عرض مشاركة مفردة
قديم 16-10-2007, 01:11 AM   #11
السيد عبد الرازق
عضو مميز
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2004
الإقامة: القاهرة -- مصر
المشاركات: 3,296
إفتراضي

[FRAME="11 70"]
قالت نسيتُك؟ قلتُ البُعد قد يُنسى
لكنّ قلبي.. يعيشُ اليومَ في أمسي =

شاءتْ مقاديرُنا إحكام غُربتِنا
فألبستنا ثيابَ القهر والتّعسِ =

وغرّبتنا فلا شئٌ يقرّبنا
وضاعَ منّا الهَوَى في حيْرة اليأس=

حفِظتِ عهدي.. ولم أحفظ فوا أسفي
لقد ندِمتُ فلا تأسيْ ولا تقس =

لا تعذِليني فما نفسي بساليةٍ
مهما ابتعدت .. وما أغلاكِ في نفسي=

وكيفَ أنسى يداً تمتدّ في ولهٍ
كيْما تُظللني من أعيُن الشّمس =

وتمسحُ العرَق المعقودَ لؤلؤهُ
على جبيني بكفّ تشتَهي مسّي=

فإن اصَاخَ الدّجى راحت أنامِلُها
تلملمُ الحُزنَ من قلبي ومن حِسّي =

وتسكبُ الرّوحَ في ليلي وفي جَسَدي
أنامِلٌ تُحسِنُ التّعبيرَ باللمْس =

كلّ المغاني التي كنّا نهيم بها
صُبحاً ونسمرُ فيها حينَما نُمسي =

راحتْ تُسائلني عن سرّ غيْبتِنا
وعن هوانا وليل اللهو والأنس =

والبحرُ والشّاطئ الخَالي يشاطِرني
حُزني عليكِ وقدْ أشجى الدّجَى نفسي =

فكمْ هُناك تهاديْنا وأنتِ معي
نلهو كأنّا نعيشُ العُمرَ في عُرس =

يدِي تُعانق في شوقٍ يديكِ وقد
ذبْنا معاً في مُناجاةٍ وفي همس =

واليوْم لا شئ غيرَ الحُزن يَصْلبني
وشقوةُ الليلِ عند الشاطئ المنْسي=

الحُزنُ حُزني فلا ذِكرى تُعللني
والعُمرُ يجْري ويُدنيني إلى رمْس =

والحُزنُ في القلبِ شئ لا يُبدّده
إلا الرّجوعُ إلى عينيكِ والأمس =


يحي توفيق حسن
[/FRAME]
السيد عبد الرازق غير متصل   الرد مع إقتباس