حوار الخيمة العربية

حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com:1/index.php)
-   الخيمة المفتوحة (http://hewar.khayma.com:1/forumdisplay.php?f=7)
-   -   في خاطري شيئ (http://hewar.khayma.com:1/showthread.php?t=69792)

ودق 01-05-2008 01:30 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة إيناس
بخاطري اليوم ترجع الأيام حتى لا أقول هذا الكلام ـ ـ ـ أو أقص ها الجنحين وآكل ها الحمام
:New2: :New10:


أضحك الله سنك يا أنوس :New2:

..تعرفي أحيانا يندم الانسان على قول كلام و يأمل لو انقطع لسانه قبل قوله......

تحياتي لك :heartpump

ودق 01-05-2008 01:45 PM

صباح كله أمـــــــــــل مزيج من عطور الزهر تفوح بعبير و شذى و قطرات الندى...

نسيمات الهـــــــــــــــــــــــوى تحمل نغيمات من السما تعزفها حوريات الدنى ....تبعثها عبر

الأثيــــــــــــــــــــر بعبق من الحب و السلام تطير لترش عطرها مع قطرات من اللجين ...
.
.
.
.
.
أحبك لجــــــين

ودق 02-05-2008 06:29 PM

أعجبتني قصيدة رائعه أعجبتني جدا......

للشاعر المصري سامي البارودي .....فنقلتها هنا

خوف معشوقة

قَالتْ وقد سمعتْ شعري فَأعجبها | إني أخافُ على هذا الغُلامِ أبي

أراهُ يَهتِفُ باسمي غيرَ مُكترثٍ | ولو كنى لم يدعْ للظن من سببِ

فكيفُ أصنعُ إن ذاعتْ مَقالَتُهُ | ما بين قومي وهم من سادة العربِ

فنازَعَتْها فَتاةٌ مِنْ صواحِبها | قولاً يُؤلِّفُ بين الماءِ واللهبِ

قالتْ دَعِيهِ يصوغُ القولَ في جُمَلٍ | من الهوى ، فهي آياتٌ من الأدبِ

وما عليكِ وفي الأسماء مُشتَرَكٌ | إن قال في الشِعرِ ياليلى ولم يَعِبِ ؟

وحَسْبُهُ مِنكِ داءٌ لو تَضَمّنَهُ | قلبُ الحمامةِ ، ما غنتْ على عَذَبِ

فاستَأنَسَتْ ، ثم قالت وهي باسمةٌ | إن كان ما قلتِ حقاً فهو في تَعَبِ

يا حُسْنَهُ من حديثٍ شفّ باطِنُهُ | عن رِقّةٍ ألبستني خِلعة الطرب

nihad 02-05-2008 06:49 PM

لما تقتل الحياة في القلوب
لما تدوس على الزهور بكل قسوة
لما تطعن بالخنجرالمسموم دون رحمة
فلا تلتفت لتلوح بنظرة الشفقة البائسة هذه
فلا تزيد الا عذابا والاما
فقط ارحل وحسب

5_sayed 02-05-2008 07:55 PM

فى خاطرى انتم ومصدر الهامى حبكم
..............................الدميرى_ شاعر الجيل القادم

salsabeela 05-05-2008 01:11 AM

على شباكى رأيتها عصفورة رقيقة تطير وتنطلق هنا وهناك ثم ترجع
وبدأت تجمع القش على شباكى فى مكان غريب
والأغرب اننى كل يوم اجدها ما زالت تجمع وتنبنى بيتا غريبا
تأملته وقلت كيف ستعيش فهو مبنى بطريقة غريبة فعلا
ونسيت الامر أيام
وفتحت شباكى اليوم صباحا فوجدت العش كبير مبنى على شكل هرمى وقلت سبحان الله ما هدفها واذا بى اتامل العش فسمعت اصوات زقزقة رقيقة ضعيفة ورأيت عصافير نونو ما اجملها بهرتنى ... ما كنت اعرف انها تعمل هذا من اجل انها تريد ان تضع بيضها هنا فاول مرة ارى هذا المنظر والاغرب انها وضعت صغارها وسط القش يعنى لا تظهر لمخلوق ابدا الا عند الطعام لا ارى الا وجهها الرقيق لذلك بنته بهذه الطريقة
فكرت اصورها لكم ولكن مش هاتظهر
بس كم سعادتى ان هذه العصافير على شباكى وبدات اضع لها الحب وانا فى قمة سعادتى
سبحان الله اسابيع وهى تبنى هذا العش وانا اتابعها من بعيد

nihad 05-05-2008 03:07 PM

اين الوفا ؟اين الصدق؟
كيف يكون الصديق الصدوق غير مباليا لحزنك والمك
كيف يرى المك ليركن يتفرج عليك؟
الم يقولوا الصديق لوقت الشدة؟
كيف يعيش هنيىء البال وانت حزين لا يسال عنك؟
كيف لا يسعى لاسعادك وقد ملك وسائل ذلك؟
تبا لدنيا ملاها الغدر والانانية....

salsabeela 05-05-2008 03:44 PM

طيب وانا مش صديقتك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

nihad 05-05-2008 04:17 PM

:
heartpump :heartpump :heartpump :heartpump
لا
انت اغلى بكثييييييييييييييييييييييييييييييييير من كده
انت اختي وحبيبتي وكل حاجة
انت توام روحي يا سلسبيلا
خلاص عدينا حدود الصداقة:New4:

salsabeela 05-05-2008 04:20 PM

اكييييييييييد طبعا

اللهم لا حسد


Powered by vBulletin Version 3.7.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.