عرض مشاركة مفردة
قديم 17-11-2009, 04:34 PM   #22
كمال أبوسلمى
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2009
المشاركات: 29
إفتراضي

نتصر اللاعبون خسر الإعلام16 نوفمبر 2009:
سامر كاسوحة

ألف مليون تريليون تزيليون بلكون سيليكون هاردلك لكل إعلامي مصري جزائري مشترك صور وجيش وحشد وشحن الوطن العربي كله لمعركة المعارك وأم المعارك وأبو المعارك وأم المباريات وحرب الحروب التي أقيمت على استاد القاهرة ألف مليون هاردلك لكل إعلامي بشرنا بالحرب الساحقة الماحقة التي ستحرق الأخضر والأحمر ومعهما اليابس بطبيعة الحال .

هاردلك لكل من صور لنا أن ملعب القاهرة سيصبغ بالدم كنتيجة حتمية ثأريه لحرق التيشرت المصري قبل سنوات من قبل شبان جزائريين طائشين وهاردلك لكل من أفهمنا بأن أكلة لحوم البشر المصريين سينقضون على الفريق الجزائري والجمهور الجزائري في أي لحظة ويا عمو بلاتر إلحقنا وإلا لن نلعب .

ما جرى في إستاد القاهرة كان انتصاراً للرياضة وانتصاراً لللاعبين وخسارة مدوية للإعلام الذي حشد وجيش وأعد العدة والأسلحة لحرب لم تقع فشاهدنا مباراة قمة في الإثارة والترقب والأخلاق لم نرى ضرباً من تحت الحزام ولا من فوقه كانت مباراة ممتعه وتدخلت إرادة الله لتمنحنا مباراة فاصلة في أرض حيادية مباراة بين فريقين كبيرين بحق لعباً وأخلاقاً .

تابعت المباراة على أعصابي ولن أخفي عليكم كنت أصلي لكي تنتهي المباراة على خير وأنا الذي يعشق المنتخب المصري ويتعاطف مع المنتخب الجزائري في حالة قد تبدو غريبة على بعض مشجعي المنتخبين من العرب الذين انساقوا وراء الإعلام ومنهم من تحزب للجزائر ومنهم من تحزب لمصر هي حالة غريبة نوعاً ما ولكنها ليست فريدة ونادرة ولكنها لسان حال من يؤمن بالأخوة العربية ويؤمن بأن الرياضة هي الوحيدة التي ستجمعنا مجدداً بعدأن يئسنا من الساسة والسياسيين صديقي الصحفي المغربي أمين الزلجامي قال لي كان قلبي مع الجزائر وعقلي مع مصر ربما لأنه مغاربي اختار لقلبه أن يكون جزائرياً وأنا ربما لأني سوري فإن قلبي خفق فرحاً لهدف متعب وعقلي طار سعادة بانتصار لاعبي الجزائر ومصر على الإعلام الرياضي .

"إعلامي سوري - مقال خاص لكووورة"
كمال أبوسلمى غير متصل   الرد مع إقتباس