حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة الفـكـــريـة (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=68)
-   -   (بدوة) طبق القش (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=80135)

ابن حوران 05-08-2009 12:50 PM

(بدوة) طبق القش
 

(بدوة) طبق القش

في الماضي غير البعيد، دأبت النسوة في الريف، على الاستفادة من كل ما حولهن من مواد متواضعة، كالجلود والريش والعظم والقش، فيصنعن منها الكثير من الأواني المنزلية أو قطع للزينة يتم تعليقها في صدر الغرفة.

من القش، كانت النسوة تصنع أواني لنقل الحبوب أو حفظ الخبز والبيض أو لتنقية بذور الحبوب من الشوائب، وكل آنية تأخذ اسمها من استعمالها أو شكلها، ف (المرجونة: هي إناء من القش يتسع لحوالي عشرة كيلوغرامات من الخبز) و (القبعة) هي إناء يتسع لحوالي خمسين بيضة، و(المغمقان) هو إناء مخروطي مقلوب، يتسع لأكثر من صاع من القمح أو العدس، وهكذا.

كانت النسوة تتفنن في صناعة أطباق القش التي تعلق للزينة في صدر الغرفة، وكانت المرأة ترسم نقوش الطبق في مخيلتها قبل البدء في عملها به، ثم تذهب الى أكوام القمح المحصود وتنتقي أعناق السنابل الطويلة، وتنقعها بالماء وتضيف بعض الصبغات الملونة.

كانت البداية، من أهم الخطوات التي تتوقف عليها جودة العمل ومتانته، حيث كانت المرأة تعقد عيدان القش المنقوعة بطريقة لا تخلو من مهارة متراكمة، ثم تتناول عودا بعد آخر، وبألوان متناغمة ومتناظرة، ملتزمة بشكل الرسم المحفوظ بالمخيلة، وعندما تنتهي من العمل تصنع عروة من القش ليعلق هذا العمل الفني الشعبي في صدر غرفة الجلوس.

كانت تلك الأعمال لها دلالاتها المستترة، فقد تكون سببا في اجتذاب الخاطبات لبنات الأسرة، وقد تكون ملهاة عن الغيبة، لانشغال النسوة الزائرات بالتأمل بتفاصيل اللوحة.

ما ذكرني بتلك المسألة، هو ما يدور من حولنا من أعمال مختلفة تتشابه مراحلها مع مراحل عمل الطبق، فمشاريع فكرية تنهار، ودول تتحطم، ومؤسسات اقتصادية كبرى تهوي، وعلاقات عاطفية تنتهي للخصام.

وقد يكون سببها عدم الالتزام بالرسم المحفوظ في المخيلة، أو أن (البدوة) كانت محبوكة حبكا غير متين، فانفرط ما بعدها من صفوف!



العنود النبطيه 05-08-2009 01:44 PM



ليس زمنا بعيدا يا صديقي
بل قد كان قريبا حتى انقطع المطر
وعم القحط والجفاف
وغابت سنابل القمح عن اراضينا
وبالتالي غاب القسل والقش
وغابت المقاطف وغاب بدوة

كلماتك اعادتني الى ذكريات موغلة في القدم
ومستغرقة في العمق
حين كنا اطفالا
وكان لكل شيء نكهة خاصة
بالذت اجتماع النسوة وطقوس التكاثف والمساعدة
والفنون النسوية المشتركة

اخي ابن حوران

استثرت التراث العتيق في نفسي
فشكرا بقدر كل حرف جميل خططته في معزوفتك الريفية الاردنية

ابن حوران 13-08-2009 09:58 AM

أشكركم أختنا الفاضلة العنود النبطية

على حسن مروركم الكريم

احترامي وتقديري

الشيخ 13-08-2009 12:11 PM

بداية تذكرت ... ابياتا للامير عبد القادر الجزائري

يا عاذراً لامرئٍ قد هام في الحضـر = وعـاذلاً لمحـبّ البـدو والقـفـر

لا تذممـنّ بيوتـاً خـفّ محملـهـا = وتمدحـنّ بيـوت الطيـن والحجـر

لو كنت تعلم ما في البـدو تعذرنـي = لكن جهلت وكم في الجهل من ضرر


.
.
.
يتبع ان شاء الله

ريّا 13-08-2009 07:43 PM

انفرط العقد يا أبن حوران

ضيعنا كل شيء,,,,,,أصالتنا وتراثنا

وحتى صدق مشاعرنا ,,,,لا أظن نستطيع لملمة ما فقدناه

شكرا لك ,,,,,ولرقي نبضك

كن بخير


ريا


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.