن الوقوف معه في محاربته للتمرد الصفوي

والان وبعد قيام مايطلق عليها هئية المسائلة الغير عادلة كونها تدار من عملاء ايران باستبعاد العديد من الكيانات السياسية شريكة الطائفيين في العمالة ولكن اختلاف الولاء اصدروا القرار باستبعادهم من الانتخابات كونهم لايوالون ولاية السفيه في ايران وتابعنا ما حصل من لعبة بين عملاء ايران وبرطمان الطرشان بين جر وعر في قراراتهم ولاتعرف نتيجة الترشيح تحت حجة ان هؤلاء بعثيين والكل يعرف ان هؤلاء ليس لهم علاقة بالبعث

والان جائتنا الاخبار بان رئيس جمهورية ولاية السفيه الصفوي الماسوني حليف الصهاينة والامريكان احمدي نجادي صرح بان الغرب لايمكن لهم ان يعيدوا البعثيين الى العراق وكان العراق ولاية تابعة لجنابه القذر

البعث ليس بحاجة لاحد لكي يرجع للعراق لان البعث متجذر في العراق وجذوره عريقة وراسخة في فكر العراقيين ولاتستطيع اعتى القوات ان تجتث فكر البعث بل ان فكر البعث هو من يجتث افكار هؤلاء الطائفيون واسيادهم جارة السوء ولاية السفيه في ايران

ايها العراقيون استفيقوا

ايها العراقيون يامن جرعتم الحاخام خميني السم الزعاف في حربه العدوانية ووقوفكم يدا واحدة ضد ايران في احتلال الفكة يجب ان تتوحدوا للوقوف ضد المد الصفوي المجوسي حليف الامريكان الصليبيين والصهاينة

فلنكون يدا واحدة تضرب كل من يتجاوز على العراق الاشم

التعلـــيـــــــــــــــــــــــــــق

هذا البلد بلدنه ودادا انت منين
منا وبينا ومن عدنه صدام حسين
اقبـال غير متصل   الرد مع إقتباس