عرض مشاركة مفردة
غير مقروءة 21-05-2008, 03:33 AM   #12
ابن حوران
العضو المميز لعام 2007
 
الصورة الرمزية لـ ابن حوران
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
الإقامة: الاردن
المشاركات: 4,453
إفتراضي

تابع ابن سينا

العناية الإلهية

يعرف ابن سينا العناية بأنها: (إحاطة علم الأول بالكل، وبالواجب أن يكون عليه الكل، حتى يكون على أحسن النظام.. فعلم الأول بكيفية الصواب في ترتيب وجود الكل منبع لفيضان الخير في الكل)

لكن كيف نقول بوجود عناية، والشر واضح للعيان في الوجود؟ يرد ابن سينا على هذا قائلا: إن الشر على وجوه:
1ـ فيقال (شر) : للنقص الذي هو مثل الجهل، والضعف، والتشويه في الخلقة.
2ـ ويقال شر لما هو مثل الألم والغم الذي يكون هناك إدراكا ما بسبب، لا (بسبب) فقد شيء فقط: فإن السبب المنافي للخير، المانع للخير والموجب لعدمه ربما كان لا يدركه المضرور كالسحاب إذا ظلل فمنع شروق الشمس عن المحتاج الى أن يستكمل بالشمس.

كذلك الشر يطلق على وجوه أخرى:
1ـ فيقال شر للأفعال المذمومة.
2ـ ويقال شر لمبادئها من حيث الأخلاق.
3ـ ويقال شر للآلام والغموم وما يشبهها.
4ـ ويقال شر لنقصان كل شيء عن كماله وفقدانه ما من شأنه أن يكون له.

والشر في الأفعال انما هو : بالقياس الى من يفقد كماله بوصول ذلك إليه، مثل الظلم، أو بالقياس الى ما يفقد من كمال يجب في السياسة المدنية، كالزنا.

والشر بالنسبة الى الأخلاق إنما هو شر بالقياس الى السبب الفاعل له أو بالقياس الى قابله، أو بالقياس الى فاعل آخر يمنع عن فعله. فالظلم مثلا يصدر عن قوة طلابة للغلبة والسيطرة، هي القوة الغضبية وكمالها هو التغلب.

الطبيعيات

1ـ الزمان

الزمان هو شيء غير مقداره، وغير مكانه. وهو أمر به يكون (القبل) الذي لا يكون معه (البَعْد). فهذه القبلية له ذاته وكذلك البعدية. وهي مسائل متعلقة بالحركة في المتقدم والمتأخر. وابن سينا لا يتصور الزمان إلا مع الحركة. ومتى لم يحس بالحركة، لم يحس بالزمان، مثلما قيل في قصة أصحاب الكهف.

والدهر هو المحيط بالزمان وهو (نسبة ما مع الزمان وليس في الزمان الى الزمان من جهة ما مع الزمان) ونسبة ما ليس في الزمان الى ما ليس في الزمان من جهة ما ليس في الزمان: الأولى به أن يسمى السرمد. والدهر في ذاته من السرمد. وبالقياس الى الزمان دهر الحركة علة حصول الزمان.

2ـ المكان

يطلق المكان بمعنيين :
أ ـ إذ يقال: مكان لشيء يكون فيه الجسم فيكون محيطا به.
ب ـ ويقال: مكان لشيء يعتمد عليه الجسم فيستقر عليه.

3ـ النفس

أنواع النفس

النفس كجنس تنقسم الى ثلاثة أنواع نباتية وحيوانية وإنسانية. والنباتية لها ثلاث قوى: غاذية ومنمية ومولدة. والحيوانية لها قوتان: محركة (باعثة وفاعلة) والباعثة لها شعبتان: شهوانية تبعث على تحريك يقرب من الأشياء المتخيلة ضرورية أو نافعة طلبا للذة. والشعبة الأخرى (غضبية) تبعث على تحريك يدفع به الشيء المتخيل ضارا أو مفسدا طلبا للغلبة.

النفس الناطقة

وهي خاصة بالإنسان وحده دون سائر الحيوان. وتنقسم قواها الى: عالمة، وعاملة و نظرية وعملية. والنفس ذات واحدة رغم أن لها قوى كثيرة، والنفس توجد مع البدن، لكن حدوثها ليس عن جسم، بل عن جوهر هو صورة غير جسمية. والنفس لا تموت بموت البدن ولا تقبل الفساد.

العشق والمعشوق

الأول هو أجل مبتهج، لأنه مبتهج بذاته، وهو أشد الأشياء إدراكا لأشد الأشياء كمالا. والعشق الحقيقي هو الابتهاج بتصور حضرة ذات ما. والشوق هو حركة الى تتميم هذا الابتهاج حين تكون الصورة المعشوقة حاضرة من وجه، غائبة من وجه آخر. فهو نقص لا يليق بالكمال الحقيقي الذي هو كمال الأول.

مقامات العارفين

يتكلم ابن سينا عن أحوال أهل الكمال من النوع الإنساني، وهو يسميهم (العارفين). ولهم عنده مقامات ودرجات يُخَصَوْن بها وهم في حياتهم الدنيا، دون غيرهم، فكأنهم وهم في جلابيب من أبدانهم قد نضوها وتجردوا عنها الى عالم القدس.

ويميز ابن سينا بين العارف والزاهد والعابد، فالزاهد هو المعرض عن متاع الدنيا وطيباتها. والعابد هو المواظب على فعل العبادات من القيام والصيام ونحوهما. أما العارف فهو المنصرف بفكره الى قدس الجبروت، مستديما لشروق نور الحق في سره.

خلاصة

إن مذهب ابن سينا في الفلسفة يُعَد أوسع نتاج في الفكر الفلسفي في الإسلام. وقد حاول فيه المزج بين فلسفة أرسطو وفلسفة أفلاطون. وقد جدد في تلك الفلسفات ووسمها بسمة شرقية حتى أصبح أكثر الفلاسفة تأثيرا في العالم بين القرن الخامس الى القرن الحادي عشر الهجريين.
__________________
ابن حوران
ابن حوران غير متصل   الرد مع إقتباس