عرض مشاركة مفردة
قديم 24-05-2011, 10:29 PM   #1012
اقبـال
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2009
المشاركات: 3,147
إفتراضي

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
المقاومة الوطنية العراقية تحذر بشدة رؤوس الكيانات وأعضائها في حالة موافقتهم على تمديد قوات الاحتلال الأمريكي
شبكة البصرة
بسم الله الرحمن الرحيم
) يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدْ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وأغلظ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ(
صدق الله العظيم التوبة 73
بيان
صادر من المقاومة الوطنية العراقية المسلحة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد المبعوث رحمة للعالمين وعلى اله وصحبه أجمعين

يا أبناء شعبنا العراقي الأبي
يا أبناء امتنا العربية المجيدة
لابد أن نذكر بان أمريكا وحلفائها استخدموا كل قوتهم العسكرية وأعلامهم المضاد ضدنا، وتتذكرون أن المجرم بوش قال بعد احتلال العراق سنفكر بالخروج من العراق بعد مئة سنة، ولكنهم بعد فترة وجيزة غيروا إستراتيجيتهم وقالوا عند بدء عدوانهم على ليبيا لا نريد أن نكرر تجربتنا في العراق، وهذه إشارة واضحة إلى انهيارهم الذي حصل لهم في العراق بفعل الضربات الموفقة والواسعة للمقاومة الوطنية العراقية المسلحة والتي استهدفت قواتهم الغازية ومرتكز اتهم.. وتحققت بذلك خسائر جسيمة في الجانب العسكري لا يستطيعون الإفصاح عنها وحصل انهيار اقتصادي مخيف ولذلك قرروا الانسحاب من العراق بعد أن وصلوا إلى حافة الانهيار الشامل وسقطت سمعتهم الدولية وتصاعدت حدة الغضب الجماهيري في العراق ضدهم، إلا أنهم بقوا يتشبثون بالعملية السياسية لعلهم ينفذون جانبا من إستراتيجيتهم الجديدة من خلالها باعتبارها إحدى العوامل التي يستندون عليها بعد هزيمتهم العسكرية المنكرة، وبفضل الله وتصاعد النقمة الشعبية ضدهم وضد مشاريعهم العدوانية طالبوا برحيلهم وإسقاط حكومتهم العميلة فقد ضعفت العوامل التي يستندون عليها في تنفيذ إستراتيجيتهم الجديدة وأصبحوا يدركون إن بقائهم في العراق ليس ممكنا ً.

يا أبناء العراق الغيارى
لقد كثرة مؤخرا زيارات عدد من المسؤولين في الإدارة الأمريكية للمنطقة الخضراء ولقاءاتهم مع بعض رموز حكومتهم العميلة، وكذلك مع أطراف أخرى في العملية السياسية وأطلقوا هم وعملاؤهم تصريحات حول الانسحاب والتمديد لقوات الاحتلال متشبثين بذرائع وتبريرات مظللة وهي لا تتعدى كونها عملية إخراج مفضوحة تجري بالاتفاق مع إيران وعملائهما لاحتواء غضب ونقمة الجماهير، ولا بد أن نذكرّ الجميع بان التمديد إن حصل مرة سيحصل مرة أخرى أيضا، ولذلك فان المقاومة الوطنية العراقية المسلحة تحذر بشدة كل من يوافق على تمديد قوات الاحتلال البغيض وستقوم فصائلنا المسلحة الباسلة بإذن الله باستهداف كل من يوافق على التمديد وخاصة الرؤوس الأولى للكيانات وأعضائها قبل استهداف الأمريكان... وسيرى الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.. وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم..

عاش العراق وعاشت الأمة العربية.
وعاشت المقاومة الوطنية العراقية المسلحة.
والمجد لشهداء العراق والأمة.
والخزي والعار للعملاء الخونة الذين باعوا الوطن وهدروا ثرواته وسرقوا أمواله.

المقاومة الوطنية العراقية المسلحة
بغداد المنصورة بإذن الله
أواسط مايس ٢٠١١م


التعليق
الى الجامعة العربية
والى كل الدول العربية حكاما وشعوب
ان يستمعو الى صوت المقاومة العراقية
صوت الشعب
بعدم تمديد بقاء قوات الاحتلال الامريكي
ومقاطعة كل من يطالب بذلك بما فيها حكومة الاحتلال
مهما كانت الحجج
فان الحرية التي جاء بها ديننا الحنيف ونبذ العبودية
يجب ان تعود للعراق
وتذكرو قوله تعالى
(وتعاونو على البر والتقوى ولاتعاونو على الاثم والعدوان )
فحكومة الاحتلال لاتمثل الشعب
وانما المقاومة العراقية هي الممثل الوحيد للعراق بحاضره ومستقبله
والله ناصر المؤمنين
اقبـال غير متصل   الرد مع إقتباس